معتمرون من سوس عالقون بالسعودية بسبب ارتباك في مواعيد الرحلات    خبير إسباني يفجر قنبلة: الجزائر أنفقت 60000000000 دولار على "بوليساريو" نكاية في المغرب    بنكيران يقيل رئيس المجلس البلدي لسيدي سليمان، وتهم ثقيلا تواجهه    خبيران من سويسرا وفنزويلا: الملك محمد السادس نجح في تطوير بنية الدولة وتكييفها مع العهد الجديد    الاستاذ المبدع العربي قاسمي عن مدرسة أيت ايدير نوامسا بأيت اعتاب يفوز بالرتبة الاولى في المبارة الجهوية للاساتذة المجددين    ازيد من 100 شاب اسباني يزورون الحسيمة لاستكشاف منتزهها الوطني    صحف الثلاثاء: أعوان السلطة يفرضون إتاوات لاحتلال الملك العمومي،    ولاية الرباط ترفض تسلم ملف نقابة ال«UMT التوجه الديمقراطي»    "الكالتشيو" يفتح أبوابه لفيلايني    ديل بييرو قام بزيارة معسكر ريال مدريد    فريق اولمبيك آسفي انتدب فقط لاعبين في فترة الانتقالات الصيفية    "وداعا كارمن" يحصد الجائزة الاولى في مهرجان الشاشات السوداء بالكامرون    مقتل 35 شخصا في غزة في أول أيام العيد    الملك يحتفل بالعيدين في ظرف 24 ساعة    بعض العادات والطقوس المواكبة للاحتفال بعيد الفطر بأزيلال    مستشفى تطوان "يحتجز" جثة مواطنة بأكادير    الجيش الإسرائيلي يقتل أحد جنوده عمدا والسبب لا يصدق!!!    أول "ملحمة غنائية" لعيد العرش في عهد الملك محمد السادس    مدافع أتليتكو مدريد يصدم مانشستر يونايتد ويختار برشلونة    نادٍ قطري يقدم عرضا لا يمكن رفضه لتشافي    كريستيانو رونالدو يفوز بجائزة "جول 50"    مقتل 6 جنود إسرائيليين بقصف القسام لحشودات شرق خزاعة    كارفاخال يتمنى التتويج بدوري الأبطال من جديد    277 عفوا ملكيا بمناسبة العيد    انصار داعش يدوسون على العلم الفلسطيني(+فيديو)    لا تُهَنئوني بالعِيد    وفاة فوزية سلامة مقدمة برنامج "كلام نواعم"    وفاة فوزية سلامة مقدمة برنامج "كلام نواعم"، و"إم بي سي" تنعي: أحب الحياة تحبك    الرئيس المصري المعزول محمد مرسي يحيي "المقاومة" الفلسطينية في غزة    رسمي هده هي الدولة العربية الوحيدة التي اعلنت ان غدا التلاتاء هو اول ايام العيد بعد المغرب    أمير المؤمنين يبعث برقيات تهاني وتبريك إلى ملوك ورؤساء وأمراء الدول العربية والإسلامية    شاب بريطاني يشنق نفسه بسبب النجمة الأمريكية كيم كارداشيان    غزة..لا تقبلي اعتذارنا !    وفاة فوزية سلامة مقدمة برنامج "كلام نواعم"    خطيب سوري يُشبِّه الأسد ب"خالد بن الوليد وعمر بن عبد العزيز"    عرض بقيمة 80 مليون في انتضار اللاعب دي ماريا    ارتفاع إنتاج الشمندر السكري بدكالة    دراسة: الجنين يبدأ التعلم قبل ثلاثة أسابيع من التقدير السابق    "العربية للطيران" تفوز بجائزة "إيرلاين بزنيس" في لندن    تحذيرات إرهابية تستنفر الأجهزة الأمنية ابتداء من هذه الليلة    إبراهيم عيسي: عمر بن الخطاب تحرش بزوجة النبي (فيديو)    المغاربة ينفقون 4 آلاف درهم على الأسفار    معدل التضخم يستقر عند 0,4 في المائة    المرضى والأصحاء مدعوون للتقيد بعدة نصائح خلال السفر على حدّ سواء إعداد حقيبة الإسعافات، شرب المياه وارتداء ملابس فضفاضة.. بعض من الخطوات الأساسية    إطلاق أول الهواتف الذكية المغربية    أكادير: فتح باب الترشيح للاستفادة من الدعم المخصص للجمعيات برسم السنة المالية 2014    لشكر يدعو القيادات الإقليمية بالتعجيل بعقد ما تبقى من المؤتمرات الإقليمية للحزب « نسلك منهجية جديدة في المشاورات مع وزارة الداخلية حول الاستحقاقات القادمة»    الجامعة الوطنية للأندية السينمائية بالمغرب تنظم مسابقة محمد الركاب للأفلام القصيرة    فنادق باريسية تطلق عملية «ادفعوا ما تشاؤون»    مشبال: فرنسا عرضت على الخطابي أن يصبح رئيس جمهورية في المغرب    من فقه زكاة الفطر،أوصدقة الفطر    دراسة بريطانية حديثة: الرياضة لساعة واحدة أسبوعياً تقي من الزهايمر    جلد خمسة أشخاص لتناولهم الطعام علانية أثناء رمضان    الغيوان مازغان تعود الى المغرب بعد جولة بالديار التونسية    تدوينة أبو حفص: السعودية أخطأت في تحديد عيد الفطر    فيديو : مغاربة يقضون ليلة بيضاء بمطار بروكسيل بسبب لارام    سيدة جزائرية تنجب طفلة على متن طائرة تربط وهران بغرونوبل    من أحياء المغرب المهمشة إلى أشرس مقاتلي «داعش»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مدير إعدادية طارق بن زياد بالعيون في قفص الاتهام (الحلقة 2)

صحراء بريس/العيون
كما واعدنا قراء"صحراء بريس" الأعزاء في مقال سابق نشر بتاريخ 19من الشهر الماضي بعنوان مدير إعدادية طارق بن زياد بالعيون في قفص الاتهام ،وهو المقال الذي اثبر حوله العديد من اللغط بين مؤيد ورافض،لكن الشمس لا تغطى بالغربال يا سادة وعملية محاربة الفساد أينما كان ستغضب فاسدون أو أشباههم، وستفرح أيضا نزهاء وشرفاء وهم الكثيرون وهدا ما نصبو إليه من خلال مقالاتنا الشهرية، الموجهة ضد بؤر الفساد أينما كانت شريطة توفرنا على ما يفيد دلك حتى لا نصنف ضمن من يصفي حسابا مع احد أو نزايد على احد ،وفي حلقة شهر دجنبرالجاري سنرد على من نفى الوقائع المنشوربالمقال وتضامن ،وسب وشتم وثارت ثائرته بالحجة والبرهان ،وبصدر رحب لأننا ألفنا دلك بعد إثارة كل ما من شانه أن يغضب مسؤولا،فلا بد أن يحرك أتباعه ومريديه،وظهوره في صورة الضحية، لكننا نحن واثقون وغير متسرعون ،وما نملك من المعطيات والبراهين كافي للرد بها على المدعين، أينما أرادوا وفي الوقت الذي نريد و ما نتوفر عليه من حجج ودلائل على ما نقول والدي سنخصص لها مقالات أخرى في الشهور القادمة ،ربما قد يعيد البعض إلى جادة الصواب وهدا ما نتمناه،لان الفساد عمره قصير مثله مثل الكذب ،ومن ناصر احدهما فهو طبعا إما متورط أو شيطان اخرس ،كما جاء في الحديث الشريف :"من سكت عن منكر فهو شيطان اخرس" ومثله كذلك :"من رأى منكم منكرا فليغيره بيده ،فان لم يستطع فبلسانه، وان لم يستطع فبقلبه ودلك اضعف الإيمان" وهو ما ناسف له من البيان التضامني لأعضاء مجلس التدبير، الدين عوض استنكارهم لما يجري ونفض الغبار عن ملفات روائحها أزكمت الأنوف بالإعدادية ،والانتفاض في وجه من حول المؤسسة إلى ضيعة فضلوا أسلوب المحاباة والتشجيع ،على المزيد من المخالفات والتي سنتطرق اليها واحدة بواحدة وعلى مهل حتى ياخد كل ذي حق حقه ،وتتضح الرؤيا للجميع وتنكشف الغمامة عن عيون اؤلئك، الذي يوقعون البيانات دون تكليف أنفسهم ما قد ينتج عن دلك من مؤاخذات في الدنيا ،ناهيك عن المحاسبة الإلهية لكل من زور أو احتال أو غير حقيقة أو ساعد على إطالة عمر وضع فاسد ،طلبا لمنفعة أو حظوة شخصية وما إلى غير دلك .
وحتى لا أطيل عليكم فموضوع حلقة اليوم يتمحور حول غياب المرافق الصحية بإعدادية طارق بن زياد في ظل صمت جمعية الآباء ومجلس التدبير المعنيين المباشرين بمصلحة التلميذ والقائمين عن الشأن التربوي،الشيء الذي حول جزء كبير من المؤسسة إلى شبه مطرح للنفايات وجعل التلاميذ يقضون حاجاتهم خلف الأقسام ،وهدا هو الموضوع الذي كان على المجلس والجمعية أن يتحركوا من اجله ويتداولوا في شانه ،أيرضيهم أن يقضوا بناتهم وأبنائهم حاجاتهم وراء الأقسام (الصورة)وما قد ينتج عن دلك من أخطار وغيرها،ناهيك عن المرضى من التلاميذ أين هي الجمعية؟ وأين هو مجلس التدبير أيها السادة الكرام ؟أم أنهم لا يتحركون إلا بطلب من مدير المؤسسة حتى أصبحوا طابورا خامسا بهده الإعدادية ،مهمتهم هي الدفاع عن المدير وصد كل هجوم عليه ما يجعلنا نطرح أكثر من سؤوال عن العلاقة الحميمية بين الطرفين، والتي غيبت مصلحة التلميذ، وهو ما يجعلنا نتوجه للنشطاء الحقوقيين بالمدينة للوقوف على انتهاك حقوق الطفل بهده المؤسسة ،بعد إغلاق المراحيض في وجهه (الصور) تحت مبرر الخوف على التلاميذ أثناء الاستراحة وهو ما يجعلنا أيضا نطرح السؤوال البديهي ،أين هم الحراس العامون والأعوان ،هل نحن في غابة أو المؤسسة موجودة في العمق الإفريقي، أو بغابات الأمازون أو بإحدى دول أمريكا اللاتينية،فامن المؤسسة هي مسؤولية المدير أولا وقبل كل شيء وخارج المؤسسة فهناك مصالح معنية بمجرد إخبارها ،تحل في الحين بعين المكان وتباشر مهامها ولا داعي لاختلاق الأسباب ،لحرمان تلاميذ المؤسسة من ابسط الحقوق،أما ربط منزل المدير بالهاتف والانترنيت الذي تطرقنا له في المقال السابق ،أظن أن الصور غنية عن كل تعليق وللحديث بقية.
باب المؤسسة
تلمييذ قض حاجته نظرا لكون المراحيظ مغلقة
ربط منزل المدير بشبكة الهاتف والانترنيت
مراحيض المؤسسة المغلقة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.