العثماني يدعو وزراء حكومته إلى التفاعل السريع مع التوجيهات الملكية السامية    بيل غيتس يتبرع بأربعة مليارات و600 مليون دولار لمؤسسات خيرية    "كريستيانو رونالدو لست وحدك".. هاشتاغ يشعل المواقع الإسبانية    وزارة التجهيز تكشف أسباب الانهيار الصخري ب"تيشكا"    نقل المهداوي من سجن البيضاء إلى الحسمية    التشكيلة الرسمية لمباراة كلاسيكو السوبر الإسباني    السلامي ل"المتتخب":سنبحث عن الفاعلية أمام مصر    من سيخلف إلياس العماري على رأس حزب الاصالة والمعاصرة؟    في تأبين الأستاذ عبد الكريم غلاب.. مولاي امحمد خليفة: بفقدك.. يفقد هذا الوطن رجلا وهب كل حياته من أجل أن يعيش مغربنا حرا مستقلا    تعيين رئيس ألمانيا السابق مبعوثا أمميا بالصحراء بشكل رسمي    المغرب ثالث أفضل وجهة سياحية في افريقيا    هادي جديدة.. مكتب السكك الحديدية تفرض تذكرة جديدة للولوج إلى أرصفة القطارات    يتيم يتهم إخوانه ب"تصفية" حسابات قديمة معه    الإعلام الرسمي البحريني يتهم قطر بمحاولة الإطاحة بالحكومة‎    بعد توقف حركة طرامواي..حافلات إضافية بالبيضاء    أحوال الطقس ليوم غد الخميس.. استمرار الحرارة في معظم المناطق    هذا ما قاله العثماني عن "استقالة" الرميد    57 مليون يورو جائزة بطل دوري أبطال أوروبا    الداودي يكشف عن موعد رفع الدعم عن "البوطاغاز"    إنقاذ 339 مهاجرا غير شرعيا بين إسبانيا والمغرب    باريس سان جيرمان أعار خيسي    بعْد زُهير فضَال.. رِيال بيتيس يستهدِف منير الحدادي    هذا ما قاله فوزير عن تجربته الجديدة مع النصر السعودي    مطار كازا: ضبط 3.530 غرام من الكوكايين الخام بحوزة مواطنة بيروفية    عائلة الأبلق تطالب بالملف الطبي لإبنها وهو لا يزال متواجدا بمستشفى عكاشة    اختطاف أمير سعودي في المغرب (فيديو)    وصول أزيد من 728 ألف حاج إلى الديار المقدسة لأداء مناسك الحج    دراسة: "السمنة" تزيد مخاطر الأزمات القلبية    ماكرون يتقدم بشكوى قضائية ضد شخص التقط صوره وزوجته    العجز التجاري للمغرب يرتفع إلى 94 مليار درهما خلال ستة أشهر    اتحاد الكتاب وبيت الشعر ينعيان الأديب المغربي عبد الكريم غلاب    المغرب ينهي مونديال لندن في المركز ال32    الوزير الأعرج "يلغي" اجتماعا مع فيدرالية الناشرين ونقابة الصحافة بدون مبرّر    العثماني: مشروع قانون المالية لسنة 2018 يتوقع تحقيق نمو ب 3.2 في المائة    الرئيس الجزائري يطيح برئيس وزرائه إرضاء لرجال أعمال    زوجة الدكتاتور "موغابي" تكسر جمجمة عارضة أزياء في غرفة فندق    عدد المتابعين في قضايا الإرهاب بفرنسا بلغ 18 ألف و500 شخص    مصرع شخص وإصابة آخر في حادث مروع على طريق السيار بين الخميسات ومكناس    أخنوش يعطي انطلاقة أشغال مشاريع وأوراش فلاحية ضمن مخطط المغرب الأخضر بتنغير    شلل حركة القطار بالدار البيضاء يوم الأحد وهذه أسبابه    القروض البنكية الموجهة للتجهيز ترتفع إلى 157.5 مليار درهم    10 دول تشارك في المهرجان الدولي للفنون الحضرية بمكناس    «غود لاك ألجيريا» في مهرجان خريبكة للسينما الإفريقية    الخارجية الفرنسية: تحافظ على تصنيف المغرب ضمن الوجهات الآمنة في شمال إفريقيا    مرضو بالمغرب. الكاتبة والروائية الجزائرية مستغانمي تتهم جهات مغربية بقيادة حملة ضد صفحاتها    عودة النجم المغربي للساحة الفنية ب "let go " 1    السعودية تنفي طلبها وساطة عراقية مع إيران    جولة فنية لفرقة موسيقية باكستانية بالمغرب    24 قطعة ذهبية هي جائزة تحد بطعم النار – صور    الأزهر: تأييد إفتاء تونس مساواة المرأة بالرجل بالميراث تتصادم مع الشريعة    الرباط ونيودلهي تثمنان التعاون الثنائي على نغمات الفن الموسيقي    شقيقة كيم كارداشيان تُقبل "جمل" في مصر (صورة)    هذه العلامات تنذر بمشاكل السمع لدى طفلك    عشرة أطعمة مثالية لبناء العضلات    فاحشة الشذوذ بصيغة المؤنث بمدينة الناظور    نشاط الأطفال البدني يحد من التدهور المعرفي عند الكبر    داعية سعودي يفتي بعدم جواز الترحم على الراحل عبد الحسين عبد الرضا !!    سلطات مكة تمنع نحو 90 ألف شخص من الحج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تقرير المجلس الاقتصادي والاجتماعي «مرحلة أولى» في إعداد تقرير حول النموذج التنموي الجديد في الأقاليم الجنوبية

يمثل التقرير الذي أصدره مؤخرا المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي حول فعلية الحقوق الإنسانية الأساسية, الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية في الأقاليم الجنوبية «مرحلة أولى» من مراحل اشتغال عمل المجلس بإعداد التقرير حول النموذج التنموي الجديد في الأقاليم الجنوبية.
وأكد المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي, في تقرير ملخص, أن «هذه الوثيقة تمثل مرحلة أولى من مراحل اشتغال عمل المجلس بإعداد التقرير حول النموذج التنموي الجديد في الأقاليم الجنوبية, طبقا للتعليمات السامية لجلالة الملك محمد السادس».
ويشكل هذا التقرير, الذي يتضمن وصفا يتناول «الحالة الراهنة» للتنمية البشرية في الجهات الجنوبية الثلاث, في إطار معايير مشروعة كونيا ومبادئ ملزمة, أداة مساعدة في تحديد «عناصر التغيير» الضرورية لإعادة صياغة التصورات بخصوص تنمية الجهات الجنوبية.
وتقوم هذه الوثيقة على تسليم واقتناع المجلس بكل مكوناته, بأن احترام الحقوق الإنسانية الأساسية, كما هي متعارف عليها دوليا وكما يؤكد عليها دستور المملكة, هو في الآن نفسه شرط ضروري ورافعة لا غنى عنهما لنجاح كل سياسة تنموية, سواء أكانت تلك السياسة جهوية أم وطنية.
من هذا المنظور وبهذه الصفة, تم تخصيص هذا التقرير الأول لاستعراض فعلية هذه الحقوق في الجهات الجنوبية من المملكة, الحقوق الإنسانية الأساسية, الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية, وكذا الحقوق المدنية والسياسية المرتبطة بسابقتها ارتباطا وثيقا.
وقد تم تجميع الملاحظات التي انبنى عليها هذا التقرير من خلال لقاءات في عين المكان مع أكثر من 1000 شخص, يمثلون شرائح واسعة من الأطراف المعنية (جمعيات مرافعة, وجمعيات قرب, ونقابات عمالية وجمعيات مهنية, وغرف فلاحية وتجارية وصناعية ومصالح مركزية وخارجية للوزارات? وغير ذلك) كما تم اعتماد تلك الملاحظات انطلاقا من استعراض معمق لمعطيات إحصائية وتقارير إخباريةوتحليلات منجزة من قبل مصالح الإدارة المركزية والإدارة المحلية وكذا من قبل الهيئات والجمعيات الدولية.
وارتكازا على هذا التقرير, حدد المجلس خمسة رهانات أساسية باعتبارها عوامل حاسمة لتحرير دينامية التنمية وتدعيم الديمقراطية.
وتخص هذه الرهانات قيادة السياسات العمومية المحلية بشكل يمكن حسب سلم أولوياتها, من خلق الثروات ومناصب الشغل, ويضمن الشفافية والإنصاف والعدالة الاجتماعية في مجال تدبير الشؤون العمومية, وإعادة مركزة أرباح موارد المنطقة حول الحاجات الأساسية لمواطني هذه الأقاليم وحماية البيئة والالتزامات المرسمةالقابلة للقياس والمراقبةلضمان تنمية مستدامة. كما تخص استئناف عملية التفكير حول تثمين المرجعية الثقافية للمنطقة وتقوية إشعاعها ضمن الهوية الوطنية وكذا تقوية تفاعلها معها, وإعادة بناء الثقة لدى ساكنة الجهات الجنوبية, وإقرار علاقات سلسة بين ساكنة تلك الجهات والمؤسسات العمومية. ويمثل مشروع التقرير هذا تشخيصا سوف يتم تقديمه إلى الأطراف المعنية بهدف الاستمرار في إغنائه عبر تعليقاتهم واقتراحاتهم , وسوف يكون بالتالي بمثابة مرجعية تتم انطلاقا منها بلورة النموذج التنموي الجهوي الجديد للأقاليم الجنوبية وتعميق التحولات الكبرى المنصوص عليها في الورقة التأطيرية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.