تطوان تحتضن المؤتمر الدولي حول حقوق الطفل    بنشعبون: مشروع قانون مالية 2019 خصص 96 مليار درهم لقطاعي التعليم والصحة    رويترز: القحطاني استجوب خاشقجي عبر سكايب وطلب رأسه    لوبتيغي : ريال مدريد سيتجاوز محنته ولم أغرق بعد    صحف الثلاثاء: لقجع غاضب من رونار والجامعة تفاوض "المانشافت"    التعادل ينهي مباراة الفتح وسريع واد زم    الرجاء يرفض معاملة إينييمبا بالمثل ويفاجئ مسؤولي الفريق النيجيري بكرم الضيافة    في صفقة تبادلية.. بنعطية يقترب من عملاق إيطاليا ويبتعد عن مارسيليا    أولاد تايمة: مصرع عامل فلاحي صدمته سيارة، والجاني يلوذ بالفرار    فريدة بطلة مسلسل "سامحيني" تحل بالحسيمة في اول زيارة للمغرب    الملك يترأس بمراكش إطلاق برامج تأهيل المدن العتيقة    شقيقين مطلوبين في قضايا مخدرات يقعان في قبضة شرطة بيوكرى بحي كناوة    تشخيص حكومي لحادث انحراف القطار بوقنادل    الوقاية من السل ونظام المدارس البريطانية على طاولة المجلس الحكومي    الأساتذة المتعاقدون: الإضراب بلغ 98%.. ووزارة التعليم: لم يتجاوز 34% احتجاجا على قانون التعاقد    بعد أن “أهان” زميله في التداريب.. راموس معتذرا: “كان يجب ألا أتصرف هكذا”    الصخيرات .. بنعتيق يطلقبرنامج تقديم عروض مسرحية بالأمازيغية لفائدة مغاربة العالم    هل أحرج والي بنك المغرب الرميد ؟ …مستشار الرميد يقدم روايته    قلعة أربعاء تاوريرت بإقليم الحسيمة... أطلال في انتظار تثمين يطلق شرارة التنمية    عمالة الناظور: السلطات قررت ترحيل جميع المشاركين في اقتحام سياج مليلية    المعهد الجغرافي الإسباني يرصد هزة أرضية بقوة 3.4 درجات مركزها في عرض البحر    فيديو.. مسؤول سعودي ارتدى ملابس خاشقجي بعد قتله ثم غادر القنصلية    المحكمة ترفض جميع طلبات دفاع بوعشرين    انتخاب رئيس جديد لبرلمان الجزائر    شبيبة العدل والإحسان : المغرب يعيش واقعا بئيسا واحتقانا كبيرا    الخطوط الملكية المغربية تطلق بوابة خدماتية جديدة    تفكيك عصابة متخصصة في تجارة في المخدرات الصلبة    “الأمازيغية” شعلات الحرب بين الأحرار والبيجيدي.. مسؤول فالأحرار: البيجيدي كيمارس “الارهاب” اللفظي    الكشف عن فضائح بالجملة و وقائع خطيرة، تؤكد تورط بن سلمان في قضية مقتل خاشقجي، قبل مفاجأة أردوغان المتوقعة غذا الثلاثاء    اتصالات المغرب كتربح. ها النتيجة بالارقام    بارتوميو يقفل الباب أمام عودة محتملة للبرازيلي نيمار    تعرف على حكم كلاسيكو برشلونة وريال مدريد    في مفهومي السلمية والثورية    صور.. الساسنو فاكهة حمراء اللون زاهية تغري المارين بمحاذاة غابة جبل القرن بتمسمان    خاشقجي الحرية والعدالة الدولية    ألمانيا تستدعي السفير السعودي لاستنطاقه حول قضية خاشقجي    إدخال 3 حقائب كبيرة إلى قنصلية السعودية في إسطنبول يثير الجدل.. هل تحتوي على جثة خاشقجي؟    الاتحاد الاشتراكي ومسألة الديمقراطية والحكامة: قراءة في أشغال المجلس الوطني    التجاري وفا بنك يدشن المركز السادس “دار المقاول” بالرباط لمواكبة المقاولات الصغرى جدا    ماستر كلاس فوزي بنسعيدي    ست جرحى في حادث إطلاق النار في ولاية فلوريدا    مهمة صباحية بسيطة تبعد عنك الأمراض!    الكوارث الطبيعية تتسبب في خسارة بشرية ومادية وتشريد الملايين عبر العالم    المخرج المغربي محمد إسماعيل في ضيافة المدرسة العليا للأساتذة بتطوان    اسم وخبر : جلالة الملك يكلف وزير الفلاحة ببلورة تصور استراتيجي شامل وطموح من أجل تنمية القطاع    مدينة العيون تحتضن منتدى المغرب-فرنسا للأعمال من 2 إلى 4 نونبر القادم    محمد الأعرج يفتتح رواق المغرب كضيف شرف معرض بلغراد الدولي للكتاب    أعمال الفنان التشكيلي حفيظ الحداد ينوه بها مقدم زاوية اكناوة دار الجامعي بطنجة    بالفيديو.. دنيا باطمة تعترف: أحب الحرام وأفعله!    طنجة تحتفي بالكاتبة الراحلة "فاطمة المرنيسي"    هذه علامات تدل على أن مستخدم فيسبوك يعاني من الاكتئاب    عقم الرجال.. جراحة جديدة تبشر ب"تحقيق الحلم"    اللشمانيا تزحف على أجساد سكان زاكورة.. والحصيلة تصل 2000 مصاب    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد "الكتبية" بمدينة مراكش    الملك يؤدي صلاة الجمعة بمسجد "الكتبية" بمراكش    البصيرة…    هذه هي القصة الكاملة المثيرة لإسلام الراهب الفرنسي "باسكال" بالزاوية الكركرية بالعروي    داعية إسلامي يحذر من "اختلاء" المرأة بوالد زوجها – فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رواندا تبهر خبراء مغاربة .. والعلوي تحذر من اللاجئين الرقميين
نشر في هسبريس يوم 14 - 12 - 2017

لم يخف الخبراء المغاربة انبهارهم بالتجربة الرواندية في مجال إصلاح التعليم والاعتماد عليه كركيزة لتطوير البلد والرقي به إلى مصاف الدول الرقمية الصاعدة في بحر أقل من 20 سنة. وهي التجربة التي ساهمت في تطوير البلد بشكل كبير، وتحويله إلى منصة حقيقية لمقاولات ذكية ناشئة تستقطب كبريات الشركات العالمية في مختلف المجالات.
وتابع المشاركون المغاربة والأجانب في منتدى الحوارات الأطلسية حول التحديات التي تجابه القارة الإفريقية، الذي تحتضنه مدينة مراكش، تفاصيل تجربة هذه الدولة الصاعدة التي استعرضها سيلاس لواكابامبا، وزير التعليم السابق، والتي اعتمدت على التكنولوجيات الحديثة وإلغاء العمل باللغة الفرنسية وتعويضها بالإنجليزية.
وعاد سيلاس لواكابامبا بذاكرته إلى الوراء وهو يفرد تجربة بلده، الذي مر بفترة صعبة نتيجة الحرب والإبادة الجماعية، أمام المشاركين في مؤتمر مركز "OCP" للدراسات في مجال إصلاح التعليم.
وزير التعليم الرواندي السابق أكد أن بلده كان يركز بشكل رئيسي على العلوم الإنسانية في جامعاته، إلى جانب الاعتماد على اللغة الفرنسية في التلقين، وهو ما تم تجاوزه في الوقت الراهن عبر إصلاحات جذرية اعتبر المسؤولون الروانديون أنه لا محيد عنها، خاصة عندما تأكدوا أنه لا يمكن الرفع من الأداء الاقتصادي لبلدهم وتطوير أداء الشركات والمقاولات وتسييرها على النحو الأمثل بمتخرجين قادمين من كليات للعلوم الإنسانية.
وتابع المسؤول السابق عن قطاع التعليم في رواندا قائلا: "قرر المسؤولون في بلدي رواندا تطبيق إصلاحات شاملة وجذرية للنظام التعليمي للبلد، وتوظيف خبرات أجنبية في هذا الإطار، واعتمدنا في البداية على ازدواجية اللغة الفرنسية والإنجليزية، ليتم فيما بعد إلغاء الفرنسية ابتداء من المستوى الرابع ابتدائي، وهو ما سمح لنا بتحقيق نتائج باهرة، والشروع في تقليص الهوة الرقمية في رواندا".
وهيمن موضوع التعليم ومساهمته في تطوير الدول على المستويات الاقتصادية والاجتماعية والرقمية على مداخلة آسية بن صالح العلوي، السفيرة المتجولة للملك محمد السادس، التي اعتبرت أن التعليم يلعب دورا أساسيا في تقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية، والفوارق على أساس النوع.
وقالت العلوي إن "العالم سيشهد ظهور مجموعة كبيرة من المهن الجديدة والعديد من المهن المبتكرة، مقابل اختفاء مجموعة أخرى من مهن اليوم"، وأرجعت ذلك إلى "التحولات التكنولوجية المتسارعة التي يشهدها العالم".
ولم تخف السفيرة المتجولة للملك محمد السادس تخوفها من ظهور لاجئين رقميين في المستقبل، في حالة عدم إسراع الدول بمعالجة الفجوة الرقمية التي تتوسع يوميا على كافة المستويات الاقتصادية والشرائح الاجتماعية، مشددة في هذا الإطار على "أهمية وضرورة إصلاح التعليم باعتباره السبيل الوحيد لضمان انتقال سلس وآمن إلى المستقبل"، إلى جانب "سن مجموعة من الإصلاحات الأخرى التي لا تتحمل الأخطاء أو الفشل"؛ وذلك عبر "إبرام شراكات داخلية وإقليمية ودولية، بما فيها مصادر التمويل، حتى لا تتوقف الاصلاحات في منتصف الطريق".
ودعت آسية العلوي إلى ضرورة "العمل على تدريب الشباب على الإبداع والابتكار، والتفاعل مع مختلف الثقافات"، معتبرة أنه "لا بد من معرفة أن هناك لغة جديدة اليوم يفرضها التقدم التكنولوجي، وعلينا تعلم هذه اللغة وإجادتها"، في إشارة إلى اللغة الإنجليزية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.