القضاة وكتاب الضبط يتحالفون ضد وزارة التجمعي محمد أوجار    زينب العدوي تتجه إلى تعويض لفتيت على رأس وزارة الداخلية    مرور سنة على زفاف الأمير هاري وميغان ماركل.. هكذا احتفلا على “أنستغرام” – فيديو    بنك المغرب يوضح بشأن الورقة النقدية الجديدة من فئة 60 درهما    17 جريحا في انفجار استهدف حافلة سياح قرب الأهرامات في القاهرة    الجزائر.. 46 منظمة تدعو الجيش لفتح حوار لتجاوز الأزمة    ميسي تفوق على حمد الله    المصري جهاد جريشة حكما لمباراة الوداد و الترجي    ريال مدريد يختتم موسمه السيء بأرقام كارثية    اللجنة المنظمة تكشف عن تميمة كأس أمم إفريقيا    مشجع لمانشستر سيتي ينفجر غضبا في وجه الصحفيين بسبب صلاح    رونالدو يحصد جائزة أفضل لاعب في الدوري الإيطالي    الشرطة تلقي القبض على مهاجرة افريقية بحوزتها 396 لتر من الخمور    بالفيديو.. إندلاع حريق مهول في محطة للقطارات بمدينة ميلوز شمال شرق فرنسا    توشيح أستاذ مغربي في رومانيا بوسام راقي تقديرا لاسهاماته في تقدم العلوم والاختراعات    طنجة.. وفاة شخص ثاني في حادث اصطدام سيارة بدراجات نارية    “صحتنا في رمضان”.. ما هو أفضل وقت لممارسة التمارين الرياضية؟ – فيديو    هذا ما يفكر فيه الجعواني بعد الإفطار    أبو زيد: إسرائيل طردت 635 مغربيا واستولت على 3 ملايين وثيقة مقدسية    الحرارة العليا 37 درجة في توقعات طقس بداية الأسبوع    عبر باب المغاربة.. وزير إسرائيلي يقود اقتحامات مستوطنين للمسجد الأقصى!    إدخال الدولة المغربية طرفا في جريمة “شمهروش”.. هل يتغير موقف النرويج؟    دراسة: استهلاك الكثير من عصائر الفواكه المصنعة يزيد من خطر الوفاة المبكرة    “كَبُرَ مَقْتاً… ” ! *    دعوة غير مسبوقة.. أول نائب جمهوري يطالب بعزل ترامب    طبول الحرب تدق بالخليج والمنطقة على حافة الانفجار    دراسة: تناول الخضار مع البيض يزيد من امتصاص مضادات الأكسدة    بالفيديو .. أرنولد شوارزنيغر يتعرض لاعتداء في جنوب أفريقيا    على ركح الخشبة، مسرحية "لفصال ماه معاك" تخطف الأضواء    "فيات" تقدم خطوط تجهيزات جديدة لأيقونتها 500    "ماكلارين" تكشف عن أيقونتها "GT" الجديدة    بنشماس يعلن التأجيل والمؤتمر ينتخب كودار رئيسا.. غليان داخل "البام"    إيقاف مروج مخدرات بكلميم    بركان والزمالك … مباراة حاسمة ومصيرية لضمان التتويج باللقب الأول في تاريخ الفريقين    العامودي يتهم الحكومة ب”إفلاس” مصفاة “سامير” ويطالب ب14 مليار درهم تعويض عن الضرر    رحيل فيلسوف«المشروع النهضوي»طيب تيزيني في حمص السورية - العلم    متحف اتصالات المغرب يفتح أبوابه للزوار    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    العثماني يبرئ قياديي حزبه من الانخراط في سباق الانتخابات    صورة.. مادونا ترفع العلم الفلسطيني في قلب تل أبيب    مدخل لدراسة تاريخ الزعامات المحلية بالجنوب المغربي : سعيد بن حمو المعدري -11-    مقتل أب لخمسة أطفال بطريقة بشعة قبيل السحور في اليوم الثالث عشر من رمضان، والغموض يكتنف الحادث.    مخرجتان مغربيتان تحصلان على منحة دورة 2019 لمؤسسة الدوحة للأفلام    محمد عابد الجابري بين الورد والرصاص – 11-    كشف عنها الوزير نورالدين بوطيب في المجلس الحكومي : 11ألف عملية مراقبة لحماية المستهلك وتحرير 344 محضر مخالفة منذ بداية رمضان    إخصاء وتبادل جاريات    أموال الأفلام “الإلكترونية”    كعب بن سور… الغرم بالغنم    في ظاهرة فلكية مميزة .. « القمر الأزرق » يضيء سماء الأرض    استنفار فالمينورسو بعد غلق معبر الگرگرات الحدودي مرة تانية    بنزين: فرنسا لا يمكنها تغيير دين الاسلام    إدارة البيجيدي تتبرأ من منشورات “Yes We Can” الفيسبوكية    القصر الكبير : انطلاق الملتقى القرآني الثالث للحافظات    لصحة أفضل.. تجنب هذه العادات الخاطئة في رمضان    أزيد من مليون زائر للمواقع التراثية بالمملكة مند بداية سنة 2019    بعد محطة اشتوكة..انجاز محطة لتحلية مياه البحر بسيدي إفني    ترامب يُغضب شركة «تويوتا» اليابانية    الموتى لا يموتون.. فيلم أمريكي ينافس في “الكان”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رونالدو يلملم أهدافه وكراته الذهبية ويمضي نحو "السيدة العجوز"
نشر في البطولة يوم 10 - 07 - 2018

اختار المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الانتقال من ريال مدريد الإسباني إلى يوفنتوس الإيطالي، مطلقا مرحلة جديدة يتوقع أن تكون الختامية لمسيرة كروية زاخرة بالألقاب الفردية والجماعية.
ويأتي انتقال رونالدو (33 عاما)، إحدى أبرز عمليات الانتقال للاعبي كرة القدم في الأعوام الأخيرة، بعد أيام من فشل محاولة البرتغالي في إحراز لقب غال لا يزال ينقص خزائنه: كأس العالم.
خلال مسيرة لنحو عقد من الزمن مع النادي الملكي الذي انضم إليه قادما من مانشستر يونايتد الإنكليزي عام 2009، أحرز رونالدو كل الألقاب الممكنة على الصعيد الفردي: الدوري الإسباني، دوري أبطال أوروبا، كأس العالم للأندية، الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم أربع مرات (نالها خمس مرات وكانت الأولى مع يونايتد)... وصولا لعام 2016 عندما قاد بلاده لأول لقب قاري لها في كأس أوروبا التي استضافتها فرنسا.
كان يمني النفس في مونديال روسيا 2018، والذي يتوقع أن يكون الأخير له، بإحراز اللقب العالمي للمرة الأولى له ولبلاده. إلا أن بدايته القوية بعد "هاتريك" في مرمى المنتخب الإسباني في الجولة الأولى للدور الأول، انتهت عند عتبة الأوروغواي في الدور ثمن النهائي، بخسارة 1-2.
وعلى رغم أن انتقال رونالدو واختياره عدم إنهاء مسيرته في النادي الذي حقق معه معظم الألقاب الكبرى، يشكل نوعا من المفاجأة، إلا أن الحديث عن مغادرته القلعة البيضاء يتردد منذ فترة، لاسيما منذ ما بعد إحراز النادي في 26 مايو الماضي، لقبه الثالث تواليا في دوري أبطال أوروبا.
يومها، تحدث رونالدو عن مسيرته مع النادي الملكي بصيغة الماضي، ما أثار زوبعة من التقارير الصحافية. عاد البرتغالي بتصريحات سعى بها لتهدئة المخاوف وإعطاء مشجعي ريال موعدا "في العام المقبل". لكن بعد أيام من الاقصاء من كأس العالم، اكتسبت تقارير الانتقال زخما جديا، وصولا الى إعلان ريال رسميا بعد ظهر الثلاثاء، ان رونالدو اختار الرحيل.
وتقدم النادي في بيان بالشكر "الى لاعب اثبت انه الافضل في العالم في احدى اكثر الفترات تألقا في تاريخ نادينا وكرة القدم العالمية".
وأكد يوفنتوس التعاقد مع رونالدو لأربعة أعوام، وانه سيدفع لريال 100 مليون يورو. وقدرت التقارير الصحافية قيمة راتبه السنوي ب 30 مليونا.
وفي رسالة له نشرت على موقع النادي الاسباني على شبكة الانترنت، اعتبر رونالدو ان الفترة التي أمضاها مع ريال هي الأفضل في حياته.
وقال "فكرت كثيرا واعتقد ان الوقت قد حان لفتح مرحلة جديدة في حياتي، ولهذا السبب طلبت من النادي قبول انتقالي (...) ليس لدي سوى شعور كبير بالشكر لهذا النادي وللمشجعين والمدينة".
- سجل ناجز -
لم يتبق لرونالدو الكثير ليحققه في ريال. أفضل هداف في تاريخ النادي مع 450 هدفا، 120 منها في دوري الأبطال (هداف تاريخي). أحرز معه لقب الدوري الاسباني مرتين، ودوري أبطال أوروبا أربع مرات.
برز ابن ماديرا البرتغالية منذ سن صغيرة. في العام الذي احتفل فيه بعيد ميلاده السادس عشر، دافع عن ألوان فرق دون 16 عاما، دون 17 عاما، دون 18 عاما، الرديف والأول، لناديه سبورتينغ البرتغالي. بعد عامين، لفت أنظار المدرب السابق لمانشستر يونايتد "السير" الاسكتلندي أليكس فيرغوسون الذي جعله في العام 2003 واحدا من "الشياطين الحمر".
أمضى رونالدو في صفوف الفريق ستة أعوام حافلة، أحرز خلالها لقب الدوري الانكليزي الممتاز ثلاث مرات ولقب دوري الأبطال عام 2008، قبل ان ينتقل لريال في العام التالي بعدما ترك بصمته في النادي الانكليزي، وكان على قدر الآمال من حامل القميص الرقم 7 في "أولد ترافورد".
انتقاله الى ريال تم لقاء 94 مليون يورو، رقم "متواضع" بحسب أرقام الانتقالات الحالية، الا انه جعل منه في 2009، أغلى لاعب في العالم.
في الدوري الاسباني، بقيت الأفضلية لبرشلونة على حساب النادي الأبيض، الا ان رونالدو جعل من دوري الأبطال حديقته الخلفية التي حقق فيها كل شيء، وحيث فجر فيها نهمه التهديفي. أصبح أول لاعب يسجل فيها 100 هدف، وتصدر ترتيب هدافيها لستة مواسم. ولا تزال الأهداف ال 17 التي سجلها في 2014، الرقم القياسي لموسم واحد في المسابقة القارية الأم.
- هداف دولي -
في كأس أوروبا 2016، بات رونالدو أول لاعب يسجل في أربع بطولات قارية. في مونديال 2018، أصبح رابع لاعب في التاريخ يسجل في أربع كؤوس للعالم، مع أربعة أهداف أبرزها هدف التعادل (3-3) من ركلة حرة رائعة في مرمى المنتخب الاسباني، قبل دقيقتين من نهاية الوقت الأصلي.
لم يتمكن رونالدو من مواصلة المسيرة في كأس العالم. المفارقة انه خرج من الدور ثمن النهائي في اليوم نفسه لخروجه غريمه وأفضل لاعب في العالم خمس مرات أيضا، الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي خسر منتخب بلاده أمام فرنسا 3-4.
اعتبر العديد من المراقبين ان خروج اللاعبين في اليوم نفسه يشكل تسليما للشعلة من جيل الى جيل، جيل مخضرمين من طينة ميسي ورونالدو، الى جيل شاب كالفرنسي كيليان مبابي.
الآن على ريال ان يبحث عن بديل للاعب من وزن رونالدو في صفوفه، وذلك بعد أسابيع فقط من رحيل مدربه الفرنسي زين الدين زيدان الذي قاده الى لقب دوري الأبطال ثلاث مرات متتالية. أما يوفنتوس، فسيرحب برونالدو أملا في ان يقوده الى تحقيق لقب قاري يفتقده منذ العام 1996.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.