مهيدية:الفلاحة محط عناية خاصة من طرف عاهل البلاد    اختيار رسميا المغربية فاطمة فائز ضمن عشر شخصيات مأثرة في العالم العربي 2014    مهاجم سطيف: لا نخشى أحدا بالموندياليتو    الجامعة ستناقش الزاكي في العقد الذي يربط الطرفين    الرميد يقديم مضامين مسودة مشروع القانون المتعلق بالتنظيم القضائي    90 في المائة من المغربيات ضد الحرية الجنسية    حقائق صادمة يكشفها التحقيق مع «كالفان مراكش»    قتيل و24 جريح بعد إصابة سائق حافلة بسكتة قلبية    منع أغاني هيفاء وهبي في الإذاعة المصرية    لأول مرة: التجاري وفا بنك تطلق خدمة "Paypal"    العلمي: المغرب يزيد الإنفاق الحكومي لدعم الصناعة والاستثمار الاجنبي المباشر بلغ 4 مليار اورو    قراءة في بعض صحف اليوم بأمريكا الشمالية    المغرب يستقبل الديكتاتوريين بلا خبار الخارجية. مسؤول في الخارجية ينفي ل"كود" مقدم بليز كومباوري وساعات تصدر وزارته دون علمه بيانا باستقباله    40 ألف فلسطيني صلّوا الجمعة بالأقصى    كيف تكشف هوية الأرقام المجهولة التي تتصل بك؟    "حركة نداء تونس" تفوز في انتخابات التشريعية التونسية    الأمطار تقطع الطريق بين كلميم وطانطان    قوات الأمن بمريرت تتدخل بعنف ضد مسيرة خنيفرة و تعتقل مراسل خريبكة أون لاين و عددا من المحتجين    وصفات طبيعية لعلاج اختناق الصدر وبحة الصوت    صندوق جديد للاستثمار ب50 مليون دولار    إدارة الماط تطالب جماهيرها بضرورة احترام الجماهير الودادية    "انجاز العرب": مبادرة جديدة لمكافحة بطالة الشباب في منطقة الشرق الاوسط وشمال إفريقيا    مسيرة خنيفرة أمام البرلمان والأمن يحاصر باقي المحتجين بمريرت    شاب يقتل أخته لأنها تكلمت مع ابن الجيران    السجن 25 سنة لمهاجر مغربي قتل زوجته البلجيكية ب 17 طعنة امام طفلتيها    بوستة: كان على اليوسفي أن يقيم «سكاندال» بعد إبعاده من الحكومة بدل أن يستقيل من السياسة    تأهل منتخب غينيا يعيد الجدل حول صواب قرار المغرب إلى الواجهة    مقاتلو "داعش" الفرنسيون يحرقون جوازات سفرهم أمام عدسات الكاميرا..    مندوبية التخطيط تؤكد ارتفاع أسعار المواد الغذائية    انطلاق الدورة الخامسة لأيام كلميم السينمائية للفيلم القصير    رئيس النادي الدفاع الحسني الجديدي يكذب شحاتة    هذا هو الرجل الذي فاقت ثروته ثروة الملك    بالصور.. شباط يظهر بكوريا    العثور على رضيع بضواحي ايت عميرة    الشاعر، حين يحكي    هشام عبد الحميد: المغرب يسير نحو صناعة سينمائية قوية    الجزائر تخاف الوقوع في مجموعة الموت بأمم إفريقيا    الأردن يعتقل نائب المراقب العام للاخوان المسلمين    مارسيلو يمدح صديقه في الريال كريستيانو    فان خال يشرح اسباب تخلي اليوفي عن ويلبيك    الإدمان على الأدوية المضادة للاكتئاب    اختيار مدينة أكادير كأفضل وجهة سياحة في العالم    عزيمان: إصلاح التعليم ممكن وقابل للإنجاز بالاعتماد على رؤية واضحة    كسر الخاطر ... فوق هذه الأرض ما يستحق .. الكفر    متابعات : للاستبداد والاستعباد وجوه متعددة ...    بيان حقيقة من مندوبية وزارة الصحة بعمالة مكناس    النقابة الوطنية للصحافة المغربية تكرم الراحل أحمد الزيدي في اليوم الوطني للإعلام    بني ملال :الدورة السادسة للمعرض الجهوي للكتاب من 25 نونبرالجاري إلى فاتح دجنبر    الشطيح والرديح ما عندوا ملة. مقطع رقص منقبات يثير نقاش متعصب بين لادينيين ومحافظين + فيديو الرقص    a href="http://www.alraiy.com/2014/11/21/4407/" title="السيسي يدرس إمكانية العفو عن صحافيين ب"الجزيرة" معتقلين بالسجون المصرية"السيسي يدرس إمكانية العفو عن صحافيين ب"الجزيرة" معتقلين بالسجون المصرية    دراسة: قلة النوم تزيد من احتمالات آلام الظهر الحادة    راعي غنم يعثر على منطاد إنترنت بالصحراء    مؤسسة سينمار التي تنظم مهرجان الفيلم المغربي بروتردام تطرد الرئيس بنموسى    تقنية ألمانية تحول الماء إلى وقود    المعارضة بغينيا الاستوائية تدعو لمقاطعة ال CAN خوفا من "الإيبولا"    طنجة .. افتتاح فعاليات الدورة الثانية من مهرجان الفنون الثقافية "بصمات"    افتتاحا للموسم الجامعي الحالي ...الخَمليشي بكُلية الشّريعة بأَكادير من أجل "عِلاج ثَقافتنا الفقهيّة"    تنظيم المؤتمر العالمي الثاني للباحثين في السيرة النبوية في موضوع: آفاق خدمة السيرة النبوية بفاس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

هل تتخلص رؤية 2020 في السياحة من نقائص رؤية 2010؟
نشر في التجديد يوم 17 - 09 - 2010

أعلنت وزارة السياحة والصناعة التقليدية أنها بصدد التحضير للدورة العاشرة لمناظرة السياحة، التي من المزمع تنظيمها خلال نونبر 2010، مؤكدة أنها ستتميز بتقديم الاستراتيجية الجديدة للتنمية السياحية في المغرب، والتي أطلق عليها رؤية .2020 وتعد هذه السنة، آخر فصل في تنفيذ رؤية ,2010 وحسب مصادر مطلعة، فإن الاستراتيجية الجديدة التي شرعت الوزارة في إعدادها منذ ,2008 ترتكز على أربعة مبادئ كبرى، تنطلق من مكتسبات الرؤية السابقة، لتطوير المميزات التنافسية للسياحة الوطنية، واعتماد مقاربة هيكلية لإعداد التراب الوطني في مجال التشغيل والاستثمار، وتعزيز تنافسية السياحة الوطنية، والتركيز على التنمية المستدامة في الاستراتيجية الجديدة. وهي توجهات تشكل - بحسب المصدر - منطلقا لإعداد مخططات جهوية للتنمية السياحية. وقال فؤاد أبوعلي، أستاذ جامعي، إن رؤية 2020 تركز على الجانب التقني والمعلوماتي، عبر تطوير الولوج إلى المعلوماتية في النهوض بالقطاع السياحي، وكذا تأهيل الموارد البشرية عبر التكوين الفندقي، لتلبية حاجيات المهنيين في القطاع، إضافة إلى تعزيز اختصاصات ودور المجالس الجهوية للسياحة.
وتسعى الاستراتيجية الجديدة إلى تجاوز نقائص السابقة، وأولها التركيز على الكم، وقال أبو علي إن رؤية 2010 انبنت على تحقيق أهداف كمّية، وهو ما أدى إلى الاستعجال في القرارات، والنتيجة؛ مخططات تخلفت عن تحقيق أهدافها، فضلا عن مشكل التسويق للمنتوج في الأسواق التقليدية والجديدة.
وتثير السياحة في المهن إشكالات أخرى، مرتبطة بموقع الهوية والثقافة المغربية في السياسة السياحية، إذ أضحى الضابط في عمل الوزارة هو السوق وليس الهوية والقيم، الأمر الذي جعل المغرب مثلا، قبلة للسياحة الجنسية، خاصة الاستغلال الجنسي للأطفال. وكان الملك محمد السادس نبّه، في الرسالة التي وجهها إلى المشاركين في المناظرة الوطنية التاسعة للسياحة بالسعيدية في يونيو ,2009 إلى ضرورة مراعاة القيم المغربية الأصيلة، والهوية الوطنية الموحدة، الغنية بتعدد وتنوع روافدها ومقوماتها الثقافية والحضارية. إذ الغاية المثلى هي تطوير سياحة أصيلة ومسؤولة، تستثمر كل المؤهلات الطبيعية والثقافية والحضارية، التي تتميز بها بلادنا.
وتوجه للسياسة الحكومية انتقادات عدة، منها؛ تراجع مداخيل السياحة ب7 في المائة سنة ,2009 إضافة إلى أن الوزارة تحتسب المهاجرين المغاربة في الخارج، والذين يشكلون نصف السائحين. وكذا التأخر في إنجاز المشاريع المتعلقة بالمحطات السياحية، فضلا عن أن مشاريع السياحة الداخلية لم تؤت أكلها، لضعف القدرة الشرائية للمواطنين وعدم ملائمة المنتوج.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.