سيارة تابعة لبلدية تالوين بتارودانت تستعمل في نقل أغراض شخصية لعضوين في الجماعة تستنفر حفيظة الرأي العام.    10 أرقام جديدة « للفرعون » صلاح عقب مواجهة روما في أبطال أوروبا    رئيس غانا يستقبل لقجع ويعبر عن دعمه لملف ترشح المغرب لتنظيم المونديال    الشرطة البريطانية تعتقل مشجعين لروما    أخبار مرتبطة    هشام بهلول يكشف وضعه الصحي بعد خضوعه لعملية جراحية – صور    نجاح أول عملية في العالم لزراعة عضو ذكري وكيس صفن    وزراء وخبراء دوليون يبحثون بمكناس إشكاليات إدماج الشباب في التنمية الفلاحية :تألق مشروع «أجيدا» الشبابي في الداخلة ضمن التجارب النموذجية خلال الورشات    ولي العهد مولاي الحسن يفتتح الدورة 13 للملتقى الدولي للفلاحة بمكناس تتخلله 33 ندوة علمية وسيشهد توقيع 22 اتفاقية تعاون في القطاع    من أجل رؤية جديدة للقطاع الفلاحي    بوريطة: اتفاق الصخيرات يشكل الأرضية الوحيدة التي يجتمع حولها كافة الليبيين    فرنسا تتدخل بقوة في مواجهة البوليساريو    الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية .. اللقاء الجهوي لجهة فاس- مكناس    بعد إفريقيا أكاديمية المملكة المغربية تمد الجسور الفكرية والثقافية والعلمية نحو أمريكا اللاتينية    ريال مدريد يقيم في «فندق الانتصارات»    مدافع ساوثهامبتون: علينا القتال من أجل البقاء    وداعا.. «المغربي» هنري ميشيل    أبو ظبي.. نجاة عناصر المنتخب الوطني لألعاب القوى بعد انفجار في محرك الطائرة    الأمن يطيح بسارق وكالة بنكية بالبيضاء    مجرم خطير يعتدي جنسيا على طفلة بريئة وهكذا ارتكب جريمته قبل سقوطه معتقلا    طقس اليوم بالناظور و الريف.. غائم مع أمطار رعدية    "المُزاح" يقود سائق طاكسي بالبيضاء للاعتقال بسبب حملة المقاطعة    تطوير جهاز "الديستي" ثمرة لمسلسل الإصلاح الأمني الذي قاده جلالة الملك    الفريق الاشتراكي يسائل الحكومة في قطاعات النقل والتجهيز والصحة والإسكان    التجريب في رواية "ذاكرة النرجس" لرشيد الهاشمي    المعرض المحلي الأول للطوابع البريدية والمسكوكات بفاس    التشكيلية نعيمة السبتي إبنة مدينة قلعة السراغنة تبدع في صمت ..‎    خطير.. حجز 257 طن من الشاي منتهي الصلاحية بالدار البيضاء    حسن المغربي.. صاحب أغنية لا علاقة والأرارا يكشف عن وجهه الآخر    برلين.. 80 بالمائة من الفنانين لا يكفيهم دخلهم حتى لتغطية تكاليف العمل الفني    هذه 5 تصرفات ستجعل الآخرين يفقدون الثقة بك فورا    16 قتيلا في هجوم مسلح على كنيسة بنيجيريا    اكتشف ماذا سيحدث لو استعملت فرشة الأسنان لوقت طويل    إياك أن تنام في الطائرة في هذه اللحظات    ترامب يواصل ابتزاز دول الخليج.. لولانا لم تكن لتبقى أسبوعا واحدا!    حدث في مثل هذا اليوم: اندلاع الحرب الأمريكية الإسبانية    برنامج الحوار سيعلن قريبا.. خلافات قد تعصف بالحوار الداخلي للبيجيدي    الملتقى الدولي للتسامح والابداع الثقافي ينظم الملتقى الوطني لسينما الشباب    تقرير المحروقات مؤجل مع ارتفاع الأسعار    "مستجدات قانون الأعمال" شعار ندوة علمية بتطوان    المغرب.. "عار" الماضي يلاحق مومسات الأمس    حدث فني ثقافي متميز بشفشاون    محكمة عراقية تخفف حكما بالإعدام في حق "داعشية" ألمانية من أصول مغربية    جثمان البطش يصل مطار القاهرة فجر الخميس بعد موافقة السلطات المصرية    الزفزافي: من يتهمون معتقلي الحراك بزعزعة الاستقرار يريدون التغطية على فشلهم    قنبلة التعاقد    محكمة مصرية تقضي بالسجن في حق جنينة    الهجرة السرية نحو سبتة انطلاقا من السواحل المغربية تضاعفت    عشر صور رائعة من المعرض الدولي للفلاحة في مكناس    جمع عام لمزاولي باب الرحمة التابعين للمنظمة الديموقراطية للشغل        بوسعيد يصف المقاطعين ب"المداويخ" ويشيد بالشركات المُقاطَعة (فيديو)    هشام بهلول يخضع لعملية جراحية – صورة    اكتشف الحمية التي استعملها الملايين وساعدتهم على فقدان الوزن    الحروب الصليبية: خطوات زنكي لتوحيد البلاد    أفكار مغلوطة عن المسيحية    بالفيديو ….فرنسية تختار الزاوية الكركرية العروي بالناظور لإشهار إسلامها    شيخ سلفي: ذنوبنا سبب إرتفاع الأسعار.. ولا داعي للمقاطعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رواندا تبهر خبراء مغاربة .. والعلوي تحذر من اللاجئين الرقميين
نشر في هسبريس يوم 14 - 12 - 2017

لم يخف الخبراء المغاربة انبهارهم بالتجربة الرواندية في مجال إصلاح التعليم والاعتماد عليه كركيزة لتطوير البلد والرقي به إلى مصاف الدول الرقمية الصاعدة في بحر أقل من 20 سنة. وهي التجربة التي ساهمت في تطوير البلد بشكل كبير، وتحويله إلى منصة حقيقية لمقاولات ذكية ناشئة تستقطب كبريات الشركات العالمية في مختلف المجالات.
وتابع المشاركون المغاربة والأجانب في منتدى الحوارات الأطلسية حول التحديات التي تجابه القارة الإفريقية، الذي تحتضنه مدينة مراكش، تفاصيل تجربة هذه الدولة الصاعدة التي استعرضها سيلاس لواكابامبا، وزير التعليم السابق، والتي اعتمدت على التكنولوجيات الحديثة وإلغاء العمل باللغة الفرنسية وتعويضها بالإنجليزية.
وعاد سيلاس لواكابامبا بذاكرته إلى الوراء وهو يفرد تجربة بلده، الذي مر بفترة صعبة نتيجة الحرب والإبادة الجماعية، أمام المشاركين في مؤتمر مركز "OCP" للدراسات في مجال إصلاح التعليم.
وزير التعليم الرواندي السابق أكد أن بلده كان يركز بشكل رئيسي على العلوم الإنسانية في جامعاته، إلى جانب الاعتماد على اللغة الفرنسية في التلقين، وهو ما تم تجاوزه في الوقت الراهن عبر إصلاحات جذرية اعتبر المسؤولون الروانديون أنه لا محيد عنها، خاصة عندما تأكدوا أنه لا يمكن الرفع من الأداء الاقتصادي لبلدهم وتطوير أداء الشركات والمقاولات وتسييرها على النحو الأمثل بمتخرجين قادمين من كليات للعلوم الإنسانية.
وتابع المسؤول السابق عن قطاع التعليم في رواندا قائلا: "قرر المسؤولون في بلدي رواندا تطبيق إصلاحات شاملة وجذرية للنظام التعليمي للبلد، وتوظيف خبرات أجنبية في هذا الإطار، واعتمدنا في البداية على ازدواجية اللغة الفرنسية والإنجليزية، ليتم فيما بعد إلغاء الفرنسية ابتداء من المستوى الرابع ابتدائي، وهو ما سمح لنا بتحقيق نتائج باهرة، والشروع في تقليص الهوة الرقمية في رواندا".
وهيمن موضوع التعليم ومساهمته في تطوير الدول على المستويات الاقتصادية والاجتماعية والرقمية على مداخلة آسية بن صالح العلوي، السفيرة المتجولة للملك محمد السادس، التي اعتبرت أن التعليم يلعب دورا أساسيا في تقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية، والفوارق على أساس النوع.
وقالت العلوي إن "العالم سيشهد ظهور مجموعة كبيرة من المهن الجديدة والعديد من المهن المبتكرة، مقابل اختفاء مجموعة أخرى من مهن اليوم"، وأرجعت ذلك إلى "التحولات التكنولوجية المتسارعة التي يشهدها العالم".
ولم تخف السفيرة المتجولة للملك محمد السادس تخوفها من ظهور لاجئين رقميين في المستقبل، في حالة عدم إسراع الدول بمعالجة الفجوة الرقمية التي تتوسع يوميا على كافة المستويات الاقتصادية والشرائح الاجتماعية، مشددة في هذا الإطار على "أهمية وضرورة إصلاح التعليم باعتباره السبيل الوحيد لضمان انتقال سلس وآمن إلى المستقبل"، إلى جانب "سن مجموعة من الإصلاحات الأخرى التي لا تتحمل الأخطاء أو الفشل"؛ وذلك عبر "إبرام شراكات داخلية وإقليمية ودولية، بما فيها مصادر التمويل، حتى لا تتوقف الاصلاحات في منتصف الطريق".
ودعت آسية العلوي إلى ضرورة "العمل على تدريب الشباب على الإبداع والابتكار، والتفاعل مع مختلف الثقافات"، معتبرة أنه "لا بد من معرفة أن هناك لغة جديدة اليوم يفرضها التقدم التكنولوجي، وعلينا تعلم هذه اللغة وإجادتها"، في إشارة إلى اللغة الإنجليزية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.