حزب التقدم والاشتراكية يشدد على ضرورة التقيد بالآجال القانونية لتنظيم الانتخابات    رئيس الحكومة: وضعية المالية العمومية الحالية لا تسمح بتلبية مطالب النقابات    ثاباتيرو: المغرب عرف كيف يكرس قيم السلم والتسامح والحوار    اللقاء الوطني لحلفاء مدرسة النزاهة    | رسالة الاتحاد : متى سيتم إصلاح قطاع العقار؟    الدعوة إلى تشكيل قوة اقتراحية لتسريع مسلسل تطوير الإبداع في المقاولة    وزارة الداخلية تؤكد وفرة العرض خلال رمضان    مقتل ضابط شرطة سعودي وجرح ثلاثة آخرين في هجوم بقذائف انطلاقا من الأراضي اليمنية    علي بنفليس يحذر من انهيار الدولة الجزائرية    طائرات وسفن عربية تقصف ميناء عسكريا يمنيا يسيطر عليه الحوثيون    طائرات الكيان الصهيوني في عدوان جديد على غزة    «قنبلة أوباعا»    إيفونا.. هداف بدرجة امتياز    الزاكي يعوض الشماخ بالسعيدي في مواجهة ليبيا    السلطات السويسرية تعتقل مسؤولين كبار في الفيفا بسبب الفساد    الصحافة الإسبانية تقرب بنعطية من برشلونة    | آخر خبر : 25 ألف طفل مغربي يعيشون في الشوارع    عراك حراس الملك بالسنغال يجر مغربيا للاعتقال    بنكيران يستشهد بحديث مشبوه يبيح الزنا واختلاس المال العام    خبراء ألمان يحذرون من مخاطر السجائر الإلكترونية على الصحة    فوربس: ميركل أكثر نساء العالم تأثيرا    إصابة 24 عنصرا من القوات العمومية بمراكش    نوال الصوفي : ملك مغربي يسحر إيطاليا    "كاف" يفرض غرامات مالية على 7 أندية جراء الشماريخ والشغب    المرزوقي يقود حملة دولية ضد إعدام مرسي    الفيزازي ل ''عيوش'': يكفيك خزيا وعهرا وعلى القضاء أن يقول كلمته    الحافدي يحل رفقة يقود وفد من جهة سوس ماسة درعة ضيفا على معرض ماب اكسبو بباريس الفرنسية    مغربية تتألق في امريكا. بلغت نصف نهائي مسابقة "المبادرة العالمية للابتكار من خلال العلوم والتكنولوجيا""    مصنع فورد في بلنسية يعزز الطلب على المكونات المصنعة بالمغرب    ‘يوتيوب' يدخل على خط مَنع المغرب ل'الزين اللي فيك' ويُقرر عرضه كاملاً    مسابقة Eurovision: السويد تفوز بالمركز الأول بأغنية "هيروز" للمغني مانس زيلميرو    عبد الصمد السكال .. مرشح ال PJD للانتخابات الجماعية بأكادير    البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية عازم على مواكبة الحكومة المغربية في أربعة أوراش هيكلية    مكة تستعد لافتتاح أكبر فندق في العالم    فيلم جراد البحر (The Lobster): "أحد أفضل أفلام مهرجان كان"    وكيل كارلو أنشيلوتي: ‘ بينيتيث مدرب ريال مدريد الجديد بنسبة 99% ‘    عن الدعارة والحداثة وأشياء أخرى    دراسة: تناول الجراد يحد من الإصابة بأمراض القلب    ''فاته أن يكون ملاكا''.. قراءة جديدة لسيرة محمد شكري    فاطمة الزهراء عمور، المندوبة العامة للمغرب بمعرض 2015 في ميلانو: دينامية تكسب الرهان    الضحك و تأثيره على صحة المرأة    قانون المجلس الأعلى للسلطة القضائية يستنفر جمعيات القضاة المهنية    شاب يَضع حداً لحياته داخل جُب بدوار آيث بوخلف    جوجل تسجل اختراع دمى ذكية قادرة على التفاعل مع مستخدميها    لماذا أخفت وزارة الإتصال السلطة التي أوقفت الفيلم..    مليون ونصف عدد مشاهدي فيديو دب يتنكر في صفة البشر!! + فيديو    بنكيران يستعمل حديثا ضعيفا للرد على المعارضة    بالصور.. هكذا ستصبح طريق سيدي بوزيد بمداراتها الست ونافوراتها وحدائقها وانارتها    دراسة تبرز فوائد عصير البرتقال في تحسن الذاكرة    أطباء أسنان يقدمون خدماتهم في الشوارع للفقراء في الهند    جراح روسي يستأصل زائدته الدوديّة بنفسه    محام كيني يعرض 150 رأس ماشية مهراً لابنة أوباما    بنعبد الله: الملكُ ضامنُ الحداثة وفيلم عيُّوش يفتقرُ إلى الإبداع    دراسة: المأكولات البحرية تطيل العمر    الهلال إلى ربع نهائي دوري الأبطال    تجريم الإساءة إلى الله والأنبياء والأديان    رأي صريح جدا في فيلم عيوش: لي كذلك حق في هذا الوطن…!    الإنسان والزمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أسباب قصور الغدة الدرقية وطرق علاجها
نشر في المساء يوم 20 - 01 - 2011

الغدة الدرقية هي إحدى الغدد الصماء المهمة والحيوية في الجسم وهي عضو صغير يشبه الفراشة، وتتكون من فصين أيمن وأيسر يقعان في أسفل الجزء الأمامي من الرقبة أمام القصبة
الهوائية، وهي المسؤولة عن إفراز هرمونات تؤثر في وظائف الجسم المختلفة، حيث تتحكم في النمو والتطور والعمليات الحيوية في جسم الإنسان. أما عن تشخيص أمراض الغدة الدرقية، فيتم بأخذ التاريخ المرضي كخطوة أولى ومن ثم فحص الغدة الدرقية وأعضاء الجسم المختلفة سريريا ثم إجراء تحليل لدم المريض لفحص وظيفة الغدة وقياس كمية هرمونات الغدة الدرقية وفي بعض الأحيان تحليل الأجسام المضادة المؤثرة على الغدة الدرقية في الدم. وقد يطلب الطبيب فحص الغدة الدرقية بالموجات فوق الصوتية عند الاشتباه بوجود عقد أو أورام بالغدة الدرقية. وعند وجود فرط في إفراز الغدة الدرقية، يتم إجراء تصوير مسحي لقياس معدل امتصاص اليود المشع في الغدة الدرقية بعد إعطاء المريض كمية ضئيلة من اليود المشع وذلك لمعرفة سبب فرط الغدة الدرقية. وقد يلجأ الطبيب إلى أخذ عينة من العقد الدرقية بواسطة إبرة دقيقة وتحليلها معمليا لاستقصاء الأورام الخبيثة.
قصور الغدة الدرقية : قصور (خمول) الغدة الدرقية هو عدم مقدرة الغدة الدرقية على تصنيع أو إفراز هرمونات الغدة الدرقية بالمستوى المطلوب للجسم وهذا يؤدي إلى إبطاء عملية الأيض (التمثيل الغذائي) في الجسم.
وقد يعاني المريض من بعض الأعراض والعلامات التالية:
الشعور بالكسل والخمول، زيادة في الوزن على الرغم من فقدان الشهية، عدم تحمل الطقس البارد، تضخم الغدة الدرقية عند قاعدة الرقبة، الإمساك، جفاف الجلد، ضعف الذاكرة وكثرة النسيان، جفاف الشعر وسقوطه، الآم في المفاصل والعضلات، بطء الحركة والكلام، خشونة الصوت، اضطراب الدورة الشهرية، ضعف نبضات القلب، الإصابة بالغيبوبة، ارتفاع مستوى الكولسترول أو زيادة ضغط الدم. أما الأطفال المصابون بقصور في الغدة الدرقية فقد لا تظهر عليهم الأعراض الدارجة، ولكن يكون لديهم نقص وتخلف في النمو وضعف في الأداء
المدرسي.
أسباب قصور الغدة الدرقية : لتدني وقصور نشاط الغدة الدرقية أسباب كثيرة، إما أن تكون أولية بمعنى أن يكون الخلل والمرض في الغدة نفسها، أو ثانوية، وهي نادرة وتكون لخلل في الغدة النخامية مما يؤدي إلى نقص في الهرمون المحرض للغدة الدرقية. ومن الأسباب:
الالتهاب الدرقي المناعي الذاتي: يعد أحد الأسباب الرئيسية للاضطرابات الدرقية وأكثرها شيوعا وفيه يهاجم جهاز مناعة الجسم الغدة الدرقية ويدمرها مما يجعل الغدة في النهاية تصبح قاصرة النشاط.
قصور الدرقية ما بعد الجراحة: وهذا ينتج عن استئصال جزء أو كل الغدة الدرقية بعملية جراحية بسبب، مثلا: وجود تكيس أو عقد أو سرطان بالغدة الدرقية.
قصور الدرقية ما بعد العلاج باليود المشع: والذي يستخدم لتحطيم الغدة الدرقية لعلاج حالات فرط الدرقية.
تعاطي بعض الأدوية ضد الدرقية التي تستخدم لعلاج فرط الدرقية وأدوية أخرى مثل الليثيوم، أمايودارون.
نقص اليود: تكون الغدة الدرقية غير قادرة على تصنيع وإفراز هرمون الدرقية نتيجة لنقص اليود في الجسم. وهذا يحصل غالبا في المناطق الجبلية، حيث تقل نسبة اليود في الماء والغذاء مما يؤدي إلى تضخم الغدة الدرقية. ويمكن تجنب الإصابة بتضخم الغدة الدرقية عن طريق تناول الملح المدعم باليود، وعن طريق تناول الأسماك التي تحتوي لحومها على كميات جيدة من اليود.
قصور النشاط الدرقي الخلقي: حيث يولد بعض الأطفال من دون غدة درقية أو بغدة تنتج مستويات منخفضة من الهرمون الدرقي الذي يؤدي نقصه إلى تأخر في النمو (قصر القامة) وتخلف عقلي، ما لم يتم اكتشاف الحالة وعلاجها في وقت مبكر بعد الولادة.
قصور الغدة النخامية: وهو من الأسباب الثانوية النادرة لقصور الدرقية، وينتج عنه قصور في إفراز الهرمون المهم لعمل الغدة الدرقية الأمر الذي ينتهي بقصور الدرقية.
علاج قصور الغدة الدرقية: العلاج بالطبع هو تناول أقراص بديلة للهرمون الذي تنتجه الغدة الدرقية مدى الحياة وقلما تحتاج هذه الحالات إلى أي تدخل جراحي. ويقوم الطبيب بمراقبة مستويات الهرمونات الدرقية بالدم للمريض بصفة مستمرة لتحديد نسبة الدواء المناسبة له. أما عن قصور الغدة الدرقية أثناء الحمل، فإذا كانت المرأة الحامل مصابة بقصور الغدة الدرقية ولم يعالج أثناء الحمل، فسوف يكون له تأثير سلبي ومضاعفات على الحامل وعلى الجنين كالإجهاض، ارتفاع ضغط الدم عند الأم، تمزق المشيمة، نزف ما بعد الولادة، موت الجنين في الرحم، التخلف العقلي لدى المولود. لذا يجب عمل تحليل دم للحامل والمحافظة على مستويات الهرمون لديها ضمن الحدود الطبيعية بأخذ الجرعة المناسبة من الهرمون الدرقي، تحت إشراف الطبيب المعالج.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.