فينزويلا و الاوروغواي صوتوا بالرفض لفشلهم بإدانة تصرفات المغرب    إدريس جطو أمام البرلمان بمجلسيه    خطباء الجمعة: المنتحر بإحراق ذاته ضعيف الإيمان ومصيره النار    الزومي تكشف ل »فبراير » أسباب فشل جلسة الحوار بين بنكيران وممثلي النقابات    الشرطي الاسباني : قبل ان يفجرني " المورو" فجرت راسه    هذه توقعات أحوال الطقس ليوم غد السبت    المضيق .. السيطرة بالكامل على حريق غابوي أتى على نحو 116 هكتارا    إنقاذ سهام صاحبة فيديو "قائد الدروة"من محاولة انتحار    الناظور تستعد لاستقبال ألمع نجوم السينما ضمن النسخة الخامسة لمهرجان الذاكرة المشتركة    دنيا بوطازوت تفاجئ الجميع بهذا التصريح القوي بخصوص خولة    وزارة الصحة: قرب تسويق دواء جديد في المغرب لعلاج داء فقدان المناعة المكتسبة أكثر فعالية و نجاعة    الكبت السياسي وتحديات المستقبل    فرنسا تدفع تكاليف محكمة الناظوري صلاح عبد السلام المتهم بتفجيرات باريس    فرنسا توقف عشرات المتظاهرين ضد قانون العمل    الشراكة الإستراتيجية بين المغرب ودول الخليج    بنعطية في اليوفي الموسم المقبل بالرغم من نفي وكيل اعماله وها علاش    تفكيك خلية في الناظور كانت تسعى لتنفيذ عمليات انتخارية    الحجز على حافلة المغرب الفاسي بموجب حكم قضائي    توني كروس يغيب عن ريال مدريد أمام سوسييداد    القائمة المستدعاة من رشيد الطاوسي لمباراة الرجاء أمام نهضة بركان    أفراد الجالية المغربية بقطر يخصصون استقبالا شعبيا وحماسيا لجلالة الملك    لماذا البنوك التشاركية؟    انطلاق أشغال المؤتمر الدولي للإعجاز العلمي في القرآن والسنة بتطوان    بنكيران : لا نقبل أن ناتي وراء احزاب " الشمايت "    اقليم ولبة الاسباني يتطلع لعلاقات اقتصادية مع طنجة وتطوان    إسبانيا توشح أخنوش ل"إنقاذه" صياديها من البطالة    مندوبية لحليمي تسجل انخفاضا في أثمان الإنتاج في هذا القطاع    تأجيل الدورة 27 من البطولة الأولى    اختتام فعاليات الدورة 17 للمهرجان الدولي لمسرح الطفل بتازة على إيقاع الفرجة والتربية الفنية    الحكومة تصادق على قانون يحل مشاكل عدم توفر نظام التصريح الإلكتروني بالسياحة    بودريقة يغري لاعبي الرجاء للفوز بدرع البطولة    مستجدات مثيرة بخصوص قضية الأستاذة المتهمة باستغلال طفلتها جنسيا مقابل 20 درهما    رواية «المصري» لمحمد أنقار: متعة المكان    الشِّعرُ سَماءُ الشُّعَراءِ    تراجع صورة الإسلام بفرنسا عما كانت عليه    محكمة التحكيم الرياضية تبدأ النظر في طعن بلاتيني في إيقافه    المغاربة و"الكوتشينغ"... موضة أم ضرورة؟    النياية العام تطالب للمرة الثانية بمتابعة "قايد الدروة" في حالة اعتقال    لقاء ليبيا المغرب يوم 3 يونيو بتونس    معرض الفلاحة: مكافأة لمجهودات التعاونية و فرصة لتسويق متجاتها.‎    جورج ويا يترشح للانتخابات الرئاسية فى ليبيريا    المغرب يبدي أولى إلتزاماته عبر تقديمه خارطة الطريق كوب 22- فيديو -    كان باغي يدير لاباس بالزربة.. مغربي مقيم بالخارج كان غادي يدخل 3 كيلو ديال الكوكايين و62 ألف قرص ديال القرقوبي    إيرلندي "يقنع" الحيوانات بالتقاط سيلفي معه    صور.. طلاء حلقات ستار الكعبة بالذهب    تقرير: السيدا سبب وفاة الفنان العالمي "برنس"    هذا ما يحدث إذا وضعت معجون الأسنان فوق أظافرك    تعرّف على المخاطر الصحية لارتداء المجوهرات    لماذا يغيب النوم العميق عندما نغير أماكن نومنا؟    +صور: فلاحي سهل كارت يدخلون في اعتصام مفتوح واضراب عن الطعام من داخل المركز الفلاحي بمدينة العروي    تحذير من وسيلة احتيال جديدة على "واتس آب"    رواق الإمارات يستقطب زوار المعرض الدولي للفلاحة بمكناس    هواة رفع الأثقال مهددون بالإصابة بمرض الصلع سريعا    عبيدات الرما (لخوت).. تجربة فنية واعدة لصيانة التراث اللامادي بوادي زم    قديروف: المكان الوحيد في العالم الذي انتصر على الإرهاب هو الشيشان.    خطوب الماضي في الحاضر    أرجوك، صلّ بدون وضوء وارحم الشعب    سؤال الإصلاح الديني بالمغرب : بين الحقيقة والخرافة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أعلنت تضامنها مع محامي هيئة سطات.. جمعية هيئات المحامين تحدد…
نشر في الأحداث المغربية يوم 09 - 01 - 2014

استضافت هيئة المحامين بطنجة، يوم الرابع من شهر يناير الجاري، اجتماع مكتب جمعية هيئات المحامين بالمغرب. وقد تم خلال هذا الاجتماع التطرق للوقفة الاحتجاجية الوطنية التي نظمتها جمعية هيئات المحامين بالمغرب يوم 29 نونبر الماضي أمام مجلس النواب بالرباط. وقد أشار البيان المتمخض عن الاجتماع، بعد تقييمه للوقفة أن يتقدم ب «الشكر لجميع الرؤساء، والنقباء، وأعضاء مجالس الهيئات…»، ولكل المحامين الذين شاركوا في الوقفة التي وصفها البيان ب «التاريخية»، منوها ب «التفاف الجميع، حول جمعية هيئات المحامين بالمغرب.
وقد قرر مكتب الهيئة « جعل يوم التاسع والعشرين من شهر نونبر من كل سنة يوما وطنيا للمحاماة بالمغرب»، «تخليدا لهذه الوقفة المهنية التاريخية». وأكد بيان الجمعية الذي توصلت «الأحداث المغربية» بنسخة منه، أن «الدفاع عن المطالب والأهداف المشروعة التي كانت وراء الوقفة ما يزال مستمرا حتى تحقيقها كاملة وبكل الوسائل المتاحة والتي تحددها الجمعية زمانا وشكلا وبتنسيق مع جميع مكونات الجسم المهني».
وأشار البيان إلى الظروف التي استدعت تنظم الوقفة الاحتجاجية أمام البرلمان، الذي قال إنها «جاءت بسبب انعدام محاور جدي ومسؤول ينصت لهموم المحامين ومطالبهم»، كما أنها جاءت «بعد الوقفة الرمزية لمكتب الجمعية أمام وزارة العدل بتاريخ فاتح أكتوبر 2013»، التي ذكر البيان أنها «لم تلق الآذان الصاغية».
ولم تفوت الهيئة الإشارة إلى أن «إغلاق باب الحوار مايزال مستمرا، في تعنت صارخ»، وأعطت المثال على ذلك، أنه «مباشرة بعد موافقة المجلس الحكومي على إلغاء مرسوم المساعدة القضائية، وفي بادرة تنم عن حسن نية الجمعية بادر مكتب الجمعية إلى مراسلة وزير العدل طالبا الدعوة لعقد اجتماع اللجنة المشتركة المكلفة بملف المساعدة القضائية من أجل مواصلة أشغالها، بتاريخ 17 شتنبر الماضي، إلا أنه بعد أزيد من ثلاثة أشهر ونصف لم تتلق الجمعية أي جواب عن طلبها، ما يؤكد بأن رفع شعار الحوار والتلويح به بمناسبة أو بدونها ليس أكثر من شعار بقصد الاستهلاك والمغالطة».
كما تطرق بيان جمعية هيئة المحامين إلى ما بات يعرف ب «ملف المحكمة الابتدائية ببرشيد»، حيث أشار إلى أن مكتب جمعية هيئات المحامين بالمغرب «استمع للتقرير الذي تقدم به نقيب هيئة المحامين بسطات، واطلع على مضمون المنشور المتضمن للسب والقذف في حق أحد المحامين المنتمين لهذه الهيئة بسبب ممارسته المهنية»، ولعبارات القذف الموجهة فيه إلى القضاء باتهامه ب «القضاء الفاسد، والقضاة بالمرتشين والمفسدين الذين يبيعون أمن وسلامة وطمأنينة الساكنة مقابل ملايين السنتيمات الحرام»، قرر مكتب الجمعية يسجل إدانة ما ورد في المنشور المذكور، سواء في حق المحامي الضحية أو في حق القضاء والقضاة دون دليل. مشيرا إلى أنه «لم يلمس ما يفيد القيام بأية إجراءات سواء في ما يتعلق بالإدعاءات الواردة فيه، أو في ما يهم القذف الموجه للقضاء والقضاة دون تحديد»، مذكرا أن «المحامي المعني تقدم بشكاية إلى النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية ببرشيد وبدا واضحا منذ إجراءات البحث التمهيدي وحتى إجراء المتابعة الإشارة على غير المعتاد إلى الانتماء السياسي للمشتكى به في محضر البحث التمهيدي والذي تمترس من ورائه في كل الإجراءات اللاحقة، المعاملة الخاصة التي حظي بها المشتكى به عند التقديم خارج أوقات التقديم المعتادة، التكييف الخاطئ والمتعمد للوقائع بمحاولة إحالة المشتكى به أول الأمر على قضاء القرب…» وأمام استنكار ذلك من طرف الضحية ومن طرف الدفاع تم تغيير نص المتابعة إلى مجرد إهانة شخص بالتبليغ على وقوع جريمة يعلم بعدم حدوثها وبالقذف.
وسجل البيان تضامن الجمعية مع هيئة المحامين بسطات في «تصديهم لمحاولات النيل من حصانتهم التي يوفرها لهم القانون عند ممارستهم لمهامهم أو بسبب ممارستهم لها حتى يقوموا بمسؤولياتهم محصنين من أي ضغط أو تأثير من أي نوع كان خدمة للعدالة ليس إلا. ويستنكر التعامل مع الملف بخلفية سياسية ولأهداف سياسية ضيقة».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.