وفاة الصحافي والحقوقي مصطفى اليزناسني    الذكرى ال64 لعيد الاستقلال محطة باسقة في تاريخ المغرب    أوجار: "الإنجازات لم تصل جميع المواطنين المغاربة"    ذكرى ميلاد صاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء.. استحضار لالتزام سموها إزاء قضايا البيئة والتنمية المستدامة    المنطقة العربية تتكبد خسائر بحوالي 600 مليار دولار سنويا منذ سنة 2011    أول هدف في مرمى الحواصلي    فشل في تحقيق فوزه الأول.. منتخب مصر يعود بتعادل سلبي من جزر القمر    تتويج محمد فارس وسمية سند بلقب الدورة السادسة لنصف ماراطون الجديدة    مورينيو يتمنى تعويض هذا المدرب    بلدية ميدلت تلغي حفلا فنيا تضامنا مع المتضررين من الهزة الأرضية    طقس الثلاثاء.. بارد مع صقيع في المرتفعات والحرارة الدنيا ناقص 6 درجات    دراسة: العيش قرب الشوارع المزدحمة يزيد من خطرالإصابة بسرطان الدماغ    الشبيبة الاستقلالية تدعو كل أحرار العالم الى نصرة الشعب الفلسطيني    مغربي يكدِّس 52 مهاجرا في سيارته ويقتحم معبر سبتة (فيديو وصور) الإعلام الإسباني وصفها ب"العملية الانتحارية"    توقيف 4 تونسيات حاولن تهريب أزيد من 6 كلغ من مخدر الشيرا بمطار مراكش    قادة الإمارات يهنئون الملك بذكرى استقلال المغرب    بعد "تمرده" أمام ميلان.. كريستيانو يستعد لتقديم اعتذاره للاعبي يوفنتوس ويدعوهم لوجبة عشاء    اعتقال تونسيات متورطات في تهريب المخدرات    بسبب غياب الشفافية.. القابلات يقاطعن مباراة بمستشفى ابن سينا والإدارة تلجأ للتأجيل    صحفيون يتضامنون مع المصوّر الذي أصيبت “عينه” برصاصة قناص إسرائيلي    جونسون آند جونسون.. ماذا حدث باختبارات « المادة المسرطنة »؟    بسبب سوء معاملة الماشية.. حقوقيون يطالبون فرنسا بوقف تصدير مواشيها للمغرب    مجموعة OCP تحط الرحال بإقليم تاونات في إطار الجولة الوطنية لآليتها المتنقلة "المثمر"    مقاييس التساقطات المسجلة بالمملكة خلال ال24 ساعة الماضية    فعاليات النسخة الخامسة للمنتدى الدولي للمقاولات الصغرى تناقش التربية المالية والتسويق الإلكتروني    تفاؤل باتفاق أمريكي-صيني ترفع أسعار النفط    الوردي يكتب.. “هواة النصب القانوني مأساة تُعاني منها أسرة العدالة”    أربعة قتلى في إطلاق نار بحديقة منزل في كاليفورنيا- فيديو    إدارة السجون تدخل على خط فيديو "نصّاب المحاكم"    مسلم يرد على خبر زواجه من أمل صقر بآية قرآنية    حارس الرجاء الأمين يعود    الشعب الجزائري يواجه حملة مرشحي الرئاسة بالاحتجاجات    دراسة أمريكية: يمكن لأدوية أمراض القلب أن تحل محل الجراحة    الحرس الثوري الإيراني يهدد بسحق المحتجين    "Google"يشارك المغاربة احتفالات عيد الاستقلال    مهرجان سيدي قاسم للفيلم المغربي القصير يدعم التجارب الشبابية في دورته ال20    الطب الشرعي .. المكملات الغذائية ليست سبب وفاة هيثم زكي    الأكثر مشاهدة بالمغرب.. تركيا الثانية عالميا في تصدير الدراما ب700 مليون مشاهد    كأس العالم لأقل من 17 سنة.. البرازيل يقلب الطاولة على المكسيك ويُتوج بلقبه الرابع    تعادل مخيب للآمال للمنتخب الوطني أمام نظيره الموريطاني    بسيج يوقف عنصرين مواليين ل "داعش" ينشطان بمدينة الرباط    الشبيبة الاتحادية بين الأمس واليوم    مدير شركة “هواوي” بالمغرب: لن تتطور استراتيجية الرقمنة بالمغرب دون بنية تحتية قوية    في أفق التعريف بالمؤهلات والآفاق الواعدة للقطاع.. فعاليات المعرض الوطني للاقتصاد الاجتماعي و التضامني.. بوجدة    الإنسان والمكان في «هوامش منسية» لمحمد كريش    كُنَّا وَلا نَزَال    الشاعرة مريم كرودي ل «الاتحاد الإشتراكي»: الحركة الإبداعية بالشمال تكاد تتوقف ولا أعرف أين الخلل    نفقات تسيير الادارة تقفز ب 9 ملايير درهم في ظرف عام ; لحلو: الاستغلال الانتهازي للمناصب يدفع بعض الموظفين إلى الحرص على رفاهيتهم أكثر من اهتمامهم بالميزانيات    موجات الغضب الشعبي العربي .. هل هي بريئة؟!    الرجرجاوي ..قصّة الشيخ المصري الذي ذهب لملك اليابان ليعرض عليه الاسلام وأسلم بسببه 12 ألف ياباني    روحاني يتحدى المتظاهرين.. الشرطة الإيرانية تعتقل ألف محتج    « مليونير » لطارق الزيات تحقق المليون على اليوتوب    الحصيلة الكارثية للأديان والحرية الفردية في الدول العربية    باحثون يكشفون عن وصفة لمواجهة “الاضطراب العاطفي الموسمي” في الشتاء    تدوينة لمغني الراب الطنجاوي مسلم تنفي زواجه للمرة الثانية    مسلم يكذب خبر زواجه الثاني ب”آية قرآنية”    هكذا علق الرابور مسلم بخصوص زواجه بالممثلة أمل صقر    الطعام الغني بالسكر يزيد الإصابة بأمراض الأمعاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أعلام الملحون في مراكش
نشر في الصباح يوم 12 - 09 - 2018

تنطلق اليوم (الثلاثاء) بمراكش فعاليات الدورة الخامسة لمهرجان «الملحون والأغنية والوطنية الذي تنظمه جمعية الشيخ الجيلالي امتيرد تستمر إلى غاية 15 شتنبر الجاري.
ويشتمل برنامج اليوم الأول للتظاهرة الذي يحتضنه قصر الباهية بالمدينة الحمراء، ابتداء من السابعة والنصف مساء، حفلا فنيا يعرف مشاركة النخبة الوطنية لفن الملحون تحت قيادة المايسترو محمد الوالي، وسيستمتع جمهور المهرجان بالعديد من القصائد الملحونية التي نُظمت في غرض « الرْبيعِياتْ و الفكاهة والغزل والوطنيات « في الشعر الملحون إضافة إلى ليلة حفل تكريم الباحث عبد الرحمن الملحوني الذي تحمل الدورة اسمه.
وفي اليوم الثاني يحتضن الفضاء نفسه أمسية ملحونية بمشاركة ثلة من العازفين و الأصوات القادمة من مدن مغربية، مثل أرفود، والريصاني، وآزمور، وسلا، ومكناس، وآسفي ومراكش وستعرف هاته الليلة تكريم الفنان محمد الدرهم.
ويتواصل برنامج التظاهرة بعد غد (الخميس) بدار الشريفة بحومة المواسين، مع المجموعة الموسيقية التابعة لجمعية الشيخ الجيلالي امثيرد تحت قيادة الشيخ الحاج امحمد بن عمر، والذي سيتم تكريمه رفقة عازف العود الفنان عبد الجليل هشكاري.
أما الليلة الرابعة فستنظم فقراتها بالمسرح الملكي، إذ سيتم تقديم عمل فني تراثي بمشاركة أزيد من مائة ممارس لفن الدقة المراكشية، يمثلون أجود و أمهر فناني المدينة الحمراء في هذا التراث الأصيل. وهكذا ستشارك مجموعة المعلم بوجمعة الحديوي، ومجموعة المعلم عبد الرزاق بن المقدم بابا، ومجموعة المعلم عبد الرحيم بانا، ومجموعة أولاد الحصايري. وسيتم خلال هذا الحفل تكريم المعلم الكناوي عبد الكبير مرشان، الملقب بالأشهب، كما سيتم استحضار روح إحدى الشخصيات المراكشية الشهيرة : الحاج محمد الشماع الملقب بالنكر.
وسيكون الاختتام مساء السبت المقبل بتنظيم ليلة الحضرة الصوفية بقصر الباهية، بمشاركة الحضرة الشفشاونية والحضرة العيساوية، مع كل من مجموعة ارحوم البقالي للحضرة الشفشاونية، ومجموعة الطائفة العيساوية المراكشية برئاسة المقدم يوسف الصريدي.
وفي سياق متصل قال أنس الملحوني، المدير الفني للمهرجان، إن الدورة الحالية تتميز بتزامنها مع الذكرى الخمسين لتأسيس جمعية الشيخ الجيلالي امتيرد وتشكل في الوقت نفسه اعترافا بإسهامات الجمعية في توثيق والحفاظ على الذاكرة الملحونية بمراكش والمغرب.
وأضاف الملحوني في حديث مع «الصباح» أن هناك اهتماما رسميا وقاعديا بفن الملحون خلال السنوات الأخيرة، على اعتبار أن هذا الفن هو «ديوان المغاربة» الذي وثقوا فيه لمعيشهم اليومي، وهناك رغبة جادة في تسجيل هذا الفن تراثا إنسانيا باسم المغرب.
وجدير بالإشارة إلى أن الباحث عبد الرحمن الملحوني الذي تحمل الدورة اسمه حاليا عضو اللجنة الوطنية لأكاديمية المملكة المغربية المكلفة بإعداد دواوين الملحون، باعتباره من بين المساهمين الكبار في إثراء الخزانة الفنية وحقل الثقافة الشعبية بعشرات الكتب عبارة عن أبحاث ودراسات خصوصا الإصدارات الغزيرة والقيمة في فن الملحون.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.