وسط تزايد أعداد القنصليات الأجنبية في الأقاليم الجنوبية.. “البوليساريو” تراسل الاتحاد الإفريقي وتطالبه بالتدخل    بنك المغرب يعلن ارتفاع الدرهم ب0.39 في المائة مقابل الدولار    باحث في العلاقات الدولية يكشف: لهذا السبب تم إبعاد المغرب من مؤتمر برلين    العراق بينه والنَّصر ميثاق    كازادي يقود الوداد لصدارة البطولة بعد ثنائية في مرمى أولمبيك أسفي    كأس العرب للشباب.. “أشبال الأطلس” في المجموعة الثانية    كأس أمم أفريقيا لكرة اليد | المغرب ينهزم أمام تونس 31-24    كيكي سيتين استعان بثمانية لاعبين من "اللاماسيا" في مباراته الأولى مع برشلونة    فاضح "حمزة مون بيبي": أتعرض للتهديد بالقتل من موالين لدنيا باطما    بسبب الفيروس الصيني القاتل.. منظمة الصحة العالمية تجتمع بشكل طارئ    منتخب تونس يتأهل لنصف نهائي كأس افريقيا لكرة اليد على حساب المغرب    التحقيق في قيام زوجين بتعريض ابنتهما للكي في أنحاء متعددة من جسدها    هذا أول تصريح للشابة ليلى من أمام سجن عكاشة بعد إطلاق سراحها    الثلوج تكسو قمم جبال الريف والأطلس الكبير وتسجيل إنخفاض شديد في درجات الحرارة    بوريطة : المغرب فاعلٌ لا محيد عنه في تنمية الإستثمار البريطاني بأفريقيا    صادم بالصورة..انتهاء موسم نجم الرجاء بسبب تدخل عنيف من لاعب نهضة بركان    نقل وزير الشغل إلى المستشفى إثر تعرضه لحادثة سير خطيرة    تقرير إخباري: منع التهريب بسبتة ومليلية.. تصعيد مغربي واستياء إسباني    رجاء بني ملال يهدد الجامعة ب"الإنسحاب" من "البطولة"    معالجة 65 مليون طن من البضائع بميناء طنجة المتوسط خلال 2019    محامون بريطانيون يطالبون بإصدار مذكرة توقيف بحق السيسي    البريكسيت يجمع العثماني و بوريس جونسون !    برلماني يفجر فضائح فساد نتنة في وزارة الصحة داخل قبة البرلمان .. و الطالب : هادشي صحيح !    القدس العربي: إيطاليا طلبت من ألمانيا استدعاء دول المغرب العربي لكنها رفضت حضور المغرب وتونس    توقيف “البيطري” وابن أخته القاصر.. روجا “الإكستازي” في طنجة    أغنى 22 رجل في العالم يمتلكون ثروة تفوق ما يمتلكه مجموع نساء إفريقيا    قضية التلميذ أيوب محفوظ المتابع في قضية “عاش الشعب” تأخذ منعطفا جديدا    والي جهة فاس مكناس يتصدر لائحة المغضوب عليهم في اجتماع لفتيت الأخير .    الموت يغيب الفنان "اعبابو" بعد صراع مع المرض    خرجة جديدة لدنيا بطمة تتحدى فيها المغاربة    دار الشعر بتطوان تفتتح سنة 2020 بليلة شعرية جديدة    مقتل متظاهرين في اضطرابات أمنية واسعة في بغداد    مندوبية التخطيط : هذه هي توقعات الاسر المغربية على المعيشة و البطالة    للعام الثاني.. المغرب خارج لائحة الاقتصادات الأكثر ابتكارا في العالم    العنصر: كاينا إشارات من الفوق بلي سلطة المال واستغلال القيم الوطنية مغاتبقاش ف انتخابات 2021    دراسة: تناول الجوز مفيد للقلب والأمعاء    إعفاء سفير المغرب بماليزيا بعد لقائه بوفد العدل و الإحسان !    لمنع أي نادي من التعاقد معه.. ريال مدريد “يحصن” عقد حكيمي بمبلغ خيالي    خبير مالي: لا بد من القطع مع ثقافة التهرب الضريبي.. والمقاولة ثالثة في أولويات قانون المالية    الصين تعلن تسجيل 139 حالة إصابة بالفيروس الغامض وانتقال الفيروس لمدن جديدة    دراسة: قلوب النساء “أضعف” من قلوب الرجال    قانون مزاولة مهنة القبالة على طاولة المجلس الحكومي    صورة بألف معنى.. زيارة ملكية تعكس روابط الأخوة والعلاقات المتينة بين المغرب والإمارات    أكادير : بالصّور ..باحثون يناقشون قيم الانفتاح والتسامح بإقليم تيزنيت من خلال الموروث العبري    ولي العهد الإماراتي يحل بالمغرب بعد عودته من مؤتمر برلين والملك يخصه بزيارة    “هاري” يبرر تخليه عن لقبه الملكي: كان أملنا أن نواصل خدمة الملكة لكن بدون المال العام…وللأسف لم يكن هذا الأمر ممكنا    وكالة الطاقة: البترول يستطيع الاستجابة لأزمة المناخ    جديد ترامب.. الحامل ممنوعة من دخول أمريكا!    هذه المدينة سجلت أكثر من 25 ملم خلال ال24 ساعة الماضية    الريسوني عن تطبيق الحدود.. أصبحنا نعيش تحت سطوة إرهاب فكري    معرض «هارموني» للتشكيلي محمد أوعمي بالرباط    في حفل تكريمه.. روبرت دي نيرو يكشف عن موقفه من ترامب    تلاميذ سيدي قاسم يحلون بمتحف محمد السادس    دراسة : بذور متوفرة في جميع البيوت .. مضادة للكوليستيرول و السرطان و أمراض القلب    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    خطيب : من يسمح لسفر زوجته وحيدة ‘ديوث' .. ومحامي يطالب بتدخل وزير الأوقاف !    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة ب"مسجد للا أمينة" بمدينة الصويرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الملك يؤدي صلاة الجمعة بمسجد الحسن الثاني
نشر في هسبريس يوم 17 - 05 - 2019

أدى أمير المؤمنين الملك محمد السادس، اليوم، صلاة الجمعة بمسجد الحسن الثاني بالعاصمة الاقتصادية الدار البيضاء.
خطبة الجمعة تمحورت حول شهر رمضان وبركاته وفوائده ودروسه، إذ شدد الخطيب على أنه فرصة للتعبئة الروحانية المتجددة، مؤكدا على الحاجة إلى التوقف عند معانيه الراقية، ومقاصده الروحية البانية.
وأكد الخطيب أمام الملك أن شهر رمضان يأتي ليصلح في الأنفس، قبل الأجسام، ما قد يكون ضعف أو تضرر في الشهور الماضية، فهو شهر الصيام والقيام وتلاوة القرآن، شهر الغفران والصدقة والبر والإحسان، شهر تفتح فيه أبواب الجنات وتضاعف الحسنات، وتجاب الدعوات، وترفع الدرجات، وتغفر السيئات.
وأوضح الخطيب أنه مع مضي شهر رمضان وجب على المرء أن يحاسب نفسه "على الأثر الطيب الذي تركه في سلوكنا، وذلك من جهة الإمساك والابتعاد عن كل سلوك يترتب عنه الشر والفساد، والإضرار بالغير"، وزاد: "الصوم غض للبصر، وصون للسمع، وضبط للسان، وتهذيب للنفس، وتطهير للبدن، وتغذية للروح"، مشددا في هذا الصدد على أن الصوم إجمالا هو "إقبال على الله تعالى بالطاعة والخضوع، ومناجاة له بالدعاء والخشوع؛ فمن لم يهذبه صيامه فكأنه ما صام، ومن لم يؤدبه قيامه فكأنه ما قام".
وأشار خطيب الجمعة إلى أنه في هذه الأجواء الإيمانية الربانية في هذا الشهر الفضيل، خلدت الأمة أمس ذكرى وفاة المغفور له الملك محمد الخامس، بعد جهاد مرير ونضال مستميت من أجل استعادة عزة شعبه وكرامته، بعد احتلال دام أكثر من أربعين سنة؛ وكان في طليعة النضال، وفي مقدمة الوطنيين المخلصين المجاهدين، يعضده ويساعده وارث سره المغفور له الملك الحسن الثاني؛ وأضاف أن الله أكرم الأمة المغربية في تلك الفترة الحرجة من تاريخها بملك تقي، مجاهد، مؤمن، مخلص، تحدى كيد الأعادي وجبروتهم بصبره وثباته، حتى كان النصر حليفه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.