القضاء البرازيلي يحفظ دعوى بالتهرب الضريبي ضد نيمار    سواريز يحقق أفضل معدل أهداف في مسيرته مع برشلونة    شهادات من شيعوا الطيب: برحيل الصديقي يفقد المغرب والعالم العربي علما من أعلامه البارزين (عدسة أحداث أنفو)    +صور مدرسة اتحاد سلوان لكرة القدم تنجح في تنظيم دوري كرة القدم وتكرم الفائزين    منتوجات المغرب من الخضر والفواكه الاستوائية تقتحم الأسواق العالمية    أسماء لمنور، من المحكمة الى الطيارة    لقاء دراسي بطنجة يخلص للدعوة لمراجعة في مقتضيات قانون الأسرة    إطلاق اسم "محج محمد السادس" على أحد أكبر شوارع مدينة العيون    توقيف ثلاث نساء ضمن عصابة متخصصة في النصب والاحتيال بمدينتي واد زم ومكناس    الدورة 21 لمهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف.. الفيلم المغربي "إطار الليل" لتالا حديد يفوز بجائزة أحسن فيلم عربي (عدسة أحداث أنفو)    عرض خيالي من مانشستر يونايتد لنيمار يتجاوز 190 مليون أورو    هؤلاء هم العُمال الجُدد الذين تم تعيينهم بهذه المُدن    الصناعة التقليدية المغربية تتطلع لانتشار أوسع بالسوق الأمريكية    حي بن ديبان يهتز على وقع ثاني جريمة قتل خلال يوم واحد بمدينة طنجة    مصرع أربعة أشخاص في حادثة سير بمكناس    الملك محمد السادس يصل الي الداخلة قادما اليها من العيون    الملك يعين قائمة جديدة من الولاة والسفراء منهم منتخبين    لماذا اختار الملك مدينة العيون لاصدار القانون المنظم لمجلس الوصاية    الداخلة قبل و بعد، لم يتغير شيء يذكر    أعطوني قلما احمر لأصحح الدستور    إستياء كبير من تعيينات نواب التعليم بالصحراء    مجلس جماعة النكور يعقد دورته العادية لشهر فبراير    مشاريع الطاقة الريحية بجهة العيون – الساقية الحمراء.. تعزيز للطاقة النظيفة والأوراش التنموية الكبرى بالمملكة    الملك محمد السادس يعين ناصر بوريطة وزيرا منتدبا في الخارجية    ثقافة الإحتجاج: بين منطق الحق وضوابط الممارسة    قصص قصيرة جدا...آلام تتشظى....‎    نصيحة للمدخنين الراغبين في الإقلاع .. اشرب الحليب    النظام السوري يعلن وفاة والدة الرئيس بشّار الأسد    أفب: ملك المغرب يأمر بمراجعة مناهج "التربية الدينية" وبرامجها لتكريس الاعتدال    تعيين ناصر بوريطة وزيرا منتدبا في الخارجية.. عندما ينتصر الاستحقاق و تتوج الكفاءة    البريطانيون يؤيدون الانفصال عن الاتحاد الأوروبي    الفيلم المغربي "مسافة ميل بحذائي" يظفر بجائزة أفضل فيلم روائي طويل بمهرجان "الأقصر"    موقع تويتر جمد 125 الف حساب "بمضامين ارهابية" منذ منتصف 2015    الدفاع الجديدي ينهزم وديا أمام الفتح    الشركة المكلفة بإصلاح "دونور" تقدم شروطها للسماح باللعب في المركب    الربيعي لأحداث أنفو: فاجأتني مقابلة أمس وسايرتها بالخبرة المتواضعة فقط (فيديو النزال)    زوجة مدير بنك مغربي وكلب وراء إقالة بنهيمة من الخطوط الملكية المغربية    هيئات تنعي رائد المسرح المغربي الطيب الصديقي    رافائيل دومجان:" نور1" مشروع عملاق لعاهل متبصر نحو مغرب القرن ال21    المعلم: لا يمكن وقف إطلاق النار قبل ضبط الحدود مع تركيا والأردن و أي تدخل بري دون موافقة الحكومة السورية هو عدوان    بيار أبي صعب: رحيل الطيب الصديقي.. أورسون ويلز العرب    العقبات تحول دون عمل سريع ضد تنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا    صحيفة (أخبار الخليج) البحرينية: "محطة نور ورزازات" حدث كبير في تاريخ الطاقة بالمنطقة    احتياطي النقد الأجنبي يرتفع ب24,8% في المغرب    مذكرات كاتب فاشل... بالأبيض والأسود    ألمانيا تقبل بدفع ملايين الأوروات لإرجاع المغاربة بينهم العديد من الناظوريين‎    "لافينيت" الرقمية... الخل على الخميرة    علماء صينيون يصنّعون أول كبد بشرية في العالم    ساعة إضافية على الكرسي أو الأريكة قد تصيبك بالسكري    برنامج "إنكوربورا" يعلن عن تسليم جائزته لإدماج الشباب في طنجة    بوتين يترقب سقوط حلب السورية لتحقيق انتصار شخصي    العلماء يفكون شفرة جينات "بق الفراش" تمهيدا لمكافحته بالمبيدات    دراسة حديثة تربط بين العقم لدى النساء والتعرض لأدخنة السيارات    وفاة الفنان المسرحي الطيب الصديقي    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد الحسن الثاني بمدينة العيون    بعد إعفاء فقيه سلا، من يعفي فقيه الحكومة؟    أوباما يشيد بالإسلام المعتدل الذي تبناه المغرب تحت رعاية أمير المؤمنين    الإطارالشرعي والدعوة إلى المبادرة (2/2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





'بوشويكة' يرعب الكبار بعد 'بوحمرون' الأطفال في أنفكو
نشر في الصحراء المغربية يوم 25 - 10 - 2011

في الوقت الذي تماثل للشفاء مجموعة من الأطفال، المصابين بمرض الحصبة (بوحمرون)، في منطقة أنفكو، بإقليم ميدلت، ظهر مرض "بوشويكة" في صفوف الكبار.
من علامات هذا المرض، حسب مصادر"المغربية"، ظهور دماميل كبيرة الحجم في الوجه ومختلف أنحاء الجسم، وارتفاع درجة الحرارة.
وقال حمو إيطو، من سكان أنفكو، إن شباب الدوار انتقلت إليهم عدوى وباء الحصبة، ما خلف حالة ذعر في صفوف أولياء أمورهم، الذين استنجدوا بطبيبة المركز الصحي في تونفيت، من أجل الكشف على الحالات.
وأضاف إيطو أن الشباب المصابين، تتراوح أعمارهم بين 16 و20 سنة، ويعانون ارتفاعا في درجة الحرارة، وقيئا وحك الجسد، مع تدفق الدماء من الدماميل الكبيرة الحجم.
في السياق ذاته، قال إدريس دحو، نائب مندوب وزارة الصحة بميدلت، في تصريح ل"المغربية"، إن الأمر يتعلق بمرض "بوشويكة"، وليس الحصبة، أو "بوحمرون"، وأرجع سبب انتشار هذا المرض إلى غياب النظافة، وعدم الاغتسال بالماء والصابون.
وأضاف دحو أن المندوبية عملت، رفقة طبيبة المركز الصحي بتونفيت، بمجرد ظهور المرض، على توزيع المضادات الحيوية ومخفضات الحرارة والدواء "الأحمر"، لمساعدة هؤلاء الشباب على العلاج.
أما في ما يتعلق بحالات الأطفال المصابين بوباء "بوحمرون"، فأفاد دحو أن العديد من الحالات تماثلت للشفاء، والأخرى تتناول الأدوية، مشيرا إلى أن المندوبية بعثت طاقما طبيا لتتبع حالات المرضى، وتوزيع الأدوية المناسبة.
وأضاف أن مندوبية وزارة الصحة بميدلت أجرت إحصاء في صفوف الأطفال غير المصابين (حالات قليلة)، والأطفال المرضى، وسجلت 12 حالة غير خاضعة للتلقيح، موضحا أن المندوبية وفرت جميع التجهيزات لاستفادة الأطفال من لقاح "بوحمرون"، إضافة إلى تنظيم عمليات تحسيس لفائدة الأمهات، وتوعيتهن بخطورة المرض.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.