برقية تعزية من جلالة الملك إلى دوق لوكسمبورغ الأكبر هنري على إثر وفاة والده    سليمان الريسوني يكتب .. بذلة سوداء ومسارات أكثر سوادا    الملك يعطي بالرباط انطلاقة أشغال المقر الجديد لمديرية الأمن الوطني    باريس تحتضن الدورة 16 لمعرض العقار المغربي (سماب – ايمو)    نهضة بركان يعود لسكة الانتصارات على حساب اليوسفية    سولشاير يتهم جوارديولا باللجوء للعب غير النظيف    نادي الوداد يطرح تذاكر المباراة أمام سانداونز للبيع: هذه أثمنة التذاكر ونقاط البيع    بسبب تدهور صحة الأبلق.. الشناوي يجر العثماني للمساءلة    حريق مهول يتسبب في مصرع رضيع بطنجة ( صورة )    وزارة أمزازي تستفسر أستاذ رفض تدريس مادتين    أبرز برامج رمضان 2019 على القناتين الأولى والثانية..هل ترضي المشاهد المغربي؟    وفاة عباسي مدني مؤسس الجبهة الإسلامية للإنقاذ الجزائرية    حفيظ العلمي قدام آلاف التجار: القطاع ديالكوم كيخدم مليون و نص د المغاربة    المغرب قدم معلومات استخبارية قادت للتعرف على المتورطين في تفجيرات سيريلانكا    ما عجز عنه أشبال الأطلس بالقدم كسبه لقجع بالقلم    تارودانت: غياب الأنسولين بالمستشفيات العمومية يخرج المرضى للإحتجاج بسبت الكردان    زيدان: "إذا اشتريت لاعبين يجب أن يغادر آخرون"    المحكمة الإسبانية تبرئ رئيس برشلونة السابق من تهمة “غسيل الأموال”    المغرب ساهم بشكل كبير في إرساء المناصفة في رياضة الغولف مند إحداث كأس للا مريم    ارتفاع حركة النقل الجوي بمطار الشريف الإدريسي بالحسيمة خلال الربع الأول من العام    وزير الطاقة الجزائري السابق.. أمام العدالة بتهمة سرقة أموال الشعب    إلغاء مؤتمر القوميين العرب بطنجة والطليعة يتهم ” بوريطة “    الرميد تدخل في ملف المؤرخ منجب وها شنو دار    وفاة ثلاثيني بسبب مضاعفات حرق بدنه بالناظور    الحكومة غادي توقع غدا اتفاق اجتماعي جديد مع النقابات    في خطوة إنسانية.. الديفا سميرة سعيد تتبرع ب8 مليون سنتيم لصالح دار للأطفال في طنجة    الأمانة العامة ل"البيجيدي" تثمن مبادرة جلالة الملك لترميم وإصلاح المسجد الأقصى    مراكز نداء بالمغرب متهمة بقرصنة وتحويل مكالمات المتصلين    المخابرات المغربية كشفت هوية الانتحاريين التسعة في سريلانكا    توقيف شخصين للاشتباه في تورطهما في الحيازة والاتجار في مخدر الإكستازي    سلاح أمني يصد معتديا على والدته بالسلاح الأبيض    وزير الصحة يترأس اجتماعا مع مختلف الأطراف لتدارس الخلاف بخصوص التكفل بالولادات القيصرية    عدد مستعملي “البراق” سيصل قريبا إلى مليون مسافر    مراسيم عسكرية روسيّة ترحب بزعيم بيونغ يانغ    تفاصيل مسودة القرار الأممي حول الصحرا    سابقة في المغرب.. إطلاق تطبيق ذكي للتوعية وعلاج « التصلب اللويحي »    رونار في ضيافة قناة فرنسية    “مهرجان سوس الدولي للفيلم القصير يحتفي بالسينما الإسبانية”    نيوزيلندا تمنح عائلات ضحايا الاعتداء الإرهابي على المسجدين إقامة دائمة    أخنوش يتوقع موسما فلاحيا متوسطا بالنسبة لإنتاج الحبوب    العرائش: تقديم أدوات تمويل المقاولات الصغيرة والمقاولين الذاتيين    توقيف متطرف سابع على علاقة ب »خلية سلا »    قصيدة جديدة للشاعر المغربي إدريس الملياني    سحب كثيفة ورياح معتدلة خلال طقس نهار اليوم    الجائزة العالمية للرواية العربية.. رواية “بريد الليل” للبنانية هدى بركات تفوز ب 50 ألف دولار    محترف أصدقاء الخشبة باكادير ينظم جولة مسرحية وطنية لعرض :”مسرحية البلاد الثانية”    ندوة دولية حول البلاغة الجديدة بين التجربة التونسية والمغربية ببني ملال    رسالة متأخرة إلى الشاعر محسن أخريف : تحية لك وأنت هناك    فرع الحزب بالصخور السوداء ينظم لقاء مفتوحا مع حسن نجمي    العدد ديال الشارفين فالعالم تجاوز عدد الأطفال    واشنطن تؤيد حكما مدنيا في السودان ودول افريقية مع مهلة 3 اشهر    ندوة وطنية حول إسهامات جد الدولة العلوية مولاي علي الشريف بمراكش يوم السبت المقبل    مخاض الأمة والوعد الصادق..    أسبوع التلقيح    أول مكتشف للنظارات الطبية وللعمليات الجراحية لإزالة المياه البيضاء من العين، الطبيب الأندلسي المغربي محمد الغافقي    ابتكار "خبز ذكي" لمرضى السكري    دراسة تكشف فائدة غير متوقعة للشتائم!    دورة تكوينية في "قواعد التجويد برواية ورش عن نافع" بكلية الآداب بالجديدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المعارضة الجزائرية: الانتخابات الرئاسية تتحول إلى "حفلة تنكرية" جديدة
نشر في هسبريس يوم 22 - 01 - 2019

تعتقد المعارضة الجزائرية أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، الذي يعاني من وضع صحي حرج، سيرشح نفسه لولاية جديدة، مؤكدة أن الانتخابات الرئاسية التي جرت الدعوة للمشاركة فيها يوم 18 أبريل المقبل ستكون "حفلة تنكرية جديدة".
ارتباك تام
والحدث الأبرز حتى الآن هو موقف رئيس حركة مجتمع السلم ذات التوجه الإسلامي، عبد الرازق مقري، الذي بمجرد تأكيد موعد الانتخابات شدد على أن الوقت قد حان ل"القضاء على الديكتاتورية" وتحويل الجزائر إلى "نظام ديمقراطي".
وفي كلمته التي ألقاها الأحد خلال المنتدى الذي نظمته صحيفة "ليبيرتي"، اتهم مقري الدائرة التي تحمي الرئيس بزرع الارتباك حول احتمالية ترشيح بوتفليقة لحماية مصالحها على هذا النحو.
وعلق قائلا إنه حتى الآن "لا أحد يعرف إذا كان بوتفليقة سيترشح أم لا، وهل سيكون قادرا على الوصول إلى نهاية فترته أم لا في حالة تقديم ترشيحه".
وأكد: "إننا غارقون في ارتباك تام وأكثر المنتفعين في هذه الانتخابات الرئاسية يستخدمون هذا الارتباك لفرض خططهم. بالنسبة إلى أولئك الأشخاص البلد لا يهم، بل مصالحهم الشخصية"، في إشارة إلى محيط بوتفليقة.
ويرى الزعيم ذو التوجه الإسلامي أن هذه الريبة تمثل "خطرا" مضافا للبلد الذي يمر منذ عام 2014 بأزمة اقتصادية خطيرة نتيجة اعتماده المطلق على النفط والغاز اللذين يشكلان 95% من صادراته.
وأفاد مقري بأن الهبوط المتتالي لسعر برميل خام النفط بالإضافة إلى قرار النظام اللجوء إلى الاحتياطي النقدي للحفاظ على نظام الدعم وبهذا شراء السلام الاجتماعي، سيضع الاقتصاد الجزائري على حافة الانهيار في عام 2021.
ووفقا لتقديراته وتوقعاته، بحلول ذلك العام سيكون الاحتياطي من العملات والذي انخفض إلى النصف خلال أربع سنوات، قد نفد وستحتاج الحكومة 20 مليار دولار للحفاظ على توازن الميزانية.
وأبرز مقري أن "السلطة الحالية هي المسؤولة عن الخطر الذي تمثله هذه الانتخابات. إننا نعمل لكي تختفي الديكتاتورية، للإسهام في رحيل هذا النظام التعسفي وإمكانية تحويله إلى نظام ديمقراطي".
انتخابات مزورة
وفي السياق نفسه، صرح محسن بلعباس، رئيس حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية الجزائري المعارض، في نهاية العام الماضي والذي أصر في مقابلة مع "إفي" على أن الانتخابات ستكون مزورة.
وأشار: "لا يفيد بشيء دخول ساسة المعارضة في هذا النوع من التنافس أو المشاركة في مهزلة انتخابية. للفوز بالانتخابات في الجزائر ليس كافيا أن يكون وراءك حزب كبير أو مشروع عظيم، بل يجب أن تملك نوعا آخر من الظروف".
وقال بلعباس: "طالما أنه ليس هناك جهة مراقبة لن يكون هناك انتخابات نزيهة في الجزائر وسيتواصل الغش والخداع الانتخابي"، مضيفا أنه حتى في تلك الظروف لن يتمكن أحد من خارج النظام من الفوز بالانتخابات "مثلما اتضح في انتخابات 1990" التي فاز بها الإسلاميون واندلعت الحرب الأهلية.
وشدد أنه "ستكون هناك مهزلة في عام 2019 كما هو الحال في جميع الانتخابات التي أجربت في البلد منذ عام 1962. فرؤساء الدول دائما معينون في الجزائر قبل الانتخابات".
وبإعلان تاريخ الانتخابات، يتبقى الكشف عن ترشح بوتفليقة، المريض في حالة حرجة منذ أن تعرض إلى نزيف في المخ في عام 2013 أدى إلى عجزه، لفترة ولاية خامسة.
وكان الرئيس البالغ من العمر 82 عاما قد فاز في انتخابات 2014 من على كرسيه المتحرك القابع فيه منذ ذلك الحين دون الظهور علانية ولا إلقاء أية كلمة خلال حملته الانتخابية.
وحتى الوقت الحالي أكد الجنرال علي غديري فقط قراره خوض الانتخابات بينما ألمح رئيس الوزراء السابق علي بن فليس، زعيم حزب طلائع الحريات المعارض والمرشح في عام 2014 ، إلى أنه سيعاود المحاولة في أبريل المقبل.
*إفي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.