بني ملال.. التخفيف من بعض الإجراءات المتخذة سابقا للحد من تفشي فيروس كورونا    دار المناخ المتوسطية من شأنها نشر المعرفة المتعلقة بالمرونة المناخية    زيدان: لن أطلب إبرام أي صفقة!    تارودانت : قيادة احمر تكسب رهان كورونا بالتآزر والتطبيق الصارم للبروتوكول الصحي    مكتب الوطني للكهرباء والماء بواد زم يتسبق الاحتجاجات : أغلب الفواتير لا تتجاوز 200 درهم !    توقيف المشتبه فيه الرئيسي في هجوم باريس و6 آخرين    صحيفة عبرية تكشف عن دولتين عربيتين ستطبّعان مع إسرائيل الأسبوع المقبل    جولة جديدة من الحوار الليبي في المغرب    فرنسا تحقق في تسريب إعلامي لتفاصيل اتصال بين بوتين وماكرون    الناخب الوطني لن يستدعي أي لاعب من البطولة    لويس سواريز: "جماهير أتليتكو مدريد كانت وراء انضمامي للفريق"    حسنية أكادير من أجل الابتعاد عن حسابات "أسفل الترتيب" والفتح الرياضي للاقتراب من المقدمة    بعد إغلاقه بسبب كورونا…ميناء الصويرة يستأنف نشاطه    22 قتيلا في تحطم طائرة نقل عسكرية في أوكرانيا    طقس اليوم السبت.. هبوب رياح قوية نوعا ما من القطاع الشمالي بكل من جنوب ووسط البلاد    عملية مشتركة بين الفرقة الوطنية والجدارمية سالات بتفكيك شبكة لتهريب الحشيش دوليا وحجز 940 كيلو وقارب مطاطي    طنجة.. تواصل عمليات المراقبة بالمحلات العمومية التي تقدم المشروبات الكحولية -صور    حادثة سير تُنهي حياة "متشرد" بين تطوان والمضيق    أمن البيضاء يعتقل أربعيني متورط في قضية تتعلق بالاحتجاز والاغتصاب    جهة بني ملال خنيفرة.. 112 حالة جديدة وحالتا وفاة خلال ال24 ساعة الأخيرة    مديرية الدراسات والتوقعات المالية.. النقط الرئيسية في مؤشرات الظرفية لشهر شتنبر الجاري    المغرب يشارك في الاجتماع الوزاري لمبادرة "مهمة الابتكار"    انتخابات 2021 .. صفعة للجالية المغربية بالخارج    سائقو سيارة الأجرة الصغيرة بفاس ينظمون وقفة احتجاجية بسبب سوء وضعية طريق وسط المدينة    رئيس الحكومة اللبنانية يعتذر عن تشكيل الحكومة    اجتماع المجلس الاداري لجمعية منتجي النباتات السكرية بالمريسة مدخل للاستعداد للجمع العام المقبل الساخن    رئيس بلدية نيويورك يقاطع قمة في السعودية لتزامنها مع ذكرى جريمة قتل خاشقجي    نعمان لحلو: الوزارة لم تدعمنا وهناك من باع آلاته الموسيقية بسبب الأزمة    لأول مرة الفنان عبد الهادي بلخياط يشرح كيف اعتزل الفن دون ان يعتزله    عراقي ومصري يحصدان "جائزة هيكل للصحافة العربية"    هذه مقترحات "الباطرونا" بشأن مشروع قانون مالية 2021    جريمة..جريمة…. جريمة…. جريمة… قتله الغشاشون المهملون    أول رجل شفي من الإيدز وصل إلى المرحلة الأخيرة من السرطان    كورونا تصيب نجم المنتخب الوطني    سلطات مرتيل تفرض "الحجر الصحي" على المدينة    رواية "الطوفان الثاني" لفاتح عبد السلام ينبش في حرب العراق    إذا كنت من هؤلاء الأشخاص لا تتناول الحليب ومشتقاته بعد الآن    الرباط الصليبي ينهي موسم روميرو مع آيندهوفن    باحثة مغربية تدعو إلى "عقلية فقهية تجديدية" أمام زواج القاصرات    "الأمية الرقمية" ترفع معاملات "الكاش" في المغرب    دراسة ترصد تمفصلات السيادة والقيود الإلكترونية    عاجل..المغربي نبيل التويزي يوقع لإسبانيول برشلونة    معلومات مثيرة ضمن كتاب «دوغول غير المنتظر» بخصوص ملف الشهيد المهدي بنبركة    إنتر ميلان يعلن رحيل لاعبيه كاندريفا ومورا    الصحة العالمية تنصح بالتلقيح ضد الإنفلونزا الموسمية    في فيينا، على خطى سيغموند فرويد    « خريف شجرة التفاح » الحكاية والدلالات    نظرية الإخراج السينمائي بين التقنية والابداع    مصيدة وسائل التواصل الاجتماعي    مشروع قانون جديد يشد الحبل بين الحكومة والنقابات في المغرب    عاصفة من الانهيارات والإفلاس تهب على مؤسسات اقتصادية بفرنسا، و مليون فرنسي سيفقدون وظائفهم بحلول نهاية العام الجاري.    الممثل أنس الباز يستقبل مولودته الأولى    هذه مقترحات "الباطرونا" بخصوص مشروع قانون المالية 2021    هذه حقيقة وفاة إمام الحرم المكي الشيخ عبدالرحمن السديس    رسالة مفتوحة إلى عميد كلية العلوم بجامعة ابن زهر بأكادير    ما قاله بلخياط حينما سئل عن انتمائه لجماعة اسلامية    الدكتور الوزكيتي يواصل " سلسة مقالات كتبت في ظلال الحجر الصحي " : ( 10 ) معرفة أعراف الناس … مدخل لفهم الدين    بعد الجدل الذي أثاره ألبوم أصالة..الأزهر: الاقتباس من الحديث النبوي في الغناء لا يجوز شرعاً    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأمن الغذائي.. بنشماش: يجب تقديم أجوبة ملموسة للملايين من الجياع خلال ندوة دولية بالمغرب
نشر في العمق المغربي يوم 31 - 10 - 2019

قال رئيس مجلس المستشارين، حكيم بنشماش: “إننا لا نملك فرصة أخرى لإهدار الزمن الإنساني. ونحن مدعوون لتحقيق تحولات كبرى، كل من جهته وحسب مجال تخصصه، لحماية البشرية من كل الأخطار المهددة لها، وفي طليعتها انعدام الأمن الغذائي”.
وأبرز بنشماش في كلمة له خلال الندوة الدولية حول “البرلمانات ورهانات الأمن الغذائي” المنعقدة اليوم الخميس بمجلس المستشارين، أن على الأفارقة والعرب الاستفادة من خبرات أصدقائهم في أمريكا اللاتينية وبدعم من المؤسسات الدولية وفي مقدمتها FAO ليقدموا الأجوبة الملموسة للملايين من الجياع والمحرومين من حقوقهم الأساسية في التغذية والتحرر من الخوف من الجوع.
وزاد قائلا: “لذلك يجب أن نتحرك على نطاق واسع وبسرعة لمعالجة جذور المشكلة وإيجاد حلول طويلة الأمد و بناء القدرة على الصمود إذا ما أردنا تغيير الواقع الحالي ومواجهة المستقبل الذي ينذر بأسوأ السيناريوهات”.
بنشماش: أعداد الجياع بإفريقيا مقلق.. واستشعرنا خطورة الأمر (فيديو)
اقرأ أيضا
وأشار بنشماش الذي يرأس أيضا رابطة مجلس الشيوخ والشورى والمجالس المماثلة في إفريقيا والعالم العربي، أنه رغم كل المجهودات العالمية التي بذلت وتبذل في مجال الأمن الغذائي، يلاحظ بقوة أن رهان ضمان التوازن بين العرض والطلب الغذائي، سيصطدم بمجموعة من الإشكاليات المعقدة والمتداخلة.
وتوقف بنشماش عند 7 إشكاليات، أولها الظروف المناخية والكوارث الطبيعية التي يواجهها عالمنا، والتي تسببت في وقوع 29 مليون شخص آخر في دائرة الأمن الغذائي الحاد خلال عام2018، ثانيها مواجهة العالم لحالة من العجز الكلي في المياه يبلغ 40٪ اعتبارًا من عام 2030.
ثالث هذه الاشكاليات، يضيف رئيس مجلس المستشارين، من المرجح أن يصل عدد سكان العالم إلى 10 مليار نسمة بحلول العام 2050، وهو ما يمثل ارتفاعا يناهز 30% للحجم الديمغرافي لكوكب الأرض. أما الإشكالية الرابعة فقد حددها في تلوث المحيطات والبحار بحوالي 8 مليون طن من البلاستيك سنويا، وتشير التقديرات أنه في سنة 2050 سيكون عدد قنينات البلاستيك في المحيطات أكثر من عدد الأسماك.
بسبب معاناة الملايين من سوء التغذية.. بنشماش يفتح نقاش الأمن الغذائي
اقرأ أيضا
وأبرز المتحدث ذاته أن الاشكالية الخامسة متعلقة بمساهمة النزاع والكوارث المناخية وغيرها من العوامل في حدوث أزمات مركبة يكون لها عواقب مدمرة وطويلة الأمد على سبل العيش.
أما الاشكالية السادسة، فقد حددها بنشماش في العجز الغذائي يستدعي اللجوء إلى الاستيراد لتغطية هذا العجز، وهذا بدوره يشكل خطرا كبيرا على اقتصاديات بلداننا حيث يعمل على إضعاف أرصدتها من العملة الصعبة ويعزز مديونيتها ومن ثَم تبعيتها الاقتصادية والسياسية وحتى الثقافية.
وخلص إلى أن “هذه المؤشرات وغيرها، تشكل جرس إنذار خطير للبشرية، وعليه فنحن مدعوون لتسريع تنفيذ مضامين اتفاقية باريس للتغير المناخي من أجل تفادي سيناريو الانهيار المناخي ومعه خطر انعدام الأمن الغذائي، وما يحمله ذلك من مخاطر تهدد السلم والأمن بعالمنا”.
1. الأمن الغذائي
2. الجياع
3. المغرب
4. بن شماش
5. مجلس المستشارين


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.