بعد مراقبتها للهلال .. وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية تحدد تاريخ عيد المولد النبوي    غليان عسكري بالحدود المغربية الموريتانية بعد اشتباكات مسلحة    قراءة في الصحف : حصيلة المغرب من السلاح الفرنسي فاقت مليار اورو    فضيحة : وفاة خمسيني بسبب عدم وجود طبيب جراح بخريبكة ( فيديو )    إطلاق بوابة إلكترونية لطلبات نشر الإعلانات بالجريدة الرسمية    هل سيشهر أخنوش "عصا موسى" بأكادير لحل مشاكل الفلاحين الاربعاء المقبل    هذه أسباب عودة الدفء إلى العلاقات المغربية الإيرانية..    الافتتاحية‪: مجتمع يغتصب هويته ومستقبله    ***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***    حزب الاستقلال يطالب بدستور جديد للمغرب و يعترف "صوتنا بنعم عن دون اقتناع"    صديقة لاعب بلجيكي تعترف بخيانتها له مع الحارس كورتوا    رسميا.. بروسيا دورتموند يحسم اول صفقاته الشتوية    شركات بريطانية تعلن عن كمية مخزون الغاز الطبيعي و البترول في المغرب    فريق الاتحاد الرياضي لأفورار يتعثر بميدانه أمام رجاء أزيلال ب ( 2 0 )    بيريز يكشف رشوة مسؤول فرنسي لبناء مفاعل "ديمونا" النووي    وفاة شاب مغربي على إثر طعنات قاتلة بإسبانيا    أفورار : تعزية في وفاة الأستاذ أبو العهد عبد الكريم    نهر "أم الربيع" يلفظ جثة رجل بأزمور    الهيئة المغربية لحقوق الإنسان تحتفل بازيلال بالذكرى 66 للإعلان العالمي لحقوق الإنسان    الملتقى الجهوي الأول للزيتون بتطوان من أجل النهوض بشجرة الزيتون    مباريات جهوية لتوظيف الأطباء والممرضين مطلع سنة 2015    الأمن يتدخل لإعادة الهدوء إلى جامعة وجدة    هكذا احتفلت دنيا باطمة بعيد زواجها في جزر المالديف    فابريغاس يتمنى ميسي في تشيلسي    سمير شوقي يصدر كتابا حول مسار الرجاء في الموندياليتو    زيارة الملك الخاصة إلى تركيا تسيل مداد الصحافيين الأتراك    سري..دومو أعد لائحة المكتب السياسي للحزب الجديد وهذا من أوقفه    جورنالات بلادي2. مختل عقليا يقتحم مطار سلا ومسلسل "مزرعة الخيول" لسعيد الناصري أمام الشرطة والقضاء!    "ذا سيمبسونز" يحتفل بالذكرى 25 عاماً على انطلاقه.. 10 حقائق حول السلسلة    بلاغ لوزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية: عيد المولد النبوي يوم 04 يناير المقبل    الكاف تؤجل معاقبة المغرب إلى ما بعد "الكان"    الاحتلال الإسرائيلي يعتقل طفلا فلسطينيا من أمام مدرسته بالقدس    رسمياً: ليفركوزن يجدّد لكرامر حتى 2019    عاجل: قطر تُغلق قناة "الجزيرة مباشر مصر"    كاسياس القائد الوحيد الذي حمل كل الألقاب    صورة لداعية سعودي مشهور مع شقراء إيطالية تثير ضجة بالسعودية    تتويج الفنانة التشكيلية المغربية عزيزة العلوي بلندن..    مزان تكشف معطيات جديدة وحقائق مثيرة عن زواجها العرفي من عصيد    المغربي الصقلي ثاني أفضل محلل مالي بوول ستريت خلال سنة 2014    المطربة أفيدا ترنر تخلق الحدث في لوس أنجلس (صورة)    إطلاق خط جوي مباشر بين مدريد وورزازات لجذب السياح    أنفاس: لنكشف قليلا عن واقع لغتنا العربية.. بقلم // محمد أديب السلاوي    إطلاق النسخة السادسة لجوائز «موروكو أواردز 2015»    مؤتمر دولي بأكادير حول التنمية المستدامة للطاقات المتجددة في المجال الأورو-إفريقي    «إقامات دار السعادة» تلج بورصة الدار البيضاء    لهذا السبب طاقم "باتمان" يلغي تصوير الجزء الجديد بالمغرب    أخبار الأخيرة    مهرجان دبي .. فيلم "البحر من ورائكم" لهشام العسري رحلة بحث في أعماق النفس الإنسانية    مرضى التهاب الكبد الفيروسي «ب» و «س» أكثر عددا من مرضى السيدا    ضرورة تقوية الجانب النفسي في مواجهة المرض العضوي    إنفلونزا الطيور تظهر من جديد بألمانيا وإعدام آلاف الدواجن    دارها كلينتون ثاني. ظهر مع حسناء مثيرة وأشعل مواقع التواصل الاجتماعي (صورة)    داعية سعودي : رأيت النبي في المنام وبشرني بزوال إسرائيل    خمس خرافات رافقت انتشار "إيبولا" في العالم    علماء: طهي المرأة للطعام المنزلي يضر بصحتها    القصص في القرآن الكريم: دراسة موضوعية وأسلوبية بقلم // الصديق بوعلام 62    الغامدي يوضح تفاصيل صورته مع الشقراء الايطالية عارية الكتفين    التدين والفشوش..الالتزام بالجميل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أعلنت تضامنها مع محامي هيئة سطات.. جمعية هيئات المحامين تحدد…
نشر في الأحداث المغربية يوم 09 - 01 - 2014

استضافت هيئة المحامين بطنجة، يوم الرابع من شهر يناير الجاري، اجتماع مكتب جمعية هيئات المحامين بالمغرب. وقد تم خلال هذا الاجتماع التطرق للوقفة الاحتجاجية الوطنية التي نظمتها جمعية هيئات المحامين بالمغرب يوم 29 نونبر الماضي أمام مجلس النواب بالرباط. وقد أشار البيان المتمخض عن الاجتماع، بعد تقييمه للوقفة أن يتقدم ب «الشكر لجميع الرؤساء، والنقباء، وأعضاء مجالس الهيئات…»، ولكل المحامين الذين شاركوا في الوقفة التي وصفها البيان ب «التاريخية»، منوها ب «التفاف الجميع، حول جمعية هيئات المحامين بالمغرب.
وقد قرر مكتب الهيئة « جعل يوم التاسع والعشرين من شهر نونبر من كل سنة يوما وطنيا للمحاماة بالمغرب»، «تخليدا لهذه الوقفة المهنية التاريخية». وأكد بيان الجمعية الذي توصلت «الأحداث المغربية» بنسخة منه، أن «الدفاع عن المطالب والأهداف المشروعة التي كانت وراء الوقفة ما يزال مستمرا حتى تحقيقها كاملة وبكل الوسائل المتاحة والتي تحددها الجمعية زمانا وشكلا وبتنسيق مع جميع مكونات الجسم المهني».
وأشار البيان إلى الظروف التي استدعت تنظم الوقفة الاحتجاجية أمام البرلمان، الذي قال إنها «جاءت بسبب انعدام محاور جدي ومسؤول ينصت لهموم المحامين ومطالبهم»، كما أنها جاءت «بعد الوقفة الرمزية لمكتب الجمعية أمام وزارة العدل بتاريخ فاتح أكتوبر 2013»، التي ذكر البيان أنها «لم تلق الآذان الصاغية».
ولم تفوت الهيئة الإشارة إلى أن «إغلاق باب الحوار مايزال مستمرا، في تعنت صارخ»، وأعطت المثال على ذلك، أنه «مباشرة بعد موافقة المجلس الحكومي على إلغاء مرسوم المساعدة القضائية، وفي بادرة تنم عن حسن نية الجمعية بادر مكتب الجمعية إلى مراسلة وزير العدل طالبا الدعوة لعقد اجتماع اللجنة المشتركة المكلفة بملف المساعدة القضائية من أجل مواصلة أشغالها، بتاريخ 17 شتنبر الماضي، إلا أنه بعد أزيد من ثلاثة أشهر ونصف لم تتلق الجمعية أي جواب عن طلبها، ما يؤكد بأن رفع شعار الحوار والتلويح به بمناسبة أو بدونها ليس أكثر من شعار بقصد الاستهلاك والمغالطة».
كما تطرق بيان جمعية هيئة المحامين إلى ما بات يعرف ب «ملف المحكمة الابتدائية ببرشيد»، حيث أشار إلى أن مكتب جمعية هيئات المحامين بالمغرب «استمع للتقرير الذي تقدم به نقيب هيئة المحامين بسطات، واطلع على مضمون المنشور المتضمن للسب والقذف في حق أحد المحامين المنتمين لهذه الهيئة بسبب ممارسته المهنية»، ولعبارات القذف الموجهة فيه إلى القضاء باتهامه ب «القضاء الفاسد، والقضاة بالمرتشين والمفسدين الذين يبيعون أمن وسلامة وطمأنينة الساكنة مقابل ملايين السنتيمات الحرام»، قرر مكتب الجمعية يسجل إدانة ما ورد في المنشور المذكور، سواء في حق المحامي الضحية أو في حق القضاء والقضاة دون دليل. مشيرا إلى أنه «لم يلمس ما يفيد القيام بأية إجراءات سواء في ما يتعلق بالإدعاءات الواردة فيه، أو في ما يهم القذف الموجه للقضاء والقضاة دون تحديد»، مذكرا أن «المحامي المعني تقدم بشكاية إلى النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية ببرشيد وبدا واضحا منذ إجراءات البحث التمهيدي وحتى إجراء المتابعة الإشارة على غير المعتاد إلى الانتماء السياسي للمشتكى به في محضر البحث التمهيدي والذي تمترس من ورائه في كل الإجراءات اللاحقة، المعاملة الخاصة التي حظي بها المشتكى به عند التقديم خارج أوقات التقديم المعتادة، التكييف الخاطئ والمتعمد للوقائع بمحاولة إحالة المشتكى به أول الأمر على قضاء القرب…» وأمام استنكار ذلك من طرف الضحية ومن طرف الدفاع تم تغيير نص المتابعة إلى مجرد إهانة شخص بالتبليغ على وقوع جريمة يعلم بعدم حدوثها وبالقذف.
وسجل البيان تضامن الجمعية مع هيئة المحامين بسطات في «تصديهم لمحاولات النيل من حصانتهم التي يوفرها لهم القانون عند ممارستهم لمهامهم أو بسبب ممارستهم لها حتى يقوموا بمسؤولياتهم محصنين من أي ضغط أو تأثير من أي نوع كان خدمة للعدالة ليس إلا. ويستنكر التعامل مع الملف بخلفية سياسية ولأهداف سياسية ضيقة».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.