ارتفاع الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك ب0.2 بالمائة    تارودانت: بعد حريق مهول بتاليوين مطالب بإحداث مصلحة للوقاية المدنية بالمدينة    المقاومة في غزة تربك الجيش الصهيوني .. والأنفاق ترعب جنوده    غزة و جمع العدوان الظالم؟؟    العدالة والتنمية يقترح تسمية إحدى قاعات البرلمان "فلسطين"    طوشاك: سأجعل جمهور الوداد سعيدا    الأهلي المصري يمنح قميص أبوتريكة للوافد الجديد محمد فاروق    رشيد روكبان : تدبير الإكراهات الماكرواقتصادية والتوازنات الاجتماعية أمران مرتبطان    بنكيران لمعارضي حكومته: "من لم يزني فليرمها بحجر"    يحكى أن..    قصة قصيرة جدا:الحلم أجمل    ماجدة زابيطا ترفض المشاركة في مسلسل خليجي لاحتقار المغاربة    المهرجان الوطني لفنون أحواش في دورته الثالثة    طنجة ومضاتٌ من جنون    الوقاية المدنية تكشف تفاصيل جديدة حول فاجعة «بوركون»    الدرك الملكي بأفورار يعتقل مبحوث عنه في إطار حملات تمشيطية    حفل التميز بأكاديمية التربية و التكوين جهة تادلة أزيلال    جوهرة بوسجادة: الصوم يساعد الجسم على التخلص من الخلايا القديمة.. ويساهم في ارتفاع المناعة ضد الأمراض التعفنية وسرطان القولون    في الطريق إلى مكة    بداية نارية للدوري المغربي وهذا تاريخ أول ديربي    كرة القدم : البرنامج الكامل لكأس العرش موسم 2014/2013    ارتفاع انتاج الخضراوات بنسبة 6 بالمائة    وجه "إنسان هبط من الجنة" يظهر بسماء إنجلترا    بني ملال: حزب الاستقلال يحتفي برواده    بيان حول تصريحات وزير الداخلية أمام البرلمان    إحباط محاولة جديدة لتهريب الحشيش إلى إسبانيا وتوقيف ثلاثة أشخاص    ارتفاع حركة النقل الجوي بمطار محمد الخامس    SHELL تطلق منتوجها الحصري Shell Helix Ultra    داعش يحجب عارضات المحال ويبحث عن زوجات لمقاتليه    مشوار محمد البسطاوي.... إلى أين؟    رمضان في ألمانيا: أسر مغربية تلتئم على موائد الإفطار بطقوس مغربية    الSNRT: لسنا قضاة ومن تظاهروا ليسوا منتجين مهنيين    الجالية المغربية بمصر تقاضي أماني الخياط    جلالة الملك يؤدي مناسك العمرة ويجري مباحثات مع العاهل السعودي    صحف برائحة الليمون !    الغزاة في حي الشجاعية : ليلة الذبح    النبي قبل النبوة .. هل كان اليهود ينتظرون مجيء النبي؟    إتحاف الخلان بأخبار طاغية نجدان .. من رسائل الطاغية    يوفنتوس ينهي صفقة انتقال بيريرا    الفرنسي جيريمي ماثيو برشلوني    استثمار صيني ب117 مليون يورو في المغرب لإنتاج أنابيب النفط    مقر الامم المتحدة: المغرب يدعو إلى الوقف الفوري للعدوان الإسرائيلي الغاشم على غزة    مساهمة المغرب "لا محيد عنها" لبناء جسور بين الولايات المتحدة وإفريقيا    قصة مغربي يقضي رمضان وحيدا في جرينلاند    إقليم تارودانت : تصاعد الأصوات المطالبة بالتحقيق في بعض مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية    وزارة التجهيز تقرر ربط أكادير بالقطار فائق السرعة    تركيا تعلق رحلاتها من وإلى إسرائيل    ترمضينة عروبية..."الكرموس" يتسبب مقتل شخصين بإحدى دواوير إقليم الجديدة    فضيحة جنسية بين أستاذ ومعلمة بالجديدة    رسمياً: ياسين براهيمي إلى بورتو    المبدع خالد أقلعي في ضيافة بيت الحكمة    فرانس فوتبول : هذه حقيقة انتقال ميسي إلى باريس سان جيرمان    قصائد الشاعر الأمازيغي موحى أكوراي في ديوان مكتوب    محمد عبيدة: يتوجب على الصائم خلال السحور الإكثار من النشويات والفواكه والإقلال من الوجبات الدسمة والبروتينات1/2    يونسيف: أزيد من خمس ملايين طفل سوري يحتاجون إلى مساعدة إنسانية "منقذة للحياة"    في الطريق إلى مكة    «الكنوبس» يكشف عن أرقام صادمة حول تطور أعداد المصابين بالسكري في المغرب    في اجتماع لجنة الفلاحة والقطاعات الإنتاجية .. الرماح : الميزان التجاري مع الدول المرتبطة معنا باتفاقيات التبادل الحر ليس في صالح المغرب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

رؤوس الأقلام
نشر في العلم يوم 08 - 12 - 2008

يقصد بتدوين رؤوس الأقلام القيام في آن واحد بعمليات حصر الانتباه السمعي واكتشاف مفاصل النص وإعادة صياغ مضمون النص.
ويقول تمبال دوكلو أن تدوين رؤوس أقلام بشكل جيد، لايعني أن تدون كل شيء كما لايعني أن لاندون أي شيء ولكن أنتدوين ماهو أساسي.
وتشكل عناصر عناصر تدوين رؤوس الأقلام
أ حصر الانتباه السمعي
ب الاختيار
ج اكتشاف مقال النص
د التمرن
وتعد هذه العناصر الأربعة متشابكة مترابطة عليها تستوجب القيام بها في آن واحد: اسمع واختر واكتشف مفاصل النص ثم تدون.
وتتم عملية تدوين رؤوس الأقلام انطلاقا من نص مسموع أو مكتوب وتكون العناصر والطرائق نفسها في الحالتين ماعدا عنصر حصر الانتباه السمعي طبعا الذي تحول الى حصر الانتباه البصري.
ويجب الاعتماد على المراحل التالية:
دون رؤوس الأقلام في ورقة منفردة.
دون على جهة واحدة من الورقة وذلك للتمكن من التقاط النص بالعين. سجل تاريخ ورقم الصفحات على كل ورقة.
ركز على السماع الجدي واختيار الأفكار الأساسية واكتشاف مفاصل النص.
تمرن دائما واتكل على نفسك.
اختر الطريقة الفضلى وفقا لرغبتك من جهة، ووفقا لما يفرضه النص من جهة أخرى.
*ماذا ندون؟
إن التسجيل الجيد يعني تدوين رؤوس أقلام منتقاة، ولا يجب الاحتفاظ إلا بالأساسي. وهذا يقتضي استماعا مركزا وانتباها دقيقا قصد انتقاء وفصل المهم عن الزائد وتحديد الأفكار العامة والمفاهيم والمفاتيح وتلخيص فكرة الأستاذ واختيار التفاصيل والأمثلة الدالة وبذلك يصبح تمثيل رؤوس الأقلام نشاطا ذهنيا يساعد على تمثيل المحتوى من قبل حتى أن نراجعه.
كيف ندون؟
يصف تمبال دوكلو سبع طرق قاعدية يمكن للقارئ ان يرجع اليها:
1 ، ألا نكتب إلا على جهة واحدة من الورقة.
2 أن نكتب المحتوى بأسلوبنا الخاص عندما يتعلق الأمر بالأفكار أوملخص لما ذكره الأستاذ، أوعندما يتعلق الأمر بقواعد أو مبادئ أو معادلات أو قضايا تتعلق بتخصص ما، فإنا علينا أن نتعلمها كاملة بالقدر الذي نستطيع.
3 استعمال حروف / كلمات مختصرة ورموز تساعد على ربح الوقت مع القدرة على إعادة قراءة ما كتبناه.
4 تنظيم رؤوس يسهل تمثيلها ويوضح التنظيم العام للمحتويات، وأخيرا توسيع رؤوس الأقلام عقب كل درس.
5 إعادة قراءتها وإتمامها وتوضيح الغامض منها من أجل تحسيسه مستوى فهمها.
6 إبراز واستخلاص الأفكار العامة والمضامين والنقط الأساسية.
7 تسجيل الآراء الشخصية والتعاليق بوضع التساؤلات وبوضع ملخص منطقي وواضح.
أستاذ بمركز تكوين الاساتذة والأستاذات
المصادر
1 تعلم التعلم عبدالرحيم الهاروشي. طبعة الفلك البيضاء 1995.
2 تدوين رؤؤس الأقلام ندى كافوري خوري سلسلة منهجية التعليم رقم العدد 1 ط 1992.
3 مهارة تدوين رؤوس الأقلام جريدة الاتحاد الاشتراكي عدد 4626 الأربعاء 1996/04/10


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.