جطو : القضاء يلاحق 46 مسؤولا بسبب خروقات مالية    جطو يصفع حكومة بنكيران: إصلاحات التقاعد غير كافية والدين العمومي في تصاعد    كيف فشلت محاولات (أوقفوا ترامب) في عرقلة تقدمه؟    توقيف شخصين بمراكش للاشتباه في إضرامهما النار في شخص آخر    قراءة في مضامين الصحف اليومية المغاربية    الجامعة قلقة على الحالة الصحية ل "بوفال"    هذا هو توقيت المباراة المؤجلة بين الوداد والفتح    طائرة خاصة لتفادي إرهاق "الأسود" بسبب كثرة التنقلات    الملك محمد السادس: نفكر في خط سككي يربط طنجة بالكويرة    حصاد: إصدار 50 عقوبة تأديبية في حق رجال سلطة منها 10 حالات للعزل النهائي    توقع تساقط أمطار عاصفية قوية من الأربعاء إلى الخميس في عدد من مناطق المملكة    المفكر المصري العوا "يرسم" خارطة الفكر الإسلامي    وزير خارجية مصر: الجمهورية ملتزمة بأهمية التعاطي مع قضية الصحراء وفقا للمسار الذي يرتضيه المغرب    القضاء الألماني ينتصرُ للمسلمين ضد عنصرية "بيغيدا"    انحسار موجة "الشرقي" وأجواء ممطرة خلال غد الخميس بطنجة    أسئلة "راهن المسرح المغربي" و"قانون الفنان" ضمن برنامج الأنشطة التكوينية والإشعاعية لمشروع التوطين لفرقة أرلكان ببني ملال    مسؤول أممي: ندعم الجهود المغربية لتحسين النمو الاقتصادي والاجتماعي والبيئي    هذا ما قضت به المحكمة في قضية « مشعودة سلا »    المولودية الوجدية تراسل جامعة الكرة    استئناف حركة الملاحة البحرية بين ميناءي طنجة وطريفة الإسباني    الجماهير الوجدية تخرج للشارع تنديدا بالقرارات التحكيمية في مباراة الوداد    مع فتح مؤسسات التعليم العمومي أمام الشركات الاستثمارية الكبرى .. سؤال المجانية يعود إلى الواجهة ...    يناقش اليوم من طرف لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب.. العقوبات المتعلقة بزجر الغش في الامتحانات المدرسية    جطو: قطاع التعليم شهد 663 ألف يوم غياب لرجال التعليم خلال سنة 2014    المهرجان الدولي للسينما والتربية بفاس .. الادماج الفعلي للثقافة في المدرسة المغربية    السينما في خدمة التربية والتعليم بسيدي بنور    الملك يعلن الصحراء المغربية محورا تجاريا يربط إفريقيا بأوروبا    غوارديولا فى ورطة كبيرة بعد الإقصاء    عثمون يطالب برفع وتيرة تنزيل مجلس للشباب    أخنوش: سأعتزل السياسة هذا الصيف    أصوات نسائية تنشد الموسيقى العريقة    "أزمة ثقة" جديد زينب أسامة    الرجاء يفتح تداريبه للجماهير بسبب الديربي    هذا المعجون للتخلص الفوري من الرؤوس البيضاء.. النتائج مذهلة    وصفة رائعة للحصول على أظافر قوية وطويلة من أول استعمال    حلول قوية للتخلص من دهون البطن.. جربيها    العملاق الألماني "ساب" يفتتح فرعا له بالبيضاء    حاتم عمور و الكوميدي فتاح يفتتحان أبواب مراكش    جهة طنجة تطوان الحسيمة توقع إتفاقية مع المؤسسة العالمية بيل غيتس والبنك الإسلامي للتنمية    الجيش الملكي يجدد عقد احد نجوم الفريق    بيل غيتس يستثمر 100 مليون دولار في جهة طنجة    شاي نادر في الصين أغلى من الذهب والألماس    افتتاح الأيام المقدسية بجامعة شعيب الدكالي    دعوى قضائية غريبة ضد سلسلة ستاربكس بتعويض مادي قدره 5 مليون دولار    أيام التنمية المستدامة بطنجة تبحث دور المقاولة في مواجهة تغيرات المناخ    ردو البال يا لمغاربة. 50 مليار سنتيم غرامة لشركة جونسون حقاش منبهاتش البناء لأن منتوجها يقدر يدر السرطان    أوباما يكشف ما حدث في اللحظات الأخيرة لابن لادن    حرائق الغابات تؤدي لإجلاء آلاف الأشخاص في كندا    الشرطة تعثر على قاتل ملياردير صيني، والفاعل.... قرد!    مسنّ أفاق من غيبوبته، فماذا كان أول طلب به يا ترى؟    هذه آخر صورة للفنان الرّاحل وائل نور    المصلوحي لأريفينو :مهرجان الذاكرة بالناظور فُرصة للانفتاح على سينما العالم والفنان الريفي مَنْسِي ويعاني الاهمال في مختلف المهرجانات المغربية    لقطة "سيلفي" تتسبب في مصرع هندي    وزير الخارجية الفلسطيني: لجنة القدس بقيادة جلالة الملك هي "الجهة الوحيدة" التي التزمت ماديا بدعم القدس والمقدسيين    المجلس القروي لأيت اسحاق يستجيب لمذكرة جمعية تضامن أيت اسحاق    رجل اعمال جزائري ينتقد "تضييق" الحكومة على الصحافة المستقلة    مغربي يرتد عن الإسلام ويعتنق المسيحية (شاهد الفيديو)    أسلمة الضعف فلسفة الجبناء..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تفاعلات زلزال الحسيمة بالمغرب تتواصل بالاستماع لعدة شهود
نشر في أسيف يوم 18 - 08 - 2010

تتواصل تفاعلات ملف أكبر حملة إعفاءات منذ تولي العاهل المغربي الحكم في المغرب من العام 1999، وهي الإعفاءات التي وقعت في مدينة الحسيمة شمال المغرب في شهر يوليو الماضي، وأسمتها الصحافية المغربية ب"زلزال مدينة الحسيمة"، عندما تم إعفاء مجموعة من المسؤولين بلغ عددهم 52 مسؤولاً مدنياً وأمنياً، بناء على توجيهات مباشرة من الملك محمد السادس، الذي استمع إلى شكاوى من المواطنين من سكان المدينة ومن أبناء ما تسمى بالجالية المغربية المقيمة في الخارج، الذين يقصدون منطقة الريف كل صيف لقضاء الإجازات السنوية.
الجديد هذه المرة، وفق ما علمته "العربية.نت" في ملف المسؤولين الذين تم إعفاؤهم، ويتواجدون داخل السجن الاحتياطي (ويتابعون بتهم الشطط في استعمال السلطة، والارتشاء واستغلال النفوذ)؛ شروع قاضي التحقيق في محكمة الاستئناف في مدينة الحسيمة خلال الأيام القليلة المقبلة، بالاستماع إلى عدد من الشهود، منهم أصحاب سيارات الأجرة الصغيرة والكبيرة، حول الرشاوى اليومية التي كان يتم تقديمها، وتقدر بنصف دولار يومي، إلى الشرطي اليومي المسؤول عن مراقبة وضبط سيارات الأجرة.وتضم لائحة الشهود بحسب ما علمته "العربية.نت"، عاملين في الحانات المتواجدة في المدينة، للبحث التفصيلي في الرشاوى والإتاوات التي كانت تقدم لمجموعة من أفراد الشرطة "من أجل غض الطرف" عن تجاوز الساعات القانوينة المسموح بها لفتح الحانات الليلية في مدينة الحسيمة المتوسطية الصغيرة، والتي تعرف سنوياً خلال فصل الصيف موسماً سياحياً يشهد تزايداً في الزوار الذين يقصدون المدينة.وبعد تسجيل حالة وفاة لنائب قائد في مدينة الحسيمة، في وقت سابق، وهو من ضمن لائحة المسؤولين الأمنيين والمدنيين الذين تم إعفاؤهم قبل أكثر من شهر، وتم نقل مسؤول الجمارك في مدينة الحسيمة الموجود في حالة اعتقال احتياطي إلى المستشفى، قصد الخضوع للعلاج بعد إصابته بضيق في التنفس ناجم عن مضاعفات داء السكري الذي يعاني منه، وخاصة مع حالة الضغط النفسي الذي يعيش تحت إيقاعه المتواجدون في حالة اعتقال على ذمة ملف "زلزال الحسيمة"، بعد التغطية الواسعة في الصحافة المغربية للحدث.ورجحت مصادر تحدثت إليها "العربية.نت"، أن يستمع القضاء المغربي في القادم من الأيام، إلى شخصيات سمّتها المصادر بالمنتخبة، والتي تحملت المسؤولية في تدبير الشأن العام في مدينة الحسيمة في نفس المرحلة التي عمل فيها المسؤولون الذين تم إعفاؤهم بتوجيه من العاهل المغربي.المراقبون في المغرب، يؤكدون أن حملة الإعفاءات والاعتقالات تركت ارتياحاً كبيراً داخل الرأي العام المحلي في مدينة الحسيمة، التي اعتبرت ما قام به العاهل المغربي الملك محمد السادس، إشارة عملية على الرغبة في إحداث تغيير نوعي في طريقة تدبير الإدارات العمومية المرتبطة بمصالح المواطنين العاديين، الذين سبق أن صرح مجموعة منهم، ل"العربية.نت" خلال تواجدها في المدينة أخيراً، أنهم ضاقوا ذرعاً بانتشار الرشوة والمحسوبية والفساد داخل الإدارات المدنية والأمنية

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.