نشرة خاصة : الحرارة ستصل 48 درجة في عدد من المناطق    عاجل.. المحكمة الدستورية ترفض النظام الداخلي للمجلس الأعلى للسلطة القضائية    عمال مصنع "رونو" يحتجون بكسر كؤوس "المكافأة"‎    ارتفاع عدد السياح الوافدين ب16 في المائة في تطوان    البنك الدولي يمنح 43 مليون دولار لمشاريع فلسطينية    عاجل : هذا ما كتبته الصحافة المصرية اليوم عن الملك    جنازة مهيبة ل"مايسترو الكرة المغربية" .. وداعا عبد المجيد الظلمي    الرجاء يؤجل جمعه العام رسميا إلى 19 شتنبر    القصر الكبير.. توقيف ضابط ومفتش للشرطة عن العمل بعد ضبطهما في حالة تلبس بالارتشاء    محامي: ترحيل المهداوي للبيضاء من أجل قضية تتعلق بحراك الريف    حسبان "هرب" من جنازة " الظلمي. عتقوه البوليس من هجوم لرجاويين شاركوا في تشييع جثمان "الماسترو" لمثواه الأخير    نيمار يشتبك مع سيميدو ويغادر تدريب برشلونة    الحسيمة تحبس أنفاسها في انتظار خطاب العرش.. والهمة صاحب اليد الطولى    فتح باب التسجيل للمشاركة في فعاليات الدورة السابعة لمهرجان واد نون السينمائي    لهذا السبب الغى نيمار رحلته الى شنغهاي    الأردن يضع شرطا لعودة السفيرة الإسرائيلية إلى عمّان    "معطلو نواب الأمة" يبادرون إلى المطالبة بصرف "معاش البرلمان"    "لوطوروت" البيضاء- الرباط.. فتح منفذ مباشر لوسط المحمدية    ها شحال من واحد داز فالحركة الانتقالية ديال موظفي السجون    محمد السادس: الظلمي رياضي كبير.. ولقب ب"المايسترو" لتقنياته    المودني: المغرب يتوفر على منظور متكامل لإصلاح المدرسة الوطنية    نشرة إنذارية: الحرارة تصل 48 درجة إلى غاية الثلاثاء المقبل    كيعرفو يولدو حسن من أطباءنا. لثاني مرة شرطة مليلية تولد مغربية في معبر حدودي    مداخيل كأس السوبر الفرنسي لعائلة المرحوم الظلمي    منير الحدادي ينتظر الضوء الأخضر من الفيفا لحمل قميص أسود الأطلس    أسعار النفط تعاود منحى الصعود ومخاوف من كلفتها الاجتماعية والاقتصادية على بلادنا    نيمار يغادر تدريبات برشلونة بميامي الأمريكية بعد شجاره مع هذا اللاعب    صورة.. هكذا اصبح شعر امرأة توقفت عن قصّه نهائيا    تهمة سرقة أغنية تلاحق شرف    سكنفل: التخصيب خارج الأرحام حلال    تعديلات لتحرير حركة المني والبويضات    ردا على العقويات الأمريكية..روسيا تخفض عدد الدبلوماسيين الأميركيين بأراضيها    الدوزي يلتقي سعد المجرد بباريس    ب"لوك" غير مسبوق.. الفنانة الأمازيغية تاشنويت تغني بالعربية    بعد منعهم.. آلاف المقدسيين يستعدون لأداء صلاة الجمعة في الشوارع    كونتي في تواصل يومي لتدعيم صفوف تشيلسي    عدد جديد من "قضايا معاصرة": التحررية مذهب إنساني    بحضور عائلة الزفزافي.. مسيرة بشوارع العروي للمطالبة بسراح معتقلي الريف – صور    ثري جديد ينتزع عرش أغنى رجل في العالم من بيل غيتس    "أطفال القمر" .. حياة تبدأ بعد غروب الشمس وعزلة خلال النهار    فاتي جمالي تؤكد مواصلة تبنِّيها مستقبل اللاجئة السورية    السعودية تُسقط صاروخاً باليستياً كان متجها نحو مكة المكرمة    المغني السوري سامو زين يحصل على الجنسية المصرية    بوسعيد يتوقع تحقيق الاقتصادي المغربي نموا بنسبة 4.8 بالمائة خلال 2017    عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم    الجمعية الوطنية لموظفي الجماعات الترابية تستعد للانزال الوطني    في أول رد رسمي للمفرب.. الخلفي‫:‬ لا نتوفر على معطيات صحيحة بشأن اعتقال البوليساريو ل19 مغربيا    عامين ونص من بعد ما تقتل. أرملة شرطي أمريكي ولدات منو    الإسلام.. أكثر الديانات انتشارا في العالم عند حلول عام 2060    السعودية تصرف رواتب "أطول شهر في السنة"    قوات "قسد" الكردية تسيطر على نصف الرّقة    "هيومن رايتس" تطالب السلطات السعودية بالكشف عن وضع الأمير محمد بن نايف    الاضطرابات النفسية تعرض الأطفال للإدمان عند الكبر    تفاعلا مع ندوة "كافر مغربي".. الكنبوري: الإصلاح الديني موضوع لا يحتاج إلى الشعبوية    أيام وينتهي صراخهم.. أسبوع ويتعبون من إزعاجنا    الناجي ضيفا على هسبريس .. صاحب "ابن النبي" الذي لا يخشى شيئا    هل الطيبة غباء ؟ أم..    المسجد الأقصى ..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عبد العالي دومو رئيس جمعية تساوت بإقليم قلعة السراغنة: برنامج التلقيح الصناعي يحفز على تنظيم قطاع تربية الأبقار

أعطيت مساء الخميس 18 غشت 2011 بجماعة أولاد زراد بإقليم قلعة السراغنة انطلاقة برنامج التهجين الصناعي الذي ترعاه جمعية تساوت لمربي الأبقار بإقليم قلعة السراغنة, في إطار مقتضيات اتفاقية الشراكة التي تجمعها بالجمعية الوطنية لمنتجي اللحوم الحمراء .
اللقاء الذي تميز بحضور مكثف لمربي الأبقار والتعاونيات التي تمثلهم بمختلف مناطق الإقليم، كان مناسبة للتحسيس بأهمية التهجين الصناعي ودوره في تنمية سلسلة لحوم الأبقار و ذلك لضمان مردودية أكبر بالنسبة للفلاح وإنتاجية أقوى في هذا القطاع للاستجابة للحاجيات المتنامية وإشباع أهداف المخطط الأخضر بما يراهن عليه من انعكاسات إيجابية على النمو الاقتصادي والتنمية الاجتماعية.
عبد العالي دومو رئيس جمعية تساوت لمربي الأبقار بقلعة السراغنة استحضر في كلمته المجهودات التي تبدلها الجمعية لتيسير استفادة فلاحي المنطقة الناشطين في القطاع من خدمات برنامج التهجين الصناعي و كذا مساعدة التعاونيات التي تجتاز صعوبات مادية للحصول على العلف . معتبرا برنامج التلقيح الصناعي محفزا على تنظيم قطاع تربية الأبقار وإنتاج اللحوم الحمراء .
وأكد دومو على أهمية التفاعل الإيجابي مع هذا البرنامج و خاصة في ظل الإمكانيات التي توفرها جمعية تساوت على المستوى التقني والبشري التي تضعها رهن إشارة «كسّابي« المنطقة المنضوين في إطار التعاونيات المرتبطة بالجمعية، وكذا بفعل القيمة المضافة التي يكتسيها هذا البرنامج الموجه إلى تسمين العجول من أجل إنتاج لحوم ذات جودة عالية مع ما يخوله من استفادة من الدعم الذي تخصصه الدولة والذي يبلغ 4000 درهم للعجل الواحد .
مدير الجمعية الوطنية لمنتجي اللحوم الحمراء السيد الشرقاوي قدم بدوره إيضاحات كافية للفلاحين الحاضرين في اللقاء حول الجوانب التقنية للبرنامج وكذا مزايا الاستفادة منه ونتائجه المباشرة على دخل الكساب وتنمية مردودية قطاع إنتاج اللحوم الحمراء ، و طريقة الاستفادة منه ومن الدعم المترتب عنه . موضحا أن الشراكة المبرمة مع جمعية تساوت تتيح للمنتجين المنظَّمين في إطارها الاستفادة من خدمات طاقم متخصص في التلقيح الصناعي يحتكم في تحركاته بين دواوير إقليم قلعة السراغنة إلى ثلاث سيارات ,في حين أن تنفيذ البرنامج المذكور المعهود للمصالح العمومية بالإقليم لا يتوفر إلا على سيارة واحدة تغطي تراب الإقليم بكامله، وهو ما يعني أن جمعية تساوت توفر لأعضائها فرص الاستفادة الناجعة والسريعة بمختلف مناطق الإقليم من البرنامج .
ووقف الشرقاوي على مميزات التلقيح الصناعي الهادف إلى تحسين سلالة العجول الموجهة لإنتاج اللحوم ، حيث استحضر عدة مزايا، منها أن هذه السلالة تختص بسرعة النمو, حيث أن العجل الواحد ينمو بمعدل كلغ ونصف في اليوم وفي ظرف سنة يصل وزنه إلى 500 كلغ . وهو ما يعني اقتصادا في الكلأ والوقت مع ارتفاع الثمن الذي سيسمح للمنتج بتطوير دخله . كما أن اللحوم التي يوفرها تتمتع بجودة عالية مطلوبة في السوق و بنسبة أقل من الدهون . وطمأن الشرقاوي الكسابة الحاضرين بخصوص مخاوفهم المتعلقة بعسر الولادة, مؤكدا أن هذا اللقاح يضمن ولادة سهلة.
ووقف عند المسطرة المتبعة للحصول على الدعم والخطوات التي يجب على المنتج أن يسلكها للاستفادة منه ، علما أن جمعية تساوت تقوم بأهم الخطوات بما يوفر على الفلاح عناء تتبع الملف . و أكد أن اللقاح الذي تقترحه الجمعية يتميز بجودته العالية و بثمنه الرمزي الذي لا يتجاوز 150 درهما, في حين أن الخواص يبيعونه بما يفوق 700 درهم .
وأوضح الشرقاوي أن الفحول المستعملة في هذا التناسل تعد من أحسن السلالات في عملية التهجين الصناعي ويتم اختيارها بناء على معايير كثيرة في مقدمتها السهولة عند الولادة وتشكيل هيكل عضلي في وقت مبكر مع سرعة نمو العضلات و بطء في تكوين الشحوم ، إضافة إلى النسبة العالية من اللحوم عند الذبح, نظرا لامتيازها العضلي و خفة الهيكل الشيء الذي يتيح مردودية عالية عند الذبح تفوق السلالات الأخرى . إذ أن نسبة اللحوم تكون أكبر ونسبة العظام و الشحوم أقل. و هو ما يقوي من تنافسية لحوم هذه السلالة في السوق . لأن التهجين الصناعي يعد طريقة سهلة لإنتاج اللحوم بأقل تكلفة وفي وقت أقل وبمردودية و إنتاجية أكبر.
ويعد برنامج التهجين الاصطناعي للأبقار من الحلول الأكثر نجاعة المطروحة لتجاوز الهشاشة التي تعرفها سلسلة اللحوم الحمراء ببلادنا، للحفاظ على التوازن بين العرض والطلب من ناحية والرفع من مستوى الاستهلاك وتغطية الخصاص الحاصل على مستوى البروتينات، وذلك عبر تنمية قطيع الأبقار المخصص للحوم. ويعول على هذا البرنامج كثيرا في سد حاجيات السوق بنسبة 70 بالمائة في سنة 2014 مقارنة مع النسبة الحالية التي لا تتجاوز 30 بالمائة ، كما أنه سيقلص من تكلفة الإنتاج من 30 درهما إلى 23 درهما للكلوغرام , الشيء الذي سيؤدي إلى الرفع من معدل استهلاك الفرد السنوي من اللحوم الحمراء ليصل إلى 13 بالمائة، كما سيرفع من دخل المنتجين .
ويذكر أن جمعية تساوت لمربي الأبقار بإقليم قلعة السراغنة تضم 24 تعاونية ينخرط فيها 8000 متعاون بقطيع من الأبقار يصل إلى 20 ألف رأس.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.