التساقطات المطرية الأخيرة تنعش آمال المغرب في موسم فلاحي جيد    عبد القادر العلوي لبيان اليوم: كنا ننتظر هذه الأمطار بشغف وتساقطات شهري فبراير ومارس ستحسم مردودية الموسم    برشلونة يقترب من حسم أولى صفقاته الشتوية    البحرية الملكية تٌجهض عملية لتهريب طنين من مخدر الشيرا    للمقيمين وحاملي الجنسية..رحلة جديدة بين ميناء طنجة وإسبانيا    هذه حصيلة فيروس كورونا المستجد حول العالم    المواجهات المحتملة ل برشلونة في دور ال16 بدوري الأبطال    عموتا يعقد ندوة صحفية زوال اليوم الأحد    رسميا.. مولودية وجدة يتعاقد مع مدرب فرنسي خلفا لعبد السلام وادو    ربط بحري بين مليلية المحتلة وغزوات الجزائرية.. إسبانيا ترحب    احتجاجات عنيفة في تونس وقوات الأمن والجيش تنتشر في الشوارع(فيديو)    أمن أكادير يحبط عملية للهجرة السرية ويوقف أربعة أشخاص    د.الصوصي العلوي: القاضي فايزي عنوان للنزاهة والمعقول أجرته الشهرية كانت بالكاد تكفيه لضروراته اليومية    مصدر عسكري: البحرية الملكية تجهض عملية لتهريب مخدر الشيرا بعرض ساحل رأس سبارطيل    هيئات حقوقية ترفض الحكم بالإعدام على قاتل الطفل عدنان    بسبب الاقبال الكبير عليها.. اغلاق الطريق المؤدية لمحطة اوكيمدن    مبادرة "النقد والتقييم" داخل "البيجيدي" تنتقد استفراد الأمانة العامة بالقرارات المصيرية    تراجع وتيرة تسجيل الطلبة الأجانب بالمغرب في زمن تفشي الجائحة    الباحث المغربي عبد المجيد اهرى يتوج بالجائزة العربية للبحث المسرحي    غروس قال في حارث ما لم يقله أي مدرب آخر: سأناديه بالأمير!    توقعات أحوال الطقس ليوم الإثنين    المشاركة السياسية للشباب هي الحل    كأس محمد السادس.. الاتحاد السعودي يستعد لمواجهة الرجاء    ظلال أدبية (العدد الرابع ) " طريق الكلمات "    الاستثمار الأمريكي بالمناطق الجنوبية    مسؤولون ألمانيون: لا أولوية للرياضيين في الحصول على لقاح "كورونا"    مقاولة أمريكية تستثمر في مشروع تطوير أول إنسان آلي مغربي الصنع    دول إفريقية جديدة تعلن دعمها لمقترح الحكم الذاتي.. هل اقترب المغرب من "نصاب" طرد البوليساريو؟    توقيف مسلح مدجج بالذخيرة في محيط مبنى الكونغرس في واشنطن    أكادير : إطلاق مشروع جديد يسعى لدعم المئات من الشباب حاملي المشاريع بجهة سوس ماسة.    توزيع أكثر من 693 ألف قنطار من الشعير المدعم لفائدة مربي الماشية بجهةبني ملال    السفيرة المغربية واعديل تستقبل نظيرتها الإسرائيلية في منزلها بغانا: ‘نأكل نفس الطعام'    في مثل هذا اليوم 17 يناير 2012: وفاة محمد رويشة    مصر تعلن عن اكتشافات أثرية تعود إلى الدولة الحديثة 3000 ق.م    "بنات العساس" يجمع منى فتو وسعاد خيي ودنيا بوطازوت في رمضان 2021    زياش الثاني ضمن "الخماسي الطوب" في تشيلسي.    ترامب سيحتفظ بالحقيبة النووية ولن يتركها لبايدن !    بعد ‘مقتلها' ب20 سنة.. أسرة السندريلا سعاد حسني تتلقى العزاء بعد وفاة الشريف    لويزة حنون: الوضع السياسي والاجتماعي بالجزائر "كارثي"    في انتظار اللقاح.. هذه العلامات تؤكدأن مناعتك قوية ضد كوفيد19    عدد وفيات كوفيد-19 يتخطى حاجز مليوني وفاة    كورونا.. النرويج ترجح أن آثار للقاح "فايزر" الجانبية وراء الوفيات الأخيرة    خطوة هامة من الرئيس الأمريكي بايدن، تعزز قوة تقارب العلاقات المغربية الأمريكية.    تسرب غاز أكسيد الكربون يودي بحياة 5 أشخاص في دار للمسنين بإيطاليا.    تونس.. اتساع رقعة الاحتجاجات العنيفة في بعض المدن    طفلة "ذا فويس كيدز" ميرنا حنا تُطلق "أحن الهم"    جو بايدن يعين شباط في فريق إدارته بالبيت الأبيض    "سيكولوجية المدح في الاستقطاب الاجتماعي والسياسي"    لمذا تأخر تسلم المغرب مليون جرعة لقاح قادمة من الهند؟    تذكير الرئيس تبون ب«ماضيه البوتفليقي» جريمة يعاقب عليها القانون في الجزائر    "كازا".. انتخاب امرأة لأول مرة على رأس شعبة القانون بكلية عين الشق    رباح يزور محطة معالجة المياه العادمة للمكتب الشريف للفوسفاط        ارتفاع قيمة الدرهم مقابل الأورو بنسبة 0,51 في المائة ما بين 07 و13 يناير الجاري    حلم العدالة الاجتماعية والتعطش إلى عودة زمن الخلافة    النفاق الديني    الدين.. بين النصيحة و"السنطيحة"    هنيئاً للقادة العرب، وويلٌ للشعوب!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مودريتش... من طفولة محاطة بالحروب إلى منصات المجد في أوروبا
نشر في البطولة يوم 11 - 07 - 2018

كابتن منتخب كرواتيا لوكا مورديتش يذهل العالم الكروي... فهو بعمر ال32 لا يمنح فقط الحماسة والقيادة للاعبيه بل يدهشهم بحيويته ولياقته التي لا تنضب...
"نواصل سماع السؤال ذاته ونعطي الإجابة ذاتها"... هذا ما قاله جناح المنتخب الكرواتي إيفان بيريشيتش الأسبوع الماضي. في كل مرة يطل فيها لاعب كرواتي أمام وسائل الاعلام خلال كأس العالم في روسيا، يدرك أن سؤالاً سيطرح عليه بخصوص زميله لاعب الوسط لوكا مودريتش، وفي كل مرة تعكس الاجابة الاعجاب الذي يحظى به القائد في تشكيلة منتخب بلاده.
تدين كرواتيا بتأهلها الى نصف النهائي المقرر اليوم الأربعاء ضد إنكلترا (18:00 غرينيتش) على ملعب لوجنيكي في موسكو، إلى لاعب وسط ريال مدريد الاسباني والذي تألق في ربع النهائي ضد روسيا في سوتشي حيث اختير أفضل لاعب في المباراة، وهي جائزة نالها ثلاث مرات في المباريات الخمس التي خاضها المنتخب الكرواتي حتى الآن في مونديال 2018.
سجل مودريتش هدفين في المونديال الروسي، بينهما تسديدة رائعة في مرمى الأرجنتين (3-0) في دور المجموعات، ومرتين في ركلات الترجيح ضد الدنمارك في ثمن النهائي وروسيا في ربع النهائي.
كانت برودة الأعصاب التي أظهرها صانع ألعاب النادي الملكي في ثمن النهائي ضد الدنمارك مثيرة للإعجاب، لاسيما وأن الركلة الترجيحية التي سددها وسجلها في مرمى الحارس الدنماركي كاسبر شمايكل، أتت بعد وقت قصير من إضاعته في الدقائق الأخيرة للشوط الثاني الاضافي، ركلة جزاء كانت كفيلة على الأرجح بحسم نتيجة المباراة لصالح فريقه.
لوكا مودريتش: من طفولة محاطة بالحروب... إلى منصات المجد في أوروبا
وبعدما ساهم في تتويج ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الرابعة في المواسم الخمسة الأخيرة بفوزه على ليفربول الإنكليزي في كييف في مايو الماضي، سيكون مودريتش أبرز مرشح لنيل جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم، في حال تمكن من قيادة كرواتيا نحو المجد والتتويج بلقب كأس العالم للمرة الاولى في تاريخها.
ويقول المهاجم ماريو ماندزوكيتش الذي تزامل ومودريتش في دينامو زغرب قبل انتقال لاعب الوسط إلى توتنهام هوتسبر الإنكليزي ومنه إلى ريال، "لقد عرفت لوكا منذ أعوام عدة، ليس فقط مع المنتخب الوطني".
أضاف "يستحق كل التنويه الذي يناله من وسائل الإعلام والمشجعين. لقد عمل جاهداً جداً للوصول إلى هذه النقطة (...) هو قائدنا، زعيمنا، نحن نتبعه، وإذا نجح الفريق في تحقيق نتيجة رائعة وحصل هو على الكرة الذهبية، سيكون مستحقاً لها، وأنا أريدها له".
كان ثمة احتمال ضئيل ببلوغهم هذه المرحلة لولا مودريتش، اللاعب القصير القامة ذو الوجه الطفولي، والذي اضطر حين كان فتى للفرار من قريته بعدما قتل جده على يد القوات الصربية في حرب الاستقلال.
لكن مودريتش هو في الوقت نفسه اللاعب الذي تضررت سمعته في بلاده قبل كأس العالم بسبب الشبهات التي حامت حوله بعد اتهامه من قبل القضاء بالإدلاء بشهادة زور في إطار فضيحة فساد تهز كرة القدم الكرواتية وتتعلق بالمدير التنفيذي السابق لنادي دينامو زغرب زدرافكو ماميتش الذي حكم عليه بالسجن لستة أعوام ونصف عام بسبب الفساد والتهرب الضريبي والغش في انتقالات اللاعبين حين كان في منصبه بين 2003 و2016.
على رغم مشاكله خارج الملعب، كان مودريتش قائداً رائعاً على المستطيل الأخضر، وساهم في تكرار إنجاز جيل أواخر التسعينيات الذي بلغ دور الاربعة لمونديال فرنسا 1998 قبل ان يخرج على يد منتخب البلد المضيف وينهي البطولة في المركز الثالث، في أول مشاركة لكرواتيا كدولة مستقلة.
يتطلع أفراد هذا الجيل للوصول الى أبعد مما حققه دافور شوكر وزملاؤه، لكن مجرد بلوغ هذا الدور يعد مصدر فخر كبير لكرواتيا.
كان مودريتش دائماً في الواجهة خلال خيبات الأمل السابقة للمنتخب الوطني الكرواتي، أبرزها إهداره ركلة جزاء ترجيحية أمام تركيا في الدور ربع النهائي لكأس أوروبا عام 2008. قبل عامين خرجوا من الدور ذاته في كأس أوروبا 2016 بخسارتهم بهدف في الدقيقة 117 من الوقت الاضافي أمام البرتغال التي توجت لاحقاً باللقب القاري الاول في تاريخها.
وقال مودريتش بعد الفوز على روسيا السبت "سلكنا طريقاً صعبة. لم نكن محظوظين في البطولات السابقة لكننا الآن نحصل تلك الديون هذا العام".
تكمن أكبر علامة إعجاب الآن حول اللياقة البدنية للمنتخب الكرواتي الذي قطع مسافات طويلة في مباراتيه الأخيرتين اللتين حسمتا بعد استنفاد الوقت الاضافي واللجوء إلى ركلات الترجيح، بالإضافة إلى أن العديد من اللاعبين عانوا من إصابات وصعوبات بدنية ضد روسيا.
ولكن إذا استطاع مودريتش تنشيط نفسه للتحكم بمباراة أخرى ضد إنكلترا، ستبقى حظوظهم قائمة لبلوغ المباراة النهائية.
وقال مودريتش "نأمل في أن نذهب أبعد مما حققه جيل 1998. لدينا كل ما نحتاج إليه للقيام بذلك، منتخب رائع وجهاز فني رائع".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.