لعمامرة يطل من نافذة روسية: المغرب يشن على الجزائر حربا من الجيل الرابع    بعد إعفائها.. خطأ "كارثي" يعيد نبيلة الرميلي لمنصب وزيرة الصحة والحماية الاجتماعية    نقابة المحامين بالمغرب تنظم للمطالبين بإلغاء فرض جواز التلقيح    الملك يهنئ سيندي كيرو بمناسبة تنصيبها حاكمة عامة لنيوزيلاندا    رئيس الكونفدرالية السويسرية: المغرب وسويسرا يتوفران على الشروط اللازمة لتحقيق التقارب في مجال الاقتصاد    القضاة يصوتون لاختيار ممثليهم بالمجلس الأعلى للسلطة القضائية    تركيا ستطرد السفير الأمريكي وتسعة سفراء لدول غربية أخرى    جواهر شابة تلمع في "كلاسيكو الأرض"    بعد تأهله لدور المجموعات..الرجاء يضمن 550 ألف دولار    النقابة الوطنية للصحة العمومية تدين الاعتداء على الأطر الطبية    تسجيل هزة أرضية بقوة 4.1 درجة بإقليم الدريوش    مؤسسة "كتارا " تفتح باب الترشح للدورة الثامنة لجائزة الرواية العربية برسم 2022    دار الشعر بتطوان تنظم النسخة الثانية من "مساء الشعر"    بابلو بيكاسو: بيع 11 عملا للرسام الإسباني الشهير في مزاد مقابل 110 مليون دولار    حكومة أخنوش تمهد لرفع الدعم عن الغاز والسكر والدقيق    الأمم المتحدة.. فنزويلا وكوبا مع حل دائم ومقبول من الأطراف لقضية الصحراء المغربية    الموعد والقناة الناقلة لمباراة الوداد وقلوب الصنوبر في عصبة الأبطال    حامي الدين يكشف "الكولسة" داخل "البيجيدي": "ليس من أخلاق القيادة في شيء أن تحمل هاتفك وتتصل أعضاء المجلس الوطني لتعبئتهم"    تتويج الفيلم المغربي "الطريق إلى الجنة" بالجائزة الكبرى للمهرجان الدولي للسينما والهجرة بوجدة    فاطمة الزهراء لعروسي.. صافي عيينا من قصة كورونا    دراسة تكشف أن تأثير كورونا على الدماغ يستمر لأشهر    نياني يهدي الحسنية فوزا ثمينا على حساب يوسفية برشيد    وثائق داخلية.. فيسبوك ساهم بنشر الكراهية ضد المسلمين في الهند    صيد السمك ليس نزهة في غزة تحت الحصار الإسرائيلي    توقعات أحوال الطقس لليوم الأحد    الرئيس التونسي يمنع صرف رواتب الموظفين غير الملقحين    من الدولة الإجتماعية إلى قانون المالية: فرق كبير    فيما الشعب ينتظر ردا صارما ضد السعودية وقطر.. لعمامرة: الرباط تتحالف مع الإرهاب ضدنا!!    شبكة ترامب الاجتماعية تحصل على مهلة 30 يوما وإلا ستواجه عواقب    مقتل لاعب سابق في برشلونة رمياً بالرصاص..    نيوكاسل يونايتد يتراجع عن قراره بشأن ارتداء المشجعين الملابس العربية التقليدية    مواجهات برشلونة وريال مدريد في الدوري الاسباني    "واتساب" يعلن عن مفاجأة جديدة بشأن الرسائل الصوتية    الأزمة الاقتصادية في لبنان تعيد الحمير إلى الخدمة    كورونا يواصل تحطيم الأرقام القياسية في روسيا    مروع.. سيارة تدهس تلميذا نواحي اليوسفية    عمل مخبرا للشرطة الفرنسية ثم عاد لتهريب الحشيش.. هذا هو الجزائري سفيان الحمبلي المطلوب من "الإنتربول" الذي سقط بالمغرب    حمضي: الآثار الجانبية الخطيرة للقاح "فايزر" قليلة وضئيلة جدا    ساكنة آزمور تخرج للاحتجاج على تردي الأوضاع الأمنية والاقتصادية بالمدينة    تقرير إخباري: ما الذي سيفعله بنموسى لاستعادة الثقة في المدرسة العمومية؟    عصبة دكالة عبدة لألعاب القوى تعقد جمعها العام العادي السنوي    نقابة المحامين ترفض إلزامية جواز التلقيح ضد كورونا    جهة طنجة – تطوان – الحسيمة: اتفاقية لدعم 300 حرفي وتعاونية لتسويق منتجاتهم إلكترونيا    "طنجة فراجة"، تظاهرة ثقافية وفنية تتوج برنامج تهيئة وتثمين المدينة العتيقة    باحثون يوصون بغسل الكمامة وإعادة استعمالها حتى 10 مرات!!    آخر تطورات قضية المغربي "المقتول رميا بالرصاص" في أمريكا    تحذير من تفشي داء جديد يشبه في بعض أعراضه مرض "كوفيد-19" الذي يتسبب به فيروس كورونا.    نقابة البيجيدي تندد بارتفاع أسعار المحروقات والمواد الاستهلاكية    الرد على شبهة جذور البيدوفيليا في الفقه الإسلامي    الرجل الأعمى الذي لم يرغب بمشاهدة تيتانيك وحياة إيفانا وكاتيا يحصدون جوائز الدورة الخامسة لمهرجان الجونة السينمائي    قطاع صناعة الطيران بالمغرب..دينامية كبيرة وقدرة على التأقلم رغم الجائحة    مروان حجي: جديدي ألبوم سيجمعني مع فنانين كبار    حمزة الكتاني: هكذا تمّ تحويل وقف الإمام "ابن عباد" إلى محلّ لتقديم خدمات "المساج"..    بعد نجاح علماء أمريكيين في زرع كلية خنزير لإنسان.. الأزهر: "لا يجوز شرعا وهو عمل آثم"    في رسالة إلى الحكومة.."الباطرونا" تطرح تساؤلات حول تطبيق قرار جواز التلقيح داخل المقاولات    استئناف الرحلات الجوية بين المغرب وكندا ابتداء من هذا التاريخ    المولد،عندما يكون مناسبة لاستلهام القيم والفضائل    في عيد المولد النبوي … روح التدين المغربي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تونس.. تدشين المستشفى الميداني المغربي بمنوبة
نشر في لوسيت أنفو يوم 30 - 07 - 2021

تم، أمس الخميس، تدشين المستشفى الميداني بولاية منوبة التونسية، الذي يندرج في إطار المساعدة الطبية العاجلة التي أمر الملك محمد السادس بإرسالها إلى دولة تونس الشقيقة.
وحضر تدشين هذا المستشفى الميداني المغربي، عدد مهم من الشخصيات والمسؤولين التونسيين، لاسيما عثمان الجرندي، وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، ومحمد الطرابلسي وزير الصحة بالنيابة، ومصطفى الفرجاني الفريق- الطبيب مدير عام الصحة العسكرية، بالإضافة إلى السيد محمد شيخ روحو، والي منوبة، وهاجر ميساوي المديرة الجهوية للصحة، ورئيس بلدية منوبة، فضلا عن سفير الملك بتونس، حسن طارق.
ويتعلق الأمر بأحد المستشفيين بطاقة إجمالية تبلغ 100 سرير، ومجهزين بأحدث التجهيزات، من بينها وحدة من 50 سريرا للأكسجين، وأخرى من 50 سريرا للإنعاش.
وسيمكن هذا المستشفى الميداني، الذي أقيم بمنوبة، الواقعة على بعد حوالي 14 كلم عن تونس العاصمة، من التقليص من الضغط الذي تشهده حاليا مستشفيات البلاد، بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا.
وتأتي إقامة هذا المستشفى في الوقت المناسب بهذه المنطقة التي تعرف ارتفاعا مهولا في عدد الأشخاص المصابين بكوفيد – 19.
وتجدر الإشارة، إلى أن الطاقة الاستيعابية لمستشفيات هذه المنطقة، ممثلة في معهد القصبة ومستشفى طبربة المحلي، قد تجاوزت المعايير المسموح بها أمام ارتفاع أعداد المرضى المصابين بفيروس كورونا، والنقص الصارخ على مستوى البنيات التحتية والتجهيزات.
وفي تصريح صحفي بالمناسبة، أكد سفير الملك بتونس، حسن طارق، أن هذا اليوم هو "يوم عظيم يسجل بمداد من الفخر والاعتزاز في صفحات العلاقات الأخوية ما بين المغرب وتونس "، مشيرا إلى أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس أصدر تعليماته السامية يوم 13 يوليوز الماضي، بإرسال دعم طبي استعجالي للمساعدة في الجهود التي تبذلها السلطات التونسية لمواجهة جائحة كورونا.
وأوضح طارق أنه "من يوم 13 يوليوز إلى 29 يوليوز الجاري، تمت إقامة جسر جوي بين المغرب وتونس استغرق خمسة أيام، حيث وصلت آخر شحنة من الجسر الجوي يوم 19 يوليوز"، مضيفا أن هذا اليوم "تميز كذلك بالزيارة الهامة التي قام بها فخامة الرئيس التونسي، قيس سعيد، لكي يطلع على سير أشغال المستشفى الميداني".
وقال الدبلوماسي المغربي " أعتقد أن هذه اللحظة هي لحظة مفعمة بالمشاعر الإنسانية، التي تؤكد على قيم التضامن الفعال بين المغرب وتونس "، مشيرا إلى أن تاريخ تدشين هذا المستشفى الميداني يصادف احتفال المغاربة بتخليد ذكرى عيد العرش المجيد.
وسجل بأن هذا الدعم يتميز بكونه ناتج عن مبادرة ملكية، وبكونه دعما تلقائيا ومطابقا لحاجيات المنظومة الصحية التونسية، مؤكدا أن " جسر التضامن سيظل دائما قائما بين البلدين ".
واختتمت فعاليات تدشين المستشفى الميداني المغربي، بتسليم شهادات تقديرية من طرف الوزيرين التونسيين إلى الأطر المغربية التي أشرفت على إقامة هذا المستشفى الميداني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.