سكان “عين دفالي” يعيشون في انعزال تام.. لا هاتف ولا أنترنت!    المغرب في تاريخ اليهود نصيب    نادي النهضة للرياضة للجميع ينظم دوريا كرويا بمناسبة عيد العرش    اَلْبِّيجِّيدِي أَمَامَ الاِنْشِطَارِ الْمُحْتَمَلِ !    عمال الحراسة والنظافة بالتعليم يحتجون ضد “السخرة”    اولاد حميد : من سمح بتوسعة مسكن باحتلال للرصيف؟؟؟    بعد أقل من شهر من مؤتمر المنامة.. الاحتلال يشن عملية هدم ويشرد مئات الفلسطينيين    دي ليخت يكشف سببا مثيرا لعدم ضمه من طرف المان يونايتد!    لقجع يهدد: الشركة الرياضية شرط أساسي للمشاركة بالبطولة في لقاء تواصلي    ارتفاع صاروخي لتذكرة السفر بين طنجة وطريفة    سلطات الاحتلال تشرّد عشرات أهالي جنوب القدس في أكبر عملية هدم 16 مبنى في حي الحمص    بوكيتينو يعلق على إمكانية عودة بيل لتوتنهام    خلال 2019.. 9 ملايير للمواقع الأثرية    لقجع: ومستعد للرحيل عن الجامعة.. وبذلنا جهدا كببرا في السنوات الماضية    بأصوات 241 من ممثلي الأمّة .. البرلمان يصادق على "فرنسة التعليم"    رئيس الجامعة يشيد بعمل رونار ويؤكد: حزني عميق عقب الإقصاء في "الكان"    بمعارضة 4 نواب وامتناع “الاستقلال”..مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مشروع القانون المتعلق بمنظمة التربية والتكوين    عبد الحق الخيام: توحيد الجهود هو السبيل الأنجع للقضاء على الإرهاب    إعادة انتخاب أحيزون رئيسا لجامعة ألعاب القوى    اصابة 20 طفلا بجروح بليغة اثر خلل بأرجوحة دائرية للالعاب    رئيس الحكومة: الحكومة ستواصل تنفيذ التعليمات الملكية السامية لتقليص الفوارق بالعالم القروي    توحيد الجهود للقضاء على الإرهاب والمملكة اعتمدت سياسة استباقية تحت القيادة المتبصرة لصاحب الجلالة    الأعرج: المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية سيضطلع بمهمة اقتراح التوجهات الاستراتيجية للدولة    مُخَالِف لقانون التعمير يشرمل رجل سلطة ويرسله للمستعجلات    "كان 2019" أرقامها قياسية    إسرائيل تعلن استقبال وفد من صحافيين عرب    مجلس الحكومة يناقش الخميس المقبل فرض رسم ضريبي جديد على الاستيراد    موجة حرارة ستصل إلى 46 درجة ستضرب هذه المناطق من المغرب ابتداء من الأربعاء    البام للعثماني: أقبرتم حلم المغاربة في سن سياسة جهوية ناجعة خلال جلسة الأسئلة الشفوية لاشهرية    إيران تعلن كشفها 17 جاسوسا دربتهم CIA وإصدار حكم الإعدام على بعضهم    تيوتيو يسقط لمجرد ورمضان من عرش “الطوندونس    أكادميون يُجمعون على “تصاعد خطاب العنف” في مواقع التواصل الاجتماعي و”تهميش” المثقفين لصالح “التفاهة”    عشق العواهر    قطر: هدم إسرائيل منازل فلسطينيين جريمة ضد الإنسانية    اتصالات المغرب: ارتفاع ب 1.8 % في النتيجة الصافية المعدلة لحصتها خلال النصف الأول من 2019    الزهوي: القطاع البنكي استطاع إجمالا الحفاظ على ربحيته بفضل نموذجه المرتكز على تنويع الأنشطة    شرف وسلطان في مهرجان الحاجب    أكثر من 60 سنة من العطاء الفني.. لحظة اعتراف لعبد الوهاب الدكالي في مهرجان السينما في تازة – فيديو    اسعار المواد الغذائية تواصل الارتفاع باقليم الحسيمة    الفنان حاتم عمور يلهب جمهور المهرجان الثقافي لتيفلت بأحدث أغانيه    البكوري يتباحث بنيويورك مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة لقمة العمل المناخي    أشغال بناء برج محمد السادس بسلا تتقدم وفق البرنامج المتوقع    خلال مناقشة عرض الرئيس المدير العام لمجموعة القرض الفلاحي للمغرب    آخر موضات الأسلمة: إستغلال العلوم للتّبشير بالإرهاب    دراسة: أحماض « أوميغا 6 » تقي من تصلب الشرايين    الإدريسي تحب الحلويات    وفاة يوكيا أمانو المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية    “ناسا” تشتري تسجيلات أول هبوط على القمر ب1.8 مليون دولار    عكرود والقفة بكندا    الريجيم القاتل يودي بحياة سيدة قبل يوم من زفافها    خبر سعيد .. قريبا سيمكنك تغيير فصيلة دمك!    توزيع شواهد التكوين المهني للإدماج في قطاع المطاعم والمقاهي بالقنيطرة    «الأسد الملك».. قصة صراع على السلطة والنفوذ بين الشبل سيمبا وعمه سكار    الحيوانات الأليفة تساعد المسنين في السيطرة على الألم المزمن    طوارىء في المخيم،على شرف السيد المعالي؟؟    في اختراع علمي غير مسبوق.. تطوير أول سائل مغناطيسي في العالم    الملك محمد السادس يشكر العاهل السعودي    لماذا تأخر المسلمون ولماذا تقدم غيرهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تلاعب بمراكش
نشر في بيان اليوم يوم 17 - 05 - 2019

كان طبيعيا أن تثير نتيجة مقابلة فريق الكوكب المراكشي ضد يوسفية برشيد الكثير من الشكوك والتساؤلات، بعد الطريقة التي جاء بها عرض الفريق الزائر، وغياب الرغبة في المنافسة الجدية، وإظهار نوع من التهاون في مواجهة لاعبي الفريق الخصم، مما سهل مهمتهم في تحقيق فوز وسهل، وبحصة كبيرة وصلت إلى أربعة أهداف لواحد.
تبين أن أطوار المباراة افتقدت إلى الجدية والندية، وكأنها مجرد مقابلة ودية لا غير، لا تهم فيها النتيجة، وليس هناك مجال للحرص على تفادي تلقي الأهداف، وهذا ما خلف ردود فعل غاضبة على مستوى وسائل التواصل الاجتماعي، كما خلفت تساؤلات بخصوص ضرورة ضمان شروط تكافؤ الفرص، مع العلم أن الفوز السهل الذي حققه الفريق المراكشي كان له تأثير سلبي على فريق آخر، آلا وهو فريق المغرب التطواني الذي تأزمت وضعيته أكثر، وأصبح مهددا بالنزول للقسم الثاني.
صحيح أن أمر النزول لا يرتبط فقط بنتيجة مقابلة واحدة، مادام الأمر نتيجة منطقية لتراكم أخطاء موسم كامل، إلا أن هذا لا يعني غض الطرف عن إمكانية حدوث التلاعب أو طبخ النتائج، وعدم احترام الروح الرياضية العالية.
هذا ما وقفت عليه تدوينة عبر الحساب الشخصي لأشرف أبرون المسير الذي ارتبط إلى جانب والده وشقيقه بتسيير ممثل “الحمامة البيضاء”، لمدة تفوق خمس عشرة سنة.
وقفت تدوينة أبرون على حيثيات مباراة ملعب مراكش الكبير، أو ما أسماها هو ب “المسرحية”، مؤكدا أن نتيجتها كانت محسومة لصالح الكوكب، إذ لاحظ تساهلا غريبا من طرف المدافعين، كما لم ير -حسب تعبيره- في حياته فريقا منهزما يضيع الوقت، ويلعب بكل أريحية ويصل لمربع العمليات، وبدل أن يخترقه يكتفي بتمريرات عرضية حتى تضيع منه الكرة، فتصبح هجمة مرتدة.
تدوينة الابن الأكبر للرئيس السابق للماط، وقفت على معطى مهم مرتبط بنتيجة هذه المباراة بالذات، فأمام الطلب الكبير الذي لاحظته إدارة مؤسسة المغربية للألعاب والرياضة بخصوص نتيجة المقابلة، تقول التدوينة، أقدمت إدارة هذه الشركة الخاصة بالرهان الرياضي على سحبها من الجدول، حتى لا تتكبد خسائر كبيرة ما دامت نتيجة المباراة في نظر المسير السابق كانت محسومة مسبقا، والمثير للانتباه هو تسجيل وجود إقبال غير عادي من مدينتي برشيد ومراكش بالذات، مما يؤكد أن في الأمر أشياء غير عادية تماما.
أبرون طالب بفتح تحقيق معمق ونزيه بخصوص نتيجة المقابلة، مع ضرورة تحليل مجرياتها والوقوف على “تهاون” الضيف و”تسهيله” مهمة المضيف، كما طالب بالتصنت على هواتف كل إداريي برشيد وكل اللاعبين أسبوعا قبل اللقاء، ثم الاتصال بشركة المراهنات، والتأكد من سبب سحب المباراة من جدول الرهان، وكذا طلب تفصيل للمشاركين وتحديد موقعهم الجغرافي، والتأكد إن كان غالبيتهم من المدينتين المذكورتين، حيث يقيم أغلب اللاعبين وذويهم.
تدوينة أبرون التي انتقدت بصفة خاصة طريقة تسيير الفريق خلال الموسم الحالي، وحملت مسيريه مسؤولية الوضعية الصعبة التي يمر منها الفريق، يشم منها رائحة تصفية الحسابات، واعتبرت الصوت الوحيد العلني من طرف مسير وقف صراحة حول نتيجة هذه المقابلة التي تؤكد التفاصيل أنها لم تكن عادية أو منطقية، وبالتالي لا بد من البحث في النازلة.
فمن هى الجهة المفروض أن تأخذ المبادرة لفتح تحقيق للوقوف حول كل الحقائق والانتصار لمبدأ المنافسة الشريفة واحترام الروح الرياضية؟؟؟
ويبقى السؤال مطروحا …


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.