“إيبيريا” تعلن عن إطلاق خط جوي جديد يربط بين مدريد وفاس    بعد الفوز الكاسح للمحافظين وهزيمة العمال..جونسون: الخروج من الاتحاد الأوروبي أصبح مؤكدا    بيت العائلة الكروية    خوفا على سلامتها..إدارة نادي الجيش الملكي توجه "رسالة" إلى الجماهير العسكرية    نيمار يرفع دعوى قضائية جديدة على برشلونة    المغرب يتحمل أزيد من 85 % من ميزانية تسيير وكالة بيت مال القدس    وزراء وبرلمانيون يُسقِطُون إعفاء معاشات البُسطاء من الضريبة    المؤتمر الدولي للأركان يسعى الى الرفع من إنتاج الأركان إلى 10 آلاف طن سنويا بحلول سنة 2020    أولا بأول    ثلاثة ايام راحة للاعبي المغرب التطواني    لقجع: لدينا أفضل مركز في العالم بشهادة “الفيفا”    تعزيز دور قضاة النيابة العامة في توفير حماية ناجعة للنساء محور دورة تكوينية بمراكش    “اليونيسكو” تدرج فن كناوة ضمن قائمة التراث الثقافي غير المادي للإنسانية    دراسة أمريكية.. الهواتف خطر على الإنسان حتى وهي مقفلة    تجديد تتويج ليدك في مجال المسؤولية المجتمعية للمقاولة    استطلاع: 65 بالمئة من العرب يرون أن الفساد تفاقم في بلادهم    « Daribati ».. تطبيق هاتفي جديد للاطلاع على الضرائب المفروضة    “فيسبوك” ينقذ شابين مغربيين محاصرين في الثلوج بجبل تدغين    بنشعبون يشهر “فيتو” الدستور في وجه المتقاعدين    ملتقى الشعر والمسرح    اولاد افرج: ضبط مواد فلاحية مغشوشة تربك حسابات المزارعين    البنك الإفريقي يمنح المغرب 245 مليار لكهربة العالم القروي    صادق على مشروع قانون تنظيمي متمم لقانون التعيين في المناصب العليا : جلالة الملك يترأس مجلسا وزاريا    مكتب مجلس النواب يتدارس مواضيع تتعلق بالمراقبة والتشريع والمهام الاستطلاعية    نيمار ينتقم من برشلونة بدعوى قضائية جديدة    البطولة الاحترافية.. متذيل الترتيب رجاء بني ملال يستقبل الحسنية صاحب المركز قبل الأخير    القاهرة تحتضن قرعة تصفيات مونديال قطر    إيقاف 20 شخصا بعد أحداث شغب مباراة خريبكة والوداد    بعد تعيينها من طرف الملك..35 عضوا في لجنة “النموذج التنموي” وتقريرها سيكون جاهزا الصيف المقبل    “الدستورية” تجرد استقلاليا بكلميم من منصبه بمجلس المستشارين قريبا انتخابات جزئية لشغل منصبه    تواصل فرز الأصوات بانتخابات الجزائر ونسبة المشاركة تقارب 40 في المائة    برد قارس وقطرات مطرية الجمعة بعدد من المدن المغربية    الأشخاص التوحديون يمكنهم التمتع بحياة ذات جودة ومستقبل مرض    حتى تقادا لعمر    1269 منزلا آيلا للسقوط في أي لحظة بالدار البيضاء    الشرطة الألمانية: 25 جريحاً في انفجار في مدينة بلانكنبورغ في شرق البلاد    تبون يتصدر النتائج الأولية لرئاسيات الجزائر    الزجل المغربي: هنا و الآن    الواقع الذي يصنع متخيله في مجموعة “أحلام معلبة” للقاص المغربي البشير الأزمي    فريدة بليزيد.. المخرجة الطنجاوية التي عينها الملك عضوة بلجنة النموذج التنموي    الفنان المصري محمد رمضان يحيي أولى حفلاته في المغرب    سعد المجرد يستعد لإصدار «أم علي»    «العقار بين الحماية القانونية والتدبير السوسيو اقتصادي».. محور ندوة علمية بفاس    تركيا تؤكد مجددا "دعمها الكامل"" للوحدة الترابية للمغرب    الدوزي يترجم حلقة « رشيد شو » بلغة الصم والبكم «    بوريطة يلتقي عددا من المسؤولين على هامش الاحتفال بخمسينية منظمة التعاون الإسلامي    هذا ماخلص إليه البيان الختامي للنيابات العامة الرباعية بمراكش    مراكش.. فارس يدعو إلى إعداد تقارير ودراسات سنوية حول الاعتقال الاحتياطي وأسبابه وآثاره وكلفته الاجتماعية    مشروع الحدود الذكية.. البيانات الشخصية للمغاربة بين أيدي الأوروبيين    تقريب المفازة إلى أعلام تازة    “الضمير” و”القانون” في مواجهة العنف والجريمة..    منتجات "فوريفر" لإعادة التوازن للنظام الغذائي    لصحتك.. لا تتجاوز 6 ملاعق سكر كحد أقصى يوميا!    تناول 11 إلى 15 كوب ماء يوميا يضمن لك صحة أفضل    استمرار مضاعفات ختان الأطفال على يد غير المتخصصين تقلق مهنيي الصحة    التحريض على الحب    #معركة_الوعي    لأول مرة.. طنجة تحتضن مسابقة غريبة لإختيار أفضل زغرودة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في المؤتمر الوزاري السنوي الثاني حول المبادرة الإفريقية للتكيف مع التغيرات المناخية.. أخنوش يدعو لمواصلة الجهود لجعل مشاريع تكيّف الفلاحة ضمن خانة الأولويات
نشر في الأول يوم 05 - 11 - 2019

يستضيف المغرب اليوم الثلاثاء 5 نونبر 2019 بجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية ببنكرير، المؤتمر الوزاري السنوي الثاني للمبادرة الإفريقية للتكيف مع التغيرات المناخية (مبادرة تريبل أ): حل بإمكانات كبيرة لمكافحة انعدام الأمن الغذائي وتغير المناخ في أفريقيا.
مبادرة ” تريبل أ ” AAA التي أطلقت في مؤتمر كوب 22، برعاية ودعم من الملك محمد السادس، حيث خصص لها مؤسسة لتتبعها، يرأسها عزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات من أجل العمل على تكييف الفلاحة الإفريقية مع التغيرات المناخية. وكما أكد ذلك الملك في القمة الثامنة والعشرين للاتحاد الإفريقي في أديس أبابا، “تشكل استجابة مبتكرة و ملموسة للغاية للتحديات المشتركة التي يطرحها تغير المناخ. ”
هذا الحدث الرفيع المستوى يجمع 28 وفدا وزاريا، من ضمنهم 20 وزيرا إفريقيا وممثلين عن الحكومات الإفريقية والمؤسسات المالية الدولية مثل البنك الدولي، ومنظمة الأغذية والزراعة (الفاو) والبنك الإفريقي للتنمية، والجهات المانحة، وعددا من الباحثين العلميين البارزين دوليا.
وذكَّر أخنوش خلال مداخلته بأن إفريقيا هي واحدة من المناطق الأكثر تضرراً من تغير المناخ في العالم: “الآثار الضارة لتغير المناخ – الجفاف، وندرة الموارد المائية، والتصحر، والفيضانات والعواصف – تشكل تهديدات خطيرة للأمن الغذائي الهش من الأساس في إفريقيا، وتؤثر بشكل خاص على الفلاحة الصغيرة والفلاحة المعيشية والسكان الأكثر عرضة للهشاشة”.
لمواجهة هذه التحديات، هنالك حاجة إلى موارد تمويل دولية ومحلية كبيرة. في الواقع، بالنسبة لإفريقيا وحدها، فإن تكلفة التكيف مع تغير المناخ تتراوح بين 7 و 15 مليار دولار سنويًا بحلول عام 2020 وقد تصل إلى 35 مليار دولار بحلول عام 2050 و 200 مليار دولار بحلول عام 2070، حتى لو افترضنا أن ارتفاع درجة الحرارة سيستقر في أقل من 2 درجة مئوية.
أخنوش طالب في هذا الصدد الهيئات المالية، بتعبئة الموارد اللازمة وجعل مشاريع التكيف في الفلاحة ضمن خانة أولوياتها.
كما نوه الوزير بقدرات التكيف الداخلية للقارة الإفريقية، مع التذكير بالتقدم المحرز في السياسات والاستراتيجيات الفلاحية الوطنية، التي أدمجت التكيف في التخطيط القطاعي، قائلا “إن الإمكانات الفلاحية لقارتنا هائلة، ويجب علينا أن نثمنها من أجل ازدهار مشترك، فمن الضروري أن يكون القطاع الفلاحي هو المشغل الأول لشبابنا”. وفي هذا الصدد، فالفلاحة قطاع حيوي للقارة، إذ يوظف القطاع 70 ٪ من اليد العاملة ويساهم بأكثر من 25 ٪ من الناتج الداخلي الإجمالي. في مقابل ذلك، يواجه تحدي الأمن الغذائي في إفريقيا تطوراً ديموغرافياً قوياً، حيث من المتوقع أن يتجاوز عدد السكان ملياري شخص بحلول عام 2050، وبالتالي فإنه من الضروري دعم تمويل التكيف مع تغير المناخ للقارة.
مبادرة إفريقية من أجل إفريقيا
بدعم ورعاية من الملك محمد السادس، تم إطلاق المبادرة من طرف المملكة المغربية خلال مؤتمر كوب 22، من أجل الإجابة على إشكالية تكيف الفلاحة الإفريقية مع تغير المناخ من خلال معالجة ثلاثة تحديات رئيسية: زيادة فرص الحصول على التمويل، وتحسين عزل الكربون في التربة، وتحسين الإنتاجية الفلاحية.
تطمح المبادرة للحد من هشاشة الفلاحة الإفريقية في مواجهة التغيرات المناخية. وتتميز بنهج عملي موجه نحو تشجيع المشروعات ذات الإمكانات الكبيرة لصالح الشعوب الأفريقية، وتمويل المشاريع الأولوية التي تهدف لمقاومة آثار تغير المناخ على الفلاحة في إفريقيا، مع ضمان الأمن الغذائي لكل الأفارقة.
خلال 3 سنوات من إحداثها، نجحت مبادرة ” تريبل أ ” في رهان وضع الفلاحة الأفريقية على جدول الأعمال العالمي لمفاوضات المناخ. منذ 2016 ، تمت مصاحبة 7 دول (المغرب، ساحل العاج، مالي، الكونغو، غانا، بوركينا فاسو، الكاميرون) في تنفيذ خطط الاستثمار الوطنية من أجل تحديد مصادر لتمويل مشاريع تكييف الفلاحة مع التغيرات المناخية.
في المغرب، هنالك مشروعان في طور الإنجاز. يتعلق المشروع الأول بالتكيف مع تغير المناخ في المناطق الواحية، موجه لحوالي 40.000 مستفيد. فيما يركز المشروع الثاني على تنمية سلسلة الأركان في ثلاث مناطق معرضة للخطر في المغرب (سوس ماسة ومراكش آسفي وكلميم وادي نون) هذا المشروع، الذي يستهدف 26000 مستفيد، يعتبر مشروعًا نموذجيًا من قبل صندوق المناخ الأخضر.
من أجل استدامة هذه الجهود، دعا أخنوش الوزراء الحاضرين وجميع البلدان المنخرطة في مبادرة ” تريبل أ ” إلى التعبئة والالتزام بتنزيل التدابير والقرارات المتخذة. ودعا كل دولة إلى صياغة احتياجاتها وحلولها الخاصة لتغير المناخ. بالنسبة للوزير، فدور البحث العلمي له أهمية قصوى، مشيرا إلى ضرورة مواصلة جهود البحث والابتكار من خلال تطوير أدوات ملموسة ومسارات مبتكرة في متناول جميع الفلاحين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.