أمنيستي" تندد ب "طرد جماعي غير قانوني" للأفارقة من الجزائر"    وهبي في حيرة إزاء مغادرة "البام"    وسائل التواصل الاجتماعي "خطرها كبير" على المراهقات    من المسؤول عن تخلف أحوال الجامعة المغربية؟    أسوار 'قصر المنصور' تصدح بموسيقى التصوف وفن التراث العيساوي (+فيديو)‎    برنامج جمعية رياضية يستضيف عادل الحمومي    أكثر من 22 ألف شخص استفادوا من نظام التعويض عن فقدان الشغل    قضية مقتل الحاج النالي .. متهم آخر في قبضة شرطة القصر الكبير    الأكاديمية الجهوية لسوس ماسة توضع في شان مقال " حالة استنفار بأكاديمية سوس على خلفية تورط إداريين في فضيحة توقيف الاقتطاعات "    الكردان : زعيم عصابة إجرامية في قبضة الدرك    تجديد الثقة في عبد الرحيم العلام مديرا تنفيذيا لمركز "تكامل"    السيسي متخوف من انتقال جهاديين بعد هزيمتهم في سوريا والعراق    كريستيانو رونالدو يتوج كأفضل لاعب في العالم لسنة 2017 وزيدان كأفضل مدرب    هذا هو المبلغ "الكبير" الذي جناه الوداد بعد بلوغ نهائي العصبة    تونس تعتقل مغربيا متهما بتهريب عناصر متشددة إلى أوروبا    النساء يشكلن 35% من الموظفين العموميين    أمن طنجة يعتقل مشتبهين في وفاة متشردة    تعديل قانوني جديد يعالج إشكالية الوشاية المجهولة والشكايات الكيدية    تقرير يكشف كيف يتحرك الجنرال توفيق يتحر خلف الكواليس بالجزائر    الكاف حددت موعد مباراة الوداد والأهلي    هذا ماقاله زيدان بعد تتويجه بجائزة أفضل مدرب في العالم    فرنسا مستعدة لمصاحبة تطوير مشروع ترامواي الرباط -سلا    مدافع ريال مدريد يهدد فرنسا باللعب لإسبانيا    أخنوش يستعرض إنجازات الفلاحة في 2017    ارتفاع كبير في استهلاك الطاقة في المغرب خلال 2017    هذا النوع من العدسات اللاصقة قد يسبب فقدان البصر... احذريه    بعد دمنات اعتقال 6 عناصر أخرى بالرباط وبني ملال والجديدة على صلة بالخلية الإرهابية المفككة    تسمية رضيعها ب"جهاد" يقود عائلة فرنسية إلى القضاء    الجزائر تنحني لعاصفة الغضب المغربي    الرجاء يهزم الحسنية وينفرد بالصدارة    طنجة تسعى لجذب الإستثمارات والاستفادة من التجارب الناجحة في مجال المناطق الصناعية والحرة    تسجيل ارتفاع في إنتاج الطاقة الكهربائية بنسبة مهمة    نجم باريس مطلوب في ليفربول لتعويض كوتينيو    جواب على تهجم وزير الخارجية الجزائري على المغرب    الوردي يوضح حقيقة المختبر السري لصناعة الأدوية    كاظم الساهر يحيي حفلا فنيا بالمغرب    نجاة رجوي تغني "نحن اللواتي" فيديو    "الوطن" الجزائرية: الحكم الجزائري يتآكل    "زيزو" لفريد بوغدير و"ميموزا" ضمن الأفلام المُتنافسة على جوائز مهرجان سينما المؤلف    البام.. استقالة إلياس العماري، "أم المهازل" والتحرر من الخوف    منظمة الصحة العالمية تتنبأ بانتشار مهول لأمراض السرطان في العالم    المجتمع المدني ووسائل الإعلام يُنوهان بتوقيف "الديستي" للدواعش الجدد    تأجيل الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في كردستان العراق لعدم وجود مرشحين    المصالحةُ تغيظُ الإسرائيليين والوحدةُ تثير مخاوفهم    بعد « الزين لي فيك ».. أبيضار في عمل سينمائي جديد    59 ألف موظف سيحالون على التقاعد ما بين 2017 و2021 38 ألف منهم في قطاع التعليم    bisou وgucci يقتحمان فرقة الديفا سميرة سعيد    في ظل انتشار ظاهرة «النوار» حين يتحول «السكن الاقتصادي» إلى جسر للتهرب الضريبي    المغرب يقدم مساعدات طبية لمدغشقر إثر تفشي الطاعون    "خديجة الأطلس" و الكوميديان "جمال ونور الدين" يحييان سهرة اليوم الثالث لمهرجان مكناس (+فيديو)‎    دراسة: الأذكياء أكثر عرضة لخطر الإصابة بالأمراض العقلية    دراسة: مشروب شائع "يقي" من مرض السكري    بريطانيا: انتهاء عملية احتجاز الرهائن فى مركز ترفيه دون سقوط ضحايا    ترامب يبارك لقس أساء للإسلام صدور كتابه الجديد    برلمان "البام" يفتتح دورته بآية بيعة الرضوان    مادة مضادة للرصاص تدخل في حياكة سترة الكعبة    آخر لقاء    الكواكبي وأسباب تقهقر المسلمين انطلاقا من أم القرى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد الضجة التي خلقتها وشايته بنشطاء يساريين.. يتيم يعتذر: لم أقصد التحريض عليهم
نشر في لكم يوم 13 - 08 - 2017


13 غشت, 2017 - 05:00:00
اعتذر محمد يتيم، القيادي في حزب "العدالة والتنمية"، ووزير الشغل في حكومة سعد الدين العثماني، لكل من الفاعلة الحقوقية لطيفة البوحسيني وللقيادي الاتحادي حسن طارق، عن ما ورد في مقال له منشور بالبوابة الالكتروني لحزبه، وذلك بالقول إن "ما أوردته لا يمس باي حال من الأحوال من تقديرى للأسماء التي اشرت اليها (لطيفة البوحسيني وحسن طارق وعبد الصمد بلكبير)، وليس فيه حسب اقتناعي اَي تعريض أو تقليل من نزاهة ومصداقية الأسماء المشار اليها، واعتذر مباشرة لهم ان كان قد فهم من كلامي اَي تعريض اوً تحريض عليهم - حاشا لله -".
ولم يفوت يتيم الفرصة ليرد على انتقادات زميلته في الحزب ماء العينين، بالقول :"لست في حاجة لمن يعتذر نيابة عني أو عن الحزب كما ورد في بعض التعليقات ،فلا احد خولهم ذلك ولم اطلب منهم شخصيا ، وانا لا اجد حرجا في الاعتذار المباشر ان كات هناك ما يستوجب ذلك وهذا ايضا من مدرسة العدالة والتنمية" في إشارة إلى الاعتذار الذي قدمته أمنة ماء العينين للبوحسيني وطارق نيابة عن الحزب.
وقال يتيم :"إن الامر يتعلق بنقاش فكري سياسي وليس نقاشا يستهدف اشخاصا أكن لهم كامل التقدير والاحترام"، مضيفا " كما اننا لا نضيق لانتقاداتهم فلا باس ان يتسع صدرهم لانتقاداتنا او تعليقاتنا ، علما ان كلامي قد ورد في سياق بسط فكرة رئيسية وقضية منهجية مفادها : ان تقييم اداء الحزب ينبغي ان يتم في ضوء المنطلقات المنهجية والفكرية التي ينطلق منها و باعتباره حزبا إصلاحيا وليس ثوريا ، وليس من منطلقات اخرى ، حيث اشرت الى ان الحزب لم يرفع ولا يرفع شعار الملكية البرلمانية وبن كيران لم يرفع ولا يرفع هذا المطلب ، ومن ثم ينبغي ان تقرا في هذا السياق المنهجي وليس في اطار شخصي".
وتابع المتحدث بالتاكيد أنه قد نوه بالانفتاح على حساسيات وفكرية وأيديولوجية من خارج حزبه، مضيفا :" علما ان البوحسيني قد وجهت انتقادا صريحا لبعض اختيارات الحزب وتدبيره للتفاوض ، ولا يمكن عقلا ان ارحب بمشاركتها وانفتاح الحزب عليها وفعاليات يسارية وحقوقية وديمقراطية وافعل في نفس الوقت نقيضه اَي التعريض بتلك الفعاليات وتلك الاشخاص الاشخاص أو المساس بهم أو التقليل من احترامهم".
وعلى عكس مقاله الأول، قال يتيم :"كما صرحت لبعض من فاتحني في شان مشاركة بعض الفعاليات اليسارية في ملتقى الشبيبة ان وجود فعاليات مستقلة وشريفة عن يمين أو يسار العدالة والتنمية بما في ذلك الأسماء المشار اليها، هو أمر إيجابي في الحياة السياسية ، بحيث أنه يمكن لتلك التعبيرات مهما يكن اختلفنا معها في المنطلق الايديولوجي او التقدير السياسي ، ان ترى ما قد لا يراه من مشارك في العملية السياسية ومن داخل التدبير الحكومي".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.