الداودي: الحكومة اتخذت جميع التدابير لضمان تموين الأسواق في رمضان    ترامب يعترف: كنت أظن أن الرئاسة أسهل من حياتي الماضية    'ماركا': ريال مدريد يحسم اتفاقه مع دي خيا    "الدفاع الجيش".. الإقتراب من المقدمة هدف مشترك    بوريطة في مشاورات مع مسؤولين أممين بإفريقيا    الشرطة البريطانية تحبط مخططاً إرهابياً بعد إطلاق للنار    بعد عودة العلاقات المغربية الكوبية.. كاسترو يطمئن البوليساريو    السويد.. ارتفاع عدد قتلى هجوم الشاحنة    ألمانيا تفرض حظرا جزئيا على إرتداء البرقع    إسبانيا تشيد بعودة العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وكوبا    توظيف مالي لمبلغ 1,6 مليار درهم من فائض الخزينة    بايرن ميونيخ الألماني يجدد رسميا عقد أحد أبرز نجومه    ثلاثي برشلونة مهدد بالغياب أمام فياريال في الليجا!    توقعات رسمية: زخات مطرية رعدية بالناظور طيلة الجمعة و نهاية الأسبوع    أمن الجديدة يتسلم من الشرطة القضائية الولائية بمراكش قاتل زوجته    "قلب مقدس" يفتتح عروض مهرجان سيدي قاسم للفيلم المغربي القصير    الخياري وحفيدته..ملامح جد متطابقة!    الجويطي يصف «المغاربة» بوصيته الأخيرة..    انطلاق "أيام الفيلم التربوي" بسلا    عائشة البصري تفوز بجائزة سيمون لاندرايSIMONE LANDRY للشعر النسائي باريس2017    "أمينوكس" يكشف اصابته بمرض خطير ويعلن ابتعاده عن الغناء    فضائل شهر شعبان: خطوات نتواصى بها على أعتاب الشهر الكريم    دراسة: ممارسة الرياضة فوق سن الخمسين تحافظ على نشاط الذهن    تفكيك منظمتين دوليتين لتهريب الحشيش زعيم إحداهما على علاقة بأشخاص في المغرب    فيديو الحديوي.. ما شعرتش حتى نضت نشطح !    الفناير يفقدون أزياء كليب "نقول مالي" التي صممت خصيصا لهم في أمريكا    استعداد البوليساريو للانسحاب من الكركرات يرجئ التصويت على قرار الصحراء المغربية    الأرجنتين تكشف المدرب المرشح لتدريب المنتخب    مدير ليفيربول يفجر مفجأة بخصوص برشلونة وعضة سواريز    راموس يحدد موقفه من رئاسة ريال مدريد    شركة بورتنيت: عمر السيستام مخسر لينا أو تشكى شي حد من المعشرين    تقرير بريطاني: المغرب الأكثر أمنا في إفريقيا    في أي مكان ستقام كأس العالم للأندية هذه السنة ؟    عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم    ابن الصديق:''تماثيل العبدلاوي'' تحد لإسلام المغاربة واستفتاء العلماء محمود    مولنبيك البلجكية تتبنى مقررا يمنع التعامل مع مؤسسات إسرائيلية    "مراسلون بلا حدود" ترسم صورة قاتمة عن المغرب    32 ألف معتقل احتياطي في سجون المغرب    تقنية البث المباشر تحول الفيسبوك إلى منصة ل"القتل المباشر"    طرد راكب من طائرة أمريكية لهذا السبب    مجموعات مسلحة خطيرة تنذر بحرب عصابات وليلة "حمراء"‎    ملف المعتصمين تحت الأرض.. مسؤول نقابي: اجتماع العمالة لم يقدم لنا شيئا !    مَا السِّرُّ فِي تَمَاسُكِ حِزْبِ الْعَدَالَةِ وَالتَّنْمِيَّةِ وَعَدَمِ انْقِسَامِهِ؟    كيف تصل جسيمات الهواء الملوثة إلى الدم والقلب؟    مصرع شخص مسن في انهيار بناية قديمة ببني ملال    بعد مشروع نور .. تنظيم منتدى جهوي للطاقات المتجددة بورزازات    ممارسة الرياضة تحافظ على نشاط الذهن بعد تجاوز الخمسين    فاتح شهر شعبان لسنة 1438 غدا الجمعة    الإجراءات الإستباقية التي اتخذتها الحكومة ذات الصلة بشهر الصيام    لوطوروت بين الجرف وسيدي اسماعيل غادي توقف 6 سوايع غدا    بوسعيد: توقع مراجعة نسبة النمو المحددة في 4.5 بالمائة الى الأعلى في منتصف السنة الجارية    بوليف "تسطّى".. استنكر حديث الإعلام عن "امي عيشة" بدل "الإسراء والمعراج"    فاجأه الموت وهو يتلو القرآن على الهواء.. وفاة أشهر مقرئ بإندونيسيا    دراسة: تناول 3 فناجين من القهوة يوميا يحد من الإصابة بسرطان البروستاتا    أدوية ممنوعة دوليا وتسبب تشوهات للجنين تباع في الصيدليات المغربية    أوريد:ضغوطات وراء تراجع المجلس الأعلى عن فتوى قتل المرتد    بالصورة. عجوز كادير عملية حيحات فالنت وها علاش    ليسوا أشرارا يا زغلول النجار !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإعلانات الإشهارية تغير سلوك المواطن نحو الاستهلاك
نشر في التجديد يوم 02 - 09 - 2008


أكد ديبي محمد الصغير، الكاتب العام لجمعية البيئة وحماية المستهلك بالجديدة، على وجود تواطئ بين الجهات الرسمية و بعض التجار، مفسرا في تعقيب له خلال الورشة التي نظمها المنتدى المغربي للمستهلك الأربعاء الماضي بغرفة الصناعة والتجارة و الخدمات بالرباط، حول سوق المواد الغذائية:الأمن الغذائي ونمط الاستهلاك في رمضان، أن السلطة المحلية تتهرب من مساءلة بعض التجار المخالفين لقانون التسعيرة أوالذين ضبطتهم الجمعية في حالة غش، مقترحا إشراك الجمعيات التي تهتم بحماية المستهلك بشكل قانوني مع الإدارة للدفع بعملها بشكل إيجابي. من جانبه أكد شمس الدين عبداتي، رئيس المنتدى المغربي للمستهلك أن سلوك المواطنين/المستهلك، باعتباره الطرف الأضعف يتغير كثيرا خلال شهر رمضان الكريم، لاسيما مع كثرة الإعلانات الإشهارية التي تضغط عليه ليجد نفسه أمام كم من المواد هو في غنى عنها. وأضاف عباسي في تصريح لـالتجديد ، أنه من الضروري ترشيد المستهلك لكي لا يسهم في ارتفاع أسعار بعض المواد من خلال المضاربات بسبب إقدامه بشكل مبالغ فيه أحيانا على الكماليات كما هو الشان بالنسبة للضروريات. وذكر فاعلون جمعويون يمثلون عددا من الجمعيات العاملة في مجال حماية المستهلك، على ضرورة المراقبة المستمرة لجودة المواد الغذائية وإخراج مدونة حماية المستهلك إلى حيز الوجود. وفي السياق ذاته أشار محمد أوحسين، رئيس جمعية حماية المستهلك بالقنيطرة، إلى الخلط الذي الذي يعتري المستهلك بين الأمن الغذائي والتسممات الغذائية، مشيرا في مداخلته أنه لتحقيق الأمن الغذائي من الضروري توفر أربعة شروط أساسية، توفير المواد الغذائية، استقرار الإنتاج، الولوج إلى المواد الغذائية على المستوى المادي، تلبية الحاجيات و الجودة. وأوضح من خلال قراءته لنتائج مؤتمر القمة العالمي للتغذية أن من بين ستة وتسعين بلدا ناميا، 24 دولة تمشي في مسار تحقيق الأمن الغذائي في بلدانها، في حين تجد ستة دول صعوبة في تحقيق ذلك، وتراجعت باقي الدول عن هذا الهدف. وعن الصحة في رمضان، أكد نبيل العياشي، رئيس الجمعية المغربية لعلم الحمية والتغذية، أن صوم يوم واحد بشكل سليم، يطهر جسم الإنسان من فضلات عشرة أيام مستشهدا بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: من صام رمضان صام الدهر كله، على اعتبار أن عشرة أيام بثلات مائة يوم وستة أيام شوال توازي ستين يوما وهي عدد أيام السنة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.