هذا ما قالته "الفيفا" عن تعيين سامورا    الحكومة المغربية تعبر عن رفضها "الشديد" لمحاولات الانتقاص من الوحدة الترابية للمملكة    الحسيمة تحتضن المعرض الجهوي للكتاب تحت شعار "القراءة منارة التنمية"    الخلفي من طنجة.. الحصيلة الأولية لتنزيل الديمقراطية التشاركية “تبشر بنتائج جيدة”    +الإحصائيات: المغاربة على رأس لائحة السياح الوافدين على أكادير، والفرنسيون في الرتبة الثانية:    الحكومة المغربية تعبر عن رفضها "الشديد" لمحاولات الانتقاص من الوحدة الترابية للمملكة    داكوستا ومزراوي يتدربان مع المنتخب.. واللاعبون: نتأقلم مع الحرارة!    يورنتي غير نادم على مغادرة ريال مدريد    مصرع عامل نظافة بعد سقوطه من شاحنة لجمع النفايات    شهران حبسا نافذا لبطلي “حمام الطوبيس” بإنزكان    ترامب: إسقاط الطائرة قرار ارتكبه جنرال إيراني “غبي”.. والرد ىستكتشفونه قريبا    بمشاركة المغرب.. المفوضية الأممية للاجئين تناقش موضوع حمايتهم    الاتفاق على إنشاء لجنة تقنية للتعاون بين الأندلس وجهة طنجة – تطوان – الحسيمة    توقع حلول ثلاثة ملايين مغربي مقيم بالخارج.. والعثماني يدعو لرفع الجاهزية    قضية مقتل سائحتين اسكندنافيتين بإمليل.. استئنافية سلا تؤجل الملف لأسبوع    الرباط- أكدال.. مقرقب يحمل قنينة غاز ويكسر زجاج ستة سيارات    ريال مدريد يؤجل فكرة التعاقد مع مبابي .. ويجهز "عملية 2020"    التقرير الأممي يكشف تفاصيل مروعة للحظات خاشقجي الأخيرة    بالفيديو.. “عروس مونديال جنوب إفريقيا” تعود للظهور بعد غياب 9 سنوات    السفير المصري فالرباط: فيديو بتر خريطة المغرب مفبرك    النيابة العامة: إدخال الرميد في ملف خلية إمليل “مختل شكلا” بعد مطالبة دفاع الضحايا باستدعائه    مؤتمر البحرين..الخلفي: نحن من نحدد توقيت إعلان مشاركة المغرب من عدمها    اجتماع اللجنة المشتركة المغربية الاسبانية بخصوص النقل الدولي الطرقي للمسافرين والبضائع    الجواهري: نظام سعر الصرف.. لا شيء يبرر حاليا الانتقال إلى المرحلة الثانية من الإصلاح    السلطات الجزائرية ترحل 12 “حراكا” والسلطات المغربية توقف “مخزني” بسبب الهجرة السرية    الحارس الحواصلي يمدد التعاقد مع حسنية أكادير لكرة القدم الى غاية يونيو 2021    هيفاء وهبي تهنئ لطيفة رأفت بحملها    بعد المدفعية الثقيلة.. “البوليساريو” تبدأ حملة اختطافات لوقف احتجاجات المخيمات    بالفيديو…الأغنية الرسمية ل"الكان"..بتر جنوب المغرب وتعويضه بعلم"البوليساريو"    مصر تسمح لتلفزيون إسرائيل بتصوير مكان دفن مرسي    الفنانة نجاة الرجوي حامل – فيديو    هشام نجمي: المنظومة الصحية الوطنية تعيش مرحلة تحولات كبرى    حفل توقيع ديوان “رماد اليقين” بالخنيشات    الدار البيضاء … افتتاح المعرض الإفريقي المتجول “أعرني حلمك”    موازين 2019 .. منصة شالة تستضيف حفلات موسيقية لكبار فناني شعب "الروما"    مشاكل تنظيمية تلغي حفلا بأكادير    أجواء حارة بالجنوب خلال طقس نهار اليوم الخميس    فواكه تساعد في علاج الإمساك    مجموعة بريطانية تستحوذ على 5 في المائة من بنك بنجلون    كارول سماحة ترقص فرحا بحلولها في المغرب – فيديو    الأمراض الوبائية محور ندوة بأكاديمية المملكة    أثرياء العدل والإحسان يشنون “حرب” المقرات    الصندوق العربي للإنماء يمنح المغرب قرضا بمبلغ 2.27 مليار درهم    رقية الدرهم: مشاركة المغرب في «منتدى الأعمال» تأتي دعما للاتحاد من أجل المتوسط    حصتها ستنزل من 30 إلى 22 في المائة : الدولة ستحتفظ ب 8 مقاعد في المجلس الإداري لاتصالات المغرب    أمام الأمم المتحدة .. التنديد بالوضع “اللاإنساني الخطير” السائد في مخيمات تندوف    مشروب ليلي يساعد على إنقاص الوزن أثناء النوم!    بعد “الحرب” مع أمريكا.. هل تراجعت مبيعات هواوي بالمغرب؟    البيت الأبيض: ترامب أُبلغ بإطلاق صاروخ على السعودية    ميركل تؤكد أنها بخير غداة إصابتها برجفة    «مايلن المغرب».. أولى وحداتها لإنتاج الأدوية بالبيضاء    قوات إنقاذ إسبانية تبحث عن 20 مهاجرا مفقودا    سلام الله عليك أيها السيد الرئيس    برلماني من المضيق يُسائل وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية    “مايلن المغرب” تطلق أولى وحداتها لإنتاج الأدوية بالمملكة    خبراء: ها مصدر القلق الرئيسي عند المرأة    يهم الحجاج الناظوريين: وزير الأوقاف يعلن عن 6 مستجدات لتحسين ظروف تنقل وتغذية وتأطير الحجاج المغاربة    قصة : ليلة القدر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لماذا تم سحب مباراة الكوكب ويوسفية برشيد من شبكة الرهانات ؟؟؟هل شمت شركة الرهانات رائحة حريق «الطنجية» المراكشية؟
نشر في تطوان بلوس يوم 17 - 05 - 2019


أنقذت شركة الرهانات الرياضية في المغرب، نفسها من تقليص كبير في أرباحها، بعد أن سحبت نتيجة مباراة الكوكب المراكشي ضد يوسفية برشيد، برسم الجولة 28 من شبكة رهاناتها، قبل يومين من إجراء المباراة.br / وجاء قرار السحب، بعد أن وقفت الشركة على أن كل الرهانات على هذه المباراة، ترجح فوز الكوكب المراكشي بالرغم من ترتيب الفريقين، وبذلك تكون قد شمت حريق «طنجية» مراكش قبل أن تنضج.br / وهناك من أرجع قرار الشركة، إلى تتبع مسار الرهانات على هذه المباراة من خلال معداتها الإلكترونية، في حين ذهب آخرون إلى كون الشركة اهتمت كثيرا بما استقته من أخبار حول تهافت المراهنين على هذه المباراة، وبأعداد كبيرة، خاصة في كل من مدينتي مراكش وبرشيد.br / ووقفت شركة الرهانات الرياضية على أن هناك من راهن على فوز الكوكب بمبالغ كبيرة، بلغت في بعضها 10 ملايين سنتيم، لأن الربح كان مضمونا.br / وعوض أن تتحرك جامعة كرة القدم وتقوم بعمل استباقي، اعتمادا على كل الأخبار التي كانت تأتي من مراكش وبرشيد، حول احتمال التلاعب بنتيجة المباراة، بقيت تنتظر إلى أن هبت عاصفة الأهداف على شباك فريق اليوسفية.br / وبعد المباراة، لم تتحرك الجامعة بالشكل المطلوب، ولم تقم بالتحقيقات الواجبة، خاصة وأنها تتوفر على تسجيل المباراة، كما أن ذلك لن يتطلب مكتب دراسات يكلف الملايين لإثبات التلاعب في المباراة من عدمه.br / ويلعب مسؤولو الجامعة بالنار، لأنهم يعرفون جيدا بأن السلم الاجتماعي يمكن أن يتأثر بأحداث مباراة في كرة القدم، وقد بدأت الاحتجاجات على الجامعة المعنية تتصاعد في مدينة تطوان وفي بعض المدن الشمالية.br / وأصبح مفروضا على «فوزي لقجع « رئيس الجامعة، تفحص العديد من الحالات التي كانت عرفتها بعض البطولات في العالم، وخاصة في إيطاليا، حيث تم التصدي لكل عمليات التدليس والغش، والتعامل بالصرامة المطلوبة، وكان ذلك قد مس أندية عريقة، ولا أحد من مسؤولي الاتحاد الإيطالي وضع في الحسبان الوضع الاعتباري للأندية، التي تبث تورطها، لأن هناك القانون يسري على الجميع.br / وفي مثل هاته الحالات، فإنه لا يجب الانتظار حتى نهاية البطولة لاتخاذ القرار المناسب، المبني بطبيعة الحال على القرائن والأدلة ورأي المحللين والخبراء.br / و كانت إحدى الإذاعات الخاصة قد بشرت المهتمين بكرة القدم المغربية بكون مباراة الكوكب ويوسفية برشيد ستمر في أجواء نظيفة، وكان التأكيد على ذلك من طرف مدرب اليوسفية «سعيد الصديقي»، الذي ما إن تم الاتصال به هاتفيا حتى أجاب قبل أن ترتد جفون المستمعين، وكأنه كان موجودا داخل الأستوديو، أو أن ذلك كان مرتبا له من قبل من طرف مقدم البر نامج، الذي أشاد كثيرا بمصداقية المدرب ورئيس الفريق.br / ولم يتردد المدرب في تأكيد ذلك، وعلى كون يوسفية برشيد سيقدم مباراة نظيفة، لأنه يحرص هو ورئيس الفريق على ذلك.br / لكن في اليوم الموعود، تابع المغاربة مباراة أهدافها مهزلة ونتيجتها، أكدت تخوفات شركة الرهانات الرياضية في المغرب، والتي اتخذت كل الاحتياطات لإنقاذ نفسها، في حين لازالت الجامعة تتلكأ في الإعلان عن نتائج تحقيقاتها، هذا إن كانت قد فتحت أصلا.br /br /ع المجيد / الاتحاد الاشتراكي br / 

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.