شقير: الطريقة التي وُضع بها الدستور حكمها التسرع والارتجال -حوار    إقصاء ممنهج لمهنيي قطاع الصيد البحري خلال اللقاء التواصلي لإدارة سوق السمك بميناء الجديدة    أردنية ذهبت لتشييع ابنها بنيوزيلندا فماتت حزنا عليه    مولر: حملة ترامب للانتخابات لم تتواطأ مع روسيا    بلجيكا تحقق انتصارها الثاني بالتصفيات الأوروبية    فووت: آسف لضياع جيل رائع وكنت أتطلع لمشاركة لاعبي المنتخب الأول    حريق سوق ولد مينة.. العامل آخر من يعلم..!!    مندوبية وزارة الصحة بإقليم الجديدة تحتفي باليوم العالمي لمحاربة داء السل    ترامب سيوقع على قرار الاعتراف بالسيادة على الجولان    رسميا من الجامعة00 آخر الأخبار عن مشاركة "ميسي" في مباراة الأرجنتين والمغرب    ألمانيا تخمد "ريمونتادا" هولندا بانتصار قاتل في مقابلة مجنونة    رونار يضع آخر اللمسات على المنتخب قبل مواجهة "التانغو" بطنجة    كارتيرون يتحدث عن أهدافه مع الرجاء فيما تبقى من الموسم    وزير خارجية بنين: أعرب بلادي ممتنة للمغرب ولصاحب الجلالة    أزمة التعليم.. أمزازي استدعا النقابات وارفض الجلوس مع تنسيقية التعاقد    مداهمة مصنع سري لإعداد المسكر    40 بلدا إفريقيا في المؤتمر الوزاري الإفريقي حول الصحراء المغربية    إنزكان/عاجل: وفاة شخص داخل حمام شعبي بالدشيرة الجهادية وسط ذهول الحاضرين    والي الجهة “مهيدية” في زيارة مفاجئة لتطوان    على طريقة خاشقجي.. إحراق وتقطيع جثة مغربي بالمنشار والمجرمان توجها بعدها للصلاة!! -فيديو    الرميد: نسير في اتجاه التأسيس لوطن حر بالرغم من كل المشاكل أكد على تأثير المعطى الدولي على حجم الحريات بالمغرب    علاكوش لقناة الغد: الحكومة المغربية تفتقد الرؤية وتطميناتها للمعلمين ل«ذر الرماد في العيون»    المغرب لازال يواجه تحديات كبرى بخصوص سوق الشغل بالنسبة للشباب حاملي الشهادات (السيد الخلفي)    استقرار الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك خلال فبراير 2019    قبل تنفيذ مجزرة الجمعة السوداء.. إرهابي نيوزيلاندا زار المغرب    بنشماش : حزب الاصالة والمعاصرة يعيش فترة "مخاض عسير"    إنريكي يتغاضى عن إهدار الفرص أمام النرويج    بداية أسبوع ممطرة في المغرب مع انخفاض في درجات الحرارة    البرازيل والشيلي البرازيل توقعان بسانتياغو سلسلة من اتفاقيات التعاون    علماء روس يبتكرون لقاحا جديدا مضادا للسل    السلطات المصرية تمنع بث برنامج تلفزيوني بسبب “تمييزه ضد الرجال”    مانشستر يونايتد يخصص 250 مليونًا لضم أصدقاء رونالدو    40 بلدا إفريقيا يشاركون في المؤتمر الوزاري الإفريقي    انطلاق الدورة 25 لمهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط    هل يمكن أن نتحدث بهدوء عن المسألة اللغوية؟    حيل الفقهاء..وموسم الرواج!!    قتلوا بالرصاص وقُطعت رؤوسهم بالسواطير.. هجوم في مالي يسقط 134 قتيلا    أميركا توسع العقوبات على بنوك في فنزويلا    تساقطات مطرية تنعش آمال الفلاحين بالجنوب الشرقي للمملكة    25 حيلة مذهلة للطعام    تمديد أوقات زيارة متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر    انقلاب وزاري في بريطانيا للإطاحة بتريزا ماي    عصابة إجرامية تستغل سيارة مسروقة لإختطاف وإغتصاب فتاة    “قرية صوديسما 2019″، تقدم أفضل العروض لأحدث “ماركات” “رونو و داسيا” في فضاء ب”تيمة” بيئية بأكادير.    حاتم عمور يستعد لإطلاق كليب أغنيته الجديدة "بلا عنوان"    "إينوي" تحظى للمرة الثانية بهذا التتويج    إشهار صحيح للبراق. اللعابة ديال المنتخب مشاو فيه من الرباط لطنجة – صور وفيديوهات    سميرة سعيد تستعد لإطلاق ألبوم جديد    مصطفى اهنيني وعبد الواحد موادين بسجن عكاشة    أفلام وشرائط وثائقية ..بالدورة الثالثة لمهرجان «المحيطات» بالصويرة    الحكومة تناقش الخميس مرسوما يضبط استهلاك المؤسسات والمقاولات للطاقة    مطار تطوان...بين الواقع والمأمول    التَّرْنِيمَةُ السَّاكِنَةُ: أَهْلاً بِكُم يَا بَابَا الفاتيكان في المغرب    أبو حفص « يُجلد » فقهاء المغرب بسبب مجزرة نيوزيلندا    دراسة: المشروبات السكرية تزيد خطر الموت بأمراض القلب والسرطان!    خسرت الوزن في يوم واحد دون حمية (ولا تمارين)    على ضفاف علي    ما بين الأوثان والأديان ظهرت فئة الطغيان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ناشط جزائري معتقل بسبب آرائه يبدأ إضرابا عن الطعام في أحد سجون العاصمة
نشر في كواليس اليوم يوم 06 - 03 - 2016

ذكرت الصحافة الجزائرية أن الناشط في مجال حقوق الإنسان الجزائري كمال الدين فخار، المعتقل "تعسفيا" بأحد السجون بجنوب الجزائر العاصمة، بدأ اليوم السبت إضرابا عن الطعام احتجاجا على استمرار احتجازه.
ويتعلق الأمر بالإضراب الثالث من نوعه الذي يخوضه هذا المناضل الحقوقي في الجزائر منذ اعتقاله في يوليوز الماضي في أعقاب الأحداث المأساوية التي شهدتها مدينة غرداية (600 كلم جنوب الجزائر العاصمة).
وفي بيان للرأي العام ، ندد أفراد أسرة فخار ب"الاعتقال التعسفي والظروف غير الإنسانية" التي يعيش فيها ابنهم، خصوصا وأنه " لم يتم توجيه أي اتهام له حتى الآن من قبل قاضي التحقيق".
وكانت أسرة هذا الناشط الجزائري قد دعت أمس السبت الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إلى التدخل لدى الحكومة الجزائرية لطلب الإفراج عنه، وعن العديد من أفراد عائلته المعتقلين من أجل نفس القضية في سجون غرداية.
وأوضحت الأسرة في رسالة وجهتها إلى بان كي مون أوردتها الصحافة المحلية أن " الرئيس السابق للمكتب الإقليمي للرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان "متهم من قبل السلطات الجزائرية لا لشيء إلا لأنه يدعو إلى حماية حقوق المزابيين، المعروفين بخصوصياتهم من خلال كونهم أمازيغ وإباضيين ". واعتبرت الأسرة أن كمال فخار معتقل أيضا بسبب رسالة وجهها إلى بان كي مون في 2 يوليوز 2015. يذكر أن اعتقال كمال الدين فخار جاء في أعقاب مواجهات دامية غير مسبوقة بين عرب مالكيين وأمازيغ من المذهب الإباضي ، وقعت في يوليوز الماضي في غرداية، مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 22 شخصا، وإصابة العشرات. وكانت منظمة العفو الدولية قد طلبت من السلطات الجزائرية "إجراء تحقيق عاجل ونزيه في هذه الحوادث، وفي رد فعل قوات الأمن في إطار هذه المواجهات".
وحثت المنظمة الدولية أيضا السلطات إلى "كسر حلقة العنف في منطقة غرداية عن طريق بذل الجهود اللازمة لحماية الناس بإنصاف". وعلى الرغم من العديد من المبادرات التي اتخذتها الحكومة، فقد تحولت منطقة غرداية إلى مصدر دائم للتوتر، مما يهدد استقرار البلاد وسط اتهامات لقوات حفظ الأمن بسلوكات تمييزية اتجاه الأمازيغ.
وقد فشلت حتى الآن النداءات المتواصلة للتهدئة التي أطلقها مختلف الفاعلين وتنقل مسؤولين رفيعي المستوى إلى عين المكان ، في تطبيع الوضع، حيث أنه بعد كل فترة من الهدوء، عادة ما تكون قصيرة، تعود المواجهات مرة أخرى بشكل أكثر احتداما، متسببة في نشر شعور بالذعر وانعدام الأمن بين سكان عاصمة وادي ميزاب.
وقد تزامن هذا الإضراب مع وصول الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، إلى الجزائر.
وقد جرى استقباله من طرف بوتفليقة بحضور الوزير الأول، عبد المالك سلال، ووزير الدولة وزير الشؤون الخارجية و التعاون الدولي، رمطان لعمامرة، ووزير الشؤون المغاربية والاتحاد الافريقي وجامعة الدول العربية، عبد القادر مساهل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.