فيديو : جمهور الرجاء يهتف باسم "داعش " بدل الرجاء " العالمي    تطمينات مغربية وتونسية بشان مستقبل السياحة    تنظيم "داعش" يدمر مواقع تاريخية في العراق ويبيع قطعا اثرية لتمويل أنشطته    نتنياهو : ايران اكثر خطرا من تنظيم الدولة الاسلامية " داعش "    القبض على 5 مشجعين بتهمة الشغب    هذا موعد استقبال وفاق سطيف لفيتا كلوب    اليوفي يسترجع خدمات لاعبه قبل موقعة الأتليتكو    الملك محمد السادس في البيضاء بدون بروتوكول    بادو يخلف أرحموش على رأس الشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة    المغرب والبحرين يدعوان إلى تفعيل مجلس الأعمال المشترك    ارتفاع مبيعات "الضحى" إلى 50 مليار سنتيم في ظرف نصف سنة    الحكومة تخصص 3.5 مليار سنتيم للتعويض عن فقدان الشغل    خوفا من الوحدة.. زوجان ثمانينيان يختاران القتل الرحيم معا    القبض على شابين بتهمة السرقة الموصوفة بطاطا    فضيع جدا بإنزكان: اعتقال اب حاول اغتصاب ابنته بطريقة الحيوانات المفترسة.    لوحات محمد مكوار تختزل قيما فلسفية وتجانس بين الأحلام والخيال    اختتام فعاليات الموسم السنوي "وعدة اولاد منصور" بالسعيدية    فتاة تحول نفسها ل"نمر" و تحقق حلمها منذ الصغر    داعش.. جذور النشأة وطرق العلاج    القضاء دار عقلو: الافراج على العجوز البالغة 86 سنة بعد سجنها لايام    5 خطوات لتحسين الذاكرة    أطعمة تؤرقك ليلاً.. فاحذرها    تناول الخضار والفاكهة يزيد من سعادة البشر    مايستحب من اعمال صالحة في العشر من ذي الحجة    المدرب السكتيوي :فريق حسنية أكادير يعاني من فراغ مهول في بعض المراكز .    استئنافية أكادير تنوب عن نقابة المحامين في إدانة مسؤول بحسنية أكادير    بنعطية من ميونيخ : شوارع المانيا نظيفة و مواطنوها لا يزعجون على عكس المغرب و روما    اعتقال 5 أشخاص متورطين في استغلال وفاة سجين للقيام بأعمال شغب    القطاع السياحي بالمغرب "قصة نجاح مذهلة" في ظرفية دولية صعبة    تادلة أزيلال: قافلة المكتب الشريف للفوسفاط للحبوب والقطاني 2014 تواصل جولتها    السياحة بالمغرب: ازدياد الطاقة الإيوائية ب 30 ألف سرير و إحداث 50 ألف منصب شغل    عدسات لاصقة تقي العين من الماء الأبيض والحروق الحمضية    المحكمة الدستورية الإسبانية تلغي استفتاء كتالونيا    الهيئة المغربية لحقوق الإنسانتندد بالانتهاكات الخطيرة التي تطال حقوق الانسان في المغرب    سلطات وجدة تمنع إقامة عقيقة بسبب حضور الشيخ عبد الله النهاري    وكالة الأنباء الآسيوية الهندية: الخطاب الملكي دعوة صريحة إلى عدم فرض معيار واحد في التنمية على بقية بلدان العالم    جنات تطرح كليب "واحشني" أول أيام عيد الأضحى    قافلة الخير الطبية تكشف عن حالات لسرطان الرحم بين نساء مدينة العروي (بالصور)    هل نملك خطة مغربية لمحاربة داعش؟    نابولي يسعى إلى استعادة مهاجمه من باريس!    النمسا تصدم المجتمع الدولي في الامم المتحدة باصغر وزير خارجية في العالم    الاستغناء عن 5 جرامات من الملح تحميك من الموت    في مباراة شهدت رفع الجمهور لافتات تندد بجامعة لقجع: الجيش الملكي يحقق فوزه الأول في الموسم على حساب اتحاد الخميسات ومسؤولو الأخير يشتكون ظلم التحكيم.. فوزي جمال يؤكد أن فريقه هزم نفسه بنفسه والطاوسي يعيد الفضل في الفوز إلى الجمهور..    براءة من الله ورسوله    أكادير: مجلس جهة سوس يعقد دورته العادية وسط هموم وانشغالات المنتخبين بمشاكل الجهة    ***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***    بنعطية يُثني على ألابا و فيليب لام    عرض موسيقي عالمي بأبو ظبي حول الرحالة المغربي ابن بطوطة..    شاب عمره 30 ويربح 950 دولارا بعد كل شهيق وزفير    طلبة الجديدة يحتجون بسبب الحافلات    عيد الأضحى بالأقاليم الجنوبية للمملكة..بين الشعائر الدينية والثقافة الشعبية الحسانية    "الشناقة" و"حْوالا أونلاين" والنُكت تسِمُ أضاحي المغاربة    نداء الى المحسنين للمساهمة في إصلاح مسجد ادزكري    اختتام المهرجان الإقليمي الإبداعي للشباب بوجدة    حجاج مغاربة "حراكة" ممنوعين من دخول الأراضي السعودية    مسؤول أمني سعودي : جاهزون لمواجهة المخاطر التي تهدد سلامة الحجاج    قراءة في الأفلام الفائزة بجوائز الدورة الثامنة للمهرجان الدولي لفيلم المرأة بسلا    أشهر العزاب يشعل مدينة البندقية الايطالية وأنباء عن حفل ثان بعد الزفاف قبل حلوله بمراكش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

لانس «ثورة ضوء» كوميديا معارضة تواجه «بقعة ضوء»... الموالية

بلغت حلقات المسلسل السوري «ثورة ضوء» الذي يبث عبر موقع «يوتيوب» 11 حلقة، كتبها ومثلها التوأمان محمد وأحمد ملص، الممثلان المعروفان بمواقفهما المناوئة للنظام السوري. وهو عمل يحاكي السلسلة التلفزيونية السورية المعروفة «بقعة ضوء» التي تبث منذ سنوات كعمل يُنظر إليه على أنه انتقادي جريء في ملامسة خطوط لم تعتد الدراما السورية تخطيها.
لا تتعدى الحلقة الواحدة من «ثورة ضوء» الدقائق، وهي تستلهم يوميات الاحتجاجات السورية. ومن أبرز هذه الحلقات واحدة حملت عنوان «ما فيش كوميديا خالص»، وفيها يتحاور الممثلان حول غياب الكوميديين التقليديين إثر قدوم «الربيع العربي»، فهو إذا خريف لهؤلاء. لكن البحث لا يقود الممثلين سوى إلى خطابات الرئيس السوري بشار الأسد التي يعتبرانها مادة كبيرة للكوميديا وضالتهما المنشودة.
وفي حلقة أخرى بعنوان «وصلوا»، يضع المسلسل المشاهدين في أجواء من الترقب والفضول لهؤلاء الذين ينتظرهم الممثل ببالغ الشوق، ليتبين في الختام أن المقصود هو كمية من ربطات الخبز التي يعز وجودها في سورية بسبب قصف القوات النظامية للمخابز الآلية.
أما حلقة «وبعدين»، فتتحدث عن حنين السوريين إلى مفرداتهم البسيطة، ومشاويرهم، وأمكنتهم الأليفة. ويتحدث الممثلان عن تلك الأشياء كما لو أنهما في وطنهما، لنرى في آخر الحلقة أنهما في بلد آخر، يتصرفان وكأنهما غائبان عن الوعي.
وتحاكي حلقة «مسلسل تركي» المسلسلات التركية المدبلجة إلى العامية السورية، حيث لميس البنت المعشوقة تتحول في النسخة السورية إلى ضحية فروع الأمن، تقاد من فرع إلى آخر، ومن سجن إلى آخر. وتروي الحلقة كيف أن مجرد كسر إصبع للميس سيقيم الدنيا ولا يقعدها، خصوصاً تركيا. وهنا يفكر الممثل في الانضمام إلى «وادي الذئاب» (وهو مسلسل تركي مدبلج)، بدلا من الانضمام إلى «الجيش السوري الحر»، كما يقول في ختام الحلقة. «البارحة، اليوم، وغداً» حلقة تحاول تلخيص أحوال السوريين قبيل الثورة وأثناءها وبعدها، من أشخاص يستقوي بعضهم على بعضهم الآخر بمن يعرف من الجنرالات صغيرهم وكبيرهم، وكيف أنهم أثناء الثورة باتوا يفاخرون بأماكن عيشهم حيث تخرج التظاهرات.
ورداً على سؤال حول سبب الاختيار لعنوان «ثورة ضوء»، الذي يذكر بعنوان المسلسل الكوميدي المعروف «بقعة ضوء»، قال الأخوان ملص: »هو مراهنة على تحويل حزن الشعب على فقدان هذه السلسلة واعتبارها سلسلة موالية (للنظام)، إلى ابتسامة«.
وعلى رغم أن مسلسل »بقعة ضوء« رفع سقف الانتقاد للسلطات وأجهزة الأمن في سورية، فإنه لاقى انتقادات بسبب قرب بعض ممثليه من شخصيات أساسية في النظام السوري، واعتبار أن هذا المسلسل يأتي تلبية لرغبة النظام في وجود برنامج انتقادي، واستخدامه أحياناً لانتقاد شخصيات سورية تحولت إلى المعارضة قبل اندلاع الاحتجاجات، علماً أن عدداً من كتابه معروفون بمواقفهم المعارضة وتعرّض بعضهم للتوقيف.
وقال الفنانان في فرنسا، حيث يصوّران مسلسلهما: «كلمات مقدمة العمل هي من تأليفنا، والموسيقى هي لمقدمة مسلسل «باب الحارة»، وبالتالي نحاول أن نحوّل ذكريات المتظاهرين إلى لحظات تقف معهم، لا ضدهم». وأضافا: »منذ اخترنا أن نكون ممثلين في «مسرح الغرفة»، كنا نقول وبشكل صريح إن الجرأة لغتنا».
ويعتبر الأخوان ملص أن عملهما جزء من معركة مستمرة ضد النظام، ولذلك فإن بداية كل حلقة من المسلسل ترافقها عبارة «المعركة مستمرة، والفن سلاحنا».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.