لجنة مراقبة حماية المعطيات الشخصية تسائل “فيسبوك” عن تجميعه لمعطيات المغاربة    تساؤلات في إسرائيل عن رحلة جوية غامضة بين تل أبيب والرياض    بعدما تجاوز إضرابه عن الطعام 44 يوما.. حقوقيون يطالبون بإنقاذ حياة «الأبلق»    أكاديمية المملكة تتيح لتلاميذ مغاربة اكتشاف "كنوز الإسلام بإفريقيا"    تاعرابت تنفس الفوز من الخلف    هذه المباراة ستكون قمة نصف نهائي كأس العرش    أياكس يسقط بميدانه أمام تشيلسي – فيديو    عصبة أبطال أوروبا: برشلونة يعود بفوز صعب من براغ وانتر يحسم قمة دورتموند    نابولي يواصل صدارته للمجموعته وليفربول يكتسح جينك    إدريس الروخ يودع أمه إلى متواها الأخير: « ماتت المرأة الحقيقية    دراسة: طريقة بسيطة تتنبأ بخطر تسمم الحمل    بطل مغربي يختار "الحريك" ويرمي ميدالية في البحر    الرؤية الملكية من أجل نظام متعدد الأطراف تضامني تعرض أمام دول عدم الانحياز بباكو    رسالة شفوية من الملك محمد السادس إلى الرئيس التونسي قيس سعيد    الرئيس الجزائري يحذر من مغبة تعطيل الانتخابات    نظام جديد بكأس العالم للأندية    مايكل بومبيو: أمريكا تقدر دعم جلالة الملك للسلام في الشرق الأوسط والاستقرار والتنمية في إفريقيا    بعد قضية هاجر، هل فهم المغاربة معنى الحريات الفردية ؟    اللبنانيون يفترشون الشوارع لمنع الجيش من فتح الطرق بالقوة    بنشعبون: مشروع قانون المالية 2020 يطمح إلى تقوية الثقة بين الدولة والمواطن    "لا ليغا" تدرس استئناف قرار الاتحاد بإقامة "الكلاسيكو" يوم 18 دجنبر    روسيا تعتزم بناء مركب للبتروكيماويات بشمال المغرب    بعد أن تحول إلى أنقاض في العاصمة الاقتصادية.. الحياة تعود من جديد إلى فندق لينكولن الشهير    عودة الجدل حول «منع» الحجز على ممتلكات الدولة لتنفيذ أحكام القضاء    أخنوش يستعرض بأوسلو التدبير المستدام للقطاع البحري بالمغرب ويلتقي وزير الصيد في النرويج    OCP تلتحق بالمجلس العالمي للمقاولات من أجل التنمية المستدامة    "البيجيدي" ينافس "البام" على رئاسة جهة طنجة تطوان الحسيمة    وفاة الفنان الشعبي محمد اللوز أحد مؤسسي فرقة "تاكادة"    كارمين الكنز الإسباني الثمين    نسبة ملء حيقنة سد الخطابي بالحسيمة تتجاوز 47 في المائة    “الجوكر”.. رسائل فيلم “مثير للجدل” يفضح واقع “الرأسمالية المتوحشة”    المدير التقني الوطني روبيرت يعقد ندوة صحفية غداً الخميس    في ظرف 10 أيام.. توقيف 8225 خلال عمليات أمنية بالدار البيضاء    قيس سعيد يقترح على التونسيين التبرع بيوم عمل على مدار 5 سنوات لتسديد ديون البلاد    جلالة الملك يعزي إمبراطور اليابان على إثر الإعصار الذي تعرضت له بلاده    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الخميس    مكانة المرأة المغربية في القضاء    بث مباشر.. العثور على 39 جثة في حاوية شاحنة ببريطانيا    العثماني.. لا نية للحكومة في الرفع من ثمن “البوطا”    بعدما عصف به التعديل الحكومي.. العثماني يعين الصمدي مستشارا له في التعليم    عامل إقليم بوجدور يدعو لإشاعة الثقافة المقاولاتية ودعم المبادرات الفردية    محمد الشوبي يتألق في الشعر بتطوان رفقة حليمة الإسماعيلي ورشيد العلوي    الشرطة البريطانية تعثر على 39 جثة داخل شاحنة قرب لندن    أحمد الفيشاوي يكشف أسرارا غير متوقعة عن هيفاء وهبي ونيته في وشم صورة زوجته – فيديو    روسيا، تطرد البوليساريو من قمة "سوتشي"    على غرار المخدرات.. مصحات لعلاج إدمان الهواتف الذكية    فيلمان مغربيان بالمهرجان الدولي «سينميد»    مصر "مصدومة" من تصريحات رئيس الوزراء الإثيوبي    المغرب يحتل الصف الثالث في مؤشر «أبسا » للأسواق المالية الأفريقية لسنة 2019    استنفار في فرنسا.. رجل يُهدد الشرطة من داخل متحف بكتابات عربية    علماء يطورون "أدمغة صغيرة" من أنسجة بشرية في إنجاز يثير مخاوف أخلاقية!    أزمة صحية جديدة بسبب الدواء المضاد للسل    طنجة تحتضن لقاء علميا حول موضوع خصائص وأصول المذهب المالكي    دراسة حديثة.. التمارين الرياضية قد تقلل خطر الإصابة بسرطان الرئة لدى المدخنين    النص الكامل لمقال سيست من خلاله أسماء لمرابط الحجاب قبل خلعه    حوار حول الحرية    الحريات الفردية بين إفراط المجيزين وتفريط المكفرين    أحمد الريسوني يكتب.. أنا مع الحريات الفردية مقال رأي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإلتهاب الرئوي الفيروسي
نشر في المساء يوم 14 - 03 - 2012

تسبب الفيروسات أكبر نسبة من الالتهاب الرئويفي مرحلة الطفولة، ويقل انتشار الالتهاب الرئوي الفيروسي عند الأصحاء الصغار في السن والبالغين في منتصف العمر، لكنه يزيد كثيرا بين المسنين.
وتبيّن الدراسات على الالتهاب الرئوي المكتسب أن الفيروسات هي السبب الثاني الأكثر شيوعا والمتسبب في 13 إلى 50 % من الحالات. وقد يختلف الالتهاب الرئوي بين مرض بسيط يشفى تلقائيا إلى مرض مهدد للحياة، حسب رعونة الفيروس وعمر المريض والأمراض المصاحبة.
الأسباب
-يصيب الالتهاب الرئوي بسبب فيروس الأنفلونزا مجموعات من المرضى تشمل الأطفال المرضى بالتليف الكيسي والمرضى المستفيدين من زراعة الأعضاء والبالغين المرضى بأمراض مزمنة في القلب والأوعية الدموية والسكر وأمراض الكلي وكبت المناعة (immunosuppression) والمقيمين في بيوت التمريض ومرافقي الرعاية المزمنة وكبار السن الذين تزيد أعمارهم عن 65 سنة.
-تشمل عوامل خطر الإصابة بعدوى الفيروس المخلوي التنفسي الأطفال أقل من 6 شهور أو بمرض تنفسي تحتي أو عيب خلقي في القلب والمسنين والمرضى ناقصي المناعة.
-تتراوح أعراض العدوى بفيروس نظيرة النزلة الوافدة بين عدوى الجزء العلوي من المسالك التنفسية بصورة رئيسية عند الأشخاص الطبيعيين إلى التهاب رئوي مهدد للحياة عند مرضى كبت المناعة.
-الفيروسة المكللة (coronavirus) تسبب أعراضا، مثل بقية الفيروسات التنفسية الأخرى، والتي تشمل السعال والرشح وألم الحلق والتوعك.
-الفيروس النطاقي الحماقي (virus varicelle- zoster) يسبب في البداية توعكا وحمى وطفحا على الجذع والوجه، ثم ينتشر إلى بقية الجسم، وبعد يوم إلى 6 أيام من بداية الطفح، يحدث الالتهاب الرئوي تدريجيا ويظهر على شكل حمى وضيق في الصدر وتسرع التنفس وضيق تنفس وسعال جاف وزراق وألم في الصدر وبصاق مدمم، وقد يكون المرض بسيطا أو شديدا وقاتلا عند المرضى ناقصي المناعة.
-فيروس الحصبة يسبب حمى وتوعكا وفقدانا للشهية والتهاب ملتحمة العين وسعالا، و قد تظهر بقع كوبليك (taches de Koplik) على الغشاء المخاطي المبطن للفم، ثم يظهر طفح، يبدأ على الوجه ثم ينتشر على الجسم ليشمل الأطراف وراحة اليدين والقدمين. ويستمر الطفح نحو 5 أيام وتستمر الأعراض نحو 10 أيام، ويكون السعال هو آخر عرض في الاختفاء. وعند البالغين، يحدث التهاب رئوي عند 3 % كأحد المضاعفات والذي يحتاج بسببه المريض دخول المستشفى، ويكون لدى نحو 17 % من المرضى تقلص في الشعيبات الهوائية، ونحو 30 % يكون لديهم عدوى ميكروبية إضافية تحدث بعد 5 إلى 10 أيام بعد بداية الطفح، وتكون الأعراض والعلامات في الرئتين موازية للعلامات في الجلد. كما تكون شدة الالتهاب الرئوي مرتبطة بتفاقم الطفح الجلدي، والأشخاص الذين لديهم خطر التعرض للالتهاب الرئوي بفيروس الحصبة هم الذين لديهم كبت للمناعة (مثل حالات تناول مستحضر الكورتيكوستيرويد لفترات ممتدة)، والذين لديهم عدوى الإيدز وحالات الليمفوما وحالات اللوكيميا وعدوى فيروس إبيشتين بار (Infection par le virus dEpstein- Barr)، وأيضا الأطفال وكبار السن والسيدات الحوامل وحالات نقص فيتامين (أ) والأشخاص الذين لم يعطوا لقاح الحصبة.
-الفيروس المضخم للخلايا يسبب عادة التهابا رئويا بسيطا عند الأصحاء، حيث يسبب حمى وألما في العضلات وتوعكا والتهابا كبديا بسيطا، وهذه الحالات تشفى تلقائيا، ولكن تختلف الصورة عند المرضى ناقصي المناعة، حيث يخرج الفيروس مع الإفرازات الرئوية والدم والبول دون وجود أعراض، ويكون الالتهاب الرئوي شائعا عند حالات زراعة الأعضاء ومرضى الإيدز.
-فيروس الهربس البسيط يسبب التهابا رئويا عند المرضى ناقصي المناعة وبعد زراعة الأعضاء.
-عدوى الفيروسة الغدانية تسبب حمى وتوعكا وصداعا وألما في الحلق وبحة في الصوت وسعالا، وعند حدوث التهاب رئوي تكون الأعراض هي ضيق في التنفس وسعال وقيء وزكام وارتعاد وألم في الحلق والعضلات والصدر.
الفحوص
-فحص سريع للمستضد (antigène) باستخدام أشرطة الفحص،
-مزارع فيروسية،
-تفاعل البوليمريز المتسلسل (PCR)،
-الفحص الخلوي للإفرازات التنفسية،
-الأشعة على الصدر قد تكشف عن شمول الجانبين(atteinte pulmonaire bilatérale) على خلاف الالتهاب الرئوي الميكروبي الذي يكون فصيا (l' implication lobaire)،
-فحص عينة نسيجية من الرئتين.
يتبع..
د. عمر العراقي
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.