المغرب: المعايير الأممية الخاصة بالحق في تقرير المصير لا تنطبق مطلقا على الصحراء    الأمانة العامة للبيجيدي تختار بوانو مديرا للحملة الانتخابية الوطنية للحزب    لارام / برمجة الصيف: أزيد من 70 % من الطاقة الاستيعابية مازالت متاحة للتسويق    مستوطنون إسرائيليون يقتحمون المسجد الأقصى بقيادة عضو الليكود المتعصب يهودا غليك    قانون تصفية معاشات البرلمان: قراءة في قرار المحكمة الدستورية ورفض مجلس النواب    الازمة المغربية الاسبانية.. أزمة ظرفية؟ أم أزمة نهج؟!    الأمم المتحدة.. أنتيغوا وباربودا تعرب عن دعمها لحل سياسي قائم على التوافق لقضية الصحراء    الكونفدرالية الوطنية للسياحة تتعبأ لمواكبة عملية مرحبا- 2021    استمرار ارتفاع أسعار المحروقات يلهب جيوب المغاربة    هذه أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدرهم اليوم الثلاثاء    بنك المغرب يصدر سلسلة معلومات حول "الحركية البنكية"    إسبانيا تستغل قرار البرلمان الأوروبي الأخير لتكريس وضعية المدينتين السليبتين سبتة ومليلية كمناطق أوروبية ما وراء البحار    بريطانيا تمدد فرض قيود "كورونا" حتى يوليوز المقبل بسبب المتحور الهندي    شرط واحد يفصل حكيمي عن تشيلسي الانجليزي    وسام بن يدر: "إنها مجموعة الموت علينا البدء بقوة والفوز على ألمانيا"    بطولة أمم أوربا.. فرنسا تواجه ألمانيا في قمة مباريات دور المجموعات    الكاف يشيد بإنجاز الوداد في دوري أبطال إفريقيا    مؤجل الدورة 19 من البطولة الإحترافية الأولى/ حسنية أكادير – الوداد البيضاوي (3-5) : المتزعم يقدم أوراق إعتماده بأكادير    كرة السلة.. تعيين لبيب الحمراني مدربا جديدا للمنتخب الوطني للكبار    القنيطرة.. إحباط عملية ترويج 10.891 وحدة من المؤثرات العقلية    ولاية أمن بني ملال توضح حقيقة تداول صورة شخص يحمل جروحا    عملية مرحبا 2021.. إضافة خطوط بحرية جديدة في اتجاه الموانئ المغربية    توقعات أحوال الطقس اليوم الثلاثاء    في قراءة ثانية .. لجنة الداخلية تصادق على مشروع قانون "الكيف"    عوتاني.. كيم كاردشيان سقطات ف امتحان المحاماة ومزال مامفاكاش    أين يبتدئ التراث وأين ينتهي؟    الصحة العالمية : العالم يشهد انخفاضا في عدد حالات الإصابة الجديدة بكورونا    غُوْيتِيسُولُو في ذكرىَ رحيله هَامَ بالمغرب في حيَاتِه وبعد مَمَاتِه    سامسونغ تطلق الجيل الثاني من منصة "الأشياء الذكية"    أميركا توقف استيراد الكلاب من 113 دولة من بينها السعودية والأردن    كورونا: بوريس جونسون يرجئ رفع آخر القيود في إنجلترا وسط مخاوف من سلالة "دلتا"    كورونا: الصداع وسيلان الأنف من أعراض سلالة "دلتا" الجديدة المتحورة    البنك الدولي يرفع توقعات النمو الاقتصادي إلى 4.6 في المائة    مكتب الصرف: زيادة تحويلات المهاجرين في الأشهر الأربع الأولى    رغم الركلة الحرة البديعة لميسي.. تشيلي تفرض التعادل على الأرجنتين في كوبا أمريكا -فيديو    محللون: الجزائر قد تتجه إلى طريق مسدود.. ومدة حياة "تبون" السياسية يمليها الجيش    رابطة علماء المسلمين: إعدام البلتاجي وحجازي وآخرين جريمة وظلم عظيم يستوجب وقفة حازمة    رجاء الشرقاوي المورسلي.. اعتراف عالمي و طموح لبحث علمي دون كوابح    السعودية تسمح للنساء بالاختلاط بالرجال في الحج بدون محرم    حصري..الدرك الملكي يحجز طنا ونصف من مخدر الشيرا ضواحي برشيد    الناظور + الصور…فوضى و جحيم يومي للساكنة بالقرب من سوق اشوماي    إعادة انتخاب المغرب بلجنة الأمم المتحدة المعنية بحالات الاختفاء القسري    شعار مهرجان الإسكندرية السينمائي من تصميم مغربي    من رسائل عبد الكبير الخطيبي إلى غيثة الخياط 17 : الرسالة 40: هل تجتاز الحياة الآن، طرقا نجهلها؟    إلموندو .. أوراق ضغط تعمق الأزمة المغربية – الإسبانية و خط الغاز مهدد    بدواري المناصرة والجدات بجماعة الساحل اولاد احريز: قطع التيار الكهربائي المتكرر يضاعف معاناة الساكنة ويربك استعدادات المتمدرسين للامتحانات الإشهادية ‬    "الأسد الأفريقي 2021".. القوات البرية الأمريكية تحتفي بذكرى تأسيسها بالمغرب    من بينها مشروع مسلسل المغربي هشام العسري: الدوحة للأفلام تعلن عن المشاريع الحاصلة على منح الربيع    تفشي فيروس كورونا المتحور "دلتا" يدفع دولة أوروبية لتمديد قرارات الحظر و الإغلاق.    المنتخب الوطني المغربي النسوي لكرة القدم يفوز مجددا على نظيره المالي    الناظور : ذ.فريس مسعودي يكتب ..قصيدة شعرية بعنوان (العرض)    الحكومة الإسرائيلية الجديدة: بين الترحيب الدولي والتحفظ الفلسطيني    انطلاق الدورة الثانية للمهرجان الدولي للفيلم الكوميدي بالرباط    G7 تتجه لمحاربة الصين ووضع خطة لمكافحة الأوبئة في المستقبل    بعد أن سمحت السلطات السعودية بأداء مناسك الحج لمن هم داخل البلاد    رابطة حقوق النساء: النموذج التنموي لم يكن حاسما في تناول حقوق النساء    "لجنة الحج" تحتفظ بنتائج القرعة للموسم القادم    بعد قرار السعودية.. وزارة الأوقاف تكشف مصير نتائج القرعة السابقة لموسم الحج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كل عيد وأنتم بخير
نشر في كواليس اليوم يوم 15 - 05 - 2021

أعياد السنة القمرية في الدين الاسلامي من السنة الهجرية أربعة : عاشوراء شهر محرم، ثاني عشر ربيع الاول، فاتح شوال، عاشر ذي الحجة .
وكلها أعياد تثبت في الدين الاسلامي من تواريخها القمرية، برؤية استهلال الشهر من بعد غروب الشمس، وحلول الوقت الفضائي من الزمن اليومي، المركب من نظام شمسي ونظام فضائي .
ويجري العمل بإحياء الحفل من عاشوراء ليلا بأجواء المرح من حلول العام الهجري، وبالأذكار الدينية من ليلة المولد النبوي، بينما يجري العمل بعيد الفطر، والأضحى بعد صلاة العيد .
والاحتفال بالأعياد الدينية في النظام الاسلامي ترمز لحلول السنة الهجرية، بعد نهاية موسم الحج من مكة، وحلول الرسول من طريق الحج بالمدينة المنورة .
بينما إحياء ذكرى المولد النبوي هو تكريم الامة الاسلامية لحياة شخصية الرسول، واستمرارها على العهد روحيا كما يستمر التاريخ حيا، تنبض به من حياتها، كما حيت عليه من حياة رسولها .
أما عيد الفطر فيجري بإخراج زكاة الفطر وتأدية صلاة العيد، وهو عيد الامة بعد شهر من الصوم وهو من فرائضها الدينية عبادة، إلى جانب الصلاة والزكاة والحج، يستوجب العمل بها من الطهارة وحضور النية .
وأما عيد الاضحى فإنه يجري في العاشر من ذي الحجة بعد وقفة يوم عرفات من الحج، يؤدي فيه المسلمون صلاة العيد وينحرون الأضحية اقتداء بالرسول الكريم محمد صلعم .
وينسب شهر ذي الحجة آخر الشهور القمرية من العام الهجري المحرم، نسبة إلى المسجد الحرام الذي يحرم فيه للحج .
عيد الفطر في المغرب :
يحتفل المغاربة منذ اخذهم بالدين الاسلامي بكل الاعياد الدينية الاسلامية من العام الهجري، في ظل إمارة المؤمنين التي تميز بها نظام الحكم في المغرب، من اتباع السنة وعمل أهل المدينة عن الامام مالك، كما يسري بالنهج الديني من الحياة على السلف والخلف
وخلال كل شهر قمري تعلن وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية عن أول يوم منه، وعن العيد من تاريخه، ومباركة حلوله لأمير المؤمنين وللشعب المغرب والامة الاسلامية .
ويتميز عيد الفطر في المغرب بإخراج زكاة الفطر، وإقامة صلاة العيد، التي يؤديها أمير المؤمنين جلالة الملك في أجواء رسمية يتم نقلها مباشرة على امواج الاذاعة وشاشة التلفزة، وتقبل أمير المؤمنين تهاني الهيئات الدبلوماسية الاسلامية بالعيد من المسجد، وتهاني أعضاء الحكومة وسامي الشخصيات الرسمية بالقصر الملكي .
وعلى الصعيد الدولي يبعث جلالة الملك برقيات التهاني إلى قادة البلدان الاسلامية بحلول العيد السعيد، كما يتلقى جلالته برقيات التهاني بالمناسبة من ملوك وأمراء ورؤساء الدول والحكومات بالبلدان الاسلامية .
ومن الوجهة الاعلامية تبادر مختلف المنابر والقنوات برفع التهاني والمباركة إلى أمير المؤمنين جلالة الملك بمناسبة حلول العيد السعيد .
كما يتميز كل عيد من الأعياد، بالتفاتة ملكية بعين الرحمة، نحو عدد من المحكوم عليهم من مختلف محاكم الدولة، بإصدار عفو ملكي على عدد ممن تم الحكم عليهم، بالإعفاء الكلي أو الجزئي من مدة العقوبة الحبسية أو الغرامة، مما يدخل الفرحة على عدد من نزلاء المواقع السجنية .
ومن وجهة العموم، العيد يوم حفل عام تعطل فيه الخدمات من الخواص والمؤسسات، ويتحلى فيه الجميع بأجمل الحلل من الملابس وطيب المعاملات، وتقديم أشهى الاطباق وأطيب المأكولات، وتبادل الافراد أحاديث المودة التي تنشرح لها النفوس ويستطيب بها الحفل، من يوم يحيي فيه الساكنة العلاقات الروحية من الوجهة الدينية مع بارئهم، والعلاقات البشرية مع بعضهم، يوم تخلد فيه النفس للراحة وإحياء علاقة المودة، والتفرغ ليوم فرح من الحياة الاجتماعية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.