الحكومة تقرر تدابير جديدة لمحاصرة "كورونا" في 6 عمالات وأقليم    جبهة البوليساريو تهدد بالعودة إلى الحرب مع المغرب!!    الوداد البيضاوي يودّع دوري أبطال إفريقيا بخسارة جديدة أمام الأهلي    بعد إصابته بالفيروس.. توقعات بمشاركة كريستيانو رونالدو في مباراة جوفنتوس أمام برشلونة    وزارة التربية الوطنية تصدر بلاغا جديدا، و هذه تفاصيله:    9 وفيات و347 إصابة ب"كورونا" في جهة الشرق    السودان تعلن التطبيع مع إسرائيل و ترامب يشطب إسمها من قائمة الإرهاب !    الأمين العام للأمم المتحدة: اتفاق وقف إطلاق النار بليبيا "خطوة أساسية نحو السلم"    منع التجوال ليلاً في الناظور !    ضربة للبيجيدي فالمحمدية. محكمة النقض طيرات ايمان صبير من رئاسة الجماعة المحمدية    الرجاء يعلق على قرار "كاف" تأجيل مباراته ضد الزمالك    في الحاجة إلى عدالة ضريبية بالمغرب    بلجيكا: الحكومة الفدرالية توافق عل نشر الجيش لمحاربة "كورونا"    المفكر الإسلامي طارق رمضان فورطة جديدة: مرا خامسة كتتهمو بالاغتصاب بين 2013 و2014    رئيس الحكومة: المغرب باقي دولة هجينة..ومقترح تعديل "القاسم الانتخابي" شوهة لبلادنا    تحسبا لإغلاق شامل السفارة الإسبانية في المغرب تُعلن عن قرارا عاجل هذه تفاصيله    عاجل | الحكومة تقرر فرض الإغلاق والحجر الليلي على 6 مدن بجهة كازا سطات        بحملة مقاطعة .. غضب مغربي يشعل مواقع التواصل رداً على إساءة ماكرون للإسلام (صور)    مستجدات الحالة الوبائية لفيروس كورونا بجهة الشمال..احصائيات يوم الجمعة    المغاربة يسجلون أرقام قياسية في استهلاك السكر وغاز البوتان منذ بداية الحجر الصحي    التشكيلة الأساسية للوداد أمام الأهلي    تسجيل 73 وفاة بفيروس كورونا منها 23 حالة بجهة الدار البيضاء    الناظور.. 71 إصابة جديدة بفيروس كورونا وحالتا وفاة خلال 24 ساعة الماضية    النخبة الوطنية لأقل من 20 سنة يواجه وديا السنغال يومي 24و27 من الشهر الجاري    سعيدة الكامل تكتب: «الحصلة» و«الحي الخطير»    المؤسسة الوطنية للمتاحف تتلقى هبة تتألف من أكثر من 170 عملا فنيا كبيرا    خير السائحين    قائمة الريال لمباراة الكلاسيكو تعرف 5 غيابات    جيرارد بيكيه يفتح النار على مجلس إدارة برشلونة قبل مباراة الكلاسيكو    نتانياهو يقول إن تطبيع العلاقات مع السودان "تحو ل استثنائي"    المهرجان المغاربي للفيلم في وجدة يعقد افتراضيا    الفقيه بن صالح.. غضب حقوقي بعد غرق قارب للهجرة السرية يحمل أزيد من 15 شابا من منطقة دار ولد زيدون    نقابة تعارض الاقتطاع من جيوب الموظفين وتطالب بفرض ضريبة الثروة    اتهامات متبادلة بين ترامب وبايدن في مناظرتهما الأخيرة    منظمة الصحة العالمية :عدم وضع المخالطين في الحجر سبب انتشارا سريعا للفيروس حول العالم    الهيئة السيادية لمالطا: جلالة الملك محمد السادس هو "حامي الإسلام وباقي الأديان السماوية"    صافرة جنوب إفريقية لقمة الأهلي والوداد    الشنتوف رئيسا جديدا للمجلس العلمي المحلي بتطوان    أمريكا تفرض عقوبات جديدة على "جهات إيرانية"    لمنع تفشي كورونا.. منع العابرين من دخول الدار البيضاء    كلميم.. معالجة أزيد من 1929 هكتار من الصبار المصاب بالحشرة القرمزية    "حلوة الحياة تجمع أحلام بالمنتج العالمي المغربي ريدوان    "اتحاد كتاب المغرب" يُعد لمؤتمره الوطني الاستثنائي    هواوي تكشف عن أقوى سلسلة "Mate40 " للهواتف الذكية    دولتان إفريقيتان تفتحان قنصليتيهما بالداخلة.. والعدد يرتفع إلى 7 تمثيليات دبلوماسية بالمدينة    الطاقة: قطاع واعد بفضل الرؤية الملكية المستنيرة    هل تمسّ "المساهمة الاجتماعية للتضامن" بوضعية "الطبقة الوسطى"؟    دراسة..إرتفاع معدل درجات الحرارة ب 40 مرة عن أوقات الاحتباس الحراري العالمي    الأمطار تعود لسماء المملكة اليوم الجمعة بعدد من المناطق    الصالحي رئيسا جديدا للمجلس العلمي المحلي بتزنيت    تعيين الصحافية نجلاء بنمبارك مديرة للدبلوماسية العامة والفاعلين غير الحكوميين بوزارة الخارجية    انطلاق برنامج الإدماج الاقتصادي لشباب شيشاوة    أكثر من 200 ألف موظف أحيلوا على التقاعد في العقد الأخير        موسكو لا تؤمن بالدموع    اتفاقيةُ أبراهام التاريخيةُ تصححُ الخطأَ النبويِ في خيبرَ    قيم الرسالة والانفصام النكد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





طبيب مغربي: اختفاء "كورونا" من الجسم وراء التحاليل "الخاطئة"
نشر في هسبريس يوم 28 - 09 - 2020

"أرقام مقلقة" تسجلها الحواضر الكبرى للمملكة، منذ أسابيع عديدة، بفعل حركة التنقلات العامة التي عرفتها البلاد إبان عيد الأضحى، مما أدى إلى نشْر فيروس "كورونا" بين المواطنين، الأمر الذي تسبّب في تصاعد الحالات النشطة، لتقرّر السلطات المركزية نهج سياسة "الإغلاق الجزئي"، في ظل ارتفاع الكلفة الاقتصادية للحجر الصحي.
وبالنسبة إلى الدكتور محيي الدين زاروف، منسق وحدة "كوفيد- 19" بالمستشفى الجهوي محمد الخامس بطنجة، فإن "الفيروس كان مفاجئا للعالم، لأن الجميع لم يتعرف على خطورته، مما دفع المغرب إلى اتخاذ قرارات استباقية تروم تطويق الأزمة الصحية، عبر إجراءات متسلسلة سريعة، ساهمت في إبطاء سرعة انتشار الفيروس".
وأكد زاروف، خلال الندوة الافتراضية التي نظمتها جريدة هسبريس الإلكترونية، مساء الأحد، بشأن تطورات الجائحة العالمية أن "المغرب نجح في تسطيح منحنى الإصابات، بفعل سياسة الحجر الصحي، لكن الضرورة الاقتصادية والاجتماعية دفعت إلى تخفيفه، غير أن الحركية المجتمعية جعلت الفيروس ينتشر بشكل تدريجي".
وأوضح طبيب الإنعاش والتخدير أن "فيروس كورونا انتشر بشكل مضاعف في فصل الصيف، نظرا إلى اعتقاد البعض بأنه فقد قوته، ثم أتت تنقلات عيد الأضحى التي ساهمت بدورها في تزايد أعداد المصابين، ومنها تصاعدت الحالات الحرجة"، مشيرا إلى أن "هشاشة القطاع الصحي دفعت الحكومة إلى شراء المعدات والتجهيزات خلال فترة الحجر الصحي من أجل استيعاب أعداد المرضى".
وبخصوص التحاليل المخبرية "الخاطئة" في بعض المؤسسات الاستشفائية، لفت زاروف الانتباه إلى أن "بعض المواطنين يحملون الفيروس في الجسم، غير أن الكشف المخبري يكون سلبياً، لأن التحليل الطبي لم يؤخذ بطريقة سليمة، أو أن الفيروس يكون قليلا على مستوى الحلق، على اعتبار أنه يختفي أحيانا من الجسم حينما يصل إلى مرحلة المضاعفات التي تظهر لاحقاً، إلا أن التصوير الطبي (السكانير) هو الذي يمنح نسبة تشخيص مرتفعة".
"الحكومات المتعاقبة لم تمنح الأولوية لقطاعيْ التعليم والصحة، بالنظر إلى التصور السائد بأنهما قطاعان غير منتجين، لكن تغيرت الرؤية مع بروز الجائحة، التي أثبتت بأنهما قاطرة الاقتصاد الوطني"، يقول البروفيسور زاروف، الذي خلص إلى أن "انتظارات الشغيلة الصحية كبيرة، من خلال توفير الإمكانيات المناسبة للعمل، وتطوير الكفاءات، لاسيما تلك التي تشتغل في قطاع الإنعاش (المعدل الوطني لا يتعدى 200 طبيب)".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.