قيادي بالتوحيد والإصلاح يدافع عن مزوار وينتقد وزارة الخارجية    تذكير: موعد ودية المغرب و الغابون    ضرورة تنزيل سياسة جنائية فعالة    قيس عقب فوزه برئاسة تونس.. “عهد الوصاية انتهى وأول زيارة خارجية ستكون للجزائر”    فرنسا “قلقة” لفرار عائلات جهاديين من مخيم في سوريا    "الأحرار": العثماني يصفّي الحسابات السياسية عبر رئاسة الحكومة    فان دي بيك اغلى من زياش بالريال    استعدادا لمباراة الغابون الودية.. المنتخب الوطني يواصل تحضيراته بطنجة    محمد احتارين يدخل ضمن مخططات عملاق انجلترا    رئيس مصلحة الإنعاش بمستشفى الهاروشي: استقبلنا 3 أطفال رمتهم والدتهم من الطابق 4 وهذه وضعيتهم-فيديو    محمد فضل الله "خبير اللوائح الرياضية": "حاليا الكاف لا تستطيع ابعاد إتحاد العاصمة الجزائري من دوري الأبطال رغم تجميد أنشطته الرياضية"    النجم نيمار يخرج مصابا خلال ودية البرازيل ونيجيريا    أوجار “يطلق النار” على العثماني: رئيس الحكومة يجب أن يكون قائدا ولكن للأسف لم نجد شخصا مؤهلا لشغل المنصب    تطوان.. انتحار غامض لمتزوج بمنزل صهره    بعد تدخل عسكري بسوريا .. المغرب يخالف العرب ويرفض إدانة تركيا    آفة العالم العربي ليست قلة الموارد.. بل وفرة المفسدين...    حسب سبر الآراء.. قيس سعيد سابع رؤساء تونس بنسبة 76% بعد سحق منافسه    دراسة حديثة: السفر يجعلك أكثر سعادة من الزواج    اخنوش يخصص 430 مليون لتوسيع قرية الصيادين بميناء كلايريس بالحسيمة    الاتنتخابات الرئاسية التونسية.. استطلاعات الراي تعلن قيس السعيد رئيساً لتونس    في انتخابات شديدة التنافس.. بدء فرز الأصوات لتحديد رئيس تونس القادم    مدير التعاقدات بالأهلي يكشف مستقبل أزارو    طقس الاثنين.. سماء غائمة واحتمال سقوط أمطار    نشرة خاصة.. زخات مطرية رعدية قوية بعدد من أقاليم المملكة    سعيّد يكتسح الانتخابات الرئاسية التونسية ب72%    العدالة والتنمية يطوي مرحلة بنكيران ويستعرض التحديات المستقبلية التي تواجهه    مراكش: سائق في حالة سكر يقتحم محل وجبات خفيفة ويدهس تسعة أشخاص بعضهم في حالة خطيرة    محمد الغالي: الخطاب الملكي يدعو إلى إشراك القطاع البنكي لضمان إسهام أمثل في الدينامية التنموية    هذا هو بلاغ وزارة الخارجية الذي أطاح بمزوار من رئاسة الباطرونا    ترامب يعلن أن الولايات المتحدة الأمريكية ستفرض عقوبات ضد تركيا    انتقادات وزارة الخارجية تدفع مزوار إلى الاستقالة من "اتحاد الباطرونا"    الجامعة غير معنية بنزاع إتحاد طنجة ولاعبه حمامي    حريق بمستودع لليخوت يتسبب في خسائر مادية كبيرة بمارينا سمير    الخميسات.. درك والماس ينهي نشاط مروج مخدرات مبحوث عنه    ماسي في ضيافة “بيت ياسين”    تحقق مردودية عالية.. متى ستتجاوب الأبناك مع مشاريع الشباب؟    محمد رمضان يحل في المغرب غدا الاثنين.. يلتقي الإعلام قبل بداية تصوير الكليب    طالبة يابانية سلمت ورقة الامتحان بيضاء وكشف المعلم لغزها    بعد ضجة فشلها في إقناع لجنة التحكيم.. شاهد أداء الفنانة ليلى البراق في “ذا فويس”-فيديو    ضبط 192 ألف شاحن للهواتف المحمولة غير مطابقة لمعايير السلامة بميناء طنجة المتوسط    الجبهة النقابية لشركة سامير تجدد مطالبتها بعودة الإنتاج بالمصفاة    104 مرضى نفسانيين حاولوا الهروب جماعيا من مستشفى الرازي بطنجة    بيبول: زوجة غنام تدخل عالم التنشيط التلفزيوني    غرناطة المرآة    فيلم «تداعيات».. مصائر ما بعد الحرب    سعيد بوخليط في «مفاهيم رؤى مسارات وسير» .. شظايا فكرية وفلسفية لأدباء وفلاسفة ومفكرين    انتخاب الدكتور لحسن الصنهاجي رئيسا.. والمغرب يحتضن مقرها : خبراء الأدوية في 15 دولة إفريقية يؤسسون جمعية للتوزيع الصيدلي تحقيقا للأمن الدوائي ومواجهة الأدوية المزيّفة    “بركة” يطالب “العثماني” ببرنامج حكومي جديد وتعديل مشروع قانون المالية    توقف حركة القطارات من فاس والقنيطرة نحو طنجة لأربع ساعات لاندلاع حريق غابوي    دراسة: انخفاض الراتب قد يسبب أمراض القلب والسكتات الدماغية    دراسة بريطانية : تناول الوجبات السريعة بشكل متكرر قد يزيد من خطر الإصابة بالعقم والسرطان    ناشئة في رحاب المسجد    هذه تفاصيل كلمة خطيب الجمعة في حضرة أمير المؤمنين    تناول المكسرات يساهم في الحد من زيادة الوزن    إذ قال لابنه وهو يعظه    اكتئاب المراهقة    حمد الله يكذب خاليلوزيتش وحجي    قصص قصيرة جدا ..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لقاء تواصلي مثمر لسفير المملكة المغربية ببلجيكا مع الجالية المغربية المقيمة بالمنطقة الفلمنكية.
نشر في ناظور سيتي يوم 03 - 02 - 2019

بعد لقاء العاصمة البلجيكية بروكسيل الناجح نهاية الأسبوع الماضي،يأتي الدور على تنظيم لقاء تواصلي مثمر للسيد محمد عامر سفير المملكة المغربية ببلجيكا و الذوقية الكبرى للوكسمبورغ مع أفراد الجالية المغربية المقيمة بالمنطقة الفلمنكية.
اللقاء التواصلي الذي نظم مساء الجمعة 1 فبراير 2019 بأنفرس،أفتتح بحفلة شاي أقيمت بالمناسبة على شرف الضيوف الحاضرين،ثم تلتها كلمة قيمة للسيد سليم لحجومري القنصل العام للمملكة المغربية بأنفرس،الذي رحب بالحاضرين مقدما لهم نبذة موجزة عن المحاور التي سيتطرق لها السيد السفير في كلمته،و قدم للحاضرين بعض المستجدات الجديدة المتعلقة بالعمل القنصلي التي تتماشى مع التوجيهات الملكية السامية بخصوص تبسيط المساطر الإدارية،و وضع دليل قنصلي رهن إشارة أفراد الجالية يمكن الإضطلاع عليه عبر الموقع الإلكتروني:www.consulat.ma،و إعداد برنامج خاص يتعلق بفتح أبواب القنصلية أيام السبت للإستعداد لعملية العبور المقبلة،و تنوير المواطنين بالتوقيت الجديد للعمل الإداري بالقنصليات الذي أصبح كالأتي:من الساعة التاسعة صباحا إلى غاية الساعة الرابعة مساء9h-16h.
السيد محمد عامر سفير المملكة المغربية ببلجيكا و الذوقية الكبرى للوكسمبورغ،إستهل كلمته الوجيهة بشكر الحاضرين على تلبيتهم لدعوة الحضور،معبرا لهم عن إشادته بتشبثهم القوي بوطنهم الأم المغرب و بقيمه و ثوابته.
السيد السفير أحاط الحاضرين علما بإعتماد البرلمان الأوروبي يوم الأربعاء 16 يناير 2019 للإتفاق الفلاحي المبرم بين المغرب و الإتحاد الأوروبي،الذي تم التصويت عليه بأغلبية ساحقة 444 صوت مؤيد،مقابل 167 صوت معارض،و 68 إمتناع عن التصويت،و الذي جاء ثمرة لمسلسل طويل من المفاوضات التقنية و المشاورات السياسية مع الممثلين الشرعيين لساكنة أقاليمنا الجنوبية العزيزة،رغم كل المناورات الدنيئة التي ما فتئت تقوم بها جبهة البوليساريو و راعيتها الرئيسية التي سبق لمحكمة العدل الأوروبية أن صفعتها في حكمها الصادر يوم الأربعاء 21 دجنبر 2016 برفضها للطعن المقدم لإلغاء الإتفاق الفلاحي،حيث أن المحكمة لم تعترف للدمية المتحركة البوليساريو بأي حق لتمثيل ساكنة الصحراء و لم تمنحها أي دور في مسلسل إبرام الإتفاقات بين المغرب و الإتحاد الأوروبي.
السيد السفير أشار للدور الطلائعي الذي ما فتئت تلعبه الجالية المغربية المقيمة بالخارج لخدمة قضيتنا الأولى قضية الصحراء المغربية،و دفاعها المستميث بالتصدي الحازم لخصوم و أعداء وحدتنا الترابية في مجموعة من المحافل الدولية،و ذلك بالعمل على تغيير رأي الكثير من الفاعلين السياسيين و الإقتصاديين و الجمعويين الأجانب ببلدان الإقامة من الفكر النمطي الذي كان أعداء وحدتنا الترابية يعملون ليل نهار لتسويقه حول القضية الوطنية،من خلال تصحيح الصورة لديهم و تنويرهم بحقائق تاريخية و معطيات دقيقة لا تقبل النقاش.
السيد السفير أشاد بمبادرة الحكم الذاتي لأقاليمنا الجنوبية التي حظيت بالترحيب من لدن مجموعة من الدول الكبرى لجديتها و مضامينها المهمة الكفيلة بحل النزاع المفتعل.
السيد السفير نوه بالزيارة المثمرة و الناجحة للغاية التي قام بها للمملكة المغربية خلال الفترة الممتدة ما بين 25 و 30 نونبر 2018 وفد مهم يتكون من الأميرة أستريد ممثلة للعاهل البلجيكي الملك فيليب و مجموعة من الوزراء و ما يناهز 400 فاعل إقتصادي،و التي توجت بإبرام الفاعلين الإقتصاديين البلجيكيين لعلاقات تجارية قوية مع نظرائهم المغاربة في مجموعة من القطاعات كالطاقات المتجددة،البناء،البنيات التحتية و الأشغال العمومية،البيئة،الأنشطة المينائية،اللوجستيك،الصحة،الكيمياء،الصناعات الغذائية،تكنولوجيا المعلومات و الإتصال،الخدمات البنكية.....
السيد محمد عامر سفير المملكة المغربية ببلجيكا و الذوقية الكبرى للوكسمبورغ،أماط اللثام عن القضية المتعلقة بالخدمة العسكرية بالمغرب في ما يخص الجانب المتعلق بالشباب المقيمين بالخارج،حيث أكد أنها ليست إلزامية بل تطوعية،و كل ما يتم الترويج له هو مجرد ترهات و أباطيل و إشاعات مغرضة.
اللقاء التواصلي الناجح عرف حضور مجموعة من الفاعلين الإقتصاديين و السياسيين و الجمعويين و عرف لأول مرة حضور نخبة جديدة من الشباب الذين ينتمون لمجالات متعددة.
تجدر الإشارة إلى أن القنصلية العامة للمملكة المغربية بأنفرس عرفت في فترة القنصل العام الحالي السيد سليم لحجومري طفرة نوعية في تسيير و تدبير هذا المرفق الإداري المهم،نتيجة لسياسة الإصغاء و التواصل و القرب من المواطنين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.