إحالة القاضي قاتل الإعلامية المصرية وشريكه للمفتي تمهيدا لإعدامهما    جدل حول دراسة تشكك في الرابط بين الاكتئاب والسيروتونين    الرجاء يفسخ عقده مع المهاجم الكونغولي كابانغو بالتراضي    حصول كل المنتخبات على تأشيرة دخول النمسا ينقد الدوري الدولي    وزارة الداخلية تجري حركة انتقالية واسعة في صفوف رجال السلطة    محمد بوتخريط يكتب..سيدي الرئيس، هل علينا أن نخلي ساحات وشوارع المدينة من الأطفال، لكي تمرح الكلاب !؟    العثور على رضيع حديث الولادة يستنفر رجال الدرك الملكي المحلي بجماعة وردانة    الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بتطوان يؤكد متابعة 4 أشخاص مشتبه في تورطهم في حريق غابات المضيق    ارتفاع عدد جرائم قتل النساء في إيطاليا    الناظور..انا في معركة مع عمي قالي باك شف،ار..ولدو ضربني و الشرطة قلبو علي المحضر    32 قتيلا وأكثر من 66 ألف منكوب جراء فيضانات وانزلاقات أرضية    مصالح الجمارك بطنجة تحبط محاولة تهريب أجهزة إلكترونية بقيمة 3 ملايين درهم    20 قتيلا و 2244 جريحا حصيلة حوادث السير بالمناطق الحضرية خلال الأسبوع الماضي    اتحاد طنجة يتعاقد رسميا مع الطوغولي دونو والسنغالي فال    مطار فاس سايس يواصل استرجاع المسافرين بعد أزمة "كوفيد"    مجلس جماعي يخصص 2 مليار سنتيم للقضاء على "الناموس" و "سراق زيت"    النزاهة الجمالية في نقد الأفلام السينمائية المغربية    ذ.إدريس كرم يوجه نداء لعلماء الجزائر    إلغاء الدوري الدولي يعجل بانتقال عموتة لفريق الوداد الرياضي    بتعليمات ملكية.. الداخلية تغير 43 % من رجال السلطة وفق معايير الكفاءة و الإستحقاق    محمد الشرقاوي يكتب: هل نؤسّس قسم "دراسات التخلف" في الجامعة المغربية؟    السجن عامين لسيدة بواد زم بتهمة الإساءة للدين الإسلامي    حقينة السدود في انخفاض مستمر بالمغرب    وزير موريتاني سابق : تصريحات الريسوني تخاريف شباط و أوهام علال الفاسي    تونس.. اعتماد الدستور الجديد بنسبة 94,6 بالمئة    أحمد الريسوني: غضب جزائري موريتاني من تصريحات رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين    زياش يحمل قميص مانشستر يونايتد    ضرائب المحروقات تنعش خزينة الدولة ..    الداخلية تجري حركة انتقالية واسعة شملت رجال سلطة باقليم الحسيمة    سفيان رحيمي يتنافس على جائزة "الكرة الذهبية"    نقابة تجدد رفضها لمشروع مرسوم النظام الأساسي للأساتذة الباحثين    مهرجان الفداء الوطني للمسرح يسدل الستار على دورة الحوري حسين    مصر.. الأمن يكشف سبب الحريق الهائل داخل كنيسة الأنبا بيشوي    عادل رمزي.. تدريب المغرب شرف عظيم و مهمتي الأولى إعادة زياش وباقي اللاعبين الى صفوف المنتخب    انخفاض إنتاج الحبوب يعيد سؤال الأمن الغذائي إلى الواجهة    الجمعة القادم موعدا لقرعة البطولة "برو" 1 و2        الشاب خالد يعود إلى "طريق الليسي"    أسعار النفط تواصل التراجع لليوم الثاني على التوالي.    مجلس المنافسة أمام الاختبار : المحروقات نموذجا    كوفيد-19 ..استمرار تحسن المؤشرات الوبائية المرتبطة بالفيروس رغم ضعف وتيرة التلقيح    نمو طفيف في تداولات بورصة الدار البيضاء    الموت يُفجع النجم سعد لمجرد -صورة    الداخلية تحذر باشوات سيدي إفني من التدخل في الشأن الديني    مغادرة أول سفينة أممية محمّلة بالحبوب من أوكرانيا باتجاه إفريقيا    علاج كيماوي وإغماءات متكررة.. جديد الوضع الصحي للفنانة خديجة البيضاوية -فيديو    كوفيد 19.. تسجيل 100 إصابة جديدة وأزيد من 6 ملايين و725 ألف شخص تلقوا الجرعة الثالثة من اللقاح    مصدر رفيع لRue20 : التعديل الحكومي محدود وزعماء التحالف يشتغلون في انسجام تام    هذه أول دولة توافق على لقاح خاص بالمتحور "أوميكرون"    بوتين: أمريكا تريد إثارة الفوضى في العالم    في قضية تايوان.. الصين تخاطب أمريكا من جديد..    إصابة مدير شركة "فايزر" بفيروس "كورونا"    الجامعة السينمائية تفتح باب المشاركة في مسابقة دورتها الجديدة    لأول مرة.. جورج وسوف كشف على بنتو "عيون" – تصويرة وفيديو    الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يدخل على خط تصريحات الريسوني الأخيرة حول الصحراء ..    الأمثال العامية بتطوان.. (210)    قصة واقعية وقوله تعالى: "إنا كنا نستنسخ ما كنتم تعملون"    إيقاف إمام مسجد تلا آيات قرآنية أزعجت مسؤول وزاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



4 حقائق مثيرة عن جسم الإنسان ربما لا تعرفها
نشر في هوية بريس يوم 24 - 06 - 2022

على قدر روعة جسم الإنسان يكون تعقيده؛ حيث تتفاعل أنظمتنا الدقيقة مع بعضها البعض في سلسلة من ردود الفعل الناجمة إما عن البيئة أو عن قراراتنا، ورغم أنه تمت دراسة جسم الإنسان منذ آلاف السنين، فإننا ما نزال نكتشف أشياء جديدة عنه.
وقد نشر موقع "برايت سايد" (brightside) تقريرا ذكر فيه بعض الحقائق المثيرة عن جسم الإنسان التي قد تبدو جديدة أو غير مألوفة، والتي منها:
لا يمكنك الشم بينما تحلم
قادت راشيل هيرز -وهي أستاذة الطب النفسي في جامعة براون- تجارب لمحاولة فهم المزيد عن فترة النوم "حركة العين السريعة"، وهي المرحلة التي تحدث فيها الأحلام، وقد لاحظت أن الناس في طور حركة العين السريعة لا يستطيعون شم أي شيء، وخلصت إلى أنه لا يمكنك تمييز أي شيء لأنك غير قادر على استخدام حاسة الشم للاتصال بالعالم الفعلي.
ومع ذلك؛ فقد اكتشفت أنه إذا استعدنا وعينا جزئيا وشممنا شيئا ما، فإننا نستيقظ إذا استمتعنا بالرائحة، مثل الاستيقاظ على رائحة القهوة.
ووفقا لرأيها؛ فإن الروائح التي تختبرها في خيالك تخلق في عقلك ولا تنشأ من العالم الخارجي.
غالبا ما تكون أقوى ذكرياتك وأكثرها عاطفية مزيفة
وبينما قد نعتقد أن ذكرياتنا مثل الكاميرا التي تحتفظ بإتقان بتفاصيل كل حدث تماما كما وقع، فإن الحقيقة المؤسفة هي أنها أشبه بالخليط، فأنت تجمع القطع معا كيفما اتفق، مضيفا بعض الزخرفة أو حتى الأكاذيب الصريحة.
ولا يرى الناس الأشياء دائما على أكمل وجه، فأحيانا نلاحظ أشياء غير موجودة؛ بينما تفلت منا التفاصيل سهلة الملاحظة.
وفي معظم الأوقات يأخذ الناس أفكارا خاطئة لأن المعلومات لم يتم تحليلها بشكل صحيح في المقام الأول.
على سبيل المثال؛ يمكن لشخص ما مشاهدة حدث بينما لا يلم بكل حقائقه، فنظرا لأنه لا يمكنهم ملاحظة كل ما يقع، يكون من الصعب أو حتى من المستحيل أن يروا ما حدث، ولملء "الثغرات" قد يختلق عقل الشخص انطباعات لم تحدث حقا.
تختلف كل من رئتيك اليسرى واليمنى عن بعضهما
تنقسم رئتك اليسرى إلى فصين، بينما تنقسم اليمنى إلى 3، وتكون الرئة اليسرى أصغر قليلا أيضا لإتاحة مساحة لقلبك، وتحتوي رئتا الإنسان على أكثر من 300 مليون حويصلة هوائية، وأكثر من 1500 ميل من الشعب الهوائية.
العين هي أسرع عضلة في جسمك
يمكن للعين أن تتحرك بسرعة في جميع الاتجاهات، مما يجعلها الأسرع. وهي تُحصّل المعلومات أسرع من العضلات الأخرى؛ لذا قد تدفع العضلات الأخرى إلى التحرك. فعلى سبيل المثال؛ قد يرفع شخص ما يديه لمنع شيء ما من الاقتراب منه بسرعة.
وتتحكم الأعصاب خارج العين في حركة العين، وهناك ردود فعل أخرى للعين، لكن هذه هي الأقوى، حيث تفتح القزحية وتغلق عن طريق انقباضات داخل العين للسماح بدخول الضوء إلى الحدقة وأداء أنشطة أخرى، إلا أن هذه الاستجابات أبطأ من تلك الخاصة بالعظم المحرك للعين. كما يجب على العيون السليمة أن ترمش بانتظام، للترطيب ولإزالة الغبار والشوائب، ويصل متوسط معدل حركتها إلى 15-20 رمشة في الدقيقة.
المصدر: الجزيرة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.