انتبهوا.. وزارة الصحة تخرج عن صمتها وتكشف عن روايتها لسيدة أنجبت مولودها على الأرض    برقية تعزية من الملك محمد السادس إلى الرئيس الجزائري    الروخي بلانكوس قريب من ضم الجوهرة جزيرمان    انفراد : مسؤول من المركز السينمائي يؤكد ل"كود" أن الطريق إلى كابول لم يتم تسريبه من المركز، وهذه هي الجهات التي قد تكون سربته ونشرته في اليوتوب    الملك محمد السادس يغادر وجدة في ختام زيارة للمدينة    6اشهر بدل سنة لصحفي"بيدوفيل" ألماني متهم باستدراج قاصرتين من سنة واحدة الى 6 أشهر    تسجيل 502 مخالفة في الأسعار واتلاف الأطنان من المواد استهلاكية الفاسدة في رمضان    فرنسا لا تستعبد أن تكون حالة الطقس سببا في تحطم الطائرة الجزائرية    اليونايتد يتقدم في مفاوضاته مع كافاني    تعرفوا على أسباب إصابة المغاربة بكثرة بالسرطان    عبد العظيم كروج يشارك في ندوة الوزراء بساحل العاج حول التكوين والإدماج وتشغيل الشباب بإفريقيا    اقتلاع 232 سنا من فم صبي    نيمار يعود إلى برشلونة لمواصلة العلاج    مفاجأة ... جوارديولا يريد ضم حارس البرشا    الإعلان في مطلع الأسبوع القادم عن قائمة التظاهرات والمهرجانات السينمائية المستفيدة من دعم الدورة الثانية لسنة 2014    تنظيم "الدولة الإسلامية" يدمر ضريح النبي يونس في الموصل    اندلاع حريق هائل بسوق شعبي بمراكش    إضافة ساعة إلى توقيت المملكة يوم السبت 2 غشت    إدريس لشكر للاتحاديين: قد تفتقدونني في شهر أكتوبر.. أنا ما دايمش ليكوم    عاجل.. رجال الأمن يطوقون الجماعة الحضرية لسيدي سليمان لعزل الرئيس    فتاوى رمضان: الفدية عن ترك الصيام    المغرب وإسبانيا يوقعان اتفاقية شراكة لإحداث نظام معلوماتي مندمج    غزة ....سقط القناع عن القناع    المغرب في المرتبة 129 عالميا بمؤشر التنمية البشرية    المدير السابق لONEE:يرد على اتهامات الفاسي الفهري    شجرة الأدب وفن السياسة    الصين تفرض قيودا على ركاب الحافلات في عاصمة شينجيانغ    أمن طنجة يوقف مروجين للمخدرات الصلبة بحي بني مكادة    مختل «يفجر» عبوة ناسفة محلية الصنع في مسجد بضواحي تاونات    برشلونة الزبون المفضّل لدى فالنسيا!    البيت الحرام.. أول مسجد وضع للناس    فتاة تضع حدا لحياتها في ليلة القدر    بنزاكور: صيام رمضان يساعد في إنقاص الدهنيات وتكتمل فائدته بغذاء صحي ومتوازن    شخص يقتل زوجته الحامل ويهشم رأس حماته    شاب يغتصب راعية غنم متزوجة في نهار رمضان بإقليم الجديدة    يريدون كسر إرادة أمة    الدارجة من الأصل..    الشليح.. «جوهرة الحمراء» التي أعطت في القانون والملحون    البكاء مع السارح ليس حلا    «عائشة، محبوبة الرسول» الطفلة الشقراء الشديدة الذكاء    «عملوها الفدائية» أغنية تصدح بالأراضي الفلسطينية    تأجيل تنظيم الدورة 12 لمهرجان بني عمار زرهون    طعنا في اختيار سيبوب رئيسا للمكتب المديري للرجاء    بالصور - تسريحة بيبي الجديدة تثير الجدل في أوساط مواقع التواصل الإجتماعي    كل ما يجب أن تعرفه عن زكاة الفطر    الزمزمي ل"فبراير.كوم": على مفطر رمضان أن يفعل ذلك في خلوته حتى لا يستفز المغاربة    هذه تفاصيل الزيادات في أسعار الماء والكهرباء التي ستطبق ابتداء من غشت    فاكسات رياضية    نسبة النجاح الإجمالية لخدمة الصوت في شبكات الجيلين الثاني والثالث للهاتف النقال فاقت 96 في المئة    ليلى غفران: ما قالته أماني الخياط عن المغرب جهل    حداد: صناعة السياحة بالمغرب حافظت على مسار إيجابي منذ 3 سنوات    مضادات الفيروسات أنقذت أرواح ملايين المصابين ب «السيدا»    عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم    مساهمة المغرب»لا محيد عنها» لبناء جسور بين الولايات المتحدة وإفريقيا    بعد 15 سنة على رحيل الحسن الثاني.. هذا ما قهر الملك الراحل وهو على الفراش    كاميرا "وا ذاس تغير" الناطقة بالريفية على ناظورسيتي.. شاهدوا الحلقة التاسعة    حول الصوم عند المغاربة    قاليك لخليع دار برمجة استثنائية بمناسبة العيد! بالفيديو فوضى في مواعيد القطارات تنتهي بالاحتجاجات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

تفاعلات زلزال الحسيمة بالمغرب تتواصل بالاستماع لعدة شهود
نشر في أسيف يوم 18 - 08 - 2010

تتواصل تفاعلات ملف أكبر حملة إعفاءات منذ تولي العاهل المغربي الحكم في المغرب من العام 1999، وهي الإعفاءات التي وقعت في مدينة الحسيمة شمال المغرب في شهر يوليو الماضي، وأسمتها الصحافية المغربية ب"زلزال مدينة الحسيمة"، عندما تم إعفاء مجموعة من المسؤولين بلغ عددهم 52 مسؤولاً مدنياً وأمنياً، بناء على توجيهات مباشرة من الملك محمد السادس، الذي استمع إلى شكاوى من المواطنين من سكان المدينة ومن أبناء ما تسمى بالجالية المغربية المقيمة في الخارج، الذين يقصدون منطقة الريف كل صيف لقضاء الإجازات السنوية.
الجديد هذه المرة، وفق ما علمته "العربية.نت" في ملف المسؤولين الذين تم إعفاؤهم، ويتواجدون داخل السجن الاحتياطي (ويتابعون بتهم الشطط في استعمال السلطة، والارتشاء واستغلال النفوذ)؛ شروع قاضي التحقيق في محكمة الاستئناف في مدينة الحسيمة خلال الأيام القليلة المقبلة، بالاستماع إلى عدد من الشهود، منهم أصحاب سيارات الأجرة الصغيرة والكبيرة، حول الرشاوى اليومية التي كان يتم تقديمها، وتقدر بنصف دولار يومي، إلى الشرطي اليومي المسؤول عن مراقبة وضبط سيارات الأجرة.وتضم لائحة الشهود بحسب ما علمته "العربية.نت"، عاملين في الحانات المتواجدة في المدينة، للبحث التفصيلي في الرشاوى والإتاوات التي كانت تقدم لمجموعة من أفراد الشرطة "من أجل غض الطرف" عن تجاوز الساعات القانوينة المسموح بها لفتح الحانات الليلية في مدينة الحسيمة المتوسطية الصغيرة، والتي تعرف سنوياً خلال فصل الصيف موسماً سياحياً يشهد تزايداً في الزوار الذين يقصدون المدينة.وبعد تسجيل حالة وفاة لنائب قائد في مدينة الحسيمة، في وقت سابق، وهو من ضمن لائحة المسؤولين الأمنيين والمدنيين الذين تم إعفاؤهم قبل أكثر من شهر، وتم نقل مسؤول الجمارك في مدينة الحسيمة الموجود في حالة اعتقال احتياطي إلى المستشفى، قصد الخضوع للعلاج بعد إصابته بضيق في التنفس ناجم عن مضاعفات داء السكري الذي يعاني منه، وخاصة مع حالة الضغط النفسي الذي يعيش تحت إيقاعه المتواجدون في حالة اعتقال على ذمة ملف "زلزال الحسيمة"، بعد التغطية الواسعة في الصحافة المغربية للحدث.ورجحت مصادر تحدثت إليها "العربية.نت"، أن يستمع القضاء المغربي في القادم من الأيام، إلى شخصيات سمّتها المصادر بالمنتخبة، والتي تحملت المسؤولية في تدبير الشأن العام في مدينة الحسيمة في نفس المرحلة التي عمل فيها المسؤولون الذين تم إعفاؤهم بتوجيه من العاهل المغربي.المراقبون في المغرب، يؤكدون أن حملة الإعفاءات والاعتقالات تركت ارتياحاً كبيراً داخل الرأي العام المحلي في مدينة الحسيمة، التي اعتبرت ما قام به العاهل المغربي الملك محمد السادس، إشارة عملية على الرغبة في إحداث تغيير نوعي في طريقة تدبير الإدارات العمومية المرتبطة بمصالح المواطنين العاديين، الذين سبق أن صرح مجموعة منهم، ل"العربية.نت" خلال تواجدها في المدينة أخيراً، أنهم ضاقوا ذرعاً بانتشار الرشوة والمحسوبية والفساد داخل الإدارات المدنية والأمنية

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.