برقية تعزية من جلالة الملك إلى أفراد أسرة المرحوم الفنان عمرو الطنطاوي    جلالة الملك يتباحث مع سمو محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي    قمة خليجية في الرياض، اليمن وإيران على رأس اهتماماتها    إصابة فلسطيني حاول طعن مستوطنين شمال القدس    رسمياً.. الرجاء ينفصل عن رومَاوْ بالتّراضي بعد الإقصَاء من "العُصبة"    هستيريا الشغب تفسد إحتفالية إتحاد طنجة بالصعود لقسم الأضواء    توتال المغرب تسعى لجمع 75 مليون دولار في طرح أولي    المعرض الدولي للفلاحة.. فرص اقتصادية وحوار الثقافات وملتقى للتنمية    فيجولي في التشكيلة المثالية لليجا في أبريل    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الثلاثاء    أولاد جرار : مسابقة في القراءة بالثانوية التأهيلية السلام    ما هو أول كتاب قرأتَه؟    اعتقال قيادي في جماعة العدل والإحسان وإيداعه سجن وزان وها علاش    عسكري تسبب فوفاة مراتو بفاس وها آش حصلها كادير    في رحيل عمرو الطنطاوي .. الموسيقى المغربية تفقد أحد روادِها    شركات السيارات في مصر تخشى من المنافسة المغربية    فنانون مغاربة يرسمون البسمة على وجوه أطفال مدينة أسا    3 فرق جزائرية في دور ال8 من دوري الأبطال    نقل مريض في وضعية حرجة بواسطة مروحية طبية إلى المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش    البروج: المجلس النيابي للعمارشة يتصدى لإحداث تجزئة على عقار مملوك للجماعة السلالية    أوربا تفشل في مواجهة «طوفان» المهاجرين    الأساتذة المتدربون بجهة مكناس يرفضون أسبقية التعيين لزملائهم الموظفين    أبرون: إقصاء الأهلي فرصة للماط من أجل المنافسة على اللقب القاري    الرجاء: وفاق سطيف حول عرسا رياضيا الى حرب سياسية    وزراء الداخلية المغاربيون يؤكدون على ضرورة التنسيق لمواجهة الإرهاب    شرطة تكساس تقتل شخصين هاجما معرض لرسوم كاريكاتورية للنبي محمد صلى عليه وسلم    لشكر يطالب بنكيران بتقديم استقالته للملك وتنظيم انتخابات مبكرة    الإسرائيليون الإثيوبيون يتظاهرون في تل أبيب ضد "وحشية الشرطة"    صراع النفوذ يغرق جزائر "بوتفليقة" في فضائح وقضايا فساد بالمليارات    الأطباء المفتشون يقررون شل مصالح مكتب السلامة الصحية الخميس المقبل    ملتقى سجلماسة يحتفي بالخصوصيات الثقافية للمنطقة من خلال فن الملحون    مهرجان طنجة للفنون المشهدية يكرم الفنان محمد مفتاح    روبورتاج: اتحاد كتاب المغرب بالناظور يحتفي بإبداع الكاتب الخضر الورياشي    إشادة فلسطينية ب"إلغاء" زيارة بيريز إلى المغرب    بنعطية يحذر ميسي وسواريز قبل موقعة نيو كامب    تفاصيل ثلاثة أيام أمضاها الرجاء في الجزائر    انطلاق البحث الوطني حول البنيات الاقتصادية لدى المقاولات    بنكيران: تجربة "البام" يجب أن تنتهي!    اعتقال ثمانية مشجعين سلاويين بطنجة    تامر حسني والمغربية بوسيل يرزقان بمولوتهما الثانية امايا    العدل والاحسان تعود للساحة في احتجاج ضد زيارة"بيريز"    "خريبكاك" يُسدل ستار نسخته الأولى بخريبكة    مجموعة الاتصالات السويسرية "رايتشل أند دو-مساري" تفتح فرعا لها بالمغرب    افتتاح خط جوي جديد بين لندن والصويرة    إبراز المزايا التجميلية لزيت الأركان بمعرض "بيوتي أوراسيا" بإسطنبول    جماعة طنجة تتجه لاستغلال المياه العادمة لسقي المناطق الخضراء    مصر تمدد مهمة قواتها المشاركة في التحالف العربي في اليمن    موزع جديد لأسمدة المكتب الشريف للفوسفاط بالمغرب    اعتقال ثلاثة أشخاص كانوا بصدد بيع مجلد قديم لكنوز المغرب ب 120 مليون سنتيم    عاجل | طنجة: أعمال الشغب بشارع محمد الخامس والسطو على ثلاث محلات تجارية    دراسة: اصابات الفخذ قد تنجم عن قلة التمارين الرياضية    علماء: يمكن التكهن بالبدانة المستقبلية.. من خلال "فحص البول"    العلماء يكتشفون أن الجوع علاج فعال ضد مرض السكري    الرياضة مدخل أساس للتنمية الشرية    15 معلومة عن بن لادن: أوقفه شرطي مرور بعد أحداث شتنبر لتجاوزه السرعة ولم يتعرف عليه    دراسة: الابتهاج وعدم التدخين من أسباب طول العمر    الحركة الإسلامية..استسلام بالعقيدة    هل الإسلام دين الحق؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أسباب قصور الغدة الدرقية وطرق علاجها
نشر في المساء يوم 20 - 01 - 2011

الغدة الدرقية هي إحدى الغدد الصماء المهمة والحيوية في الجسم وهي عضو صغير يشبه الفراشة، وتتكون من فصين أيمن وأيسر يقعان في أسفل الجزء الأمامي من الرقبة أمام القصبة
الهوائية، وهي المسؤولة عن إفراز هرمونات تؤثر في وظائف الجسم المختلفة، حيث تتحكم في النمو والتطور والعمليات الحيوية في جسم الإنسان. أما عن تشخيص أمراض الغدة الدرقية، فيتم بأخذ التاريخ المرضي كخطوة أولى ومن ثم فحص الغدة الدرقية وأعضاء الجسم المختلفة سريريا ثم إجراء تحليل لدم المريض لفحص وظيفة الغدة وقياس كمية هرمونات الغدة الدرقية وفي بعض الأحيان تحليل الأجسام المضادة المؤثرة على الغدة الدرقية في الدم. وقد يطلب الطبيب فحص الغدة الدرقية بالموجات فوق الصوتية عند الاشتباه بوجود عقد أو أورام بالغدة الدرقية. وعند وجود فرط في إفراز الغدة الدرقية، يتم إجراء تصوير مسحي لقياس معدل امتصاص اليود المشع في الغدة الدرقية بعد إعطاء المريض كمية ضئيلة من اليود المشع وذلك لمعرفة سبب فرط الغدة الدرقية. وقد يلجأ الطبيب إلى أخذ عينة من العقد الدرقية بواسطة إبرة دقيقة وتحليلها معمليا لاستقصاء الأورام الخبيثة.
قصور الغدة الدرقية : قصور (خمول) الغدة الدرقية هو عدم مقدرة الغدة الدرقية على تصنيع أو إفراز هرمونات الغدة الدرقية بالمستوى المطلوب للجسم وهذا يؤدي إلى إبطاء عملية الأيض (التمثيل الغذائي) في الجسم.
وقد يعاني المريض من بعض الأعراض والعلامات التالية:
الشعور بالكسل والخمول، زيادة في الوزن على الرغم من فقدان الشهية، عدم تحمل الطقس البارد، تضخم الغدة الدرقية عند قاعدة الرقبة، الإمساك، جفاف الجلد، ضعف الذاكرة وكثرة النسيان، جفاف الشعر وسقوطه، الآم في المفاصل والعضلات، بطء الحركة والكلام، خشونة الصوت، اضطراب الدورة الشهرية، ضعف نبضات القلب، الإصابة بالغيبوبة، ارتفاع مستوى الكولسترول أو زيادة ضغط الدم. أما الأطفال المصابون بقصور في الغدة الدرقية فقد لا تظهر عليهم الأعراض الدارجة، ولكن يكون لديهم نقص وتخلف في النمو وضعف في الأداء
المدرسي.
أسباب قصور الغدة الدرقية : لتدني وقصور نشاط الغدة الدرقية أسباب كثيرة، إما أن تكون أولية بمعنى أن يكون الخلل والمرض في الغدة نفسها، أو ثانوية، وهي نادرة وتكون لخلل في الغدة النخامية مما يؤدي إلى نقص في الهرمون المحرض للغدة الدرقية. ومن الأسباب:
الالتهاب الدرقي المناعي الذاتي: يعد أحد الأسباب الرئيسية للاضطرابات الدرقية وأكثرها شيوعا وفيه يهاجم جهاز مناعة الجسم الغدة الدرقية ويدمرها مما يجعل الغدة في النهاية تصبح قاصرة النشاط.
قصور الدرقية ما بعد الجراحة: وهذا ينتج عن استئصال جزء أو كل الغدة الدرقية بعملية جراحية بسبب، مثلا: وجود تكيس أو عقد أو سرطان بالغدة الدرقية.
قصور الدرقية ما بعد العلاج باليود المشع: والذي يستخدم لتحطيم الغدة الدرقية لعلاج حالات فرط الدرقية.
تعاطي بعض الأدوية ضد الدرقية التي تستخدم لعلاج فرط الدرقية وأدوية أخرى مثل الليثيوم، أمايودارون.
نقص اليود: تكون الغدة الدرقية غير قادرة على تصنيع وإفراز هرمون الدرقية نتيجة لنقص اليود في الجسم. وهذا يحصل غالبا في المناطق الجبلية، حيث تقل نسبة اليود في الماء والغذاء مما يؤدي إلى تضخم الغدة الدرقية. ويمكن تجنب الإصابة بتضخم الغدة الدرقية عن طريق تناول الملح المدعم باليود، وعن طريق تناول الأسماك التي تحتوي لحومها على كميات جيدة من اليود.
قصور النشاط الدرقي الخلقي: حيث يولد بعض الأطفال من دون غدة درقية أو بغدة تنتج مستويات منخفضة من الهرمون الدرقي الذي يؤدي نقصه إلى تأخر في النمو (قصر القامة) وتخلف عقلي، ما لم يتم اكتشاف الحالة وعلاجها في وقت مبكر بعد الولادة.
قصور الغدة النخامية: وهو من الأسباب الثانوية النادرة لقصور الدرقية، وينتج عنه قصور في إفراز الهرمون المهم لعمل الغدة الدرقية الأمر الذي ينتهي بقصور الدرقية.
علاج قصور الغدة الدرقية: العلاج بالطبع هو تناول أقراص بديلة للهرمون الذي تنتجه الغدة الدرقية مدى الحياة وقلما تحتاج هذه الحالات إلى أي تدخل جراحي. ويقوم الطبيب بمراقبة مستويات الهرمونات الدرقية بالدم للمريض بصفة مستمرة لتحديد نسبة الدواء المناسبة له. أما عن قصور الغدة الدرقية أثناء الحمل، فإذا كانت المرأة الحامل مصابة بقصور الغدة الدرقية ولم يعالج أثناء الحمل، فسوف يكون له تأثير سلبي ومضاعفات على الحامل وعلى الجنين كالإجهاض، ارتفاع ضغط الدم عند الأم، تمزق المشيمة، نزف ما بعد الولادة، موت الجنين في الرحم، التخلف العقلي لدى المولود. لذا يجب عمل تحليل دم للحامل والمحافظة على مستويات الهرمون لديها ضمن الحدود الطبيعية بأخذ الجرعة المناسبة من الهرمون الدرقي، تحت إشراف الطبيب المعالج.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.