بوريطة: 160 شركة أمريكية اتخذت من المغرب مقرا لها    الهيئة المغربية لسوق الرساميل تقدم دليلها العملي لمكافحة تبييض الأموال وتمويل الإرهاب    منظمة: مطلق النار بفلوريدا "لا يمثل شعب السعودية"    زياش يلتقي قريبا بالطفل الذي اقتحم الملعب من أجل معانقته    حمد الله وأمرابط يقودان النصر للتأهل بأهداف رائعة    المكفوفون يشتكون إدارة “مهرجان مراكش الدولي للسينما” لرئيسه الأمير رشيد    دراسة بريطانية تحذر من مشروبات أشهر سلاسل المقاهي في العالم والتي تحظى بشعبية كبيرة في المغرب    العثور على جثة متفحمة يستنفر الدرك بضواحي الفقيه بن صالح    تبادل سجناء.. طهران تسلم واشنطن طالبا أمريكيا مقابل عالم إيراني    بسبب عدم إشراكه في مباراة الهلال السوداني ..وليد أزارو غاضب من مدرب الأهلي    دراسة: تناول الحليب ومشتقاته لا يطيل العمر عند الكبار.. وقد يكون سببا في أمراض قاتلة    أزمة دبلوماسية جديدة تلوح في الأفق بين المغرب وهولندا بعد إلغاء سفير المغرب للقاء بوزيرة العدل    صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم تترأس حفلا دينيا إحياء للذكرى الواحدة والعشرين لوفاة جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني    عاجل.. مفاجآت في تشكيل ريال مدريد ضد إسبانيول    البيت الأبيض يعلن رفضه المشاركة في التحقيق المتعلق بإجراءات عزل الرئيس ترامب    نصير: عازمون للفوز على سان داونز    عبيابة: المغرب واليونسيكو عازمان على تعزيز تعاونهما    الصيادلة يطالبون بمراجعة القوانين التي تضعهم على قدم المساواة مع تجار المخدرات    سياح يلتقطون صورا لأكوام الأزبال بتطوان ونشطاء يوجهون انتقادات واسعة للسلطات المحلية    وزارة عمارة تقرر التصدي لظاهرة نقل الأشخاص على دراجات ثلاثية الدفع “التريبورتور”    بمساعدة ممثل السلطة المحلية بعكراش.. الأمن يعتقل قاتل سائق الطاكسي مختبئا في ورش للبناء    والي أمن تطوان يزور باب سبتة لتسهيل حركة العبور    ارتفاع طفيف في نسبة مخزون سد يوسف ابن تاشفينت    دار الشعر بتطوان تتألق في فعاليات “ملتقى الشعر والمسرح”    كيف تحول الأنظمة الديكتاتورية الثورات ضدها من السلمية إلى العنف؟    لهذا السبب تعطلت "اليسرى القاتلة" لزياش أمام فيليم    بعد إطلاق النار في قاعدة أمريكية.. حاكم فلوريدا للسعودية: هذا رجلكم وأنتم مدينون لنا    الدعوة إلى اعتماد المقاربة الحقوقية في التعاطي مع الإعاقة    قناة التلفزة الإسرائيلية 12 :الملك محمد السادس رفض طلبا لاستقبال نتنياهو    توشيح موظفين من وزارة الثقافة والشباب والرياضة بأوسمة ملكية    إثيوبيا ترغب في الاستفادة من التجربة المغربية في مجال تدبير وإدماج المهاجرين    الوداد يسعى لإسقاط صن داونز في دوري الأبطال وتاريخ مواجهات الفريقين يدعمه    دراسة علمية جديدة تكشف فائدة أخرى “مهمة” لزيت الزيتون    أكبر هيئة لوكالات السفر البريطانية تتوج مراكش باحتضان مؤتمرها مطلع شهر أكتوبر المقبل    آلاف الفلسطينيين يصلون الفجر في المسجد الإبراهيمي لتأكيد هويته الإسلامية    سعيد الناصيري يجمع مشاهير المغرب والعرب في « أخناتون في مراكش »    إليسا تمارس مهنة جديدة بعيدا عن الفن    مورينيو أمضى ليلته في مقر تدريب توتنهام بعد الخسارة أمام يونايتد    المرشحون للانتخابات الرئاسية الجزائرية يقدّمون برامجهم في مناظرة تلفزيونية غير مسبوقة    الأحرار يفوز بمقعدين في الغرفة الفلاحية لسوس مقابل مقعد للاستقلال برسم الانتخابات الجزئية    فاطمة العروسي ومحمد رضا ضيفا برنامج « سترايك » مع حمزة الفيلالي    مستشارو “الأصالة والمعاصرة” بمجلس مدينة الرباط يتهمون سلطات الوصاية بالتستر على خروقات العمدة    طقس السبت.. بارد مع زخات مطرية    مجلس المستشارين.. المصادقة بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2020 برمته    "أندلسيات" يكرّم أمين سرّ أكاديمية المملكة بمشاركة "روافد موسيقية"    اشاعة تعري الإعلام في المغرب خارجة من الفايسبوك !!!!!!    ندوة الأرشيف الجماعية بين توصية لجنة التفتيش و الحق في المعلومات    مجلس المستشارين يصادق على الجزء الأول من قانون المالية برسم 2020    نقطة نظام.. البام والبيجيدي    العلمي يقدّم المغرب قدوة للأفارقة    بعد أيام من افتتاحه.. النيران تندلع ب"الرباط سانتر"    تقضي مسافات طويلة للذهاب للعمل… هكذا تخفض مستوى توترك    ما يشبه الشعر    دراسة أمريكية: الولادة المبكرة تزيد خطر إصابة الأطفال والشباب بالسكري    أيهما الأقرب إلى دينك يا شيخ؟    مباحثات مغربية سعودية حول الحج    " الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين": قتل المحتجين جريمة كبرى وحماية حق الشعوب في التظاهر فريضة شرعية    حسن أوريد يكتب: الحاجة إلى ابن خلدون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سولسكاير: حلمت دوما بهذه الوظيفة
نشر في البطولة يوم 28 - 03 - 2019

كافأ نادي مانشستر يونايتد خامس الدوري الإنكليزي، مدربه النروجي أولي غونار سولسكاير على نتائجه الجيدة، بعد حلوله موقتا في 19 ديسمبر الماضي بدلا من البرتغالي المقال جوزيه مورينيو بمنحه عقدا لثلاثة أعوام الخميس.
ونجح المهاجم السابق ليونايتد بتحقيق 14 فوزا في 19 مباراة، والعودة للمنافسة على مركز مؤهل لدوري أبطال أوروبا، التي بلغ فيها أيضا الدور ربع النهائي حيث يواجه برشلونة الإسباني بعد أسبوعين.
وقال سولسكاير في بيان لنادي "الشياطين الحمر": "شعرت كأني في بيتي منذ اليوم الأول في هذا النادي المميز. يسعدني أن أكون لاعبا في يونايتد وأبدأ مسيرتي التدريبية هنا".
وتابع: "كانت الأشهر الأخيرة تجربة رائعة وأريد أن أشكر كل المدربين، اللاعبين والجهاز على العمل الذي قمنا به حتى الآن".
وارتبط سولسكاير (46 عاما) بيونايتد لفترة ناهزت 15 عاما، كلاعب بين 1996 و2007، وبعدها كمدرب للفريق الرديف. كما خاض تجربتين تدريبيتين، مع كارديف سيتي لبضعة أشهر عام 2014، ومولدِه النروجي.
وأردف قائلا: "حلمت دوما بهذه الوظيفة وأنا أكثر من متحمس لقيادة الفريق لهذه الفترة الطويلة، وآمل فيها تحقيق نجاح يستحقه جمهورنا الرائع".
وفي المؤتمر الصحافي الذي عقده بمناسبة توليه المهمة رسميا، وقبل يومين من مواجهة واتفورد، كشف سولسكاير عن أهدافه بالقول: "لا نستطيع الانتظار لسنوات طويلة لكي نحرز لقب الدوري الإنكليزي الممتاز. الفوز بالدوري المحلي هو ما نتوقعه وتعودنا عليه وقمنا بذلك مرات عدة".
وأضاف: "لكن يتعين علينا أن نتخذ الخطوة تلو الأخرى، فلا نستطيع تحقيق بين ليلة وضحاها فارق ال 18 نقطة عن فرق المقدمة".
وكان سولسكاير توج بطلا للدوري الانكليزي الممتاز ست مرات خلال 11 سنة قضاها في صفوف مانشستر يونايتد بين عامي 1996 و2007.
ويُعد سولسكاير من أبرز اللاعبين الذين دافعوا عن ألوان يونايتد خلال حقبة المدرب الاسكتلندي "السير" أليكس فيرغوسون، إذ سجل 126 هدفا في 366 مباراة خاضها بقميصه بعد انتقاله الى "أولد ترافورد" عام 1996 من مولدِه.
بدوره، أشار الرئيس التنفيذي ليونايتد إد وودوارد إلى أن "أكثر من الاداء والنتائج، يجلب أولي تجربة غنية كلاعب ومدرب، مع رغبة في منح اللاعبين الشبان فرصتهم وفهم كبير لثقافة النادي".
وبعد إقالة مورينيو في 16 ديسمبر الماضي، وصل سولسكاير من نادي مولده النروجي "على سبيل الإعارة" حتى نهاية الموسم.
واستلم سولسكاير الذي أمضى 11 موسما في ملعب أولد ترافورد كلاعب، الفريق في المركز السادس ضمن الدوري الإنكليزي بفارق 11 نقطة عن الاربعة الاوائل.
لكنه خسر مرة وحيدة في الدوري مذذاك الوقت ويحتل المركز الخامس بفارق نقطتين فقط عن أرسنال الرابع قبل 8 مراحل على نهاية الموسم.
وتعد أبرز نقطة في مسيرته القصيرة كمدرب مع يونايتد، التفوق على باريس سان جرمان الفرنسي في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا عندما قلب تأخره بهدفين في مباراة الذهاب (3-1 إيابا). كما عاد تحت اشراف نجم الوسط الفرنسي بول بوغبا الى مستوياته السابقة بعد صراعه المستمر مع مورينيو.
- "فلنحرز بعض الألقاب" -
وغرد زميل سولسكاير السابق الحارس الدنماركي بيتر شمايكل "تهانينا صديقي، تستحق ذلك تماما. فلنحرز بعض الألقاب".
كما رحب زميله السابق غاري نيفيل الذي يعمل راهنا كمحلل "سعيد لأولي. لم أعتقد أن هذا الامر سيحصل عندما تم تعيينه. لكن النتائج وروح الفريق في النادي كانت رائعة منذ قدومه ويستحق ذلك. يحتاج الآن إلى الدعم في سوق الانتقالات على صعيد التمويل والموارد الصحيحة!".
زميل آخر للمدرب الشاب هو المدافع ريو فرديناند غرد "نعم، أولي رسميا في القيادة...".
وكان سولسكاير المح مطلع الشهر الحالي الى إمكان بقائه في الموسم المقبل، مؤكدا أنه بحث مع إدارة النادي المملوك من عائلة غلايزر الأميركية، في مستقبل الفريق "نعم، قمت بذلك. نحن نبحث في مستقبل النادي".
وأضاف "قمنا بذلك قبل أن أفوز بمباراتين أو ثلاث مباريات ويبدأ الحديث عما اذا كان علي البقاء أم لا. عقدي ينتهي في الصيف لكني لا أزال، كما كنت دائما مع مانشستر يونايتد، أقدم كل ما لدي بنسبة 100 بالمئة".
وتابع المدرب الذي استلم مهامه خلفا لمورينيو المقال على خلفية أسوأ بداية للفريق في الدوري المحلي منذ 1990 "علينا التخطيط. حتى وإن لم أعد هنا، علي أن أقدم وجهة نظري بشأن من أريد أن أراه (في الفريق) كمشجع".
وخسر يونايتد مرتين فقط محليا في عهد سولسكاير، وذلك أمام أرسنال (0-2) في المرحلة 30 في الدوري، وبعدها في الدور ربع النهائي لمسابقة كأس إنكلترا أمام ولفرهامبتون (1-2).
وتُوّج النروجي مع يونايتد بعشرة ألقاب (إضافة الى لقبين في درع المجتمع)، بينها الثلاثية الشهيرة (الدوري والكأس ودوري الأبطال) عام 1999، وتعد أبرز محطة له مع الفريق، تسجيل هدف الفوز (2-1) على فريق بايرن ميونيخ الألماني، في الوقت بدل الضائع من المباراة النهائية لدوري الأبطال في العام المذكور.
واعتزل صاحب الوجه الطفولي اللعب عام 2007 بعدما عانى من الاصابات المتكررة، لاسيما في الركبة ولم يلعب إلا قليلا في السنوات الأربع التي سبقت اعتزاله، واعتبره فيرغوسون افضل مهاجم احتياطي في تاريخ النادي وحتى في العالم.
وتولى سولسكاير تدريب فريق الشباب في يونايتد بين 2008 و2010، قبل الإشراف على مولدِه مطلع عام 2011. وفي مطلع 2014، تولى تدريب فريق كارديف سيتي الويلزي لبضعة أشهر سقط خلالها الى الدرجة الإنكليزية الأولى، قبل العودة الى مولدِه في 2015.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.