في أول رد له.. أمزازي يهاجم أساتذة الطب الموقوفين ويرفض الإضراب (فيديو) رفض مطلب التفريق بين طلبة القطاعين العام والخاص    مديرية الأمن الوطني تؤكد تفاعلها مع نداء سيدة تطالب بتوقيف زوج شقيقتها لتورطه في قتل هذه الأخيرة و3 من أبنائها بفرنسا    من امريكا ..عبد النباوي يبرز خصائص النيابة العامة بالمغرب    الجواهري: أقدم للملك العنصر المهمة بكل أمانة    لقاءات أمم أفريقيا ستتوقف في كل شوط    طفل بوجدة يشنق نفسه بعدما رفضت أسرته تلبية طلبه بمرآب منزله    إدارة المؤسسة الخصوصية تنفي وفاة إحدى تلاميذها في حادثة سير بطنجة    سلام الله عليك أيها السيد الرئيس    مسوؤل ف وزارة المالية: عملية خوصصة اتصالات المغرب ماعندهاش تأثير على حكامة الشركة    لجنة الخارجية صادقات بالإجماع على مشروع قانون الصيد مع الاتحاد الاوروبي    البحرين تنظم للسعودية والإمارات وتجدد دعمها لقضية الوحدة الترابية للمغرب    “اليويفا” يرفض الطعن ضد عقوبة نيمار    المنتخب المغربي يجري أول حصة تدريبية له بالقاهرة    استقالة لويس أنريكي من تدريب منتخب إسبانيا    الرميد وسط بركان دفاع المشتكيات.. وملف بوعشرين يجره نحو الاستقالة    لتمويل مشاريع في الصحراء والشرق.. صندوق عربي يقرض المغرب 2270 مليارا    قادمين من طنجة.. توقيف سائق حافلة للمسافرين ومساعديه بسبب المخدرات    المرزوقي: كان يقدم لنا طعام تعافه حتى الكلاب وهذه تفاصيل خروجنا    المحكمة الجنائية الدولية تطالب السودان بتسليم البشير لمحاكمته على الجرائم التي ارتكبها في دارفور    نبيل درار يُطمئن الجماهير: سننافس من أجل اللقب    شاب يدخل في لعبة تحدي اعتراض القطار.. و”مكتب السكك الحديدية” يهدد بمقاضاته    مهرجان الشعراء في تطوان يجمع بين الشعر والموسيقى والتشكيل    النقابة الوطنية للصحافة المغربية تتلقى الرسالة الملكية بكثير من الفخر والاعتزاز    أكبر تحالف يساري في تونس يحمل الدولة المصرية مسؤولية وفاة مرسي    فيدرالية اليسار تنضم إلى القوى السياسية والحقوقية الداعية إلى مسيرة الرباط ضد صفقة القرن    بنشماش يهاجم مليارديرات “البام” ويتهمهم بمحاولة السطو على مؤسسات الحزب    بين الانتقاد والاستغراب .. هكذا تفاعل مغاربة مع قميص "الأسود"    محكمة الاستئناف بباريس تفتح محاكمة ساركوزي بتهمة الفساد    مهرجان تطوان المدرسي يُسدل الستار عن النسخة السابعة    الأمم المتحدة: نملك أدلة تورُّط بن سلمان في قتل خاشقجي عمداً    مشروب ليلي يساعد على إنقاص الوزن أثناء النوم!    تنقيب أولي يكشف عن احتياطات ضخمة من الغاز قبالة ساحل العرائش    هواوي تعزز ترتيبها في قائمة براندز لأقوى العلامات التجارية في العالم    الجماهير البرازيلية تخدل السيليساو في كوبا امريكا    إحالة رئيس الوزراء السابق أويحيى للمحكمة العليا بتهم فساد    برلماني من المضيق يُسائل وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية    اسبانيا .. تفكيك شبكة لتهريب المخدرات من المغرب وحجز 7 اطنان من الحشيش    معرض “ذوات” لعبد الكريم الوزاني في مركز تطوان للفن الحديث    الشعب المغربي يحتفل غدا الخميس بالذكرى التاسعة والأربعين لميلاد الأمير مولاي رشيد    20 حفلا في الدارالبيضاء للاحتفال باليوم العالمي للموسيقى.. حفل مسلم الأبرز    أكثر من 70,8 مليون نازح في العالم عام 2018 في رقم قياسي    القطب المالي للدارالبيضاء يعزز دوره كمحفز للاستثمارات بالمغرب والقارة الإفريقية    طقس الخميس: حار بالجنوب ومعتدل بباقي المناطق.. والعليا تصل ل 42 درجة    تسجيل حالة إصابة بالمينانجيت باسفي    جائزة “السلطان قابوس” في حلة جديدة    جمهور فاس يتحول إلى كورال لمارسيل    مغاربة ينسفون ندوة “سماب إيمو” .. ويتهمون شركات عقار ب”النصب” افتتحها الوزير عبد الأحد الفاسي الفهري    أمزازي ولعنة الفشل !    التفكير في المتوسط مع محمد أركون    فلاش: الفيلالي يغادر إيموراجي    “مايلن المغرب” تطلق أولى وحداتها لإنتاج الأدوية بالمملكة    إطلاق سراح بلاتيني بعد استجوابه عدة ساعات في فرنسا    السعودية توقف إصدار تأشيرات العمرة    سحب رقائق بطاطس “لايز” من المتاجر    خبراء: ها مصدر القلق الرئيسي عند المرأة    يهم الحجاج الناظوريين: وزير الأوقاف يعلن عن 6 مستجدات لتحسين ظروف تنقل وتغذية وتأطير الحجاج المغاربة    وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية يبشر البرلمان بمستجدات سيعمل بها لأول مرة لتسهيل أداء مناسك الحج    قصة : ليلة القدر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





منيب: الدولة تُضعف مستوى التلاميذ وتزرع "الخوف" في المدارس
نشر في هسبريس يوم 19 - 05 - 2019

‪ قالت نبيلة منيب، الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد، إن "الدولة المغربية نهجت اختيارات عديدة ساهمت في تعميق الفوارق الاجتماعية والمجالية، إذ تسببت في إضعاف المستوى الثقافي والحس النقدي لدى الطلاب والتلاميذ، إلى جانب تكريس العنف داخل أقسام المدرسة ومدرجات الجامعة".
وأضافت منيب، خلال تأطيرها ندوة تحت عنوان "التعليم العمومي..إلى أين؟" بمدينة مراكش، أن "المدرسة ينبغي أن تأخذ مكانتها داخل النموذج التنموي الجديد، عبر الإجابة عن السؤال المحوري: أي مواطن لأي مجتمع؟"، مؤكدة أن "الدولة سعت إلى تكريس الطاعة العمياء والخوف الدائم في المدرسة".
وشددت الفاعلة الحزبية على أن "المناهج المعتمدة في المدرسة العمومية فقيرة للغاية، ما يستلزم توفير التعليم للجميع، بوصفه حقاّ أفقيا، في إطار مشروع دمقرطة الدولة والمجتمع بشكل عام"، معتبرة أن "المنحى الذي تسطره الدولة السلطوية يخدم مصالحها".
وترى المتحدثة، في سياق تشخيصها لوضعية المدرسة العمومية بالمغرب، أن "ما تعرفه المدرسة الحالية يناقض تصورات القوى التقدمية والوطنية، لأنها تتسم أساسا باستعباد الإنسان باسم مسميات الدين وغيرها، ما نتج عنه غياب الجودة والردة الثقافية"، مبرزة أن "الموضوع يحتاج إلى حوار وطني من أجل جعل المنظومة التعليمية قادرة على التغيير المجتمعي".
"رغم المسلسلات المتتالية لما اصطلح عليه بإصلاح التعليم منذ الاستقلال فإن المدرسة تعيش أزمة مستمرة، ليست بالقطاعية وإنما هي مجتمعية"، تورد منيب، داعية إلى "تحقيق المساواة عوض تكافؤ الفرص، ما من شأنه فتح الفرص لكل فئات الشعب، ما يعني تحرر الإنسان".
وأردفت: "13 في المائة من الشباب فقط يصلون إلى مستوى البكالوريا، بينما 87 في المائة مصيرهم الهدر المدرسي كل سنة، فينضافون إلى صفوف الأمية؛ التي وصلت إلى ما قدره 47 في المائة في صفوف النساء، بينما تبلغ 27 في المائة في صفوف الرجال، فضلا عن وجود مليونين من الشباب بدون أي تعليم أو تكوين، وكذلك 12 في المائة فقط من الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و24 سنة يبلغون التعليم العالي".
وتابعت منيب: "نتذيل الترتيب الدولي بخصوص جودة التعليم، بسبب عدم توحيد المدرسة المغربية؛ بين التعليم العتيق والعمومي والمؤدى عنه والبعثات، دون إغفال إسهام الدولة في تسليع التعليم الذي تنطبق عليه معايير السوق تماما".
ولفتت القيادية السياسية إلى أن "أزمة المغرب لا تكمن في النمو الاقتصادي الضعيف، بل تتجلى أساسا في فشل المنظومة التعليمية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.