متقيش “ولادي”    هذا هو مغرب محمد السادس    محمد السادس: ملك القرب    من ملياردير لفقير.. والد “فرانش مونتانا”: ابني تخلى عني وحكموا عليَّ بالإفراغ في لقاء ب"العمق"    قلة النوم تؤدي إلى مشكلة صحية خطيرة!    مؤلم..”بالة” تقتل عامل بناء نواحي أكادير    الشيخي: الصراحة تقتضي الاعتراف بأوجه القصور في أداء غرف التجارة والصناعة    ‪بوعبيد ينتقد غياب التنسيق بين القصر والحكومة في الملفات الكبرى‬    الملك محمد السادس يترأس مراسيم “حفل الولاء” في مدينة تطوان    لقطات من فيلم تتحول لجريمة بتطوان    مليون شريحة اتصال وإنترنت مجانا لضيوف الرحمن    الجحيم الناعم    فيتا كلوب الكونغولي يعلن هروب أربعة لاعبيه إلى المغرب ويقرر اللجوء إلى "الفيفا"    انتشار أمني مكثف في فرنسا يوم نهائي كأس إفريقيا    تطوانية تفوز بلقب ملكة جمال العرب لعام 2019    الوداد يتعاقد مع مدرب صربي خلفا لفوزي البنزرتي    الحسيمة.. شاطئ “باديس” يلفظ جثة خمسيني غاب عن عائلته منذ أسابيع    التماس بوعشرين العفو الملكي.. مصادر تكشف ل”الأول” تفاصيل المبادرة    لعبة إسقاط الأقنعة.. مدخل إلى مشروع الرواية السياسية -الحلقة13    حريق مهول يندلع في مستودع للخشب بسطات    موخارق يتهم العثماني ب”خرق” الدستور والاتفاق الاجتماعي بخصوص مشروع قانون الاضراب    «هيومن رايتس» تنقل شكوى معارضي البوليساريو من انتزاع اعترافاتهم تحت التهديد بالتعذيب    رسميا.. الكاميروني أليوم حكما لنهائي كأس إفريقيا    لمجرد ورمضان يصدران كليب “إنساي”.. قصة خيانة تنتهي بحياة الرفاهية -فيديو    « الهواواي » تعتزم عقد شراكات استراتيجية مع المغرب    على مدى جلستين.. القرض الفلاحي للمغرب ينجح في امتحان لجنة مراقبة المالية العامة    إيغالو يقود نيجيريا لاقتناص المركز الثالث في أمم إفريقيا    ساديو ماني يفتح النار على الجزائر قبل نهائي إفريقيا    تطوان… الحمامة البيضاء تفرد جناحيها للهايكو المغربي    نهائي دوري أبطال إفريقيا وكأس الكونفدرالية في مباراة واحدة    بعد منع مخيمها .. “جمعية رسالة” تهاجم وزير الشباب والرياضة وتهدد باللجوء للقضاء    السجن مدى الحياة لإمبراطور المخدرات المكسيكي “إل تشابو”    أردوغان يدين الهجوم على الدبلوماسيين في أربيل وأنقرة تتوعد بالرد    اليورو يهبط لأدنى مستوى في أسبوع    إعلان من أجل الترشح لنيل جائزة الثقافة الأمازيغية برسم سنة 2018 صنف المسرح    كيف تحمي هاتفك من قراصنة "واتساب"؟    خليفة رونار في "أسود الأطلس" فرنسي.. إما لوران بلان أو برونو جينيزيو!    السياسة الملكية في مجال صناعة السيارات تفتح أبواب نادي الكبار أمام المغرب    بفضل الرؤية الملكية: المغرب يدخل نادي الأمم البحرية العظمى    فلاش: «الحر»يطلق”الغريب”    صراع سعودي-قطري على خدمات هداف المغرب بعد صفقة حدراف    الائتلاف المغربي للتعليم : القطاع الخاص يتنامى على حساب المدرسة العمومية ويمس بمبادئ المساواة وتكافؤ الفرص    هل تنشأ حركة سياسية جديدة لفلسطينيي 48؟    “الكونغرس الأمريكي” يدين تعليقات ترامب “العنصرية”.. وهذه تفاصيل القرار    افتتاح متحف نجيب محفوظ بمصر أمام الزوار    مديرية الأمن تكشف تفاصيل وفاة فتاة بالرباط بعض تعرضها للاغتصاب بواسطة العنف    الأسر تفقد ثقتها في المستقبل    صندوق النقد الدولي متفائل بأداء الاقتصاد المغربي    المجلس العسكري السوداني و حركة “الحرية والتغيير” يوقعان اتفاق المرحلة الانتقالية    بنكيران: نعيشُ في "غفلة جماعية" .. لا ينفع فيها مال أو سلطان    عبد الإله بنكيران يعود من جديد    العالم العربي يشهد خسوفا جزئيا للقمر    جدل في الأردن.. تعيين أول مفتية    استشهاد فلسطيني يثير التوتر في سجون إسرائيل    علاج “ثوري” جديد قد يعيد البصر إلى المكفوفين    دراسة : اتباع نمط حياة صحي يُبعد شبح الإصابة بالخرف    أخصائي في أمراض الجهاز الهضمي: الماء يُطفئ حرقة المعدة    الأسماك والبيض والجزر .. هذه أفضل أطعمة لصحة العين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تريد إنقاص وزنك؟ اقرأ كيف نجحت شابة بريطانية في فعل ذلك
نشر في طنجة 24 يوم 14 - 06 - 2019

بعد أن زاد وزنها إلى أكثر من مئة كيلوغرام وأصيبت بالاكتئاب، لجأت شابة بريطانية إلى حيلة بسيطة لا تقتصر على ممارسة الرياضة واختيار الطعام المناسب فقط، بل على شراب معين أفقدها نصف وزنها، وجعلها رشيقة. فما سر هذا الشراب؟
في خضم صراعها مع الاكتئاب بسبب السمنة، بحثت شابة بريطانية عن طريقة للخلاص من ذلك. فوجدت حلا احتاج منها إلى إرادة، كي تفقد نصف وزنها الذي بلغ أكثر من مئة كيلوغرام.
قصة الشابة البريطانية مع السمنة بدأت بعد ولادتها طفلةً قبل أكثر من ثلاثة أعوام. مباشرة بعد الولادة انفصلت عن شريك حياتها، مما أدخلها في دوامة من الضغوط النفسية والاكتئاب وتناول الطعام السريع غير الصحي وارتفاع نسبة السكر، رغم أنها لم تكن تبلغ من العمر حينها سوى 23 عاما فقط.
طبيب الشابة زيبوهان تورنتون أبلغها أن عليها اختيار أحد الأمرّين: إما استعمال الأدوية المضادة للاكتئاب الناتج عن زيادة الوزن، أو ممارسة الرياضة وتناول الأطعمة الصحية. فاختارت التوجه إلى الرياضة.
وفعلا بدأت بممارسة الرياضة أكثر من مرة خلال الأسبوع والاهتمام بالطعام الذي تتناوله. لكن سر إنقاص وزنها لم يعتمد على الرياضة والطعام فقط، إذ بحثت الشابة عن عوامل ومواد غذائية تساعد على تخفيض الوزن، فقرأت أن الشاي الأخضر يمكن أن يلعب دورا في ذلك، وفعلا بدأت تناوله.
وتقول -حسبما نقل موقع صحيفة صن البريطانية عنها- “أول ستة كيلوغرامات تلاشت بسرعة كبيرة، إذ ساعد الشاي الأخضر على تعزيز عملية الأيض الغذائي في جسمي، لأني لم أرفع من حصصي الرياضية خلال تلك الفترة”.
بعد عامين من ممارسة الرياضة وشرب الشاي الأخضر فقدت الشابة 57 كيلوغراما من وزنها، ومنذ ذلك الحين ما زالت تمارس الرياضة ثلاث مرات في الأسبوع وتشرب الشاي الأخضر باستمرار.
تقول زيبوهان عن تجربتها مع الشاي الأخضر: “يساء تقدير الشاي الأخضر، وهو من حيث السعر مقارب لسعر البطاطا المقلية. بين الحين والآخر أتناول الوجبات السريعة، لكن بمقادير محدودة جدا”.
سرّ الشاي الأخضر
موقع “تسينتروم دير غيزونتهايت” نقل عن دراسة أميركية ما يأتي: تناول الشاي الأخضر إلى جانب ممارسة الرياضة يخفض الوزن إلى نحو 30%، ويقلل نسبة الدهون حول البطن إلى نحو 36.6%، بغض النظر عن طبيعة الطعام الآخر الذي يتناوله الشخص، والسبب -بحسب الدراسة- يعود إلى أن الشاي الأخضر -بالتزامن مع تمارين اللياقة البدنية مثل الهرولة- يفعّل عملية الأيض الغذائي بشكل أكبر، ويقلل من بناء الخلايا الدهنية.
ونقل الموقع نفسه عن الدراسة الصادرة من جامعة بنسلفانيا، أن الدهون حول البطن بالذات تتسبب في إنتاج هرمونات يمكن أن تكون سببا في الإصابة بأمراض السكري وارتفاع ضغط الدم وحتى الربو.
أما عن عمل الشاي الأخضر في تخفيض نسبة الدهون حول البطن بالتزامن مع الرياضة، فينقل موقع “تسينتروم دير غيزونتهايت” عن الدراسة أن الشاي الأخضر يحفز عملية الأيض الغذائي، بحيث يتم حرق السعرات الحرارية بشكل متزايد حتى في حالة الراحة، حتى عندما لا تمارس رياضة.
مع ذلك فإن قصة الشابة البريطانية ليست للتعميم، والشاي الأخضر يجب ألا يكون بديلا عن تناول غذاء صحي متوازن، وتقليل المأخوذ من السعرات الحرارية بشكل معتدل، وطبعا بعد استشارة الطبيب لوضع الحمية الغذائية التي تلائم صحة الشخص واحتياجاته الغذائية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.