السلطات الفرنسية تعتقل صحفي فرنسي بسبب محاولته ابتزاز لجلالة الملك محمد السادس    هل أنت إلا فلسطينية؟...    العاهل السعودي يجري محادثات في مدينة طنجة مع الرئيس اليمني    مجلس الحكومة يصادق على مشروع قانون يوافق بموجبه على اتفاقية بشأن ظروف العمل في الفنادق والمطاعم والمنشآت المماثلة    ميسي يتوج بجائزة أفضل لاعب في أوروبا    المغرب التطواني ينهزم ب3 -0 برسم دور سدس عشر نهاية كأس العرش لكرة القدم    الصغير وإيكدير إلى نهاية مسابقة 1500م في بطولة العالم    عاجل : ميسي افضل في اروبا    يونايتد يضاعف عرضه لبرشلونة ويغري نيمار براتب مرتفع    العثور على جثتي شخصين في يوم واحد    سلطات بيوكرى تمنع "رفاق النهج" من الدعاية لمقاطعة الانتخابات    دوري ابطال اوروبا: قرعة دور المجموعات    وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تكشف مجموع مصاريف الحج    منبر الرأي: جدلية العلاقة بين الانتخابات …والتهميش الممنهج للريف    البنوك المغربية من بين الهيئات المالية الأكثر تميزا بالسوق الإفريقية    بنكيران يطلق مدفعيته من تطوان على شباط وأحزاب المعارضة    دراسة النساء القصيرات يلدن قبل الموعد الطبيعي    قتلوه وقطعو ليه لسانو ف سيدي قاسم وعائلته تتهم مرشح بالوقوف وراء الجريمة البشعة    المثلية الجنسية والعنصرية وراء موت الصحفيين الأمريكيين    الهدنة بين إسرائيل وحماس: فرصة لا تعوّض    الحكومة توافق على مشروع يخفض الفواتير الكهربائية للمواطنين    المكتب المركزي للأبحاث القضائية يُحيل عصابة السطو على ناقلة الأموال بطنجة على الوكيل العام    وزارة الصحة تؤكد ظهور الجمرة الخبيثة بإملشيل    السعودية تلقي القبض على المشتبه به الرئيسي في تفجير الخبر عام 1996    ابن كيران لساكنة أزيلال: لن أقاوم الفساد لوحدي لابد أن تقاوموه معي    البورصات تستعيد انفاسها مع وضع المخاوف حول الصين جانبا    جوبا تندد باتفاق السلام باعتباره "مكافأة لحركة التمرد"    بالفيديو والصورة.. هذا هو البيلدوزر الروماني الذي سيواجه بدر هاري    وزارة الصحّة: 9 حالات ل"الجمرة الخبيثة" بإملشيل    ارتفاع غير مسبوق في استعمال البطائق المغربية في الخارج    وزارة الصحة تعلن عن تسجيل 9 حالات إصابة بداء الجمرة الخبيثة بإملشيل!    جثث عشرات المهاجرين في شاحنة بالنمسا    لمن ياترى يوجه تلميحاته: سعد الدين العثماني يطرح علاجا نفسيا في أوج الحملة الإنتخابية    المبعوث الدولي إلى ليبيا متفائل بالتوصل لاتفاق الشهر المقبل    تفتيش منزل منفذ هجوم قطار "تاليس" بالناظور وإعتقال شقيقه والتحقيق معه    ارتفاع عدد الوافدين على مطار الحسن الأول بالعيون بنسبة 5،54 في المائة خلال النصف الأول من السنة الجارية    عدد من الوجوه البارزة تتنافس على رئاسة جهة الرباط سلا القنيطرة    سكوب. ها الجديد ديال الأسلحة وسيوف الساموراي لي تلقات في ميناء طنجة.. وها آش كان باغي يدير بيها الألماني لي بغا يدخلها للمغرب    لجنة مشتركة بين وزارة الداخلية والعدل للتحقيق في "تزوير اللوائح الانتخابية" ببوعياش    رفض السراح المؤقت لرئيس جماعة تولال    «فيزا» و«سترايب» معا للتوسع عالميا    دور النيابة العامة في حماية حقوق الضحايا    'لارام' ترفض حشر صور طائراتها في حادث طائرة خاصة بأكادير    الرجاء يفسخ عقد القربي بالتراضي ويعوضه باللاعب الغاني ناتانيل‎    قراءة في أبرز الصحف العربية الصادرة اليوم    | عبد الكريم برشيد .. يتوج أردنيا، مصريا وسوريا بالجائزة الدولية لمسرح المونودراما    تضامن كبير مع حاتم إيدار في محنة مرضه.. وها آش كتب المطرب الشاب في أول تعليق له بعد بدأ العلاج    سعيد حاجي.. بين نعمة العلم ونقمة العتمة    إسبانيا تحتفي بالذكرى ال70 على مرور معركة كبيرة بالطماطم في البلاد    في معنى 4 شُتنبر 2015    انطلاق معرض بكين للكتاب بمشاركة مغربية    التسامح الإسلامي في الزمن الداعشي    بعد زواجه من فنانة شابة.. الممثل سعيد طرابيك أمام المحكمة    يهم الحجاج الناظوريين.. زيادة أكثر من 4 آلاف درهم في مصاريف الحج مقارنة مع العام الماضي    تعزز إنتاج الطاقة الكهربائية بنسبة 7,1 في المئة خلال النصف الاول من سنة 2015    "سوا في…" رحلة استكشافية مشوقة بإيقاع سريع… على MBC3    قافلة ألمانية لدعم المشاريع المقاولاتية تحط الرحال بالمغرب    "الأهرام" المصرية: أولياء مصر الصالحون مغاربة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

المنافسة الجبائية موضوع ندوة دولية
نشر في الوجدية يوم 20 - 12 - 2011

هل أدت الحوافز الضريبية إلى تشجيع الاستثمار؟ ما أثر المنافسة الجبائية على الاقتصاد في الدول النامية؟ كيف نحقق عدالة جبائية داخل المجتمع؟ تلكم بعض المحاور التي نوقشت خلال الندوة الدولية التي احتضنها مركز الدراسات والبحوث الإنسانية والاجتماعية بوجدة يومي الأربعاء والخميس 14و 15 دجنبر 2011.
وهكذا تدارس نخبة من الباحثين من فرنسا وبلجيكا وإسبانيا والبرتغال والمغرب العديد من القضايا المرتبطة بموضوع الضرائب وارتباطه بتنمية الاقتصاد وتشجيع الاستثمار وتكريس العدالة الاجتماعية. فالأستاذ جون كلود مارتينيز من جامعة باريس اقترح في عرضه إعادة النظر في القوانين الجمركية لحماية الاقتصاد الوطني في ظل العولمة عوض الاتجاه في طريق التخفيضات الضريبية والإعفاءات التي لا تخدم الدول النامية وتستفيد منها الشركات العملاقة فقط. انتقال المقاولات و الشركات الكبرى للاستثمار في مناطق أخرى بسبب الإغراءات الضريبية يؤثر سلبا حتى على الدول المصنعة نفسها. مما جعل دول الاتحاد الأوروبي تلجأ لتوحيد أنظمتها الضريبية واتخاذ إجراءات أخرى ، لكن الحل الوحيد في نظر المحاضر هو خلق ما أسماه "القروض الجمركية"، وعاب على الدول المتخلفة التي تمنح إعفاءات ضريبية لاستقطاب شركات كبرى عوض الاكتفاء بالامتيازات الأخرى كوجود يد عاملة رخيصة ، وهو ما فصل تناوله بالتحليل الأستاذ عبد القادر التيعلاتي في عرضه حول "الجنان الضريبية".
ومن جهته، تطرق الأستاذ جاك ماليرب من بلجيكا إلى المساعدات الضريبية التي تقدمها الدولة للمقاولات ، مقدما تجربة بعض دول الاتحاد الأوروبي، وتتمثل هذه المساعدات في التخفيض أو الإعفاء أو التأجيل أو إعادة الجدولة بالنسبة للمقاولات المنتجة بناء على دراسة ميدانية. وهذه المساعدة الانتقائية تروم تشجيع الاستثمار في بعض القطاعات والتشجيع على احترام البيئة أو تقديم خدمة عمومية.
أما السيد بنيونس البغدادي مدير مصلحة الضرائب بالجهة الشرقية ، فاستعرض في عرضه أهم الإصلاحات التي عرفها النظام الضريبي بالمغرب منذ 1984 و كذا الجهود التي ذلتها الدولة في تحديث الإدارة وإدخال المعلوميات وتبسيط المساطر.
و قلل الأستاذ محمد بلعوشي من كلية الحقوق بوجدة في مداخلته من تأثير الإعفاءات الضريبية على الاستثمار بناء على دراسات وبحوث أجريت، مشيرا إلى جملة من الهفوات والنقائص التي تعتري نظامنا الضريبي. الشيء الذي يشجع بعض المقاولات إلى التملص الضريبي بفعل الضبابية الموجودة في القطاع. أما الأستاذ مصطفى عمروس، فقدم مقاربة اجتماعية لموضوع المنافسة الضريبية، متحدثا عن القطاع غير المهيكل و الغير خاضع للضريبة أصلا.
هذه الندوة الدولية عرفت حضورا متميزا لطلبة ماستر قوانين التجارة و الأعمال بكلية الحقوق، والذين ساهموا في التنظيم والمناقشة. وعن أهمية الموضوع ، يقول الطالب رشيد الهلالي من مخبر الدراسات الجبائية "استفدنا من عروض قيمة لخبراء مغاربة وأجانب، من خلال المناقشة والاحتكاك بهؤلاء الأساتذة وفي نفس الوقت ساهمنا في التنظيم والإشراف والتسيير وهذه مهارات مهمة يحتاجها الطالب".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.