بنخضرا: الأحواض الرسوبية أظهرت وجود أنظمة نفطية وأهداف بترولية متعددة    الغالي: التدخلات الأجنبية وجدت في الحياة المدنية المفتوحة عاملا خصبا لخلط بعض الأوراق    أولمبيك خريبكة يعود بقوة والفتح يحقق فوزه الأول    الزاكي يستدعي بلعربي ويفرض الأمر الواقع على الألمان    انتبهوا..بنكيران يتهم الجمعيات النسائية باستغلال تمويلات خارجية للاحتجاج عليه ويصفها ب"الوجوه الرمادية"+فيديو    مدرب برشلونة فخور بأداء لاعبيه    إصابة 7 أشخاص بجروح في أعمال شغب في المحمدية بعد لقاء الرجاء والجيش    مأساة أخرى: ريفولي تقتل سيدة في الخمسينات بمدخل الناظور و تلوذ بالفرار    اعتقالات وإصابات وخسائر مادية .. حصيلة مباراة "الرجاء والجيش"    استقالة جماعية ل21 عضوا من «العدالة والتنمية» بسيدي مومن بالبيضاء    حركة النقل الجوي بالمطارات المغربية ارتفعت خلال غشت الماضي ب 4 في المائة    فرقة مكافحة المخدرات بالحي الحسني تفك خليتين لترويج الشيرا..    العثور على جمجمة آدمية بتارودانت    الزيادة في الماء والكهرباء تلهب أسعار المواد الاستهلاكية    البرسا قد يفتقد نيمار وراكيتيتش أمام مالاجا    7.7 ملايين رأس موزعة على أسواق المغرب والقطيع في صحة جيدة    عندما يحرم الموظف من طلب العلم    فيفا تسحب تنظيم كأس العالم 2022 من قطر لاسباب صحية    الرجاء يواجه عقوبة من طرف الجامعة بعد أحداث الشغب أمام الجيش الملكي    فيروس ايبولا يضرب من جديد راهبا بالجارة الاسبانية    الدارالبيضاء تستعد لاحتضان ملتقى الاستثمار الخليجي المغربي    احتفالية الحروف في الشعر والقصة والزجل بالعرائش    هذه مطالب الباطرونا للحكومة بخصوص قانون المالية 2015 تدابير ضريبية لإنعاش الاستثمار والشغل وسداد الدولة لمتأخراتها من TVA    أماني الخياط ويوسف شعبان يسيئان للمغرب    ما لا تعرفونه عن الراحل يوسف عيد    مكتشف فيروس "إيبولا" متخوف من احتمال وصول الوباء إلى شبه القارة الهندية    الغرب شاداها الرعدة. داعش تدعو الى قتل الامريكيين والفرنسيين باش ما جاب الله وباللي كاين    مليكة الدمناتي المنصوري تحكي عن سحر أعمال جدتها    فرع اتحاد كتاب المغرب بمكناس ينظم ندوة «الثقافة المغربية»    ساركوزي يدشن عودته للحياة السياسية بالهجوم على فرانسوا هولاند    11 مليار نسمة.. سكان العالم في نهاية القرن الحالي    ديون ريال مدريد تدفع رونالدو للرحيل إلى مانشستر يونايتد    «الأوراق الميتة» للمخرج يونس الركاب يدخل المنافسة بالمهرجان الدولي لفيلم المرأة بسلا    خبير دولي: النموذج المغربي للعدالة الانتقالية "يفرض نفسه كمرجع على المستويين العربي والاسلامي"    عرس نضالي فني في افتتاح المؤتمرات الإقليمية للاتحاديات بالدار البيضاء    اعتقال عصابة الملثمين السلفيين التي « عزرت» مواطنين بطنجة    المهرجان    200مقاولة بجهة سوس مهددة بالإفلاس بسبب وزارة التعليم    أي إصلاح لأنظمة التقاعد    مغربية تتعرض لإنتقادات واسعة باسبانية بعد نشرها لصورة على التويتر    حميد الزوعي يقدم فيلمه (بولنوار) بقاعة الفن السابع بالربط    بوعيدة: التنمية البشرية من أولويات السياسة الإقطاعية في المغرب    علامات الزهايمر    الأبعاد الأخلاقية للإعلان عن مرض مزمن    إيبولا: غينيا تشيد أمام مجلس الأمن الدولي ب'تضامن وأخوة' المغرب    فتوى "تحريم الحج كل عام" تثير جدلاً    توقعات أحوال الطقس لليوم الاثنين    الالطاف الالهية تقف بجانب ابن ووالده بعدما ان كادت تجرفهم مياه واد بوارزازات    مراهق مغربي من داعش ينتظر بفارغ الصبر جزّ رؤوس الكفار والشيعة(+فيديو)    شاهد الفيديو: الفنان المصري يوسف شعبان "8 من كل 10 مغاربة هم يهود متخفون" و الصحف المغربية ترد عليه انت "سكايري"    استنفار بالحدود المغربية بسبب مناورات عسكرية مشتركة بين الجزائر والبوليساريو    من المسؤول عن انحراف الشباب ؟ دراسة وتحليل    شاهد: حرب المغربيات في فرنسا، داتي تهاجم الوزيرة الناظورية نجاة بلقاسم: إنها تلعب دور الضحية لإخفاء ضعف مؤهلاتها !!    تنظيم "داعش" يحث الإسلاميين في سيناء على مهاجمة الجنود المصريين وقطع رؤوسهم    يهودية وهولندية تعلناني إسلامها بالزاوية الكركرية بدولة هولندا    محاولة لفهم سيكولوجية الجار الجزائري    احتجاج مئات الحجاج بمطار الرباط بعد تأجيل رحلتهم بدون سابق إنذار    أزيد من 4157 حاجا غادروا المغرب نحو الديار المقدسة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

عمورة يلقي بالمسؤولية على الإدارة والإدارة تختار الصمت
مستمعو «مسابقة مفتوحة» يطالبون بجوائزهم
نشر في المساء يوم 30 - 03 - 2009

اشتكى مجموعة من المستمعين من عدم توصلهم بالجوائز المخصصة لبعض البرامج الإذاعية لمدة تجاوزت السنتين دون أن تقدم لهم المبررات لاستمرار المسابقة ولعدم صرف مستحقاتهم مقابل فوزهم في هذه المسابقات.
فبالإضافة إلى احتجاجات بعض المستمعين التي بثت مباشرة على الأمواج مؤخرا، أكد بعض المغاربة القاطنين بالديار الإيطالية في اتصالات مع «المساء» أنهم بعد سنوات من فوزهم في برنامج «مسابقات مفتوحة» الذي يعده ويقدمه محمد عمورة على أثير الإذاعة الوطنية التابعة للشركة وتحديد مبالغ محددة لفوزهم في إحدى حلقات البرنامج، لم يتسلموا جوائزهم النقدية لحد الساعة، وكلما اتصلوا للسؤال عنها، لا يجدون لسؤالهم أي جواب مقنع، وغالبا ما يواجهون إما بالتسويف وإما بالتجاهل، وتساءلوا عن السر وراء الاحتفاظ بالجوائز، ما دام البرنامج غير قادر على الوفاء بالتزاماته إزاء الجمهور، في ما يتعلق بالجوائز.
وفي رده، أكد المنشط الإذاعي محمد عمورة في اتصال مع «المساء» صحة هذه الأخبار، بالقول:» يجب أن نوضح أن المبالغ التي نتحدث عنها تتراوح بين خمسة ومائة درهم، كنا في السابق نؤديها من أموالنا الخاصة وكنا نقترح «سيديات» على المشاركين، على أمل أن يتم صرف الأموال، وللحفاظ على لحمة التواصل مع الجمهور، إلا أن شيئا من هذا لم يحدث، كما أن الإدارة اقترحت أجهزة التقاط القنوات الوطنية عبر البث الأرضي الرقمي، فقبلنا الفكرة مادامت توفر الحد الأدنى من الوفاء للجمهور، إلا أننا فوجئنا أن الإدارة تطالب بإجراء قرعة للفائزين. في نظرك كيف يمكن أن نقنع مستمعين فازوا في البرنامج بإجراء قرعة بينهم؟».
و حول أسباب هذا التأخير، قال محمد عمورة في تصريحه:» بعد الانتقال من الإذاعة والتلفزة إلى الشركة الوطنية للإذاعة الوطنية، بدأ المشكل يطفو للسطح بشكل تدريجي، إلى أن وصل للحالة التي لم يعد يتسلم المشاركون في المسابقة بمستحقاتهم. المشكل حسب ما يقدم من تبريرات مرتبط بغياب صيغة قانونية حول برامج المسابقات وخصوصياتها، قد يكون الأمر مقبولا من جانب، لكنني أتساءل عن من وراء عدم تسويق برنامج»مسابقة مفتوحة» وعدم وجود مستشهر للبرنامج قادر على ضخ أموال في ميزانية البرنامج، مما يخول له الوفاء بتعهداته.
وبلغة متأسفة، يواصل محمد عمورة: «كنا أمام اختيار أن نحذف الجوائز من البرنامج، وأنا على يقين أننا سنستقبل مشاركين أوفياء، لكنني متشبث بأن تتحمل الإدارة مسؤوليتها في الموضوع، قصد إيجاد صيغة معينة لبرامج المسابقات، إذا أردنا أن نحافظ على علاقتنا بالمتلقي بكثير من الشفافية والمصداقية.
وفي السياق ذاته أخلى الإذاعي محمد عمورة الذي يعد برنامج «مسابقة مفتوحة» لمدة تقارب اثنتي عشرة سنة، السبت ما قبل الماضي، مباشرة على الأثير، مسؤوليته من عدم توصل بعض المستمعين بجوائزهم، ملقيا اللوم على إدارة الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة.
من جهة أخرى، اتصلنا بمدير الموارد المالية محمد الحضوري لأخذ وجهة نظره في الموضوع، إلا أنه بعد تلقيه السؤال اختار- بشكل أصبح عرفا للتلفزيون المغربي- حل الصمت والمراهنة على التقادم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.