المجلس الأعلى للقضاء يصدر قرارات تأديبية في حق سبعة قضاة    العماري: الحبيب الشوباني "رجل دولة"    توفيق بوعشرين :بطة قد تصبح عرجاء    أردوغان يعلن توزيع 700 ألف حاسب لوحي على طلاب المدارس مجانا    نجل ملك البحرين يستعد ل"الترايثلون" بالتدرب في المغرب    فيرد: رونالدو؟ إنه مثلي الأعلى    افورار : الخنزير البري يطارد مواطنة بحي تلات و والسلطة المحلية تتدخل .    فرقة الصقور بأزيلال تطيح بنشالين بالسوق الأسبوعي    واش تغتصب التسولي اللي حرق دار باه وهجم على دار القنصل البريطاني؟ المغرب يفتح تحقيقا    امتحانات البكالوريا تجرى من 9 إلى 11 يونيه 2015 في ظل إجراءات جديدة لمحاربة وزجر الغش في الامتحان    جطو: الجماعات تعيش أكثر فأكثر على المساعدة الضريبية للدولة    "ليون الإفريقي" يفتتح "مهرجان فاس" بحضور الأمير للا سلمى    العدد الجديد من المسائية في الأكشاك    ارتفاع ضحايا تفجير مسجد في القطيف السعودية إلى 21 قتيلا وإصابة 81    تعاطي الحوامل للباراسيتامول يؤثر سلباً على أولادهن    المغرب الثامن عالميا في مشادة أفلام البورنو    الوردي يفتح تحقيقا في تسريب صور توليد إمرأة بأكادير على الفيسبوك    القطري الذي اقتنى نساء الجزائر بمبلغ 179 مليون دولار    جلالة الملك يشرف على تسليم 10 طن من الأدوية هبة للمركز الاستشفائي الجامعي فان بدكار    فاس.. إصابة 7 عناصر من القوات العمومية بجروح في مواجهة مع مجموعة من الطلبة    جلالة الملك يشرف على تسليم 10 طن من الأدوية هبة للمركز الاستشفائي الجامعي "فان" بدكار    مارتن كاسياس يفاجئ والده في عيد ميلاده    أمير المؤمنين يؤدي رفقة الرئيس السينغالي صلاة الجمعة بالمسجد الكبير بدكار    سوء إدراك الإسلاميين لِما يزعمون    الجيش الموريتاني يحجز متفجرات كانت في طريقها للمغرب    فريق PJD يستدعي بوسعيد والجواهري لمناقشة السياسة المالية والنقدية للمغرب    غورديولا يرفض دعوة البارصا لحضور نهائي العصبة ببرلين    أمطار عاصفية مصحوبة بسقوط البرد في عدد من مناطق المملكة ابتداء من اليوم الجمعة    حرب المنح تستعر…و لاعبو الجديدة أكبر المستفيدين …    بنكيران يحل بالأردن للمشاركة في المنتدى الاقتصادي العالمي للشرق الأوسط وشمال إفريقيا    بنك المغرب يرصد تحسن الانتاج الصناعي الوطني في ابريل 2015    هكذا انتقل مشاهير من الزلط إلى الترفيحة    هذا رد جماهير الوداد على بودريقة.. والموعد مباراة خريبكة    معدات تكييف الهواء والتدفئة والتبريد .. وسائل لمتعة العيش أم خطر يهدد البيئة والإنسان    اتفاقية تعاون في مجال اللوجستيك بين المغرب والسينغال    اتحاد إفريقي من دون المغرب 'ليس اتحادا بكل ما تعنيه الكلمة'    بنخلدون تسلم السلط للمصلي بحضور الداودي    الرباط .. عاصمة عالمية للجيدو وقبلة ل 260 من نجوم اللعبة    مهاجم انتحاري يفجر نفسه في مسجد للشيعة بالسعودية وسقوط أزيد من 30 ضحية    يحدث هذا فقط في مصر..!    | اختتام أضخم مناورات عسكرية في تاريخ إفريقيا    | السعودية : المؤبد لمدان في الهجوم على السفارتين الأميركيتين في افريقيا    شاب تطواني يفاجئ عائلته و يلتحق بسوريا بدون جواز سفر    | نشأة الشيعة و جذورها التاريخية بين آراء الشيعة وغير الشيعة    | جلالة الملك يعزي أسرة الجنرال عبد العزيز بناني ويستقبل والد الشهيد بحتي    | واشنطن : تسريع الدعم للعشائر السنية في العراق    المهرجان الدولي للعود بتطوان    | «ضد بوالو» واحد، فن الشعر مع فليب بيك    طرد بريطانيا لمواطن مغربي أدين من أجل الإرهاب..والداخلية تبدي استيائها    صحف اسرائيلية يهودية متشددة تزيل الوزيرات من الصورة الرسمية للحكومة    إسبانيا تمنح تصريحا بالإقامة لسنة واحدة لطفل ايفواري عثر عليه مخبأ في حقيبة فتاة مغربية    هذا هو تشافي هيرنانديز ...    فاس.. تنظيم ملتقى الفيلم المغربي في دورته العشرين ما بين 3 و 6 يونيو المقبل    وزارة السياحة تنشر حصيلة نشاطها برسم سنة 2014    وزان: تقديم مشروع التهيئة الهيدروفلاحية للمحيط السقوي لسد واد المخازن بكلفة اجمالية تقدر بنحو 610 مليون درهم    إحذرو آل عيوش    القدوة    ملح الطعام الزائد يؤثر سلبا على الإنجاب ويؤخر البلوغ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الفوائد الصحية لرياضة تقوية العضلات
نشر في الأحداث المغربية يوم 27 - 09 - 2011

لرياضة تقوية العضلات منافع صحية عديدة. ولا تخلو حاليا برامج التداريب في مختلف الأنشطة الرياضية من حصص مخصصة لتقوية العضلات وتعني بالانجليزية بناء الجسم (بودي بويلدينغ). لكن فوائدها مرتبطة بطريقة ممارستها التي يجب أن تكون سليمة ودون إفراط، ونذكر منها:
الشعور بالراحة والانتشاء
إن النشاط البدني يساعد على إفراز هرمون الاندورفين وهو هرمون مسكن وطبيعي يساعد على مقاومة الاكتئاب والقلق. إن الممارسة المنتظمة لرياضة تقوية العضلات تمنح الممارس جسما قويا وسليما وعضلات تحافظ على درجة من الانقباض. كما تمنح الشعور بالارتياح والثقة بالنفس. فضلا على أن هذا النشاط يضفي على شكل الجسم مسحة جمالية أضحت لها مكانة مهمة في حياتنا المعاصرة.
تحسين شكل الجسم وتقويته
إن المجهودات البدنية الخاصة بالجلد كالركض تعتبر ذات أهمية للجسم لكنها لا تقوي كل عضلات الجسم(عضلات البطن والأرداف والأطراف العليا). بينما رياضة تقوية العضلات تشغل كل عضلات الجسم بشكل جيد.
بالنسبة للرجال فممارسة هذا النشاط بشكل منتظم يمكنهم من تقوية وتنمية عضلات الصدر والحصول على ظهر قوي وأكتاف عريضة. أما بالنسبة للنساء فمن الصعب الزيادة في حجم العضلات بشكل مماثل للرجال نظرا لخصائصهن الفزيولوجية والبيولوجية.
الحماية من آلام الظهر
إن جزء كبيرا من آلام الظهر ناجم عن آلام عضلية. لذا فإن تقوية عضلات الظهر تساعد على الوقاية من آلام الظهر المزمن والتقليص من حدتها. فالعضلات القوية تحافظ على الوضع السوي للعمود الفقري. والأكثر من هذا فعضلات البطن وأسفل الظهر لها دور مهم في الحفاظ على توازن الحوض الذي يعتبر دعامة العمود الفقري.
إن الممارسة المنتظمة والمعقلنة لرياضة تقوية العضلات تساعد على تجنب تشوهات العمود الفقري وتحمي من قرص الفقرات الذي يسبب عرق النسا. ناهيك على أن هذه الرياضة تمنح القوام الجيد الذي يضفي جمالية على الجسم.
مقاومة آثار الشيخوخة
إن الحفاظ على عضلات ذات انقباض قوي يساعد على التحرك بسهولة. فحركات هذا النشاط البدني يجب أن تنجز في وضعية قارة وبحركات مضبوطة وبإيقاع شخصي. فالأثقال يمكن ضبطها بشكل دقيق. وفي هذه الحالة فهذه الحركات ليس لها آثار سلبية على مستوى القلب والشرايين ويمكن ممارستها حتى سن متقدم من العمر. وإذا أضفنا لها تغذية متوازنة فهذه الرياضة تعتبر عاملا مهما لمقاومة هشاشة العظام. فحينما تتقلص العضلات فإنها تمارس قوة جذب على العظام التي تتقوى عبر تنمية قدرتها على تجميع الكالسيوم.
فوائد خاصة بالدورة الدموية
إن النشاط البدني بشكل عام يقوي القلب وينشط الدورة الدموية. فعند تقوية عضلة ما فإن الدم يتدفق فيها لمدها بالمواد الضرورية للمجهود وتخليصها في الوقت ذاته من السموم. فالأنسجة تكون أكثر تهوية وتغذية وأكثر تخلصا من السموم. ومن جانب آخر فان حركات المفاصل تثير الدورة اللمفاوية مما يقلل من تجمع السموم ومن تكون السيلوليت.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.