العدالة والتنمية: ينبغي على تعديل القوانين الانتخابية أن يقدم رسائل غير ملتبسة    برقية تعزية ومواساة من جلالة الملك إلى أمير دولة الكويت    السيد الشامي يؤكد الحاجة لاستراتيجية مندمجة ومحددة لتخطي عتبة جديدة في الاندماج الإقليمي للمغرب في إفريقيا    الكركرات .. الأمم المتحدة توبخ "البوليساريو" رغم أنف وكالة الأنباء الجزائرية!    مجلس جطو: النفقات الجبائية لا تزال مركزة في عدد محدود من القطاعات    محمد طلال: "كوفيد- 19" أخضع مرونة العديد من القطاعات لاختبار عسير    النواب البريطانيون يقرون مشروع قانون بريكست رغم تحذيرات بروكسل    هلع بباريس بعد سماع دوي انفجار بالمدينة وضواحيها    الدول العربية تنعى أمير الكويت وتشيد بحكمته    اتحاد طنجة المغرب التطواني: لعنة الديار    ريال مدريد يعلن إصابة إيدن هازارد مجددا    الجيش الملكي ينفي التعاقد مع الركراكي خلفا لطاليب    "ديزي دروس" يهاجم دعم فناني الإمكانيات المحتشمة    الميلودي شغموم يعيش محنة صحية    الكشف عن أسرع آلة في العالم لاكتشاف الإصابة بفيروس كورونا في ظرف وجيز جدا.    البرلمان يشكل مهمة استطلاعية للتحقيق في صفقات وزارة الصحة    دورتموند يرفض عرضا من مانشستر يونايتد بقيمة 100 مليون يورو لسانشو    إصابة جديدة لهازارد تبعده عن لقاء بلد الوليد    موسيماني يعود لمواجهة الوداد    رصاص الدرك يوقف متورطا في خطف رضيع بالدروة    على طريقة رجال الأمن في أمريكا.. الدرك الملكي يُطلق رصاصة قاتلة على مستوى صدر أحد المختطفين    شاهدوا.. مسنّ من مليلية عالق في الناظور ينهار باكيا بعد رفض السماح له بالعودة    المهدية.. الإطاحة ب"مول التريبورتور" لتورطه في سرقة عاملات بواسطة السلاح الأبيض    مجموعة مدارس المدى بالناظور توضح حيثيات تعليق الدراسة الحضورية لمدة أسبوعين    انتهاء مهمة المستشفى الطبي الجراحي الميداني بمخيم الزعتري المقام من قبل القوات المسلحة الملكية    "كورونا" تعيد رئيس الحكومة للمساءلة البرلمانية في هذا الموعد    نعمان لحلو يتفاعل مع غضب المغاربة ويقرر التنازل عن منحة الدعم لصالح صندوق تدبير كورونا    "دركي الاتصالات" السابق يتولى رئاسة شركة "إنوي"    مؤتمر "هواوي" يكتشف الفرص الجديدة للتحول الرقمي    مسؤول يكشف حقيقة إصابة مدير ثانوية بمكناس بكورونا    إجراء مباراة في البطولة بدون "فار"    حادثة سير تنهي حياة أربعيني في مركز النقوب    بوريطة: الملك محمد السادس يرى أن الحل يجب أن يكون ليبيا وسياسيا وليس عسكريا    التقدم والاشتراكية يعبر عن رفضه لتعطيل عمل الجماعات الترابية وسحب اختصاصاتها    المجلس الأعلى للحسابات: المداخيل الجبائية الرئيسية للدولة في منحى تنازلي    صدامات تقسم "كُتاب المغرب" قبل مؤتمر جديد    "أجواء مشحونة" ترافق أولى مناظرات الانتخابات الرئاسية الأمريكية    جامعة "لقجع" ترفض طلب المغرب التطواني بخصوص البطاقة الحمراء ل"الحسناوي"    ڤيديوهات    فيروس خطير يظهر في موريتانيا ومخاوف من تسربه إلى المغرب    شبيبة الأحرار "تطلق النار" على عبد الرحيم بن بوعيدة وتطلب إحالته على أنظار اللجنة الوطنية للتأديب والتحكيم    رئيس النقابة الوطنية لمهنيي الفنون الدرامية يرد على غضب المغاربة "واش ربعة د المليار فلوس"    "دولي دول" تطور تقنية حصرية"SteriMat" لتعقيم شامل للأفرشة    التسخيريُ علمُ الوحدةِ ورائدُ التقريبِ    مندوبية التخطيط: ها كيفاش دايرة الصناعات التحويلية    بوريطة في باماكو حاملا رسالة تشجيع وصداقة وتضامن    لطيفة رأفت تنتفض: فنانون يموتون جوعا هم الأحق بالدعم.. وكنت "مغضوب علي" بسبب دعمي للشعب في حملة المقاطعة-فيديو    طقس الأربعاء: أجواء مستقرة مع سماء صافية في أغلب مناطق البلاد    إحصائيات كورونا.. المغرب يحتل المركز ال31 عالميا والثاني أفريقيا من حيث الحالات النشطة    المجلس الأعلى للحسابات: مسار عجز الميزانية متحكم فيه في سنة 2019    مربو الدواجن: خسائر "كورونا" وراء ارتفاع الأثمان    فن الهيت الحسناوي الأصيل    "فتح" و"حماس" تسرّعان خطوات التقارب وسط تحديات غير مسبوقة    "أحجية إدمون عمران المالح" .. صراع الهوية وفساد الجوائز الأدبية    نداء للمساهمة في إتمام بناء مسجد تاوريرت حامد ببني سيدال لوطا نداء للمحسنين    التدين الرخيص"    الفصل بين الموقف والمعاملة    الظلم ظلمات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العثماني: الفساد في تراجع بفضل عمل الحكومة والمسؤولين الفاسدين الكبار "كندخلوهم للحبس"
نشر في كواليس اليوم يوم 21 - 01 - 2020

قال رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، أن مؤشرات الفساد في المغرب في تراجع، لافتا إلى أنه يرى بشكل ملفت تراجع الفساد المالي والإداري في البلاد.
و أكد العثماني في معرض رده على أسئلة البرلمانيين بجلسة الاسئلة الشفوية الشهرية، أن حكومته أطلقت مجموعة من الآليات و المشاريع لمحاربة للرشوة و الفساد، و هو ما يفسر تراجع هذه الآفة، مضيفا أن الجميع يلمس هذا التراجع.
و دعا رئيس الحكومة جميع المغاربة إلى الانخراط في عملية محاربة الفساد في البلاد.
هذا وأقر العثماني بوجود عدة مسؤولين سامين فاسدين يتم تعيينهم بالمجلس الحكومي الذي يترأسه ويوقع على تعييناتهم.
و أشار إلى أن مسؤولين كبار يتواجدون خلف القضبان بسبب تورطهم في قضايا فساد واختلاس المال العام.

آجي تفهم كيفاش طلقو باطمة.. وصايفطو ليلى بنت الشعب!!!




غضبة ملكية كبرى... ومسؤولين كبار جابو الربحة!!!

لغز "بولحية" اللي كان كيصلي الفجر يوميا.. ونصب على تجار سوق "القريعة" فمليار ونص


المغربيات "قلبوها" بيناتهم فالخليج.. وها الدليل القاطع بالأوديوات!!!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.