"ابتزاز" الملك محمد السادس يخيم على عناوين الصحف الفرنسية    هيئة حقوقية تدين توقيف مُقاطعي الانتخابات    عضو البام عن توزيع الزيت في طنجة: كنت دايز وقالولي دراري نعاونهم يهزو الزيت    218 شكاية بخصوص اللوائح الانتخابية و10 متابعات فقط    الفيزازي:ابتزاز الملك ابتزاز لشعب بأكمله والشعوب لا تبتز    بالتصويت الحر، نساهم في تغيير الواقع المر..    بالفيديو مزوار خلال حملته الإنتخابية: إذا كانوا ينعثوننا بالانتماء للقصر فنحن نفتخر بالقصر    الدار البيضاء تطلق معرض لطيران رجال الأعمال    أكسفود بيزنس: المغرب يتموقع في السوق العالمية لصناعة السيارات    الأوربيون يفضلون السفر إلى البلدان الإفريقية عبر الطائرات المغربية    جولة الحوار السياسي الليبي تتواصل بمدينة الصخيرات لليوم الثاني    ترحيب حذر باتفاق السلام في جنوب السودان    تصريحات لمحافظ ويسكنسون تثير سخط الجالية المسلمة    "ساوند كلاود" متهم بانتهاك حقوق النشر    مليار شخص استعملوا "الفايسبوك" في يوم واحد    "مولودية الداخلة" تراسل الجامعة لتأجيل مواجهة الفتح    وفاة سفير بابوي ملاحق بتهمة التحرش بالاطفال...    بشرى لكم يا بيضاوة: الأميركيون يجهزون الدار البيضاء بأضخم مشروع ذكي بشمال إفريقيا    ميسي يكشف سر تألقه رفقة البارصا    | فضيتان للعرب في مونديال القوى وإكيدير رهان المغرب الوحيد    الأمم المتحدة: أكثر من 300 ألف مهاجر عبروا المتوسط نحو أوروبا منذ مطلع 2015    "سفر ضد الرهبة... قراءة في قصيدة (بانت سعاد)    قراءة في أبرز عناوين صحف الجمعة 28 غشت 2015    تسجيل تسع حالات بمرض "الجمرة الخبيثة" في أملشيل    | الممثل العالمي أنطونيو بنديراس يفتتح مهرجان شفشاون الدولي لفيلم الطفولة والشباب    | بوزنيقة.. مدينة تعيش على تناقضات صارخة وتفتقر إلى مخطط لتأهيلها    | لاجئون أفغان في إيران يقاتلون في سوريا لدوافع معيشية أو دينية .. يقولون: لا قيمة لحياة الأفغان، إن كان داخل أفغانستان أو خارجها    فيديو.. « مسفيون » يطالبون بنكيران بالرحيل    تداعيات أزمة بورصة شانغهاي على المغرب لا تتجاوز 3 في المائة    البيضاء: المصالح الأمنية تشن حربا على مروجي المشروبات الكحولية    | كمين يطيح بموظف في مصلحة الضرائب بخنيفرة يتلقى رشوة في حالة تلبس    | اعتقال ألماني بحوزته 20 مسدس وسيوف ساموراي وأقنعة    تفكيك عصابة اجرامية خطيرة ضمنهم عسكري تنشط بحي دوار الكدية بمراكش    مكتب السلامة الصحية يدعو قطاع التغذية إلى التحسيس بالحصول على 'الترخيص الصحي'    المفوضية الأوروبية تعرب عن ارتياحها لنتائج الاتفاقيات المبرمة مع المغرب في المجال الفلاحي    غصن الصناديد    حول الإنتاجات السينمائية الأجنبية المصورة بالمغرب    هل المدرب هو المسؤول عن رحيل القربي؟    | مجموع مصاريف الحج برسم هذا العام يبلغ 30 ألفا و342 درهما    وزارة الأوقاف: ارتفاع في مصاريف الحج بسبب الريال السعودي    | تراجع عدد السياح الوافدين على المغرب خلال الفصل الأول من 2015    إكتشاف 9 حالات للإصابة بمرض الجمرة الخبيثة الجلدي في املشيل    عبد الحق الزروالي ينجو من موت محقق بعدما فاجأته عصابة على مستوى القنطرة الفاصلة بين الرباط وسلا    الملك محمد السادس يستقبل الرئيس الفرنسي بطنجة في شتنبر المقبل    البي اس جي يذكر الريال بهزيمة 1993    ديارا يغادر الوداد وسط ذهول جماهيره    أحوال الطقس: سحب منخفضة وقطرات مطرية في بعض مناطق المغرب    تحطيم رقم قياسي: مليار مستعمل للفايسبوك خلال يوم واحد    هكذا يحتج الجمال. عارضة أزياء لبسات الزبل للمشاركة في إحتجاجات لبنان وها آش قالت (صورة)    واش نور شريف كان مزوج على بوسي ف السر؟. محامي الفنان الراحل يكشف حقيقة الزواج الثاني    بالفيديو. نجوى كرم حصلات فجوج جمل ومقداتش تقولهوم وعاودات ليهوم كثر من عشرة د المرات والمناسبة إطلاق مسابقة خاصة    دراسة:التمرينات خلال فترة المراهقة تعود بالنفع على النساء    صينية تجبر طفلها على ابتلاع ضفادع حية لعلاج الصرع    تعرف على المرأة الصينية "وحيدة القرن"    القضاء الإسباني يوجه رسميا للمغربي عبد العظيم تهمة تنسيق تجنيد أفراد لصالح داعش    سيلين ديون تنعى زوجها قبل رحيله؟    منبر الرأي: جدلية العلاقة بين الانتخابات …والتهميش الممنهج للريف    التسامح الإسلامي في الزمن الداعشي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

آفاق الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بالمغرب
نشر في التجديد يوم 01 - 07 - 2013


مفهوم الاقتصاد الاجتماعي والتضامني
أ- اقتصاد مبني على قيم ومبادئ:
مبادرات تهدف إلى الإنتاج والاستهلاك والاستثمار بطريقة قائمة على احترام الإنسان والبيئة والمجال وذلك من خلال المبادئ التالية:
 تقديم خدمات للأعضاء والجماعة كهدف أسمى.
 احترام مبادئ التضامن والتآزر وترسيخ روح المسؤولية.
 تسيير ديمقراطي من طرف الأعضاء (شخص = صوت).
 خلق ديناميكية محلية من خلال تثمين المؤهلات المحلية والتعبئة المواطنة.
ب- اقتصاد ببعدين، اقتصادي واجتماعي:
- إنتاج السلع والخدمات من خلال الاستثمار المحلي.
- خلق الشغل والثروة.
- الاستجابة للحاجيات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والبيئية للساكنة المحلية.
- تعبئة الفعاليات المحلية.
- تحسين الخدمات للساكنة وتحسين ظروف عيشها.
- التضامن والتآزر والتماسك الاجتماعي.
ج- مجالات متنوعة للتدخل
- التربية والتعليم.
- محاربة الأمية.
- وسائل وتكنولوجيات الإعلام.
- السياحة- الفلاحة- الصناعة التقليدية.
- الصحة والخدمات الصحية.
- خدمات للأشخاص.
- السكن.
- الأنشطة الثقافية.
- تدبير المجال.
- جمع وتحويل النفايات.
- التجارة المنصفة.
- الخدمات المالية.
- استغلال الغابات.
- التأمين والتغطية الصحية.
د- نمط خاص للتنظيم:
- التعاونيات.
- الجمعيات.
- التعاضديات.
- وغيرها من الأشكال التنظيمية الأخرى القائمة على التضامن والتآزر.
مشروع القانون المنظم للقطاع
شرعت وزارة الشؤون العامة والحكامة في إعداد مشروع حول القانون الإطار المنظم لقطاع الاقتصاد الاجتماعي بالمغرب، واعتمدت الوزارة في إعدادها لمشروع القانون على عدة آليات، واتبعت ثلاث مراحل وهي:
- جمع البيانات والمعطيات والوثائق المتعلقة بالاقتصاد الاجتماعي بالمغرب؛
- البحث عن المصادر والوثائق القانونية لبعض الدول الرائدة في مجال الاقتصاد الاجتماعي؛
- وضع دراسة مقارنة لتجارب تنظيم قطاع الاقتصاد الاجتماعي في كل من فرنسا ،إسبانيا وبلجيكا.
ومن بين الأهداف التي يتوخاها هذا المشروع:
- وضع مشروع قانون لتأطير وتوجيه عمل وأنشطة مكونات الاقتصاد الاجتماعي بغية منح هذا القطاع دورا سوسيوقتصاديا رائدا وفقا لما تحقق من مكاسب من خلال مختلف البرامج والاستراتيجيات القطاعية خصوصا منها برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.
- بلورة آليات وإجراءات قانونية للتدخل وتتبع ودعم أنشطة وحدات الاقتصاد الاجتماعي.
- العمل على دمج وتنسيق والتقائية برامج العمل لمختلف الإدارات والمؤسسات العمومية و الفاعلين في ميدان الاقتصاد الاجتماعي.
- تدقيق وتحديد مجال تدخل وميادين أنشطة الاقتصاد الاجتماعي.
- تطوير أداء منظمات الاقتصاد الاجتماعي (تعاونيات، جمعيات، تعاضديات..)، عبر عمليات التشبيك والتكتل داخل تجمعات تجعل القطاع أكثر فعالية ومردودية.
تؤطر أزيد من 420 ألف منخرط
القطاع يضم حوالي 11 ألف تعاونية
رغم حداثته كقطاع مهيكل، عرف الاقتصاد الاجتماعي والتضامني تطورا ملحوظا خلال السنوات الأخيرة مستفيدا من مجموعة من المؤهلات، وهي:
- إرادة سياسية قوية لتنمية الاقتصاد الاجتماعي (التوجيهات الملكية، المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، البرنامج الحكومي، استراتيجيات وبرامج قطاعية تولي أهمية خاصة للاقتصاد الاجتماعي وصغار المنتجين).
- عدة مشاريع مهيكلة قيد الإنجاز بمختلف مناطق المملكة من شأنها أن تساهم في ظهور أنشطة جديدة وتوفير فرص جديدة لتنمية القطاع.
- موارد ومؤهلات وخبرات محلية هائلة (الفلاحة، الحرف اليدوية، السياحة، الصيد، الخدمات، المنتجات المحلية، ...).
- حاجيات جديدة نتيجة التغيرات الديموغرافية والاجتماعية والثقافية: خدمات للأشخاص، للأسر، للشركات،...
***
بالأرقام، يتألف قطاع الاقتصاد الاجتماعي والتضامني من:
 نسيج تعاوني في نمو مطرد، يضم حوالي 11.000 تعاونية تؤطر أكثر من 420.000 منخرط، تتميز ب:
 تركيز ملحوظ في القطاعات التقليدية (الفلاحة والصناعة التقليدية).
 حضور باهت في الأنشطة الخدماتية.
 حضور لا بأس به للمرأة (أكثر من 1.500 تعاونية نسائية وحوالي 30.000 منخرطة)، والشباب حاملي الشهادات (حوالي 300 تعاونية و3000 شاب).
 صغر حجمها (ما يزيد عن 80 بالمائة من التعاونيات تضم أقل من 50 عضوا).
 أكثر من 45.000 جمعية نشيطة وفق الدراسة التي أنجزتها المندوبية السامية للتخطيط سنة 2007، (وعدد إجمالي يفوق 90.000 جمعية وفق بعض التقديرات) تمارس أنشطتها في مختلف المجالات وفي جميع أنحاء التراب الوطني بما في ذلك المناطق النائي.
 حوالي 50 تعاضدية تهيمن عليها تعاضديات موظفي القطاع العام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.