مؤتمر وزراء خارجية 5+5.. ترحيب وإشادة بأدوار جلالة الملك في الإرهاب والهجرة وقضايا أخرى    تدوينة “قطع رؤوس قادة البيجيدي” تقود أسامة الخليفي إلى السجن.    ملك إسبانيا وزوجته يزوران المغرب لهذا الغرض    المندوب الإقليمي للصيد البحري بشفشاون يوضح    التعادل يخيم على مباراة الأهلي وشبيبة الساورة    شباب المحمدية: هذه حقيقة التعاقد مع ريفالدو    إنفانتينو: "مونديال الأندية؟ المغرب لن ينظم كل شيء. أكلاتكم لديذة ولكن..."    مواطنتان دانماركية و صينية تختفيان عن الأنظار، و الأمن يتدخل بقوة في الموضوع، و يكشف حقيقة اختطافهما..    تجار أسفي يحتجون ضد نظام "الفوترة الرقمية"    الاتحاد الاسباني يرد على طلب إقصاء برشلونة من كأس الملك وهذا قراره!    أونسا تستنفر مصالحها بعد انتشار اخبار عن إصابة أبقار بالحمى القلاعية    حادثة سير مميتة بتطوان    إنقاذ أفراد طاقم مغربي من الموت بعرض ساحل طرفاية    مقاييس التساقطات المطرية المسجلة بالمملكة خلال ال24 ساعة الماضية    توقعات “الأرصاد الجوية” لطقس يوم غد السبت 19 يناير    « أمنستي » و »رايتس ووتش » تدعوان المغرب لالغاء حل « جمعية جذور »    أمن مراكش يكشف مكان تواجد مواطنة دانماركية اختفت منذ أيام    فوز انتخابي مضمون ينتظر بوتفليقة في الرئاسيات الجزائرية المقبلة    الكشف عن مواعيد مباريات ربع نهائي كأس ملك إسبانيا    مدرب المغرب التطواني: "أحب وأحترم فريق الرجاء والوداد على مايقدمانه للكرة المغربية"    مصر تكشف موعد انطلاق بطولة كأس أمم إفريقيا    الصبار: تجربة العدالة الانتقالية في المغرب تجربة ناجحة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا    والي سوس يشدد على ضرورة صون التراث الجهوي و وضعه في خدمة التنمية البشرية.    خبير :" تجديد اتفاق الصيد البحري …مكسب حقيقي للوحدة المغربية و فشل ذريع للجزائر"    رونالدو يمثل أمام القضاء الإسباني، والكشف عن الحكم المتوقع    من هم المستفيدون من قانون حظر ” الميكا ” ؟؟    معطيات جديدة في قضية رئيس “رونو” المعتقل في اليابان    إطلاق رحلات من مطار سانية الرمل صوب مالقا الإسبانية    البرلمان الألماني: المغرب ودول أخرى مناطق آمنة    هل يعيد التاريخ نفسه حقا ؟ مقال رأي    فرنسا..14 شخصا أمام القضاء على خلفية هجمات باريس الارهابية    الوافي: تدهور جودة الهواء يُكَلِّفُ المغرب 10 ملايير سنويا (فيديو) حلال تقديم حصيلة كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة    تصنيف.. المغرب ضمن الدول الناشئة الأقوى أداء في إفريقيا    وفاة الفنان سعيد عبد الغني بعد صراع مع المرض    قضية “العنف” في قصة موسى عليه الصلاة و السلام    صور.. شيماء المهداوي تفوز بجائزة الإبداع العربي    قطاع الإسكان وسياسة المدينة يكرم الموظفين المنعم عليهم بأوسمة ملكية والمتقاعدين    الحبيب المالكي يمثل الملك في مدغشقر    "أيوب العبدي" يتلقى إشادة من رواد العيطة    مشاركة مغربية مميزة في البرنامج الغنائي العالمي صوت فنلاندا    البنك الافريقي للتنمية: توقعات بتحقيق المغرب لنمو مهم    صاحبة “زيد الملك” تنتقد شيوخ السياسة: يحبون الكراسي وينسون الوطن (فيديو) في حوار مع جريدة "العمق"    سقوط طائرة عسكرية وسط البحر    العثماني يستقبل فديريكا موغيريني الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي    الجزائر تعلن موعد الانتخابات الرئاسية المقبلة    «قبلة التنين» تغري سعيد منتسب    فيلم «روما» المكسيكي يفوز بجائزة «Critics Choice Awards» فى دورتها ال 24    نتنياهو «يحتفي» بعبور طائرة تُقل مسؤولا إسرائيليا عبر الأجواء السعودية    إضراب عام للمطالبة بالزيادة في الأجور يشل الحياة في تونس    مرض الوذمة الوعائية.. من أزمات انتفاخ موضعي إلى اختناق قاتل محتمل    هذه أبرز نصائح العلماء في الأكل وفقا لنوع الدم    الدكالي: 12% نسبة وفيات المغاربة المصابين بداء السل.. لا يجب التهويل والداء متحكم فيه    الدكالي: المغرب لا يمتلك آلية لتشخيص أسباب الموت بالسل.. والداء مُتَحكم فيه (فيديو) في يوم دراسي بمجلس النواب    بولوز يكتب: لماذا يُظلم الخطباء والوعاظ في بلاد أمير المومنين؟    دراسة جديدة : جسد المرأة كيتعامل مع الحب بحال الا فيروس    مستشرق إسرائيلي ميكاييل ليكر كيحاضر فالرباط حول “اقتصاد يثرب عشية هجرة النبي”    من طيطان إلى ماء العينين    إرهاصات العلمانية في فكر علي عبد الرازق    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الزاهر يودع "لالة فاطمة" ليوارى الثرى في مقبرة باب دكالة بمراكش
نشر في هسبريس يوم 10 - 12 - 2018

تم بعد عصر اليوم الإثنين تشييع جثمان الفنان المغربي ورائد الأغنية الشعبية حميد الزاهر في مقبرة باب دكالة بمدينة مراكش، بحضور جمع من الفنانين المراكشيين ومندوب وزارة الثقافة وأقارب الفقيد.
وبهذه المناسبة قدم عز الدين كارا، المدير الجهوي للثقافة بجهة مراكش أسفي، تعازي الوزارة التي يمثلها لأسرة وعائلة الراحل وكافة الأسرة الفنية، مستطردا: "رزئت الساحة الفنية بوفاة الفنان القدير حميد الزاهر، الذي بصم الحياة الفنية الوطنية بلمسته الخاصة، إذ أعطى للأغنية المغربية بعدا جديدا، مزاوجا بين النمط الشعبي والعصري، وكان له حضور على المستوى العربي كذلك"، وأضاف: "الساحة الفنية فقدت فنانا أصيلا".
وفي هذا الإطار نعى الفنان المسرحي المراكشي عبد العزيز بوزاوي، باسم الفنانين، الراحل حميد الزاهر، مشيرا إلى أنه كان قيد حياته رمزا من رموز الأغنية الشعبية خاصة والفن عامة وطنيا وعربيا، مضيفا: "شمعة أخرى تنطفئ بوفاة صاحب أغنية لالة فاطمة".
أما عبد الرحيم بانا، عن جمعية بانا البساط للفنون الشعبية والتراث، فأشار‎ وهو يغالب دموعه إلى أن الفقيد كان مدرسة وإنسانا يعجز الكلام عن وصفه، موردا: "هو معلمي ومرشدي الذي تعلمت على يده فن التقتيقة والأغنية الشعبية".
ونعى جمال السعدي، قيدوم المرشدين السياحيين، الراحل من خلال النبش في ماضيه الفني، قائلا: "جوهر الأغنية الشعبية لدى حميد الزاهر ذي الصيت العالمي يرجع إلى "التقتيقة" التي كانت لها رنة عالية، والتي انبثقت لحظة أداء المرحوم لأغانيه بساحة جامع الفنا، إلى جانب حسن لعباسي"، مشيرا إلى أن "أول أغنية لهما تسمى "يامولت الشانطا"".
وأضاف المتحدث نفسه أن الأغنية التي اشتهر بها الراحل هي "يا مراكش يا سيدي كلشي فارح بيك"، التي غناها في إحدى زيارات الملك الحسن الثاني إلى مدينة مراكش، مبرزا أن فريقه "كان متشكلا من الصنايعية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.