بالفيديو. ها حقيقة أضخم ثعبان فالتاريخ لي دوخونا بيها فالانترنت    طفلة تطير في الهواء!    تطبيق "إي سيفيل".. طفرَة خدمات "الحالَة المدنيّة" في بوركينافاسو    أحلام تعتزل الغناء وتسجل "أناشيد دينية"    ميركل تدين الإسائة التي طالت اللاعب بواتينغ    الركراكي: خْلصو اللّعابة دْيالكم باشْ يْربحونا ماشِي تْحفزو لْفراقي لِي كانْلعبو مْعاها ! "    حركة تنوير تزور شيماء بمنزل أسرتها بمكناس    والد نيمار: انتقال إبني إلى ريال مدريد سيشوه صورته بالكامل !    حديقة للقطط بسوق الأحد بأكادير تشد انتباه الزوار والمتسوقين و تجلب آلاف المعجبين يوميا ( + صور )    السعودية:اعتراض و تدمير صاروخا باليستيا اطلق من اليمن باتجاه المملكة    الأميرة للا سلمى .. 7 أشياء لا تعرفها عن سيدة المغرب الأولى    اعتقال ثلاث لاعبين تونسيّين بسبب أعمال عنف    أسود الشاطئ تقسوا على اليمن وتتأهل لنهائي البطولة العربية    فؤاد العماري وكيل لائحة البام بطنجة.. ومنعه من طرف شقيقه الياس مجرد خطة!    اتهام نقيب الصحفيين المصريين بإيواء صحفيين مطلوبين    بعد 25 عاماً على سقوطه: الحكم على رئيس "تشاد" السابق بالسجن المؤبد    أسقف كنيسة يدعو لتدريس الإسلام بألمانيا    لهذه الأسباب إحتَجَّ مستخدمو وأطر جمعية آباء وأصدقاء الأطفال المعاقين ذهنياً..    "المهدي المنتظر" يقتل شخصا ب10 طعنات ويجرح آخرين    فاجعة غرق مئات المهاجرين بسواحل إيطاليا: عائلات مغربية مكلومة والرأي العام في حيرة والحكومة بلعت لسانها    أحكام قضائية في حق قيادين من حزبي "الحمامة" و"الميزان" بسبب "الفساد الإنتخابي"    جمعية "رساليون تقدميون" تردّ على الشرطَة    عاجل.. بلاغ من القصر الملكي يكذب صحافة الرصيف حول ازدياد مولود للأمير مولاي رشيد    جمهور وجدة للاّعبين: تآمرتم من أجل الفشَل.. وللرئيس: ستعيش أحرّ صيف في حيَاتك!    ليونيل ميسي | الإتحاد الأرجنتيني يصدر بيانا بخصوص حالته الصحية    هذا هو شرط رونالدو من اجل البقاء في ريال مدريد    هادشي كيوقع غير مع بوليس وجدة!. البوليس حجز ماتريال برنامج "أمودو" وداوهوم للكوميسارية وحققو معاهوم 8 دالسوايع ونص وها علاش    الفيدرالية تلتحق بالإضراب العام    إياك وضع هذه الأطعمة في الثلاجة!    4 اتصالات جنسية تذهب بالرئيس التشادي السابق للسجن    عاجل: حادثة سير تودي بحياة مدرب "المغرب التطواني"    غرفة الصناعة و التجارة و الخدمات بالدار البيضاء تحتضن المنتدى السادس الاقتصادي الألماني المغربي    في المؤتمر الوطني الثامن لحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي بنعمرو: الوضع يحتاج لتقوية اليسار وتغير ميزان القوى لصالحه    حريق يأتي على ستة محال تجارية ومهنية بسوق "القريعة" بالدار البيضاء    تهافت مزاعم ناشيد حول القرآن    العاهل الاسباني يستقبل بمدريد وزير الطاقة والمعادن    بدءا من الأسبوع المقبل.. البيض الإسباني يدخل الأسواق المغربية لأول مرة‎    مقتل لاعب سابق بالمنتخب الوطني في معارك ّداعش ّ    تتويج «التجاري وفابنك» بجائزة «أفريكا بانكر»    جامعة الأندية السينمائية تجدد ثقتها بالإجماع في الرئيس بلعربي    دراسة جديدة تظهر علاقة بين الهاتف المحمول والسرطان!    7 أسباب ستجعلك تنفر تماما من "لابيسين"    البنك المركزي يرخص لإنشاء بنوك إسلامية بالمغرب    محجبات يتهافتن على مهرجان موازين    بريطانيا تصدر أوراقا نقدية بلاستيكية    احبسي راسك اسبوع واخرجي شديدة البياض    تامر حسني يفاجئ زوجته بسمة في أول عرض أزياء لها    أكبر كورال للموسيقى الأندلسية.. الاستعدادات الأخيرة    حزب الديمقراطيين الجدد يؤسس تنسيقية محلية باكدز    إيران لن ترسل حجاجا الى مكة المكرمة وتلقي اللوم على الرياض    مستشار شيخ الأزهر: هنيئا للمغاربة بإمارة المؤمنين    تهافت مزاعم ناشيد حول القرآن    خبراء يصدرون توصيات لتطوير الصناعات الغذائية    أزمة العقار تزحف على المساكن القديمة    فم الجمعة : "السكري ورمضان" شعار اليوم التحسيسي لمرضى السكري‎    تتويج ل"الحيلة كَتْغْلْب السبع" بمدينة جرادَة    إدمان العمل قد يؤدي لأمراض نفسية    وَيْل للصائمين في دولة...    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تفاعلات زلزال الحسيمة بالمغرب تتواصل بالاستماع لعدة شهود
نشر في أسيف يوم 18 - 08 - 2010

تتواصل تفاعلات ملف أكبر حملة إعفاءات منذ تولي العاهل المغربي الحكم في المغرب من العام 1999، وهي الإعفاءات التي وقعت في مدينة الحسيمة شمال المغرب في شهر يوليو الماضي، وأسمتها الصحافية المغربية ب"زلزال مدينة الحسيمة"، عندما تم إعفاء مجموعة من المسؤولين بلغ عددهم 52 مسؤولاً مدنياً وأمنياً، بناء على توجيهات مباشرة من الملك محمد السادس، الذي استمع إلى شكاوى من المواطنين من سكان المدينة ومن أبناء ما تسمى بالجالية المغربية المقيمة في الخارج، الذين يقصدون منطقة الريف كل صيف لقضاء الإجازات السنوية.
الجديد هذه المرة، وفق ما علمته "العربية.نت" في ملف المسؤولين الذين تم إعفاؤهم، ويتواجدون داخل السجن الاحتياطي (ويتابعون بتهم الشطط في استعمال السلطة، والارتشاء واستغلال النفوذ)؛ شروع قاضي التحقيق في محكمة الاستئناف في مدينة الحسيمة خلال الأيام القليلة المقبلة، بالاستماع إلى عدد من الشهود، منهم أصحاب سيارات الأجرة الصغيرة والكبيرة، حول الرشاوى اليومية التي كان يتم تقديمها، وتقدر بنصف دولار يومي، إلى الشرطي اليومي المسؤول عن مراقبة وضبط سيارات الأجرة.وتضم لائحة الشهود بحسب ما علمته "العربية.نت"، عاملين في الحانات المتواجدة في المدينة، للبحث التفصيلي في الرشاوى والإتاوات التي كانت تقدم لمجموعة من أفراد الشرطة "من أجل غض الطرف" عن تجاوز الساعات القانوينة المسموح بها لفتح الحانات الليلية في مدينة الحسيمة المتوسطية الصغيرة، والتي تعرف سنوياً خلال فصل الصيف موسماً سياحياً يشهد تزايداً في الزوار الذين يقصدون المدينة.وبعد تسجيل حالة وفاة لنائب قائد في مدينة الحسيمة، في وقت سابق، وهو من ضمن لائحة المسؤولين الأمنيين والمدنيين الذين تم إعفاؤهم قبل أكثر من شهر، وتم نقل مسؤول الجمارك في مدينة الحسيمة الموجود في حالة اعتقال احتياطي إلى المستشفى، قصد الخضوع للعلاج بعد إصابته بضيق في التنفس ناجم عن مضاعفات داء السكري الذي يعاني منه، وخاصة مع حالة الضغط النفسي الذي يعيش تحت إيقاعه المتواجدون في حالة اعتقال على ذمة ملف "زلزال الحسيمة"، بعد التغطية الواسعة في الصحافة المغربية للحدث.ورجحت مصادر تحدثت إليها "العربية.نت"، أن يستمع القضاء المغربي في القادم من الأيام، إلى شخصيات سمّتها المصادر بالمنتخبة، والتي تحملت المسؤولية في تدبير الشأن العام في مدينة الحسيمة في نفس المرحلة التي عمل فيها المسؤولون الذين تم إعفاؤهم بتوجيه من العاهل المغربي.المراقبون في المغرب، يؤكدون أن حملة الإعفاءات والاعتقالات تركت ارتياحاً كبيراً داخل الرأي العام المحلي في مدينة الحسيمة، التي اعتبرت ما قام به العاهل المغربي الملك محمد السادس، إشارة عملية على الرغبة في إحداث تغيير نوعي في طريقة تدبير الإدارات العمومية المرتبطة بمصالح المواطنين العاديين، الذين سبق أن صرح مجموعة منهم، ل"العربية.نت" خلال تواجدها في المدينة أخيراً، أنهم ضاقوا ذرعاً بانتشار الرشوة والمحسوبية والفساد داخل الإدارات المدنية والأمنية

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.