جلالة الملك… المغرب لم ينهج يوما سياسة تقديم الأموال، وإنما اختار وضع خبرته وتجربته، رهن إشارة إخواننا الأفارقة فيديو    أمير المؤمنين يستقبل أعضاء الوفد الرسمي المتوجه للديار المقدسة    عبد الباقي السعدي.. إمام متهم في أحداث برشلونة المدمية    نيمار يقود سان جيرمان لتحقيق فوز كاسح على تولوز    فجر يتعملق ويصنع الحدث أمام أتليتيك بلباو    عائلات معتقلي الريف تكذب "السجون" وتصف ممارسات مدير "عكاشة" ب"اللاقانونية"    الملك: سنة 2016 كانت سنة الحزم والصرامة.. وسنة 2017 هي سنة الوضوح    شذى حسون تتعرض للسرقة وتشارك جمهورها فيديو سطو على مليار – فيديو    عكس التوقعات..لا عفو عن معتقلي حراك الريف في عيد الشباب    برشلونة يستعيد اتزانه بثنائية أمام بيتيس في بداية مسيرته بالدوري الإسباني    مانشستر سيتي يستعد ل"إغراء" أرسنال لضم سانشيز    إنجاز أشغال استثنائية على مستوى المفترق السككي للدار البيضاء    الملك.. ما أحوجنا للتضحية والوفاء    تشييع جثمان الراحل عبد الكبير المدغري المدير العام لوكالة بيت مال القدس    هدف عالمي للمغربي أسامة الإدريسي في مرمى أجاكس    التشكيلة الأساسية لريال مدريد ضد الديبور    انتهاء مهلة برشلونة الأخيرة لضم كوتينيو    الحسيمة.. انطلاق فعاليات المعرض الجهوي الأول للاقتصاد الإجتماعي والتضامني    عفو ملكي على 477 شخصا بمناسبة عيد الشباب السعيد    سيري: "برشلونة؟ لم أتفاوض مع أي شخص"    الشرطة الإسبانية لا تستبعد فرار مشتبه به في هجمات برشلونة إلى فرنسا    القبض على شخص بوجدة يشتبه في علاقته بمنفذي اعتداء برشلونة    توقيف 28 ألف و522 شخصا للاشتباه في تورطهم في قضايا إجرامية خلال 18 يوما فقط    هذه قصة حسن الذي نجا من الموت بعد طعنه 4 مرات في هجوم فنلندا    شاب يضع حدا لحياته شنقا بمنزل أسرته بإنزكان في ظروف غامضة    حجاج بريطانيون يقطعون 3000 كلم على دراجاتهم للوصول إلى مكة (فيديو)    الأرصاد الجوية: طقس الاثنين حار.. و45 درجة في بعض مناطق المغرب    وفاة شخص إثر حادث يدفع الدرك إلى اعتقال 30 مدعوا لحفل زفاف    وزارة الخارجية: جلالة الملك أعطى تعليماته السامية لمساعدة ضحايا فيضان سيراليون    أمام الصحافة الإسبانية: تصريح بالدموع لأمهات الإرهابيين المغاربة    دراسة: هذا هو الفيتامين القاتل للسرطان    فندق المنزه ينفض غبار فترة "سوء التدبير" ويتطلع لاستعادة مجده الضائع    بنكيران يكشف سر بقاء المدغري في كرسي الأوقاف ل18 سنة    هذا سر إصرار الإمارات على إجبار شركة "آير برلين" على الإفلاس    مديرية الحموشي تكشف تفاصيل "فيديو" هجوم عصابة على منزل وتعريض من فيه للاغتصاب    ملتقى أولماس بالخميسات يسعى لتثمين المنتوجات المحلية    المروحية الطبية تنقل مصابا في حالة حرجة من الرشيدية إلى مراكش    سلسلة وقفات مع خطبة الجمعة للدكتور عبد الوهاب الأزدي الموضوع: بعض الآداب المرتبطة بالزواج    للمرة الأولى .. كسوف الشمس سيبث على الهواء مباشرة من مناطيد    فتوى غريبة…أبو لهب من الممكن يدخل الجنة فيديو    جلالة الملك يوجه خطابا ساميا اليوم الأحد بمناسبة ثورة الملك والشعب ويترأس غدا حفل استقبال بمناسبة ذكرى ميلاد جلالته    العثور على "أم الشيطان" بمنزل منفذي هجوم برشلونة    آلاف الأميركيين تظاهروا ضد العنصرية..أهلا بالمسلمين، العنصريون خارجاً    الحسيمة ..انتعاش السياحة الداخلية و تراجع سياحة الاجانب وفي مقدمتهم الاسبان    علماء روس يطورون دواءً يبطئ تطور الزهايمر    بروتوكول تعاون بين مهرجاني خريبكة والأقصر للسينما الإفريقية    فن الكاريكاتور بين الأمس اليوم (2) لماذا ظل التلفزيون المغربي خطا أحمر لهذا الشغب الجميل ؟؟:    عمل فني يجمع سلمى رشيد و«ديدجي فان»    ممثلون مغاربة يرفضون المشاركة في عمل تلفزي    "البيض الملوث".. فرنسا تعلن سحب منتوجات جديدة من الأسواق    باطمة: الدوزي طالب بتعديلات لإصدار أغنيتنا المشتركة    أزيد من 400 ألف مشاهدة لكليب دنيا باطما الجديد    شركة فنلندية تنشئ ثلاث محطات كهرباية قرب الداخلة    مسرحيات تغادر الخشبة وتبث الفرجة في ساحات عمومية بالرباط    بعد إيبولا..مرض خطير قاتل يفتك ب 62 مواطنا نيجيريا    الملايين في انتظار ظاهرة تحدث "مرة في القرن"    بالصور. مرض غريب رد بنادم نصف وحش    تلوث الهواء يرفع هرمونات التوتر ويؤدي لأمراض خطيرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تقرير عن غرفة الفلاحة بجهة دكالة عبدة

اصدرت غرفة الفلاحة بجهة دكالة عبدة تقريرا مقصلا عن الفلاحة بالجهة ، وفيما يلي نص التقرير. تصل المساحة الإجمالية لجهة دكالة عبدة إلى 1.234.000 هكتار منها 96.000 هكتار مسقية بالري الكبير و27.414 هكتار بالري الخاص فيما الأراضي البورية تناهز 933.560 هكتار. وتجدر الإشارة إلى هيمنة زراعات الحبوب والقطاني بنسبة 81 % من الأراضي الصالحة للزراعة في حين لا تمثل زراعة الأشجار المثمر إلا 2 % مقابل 9،5 % وطنيا.ويصل تعداد الأبقار بالجهة إلى 372.900 رأس والأغنام إلى 1.517.800 رأس والماعز إلى 43.500 رأس والجمال إلى 5.600 رأس والخيول إلى 236.850 رأس.ويكتسي النشاط الفلاحي بجهة دكالة عبدة أهمية بالغة بتوفيره لمورد العيش ل 63 % من الساكنة وبخلقه لأزيد من 16 مليون عمل سنويا. هذا ويصل رقم معاملات القطاع بالجهة إلى 9 مليار درهم فيما القيمة المضافة تناهز 4 مليار درهم.ويمكن تلخيص أهم مؤهلات القطاع الفلاحي بالجهة كما يلي :
- وجود بنية مهمة للري. - وجود مؤهلات مهمة من الأراضي البورية قابلة للتهيئة العقارية (الضم، قلع الأحجار...). - أهمية هامش المردودية الممكن تداركه بالنسبة لمختلف الزراعات. - أهمية الأوراش الممكن تحقيقها في إطار اقتصاد ماء السقي. - أهمية نسيج الصناعات الغذائية . - أهمية الإمكانيات والفرص المتاحة لتطوير المنتوجات المحلية كالكبار والكمون والصبار والأركان والعسل... إلا أن النشاط الفلاحي بجهة دكالة عبدة يعاني من عدة إكراهات وصعوبات منها : - قوة الضغط على الوعاء العقاري وهيمنة الاستغلاليات الصغرى. - ضعف في مجال تسجيل وتحفيظ الملكيات الفلاحية مما يعيق الحصول على القروض وبالتالي الاستثمار خصوصا على صعيد المناطق البورية. - ضعف نجاعة استعمال مياه السقي على مستوي الضيعة. - تراجع إنتاج الخضروات والبواكر. - ضعف المكننة بالنسبة لبعض العمليات الزراعية كالبذر والجني. - الطابع الموسمي لإنتاج الحليب والمرتبط بنسبة توفر الأعلاف الخضراء. - كثرة الوسطاء في عملية تسويق المنتوج الزراعي. هذا علاوة على بعض الإكراهات الطبيعية كالجفاف ومخاطر تدهور المحيط البيئي جراء الملوحة والتعرية التربة وعوامل أخرى.وقد أعطى مخطط المغرب الأخضر دفعة قوية في اتجاه النهوض بالقطاع الفلاحي عبر مجموعة من الإجراءات المصاحبة الهادفة من بينها القانون رقم 27.08 بمثابة النظام الأساسي للغرف الفلاحية. هذا القانون الذي أطر إعادة هيكلة الغرف الفلاحية عبر تقوية بعدها الجهوي تقوية مهنيتها وتقوية مهام ووسائل تدخلها.فيما يخص المخطط الجهوي للفلاحة لدكالة عبدة فقد تم فرز 96 مشروع بغلاف مالي إجمالي للاستثمارات يصل إلى 10.5 مليار درهم في أفق سنة 2020، ومن المرتقب أن يحقق المخطط الجهوي للفلاحة قيمة مضافة سنوية تناهز 8.700 مليون درهم مع توفير أكثر من 86.000 منصب شغل قار جديد في القطاع. وتتوزع المشاريع المقترحة حسب الدعامتين كما يلي :الدعامة الأولى : 83 مشروع ترتكز أساسا على الاستثمارات الخاصة الدعامة الثانية :13 مشروع موجهة للفلاحة التضامنية بموازاة مع برنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية. واعتبارا لأهداف المخطط الجهوي لدكالة عبدة ووفقا للمهام الموكولة للغرف الفلاحية بموجب القانون 27/08 في شقها المتعلق بإخبار وتحسيس وتكوين الفلاحين، وضعت الغرفة الفلاحية لدكالة عبدة برنامجا طموحا يمكن تلخيص إنجازاته إلى غاية 31 غشت 2010 فيما يلي : - تنظيم 28 يوم إخباري وتحسيسي حول موضوعات ذات علاقة بمشاريع المخطط الجهوي لدكالة لفائدة 2933 فلاح أي بمعدل 105 مستفيد لكل يوم تحسيسي. - تنظيم زيارة للمعرض الدولي للفلاحة بمكناس لفائدة 190 فلاح. - تنظيم دورة تكوينية ميدانية لفائدة أعضاء ثلاثة تعاونيات حول تجفيف التين. - تنظيم 10 دورات تكوينية لفائدة 250 عضو في التعاونيات الفلاحية بالجهة حول التسيير الإداري والمالي.هذا و قد قامت الغرفة الفلاحية لدكالة عبدة بعدة أنشطة موازية منها : - تنظيم لقاء بين مدير مكتب التسويق والتصدير ومنتجي الخضر والبواكر تمحور حول تقييم إنجازات الموسم الفلاحي 2009/2010 وتحديد البنود العريضة للعقود المؤطرة لإنتاج موسم 2010/2011 في إطار عملية تجميع القطاع. - عقد لقاء مع ممثلي ثلاثة جمعيات فلاحية تم خلاله تدارس مشاكل فلاحي المنطقة خاصة تلك المتعلقة بديون القرض الفلاحي ومسطرة رفع اليد على أراضي الإصلاح الزراعي. - تأطير الغرفة الفلاحية لدكالة عبدة لعملية تأسيس أول جمعية لمنتجي الدواجن بإقليم آسفي. - تأطير فرز ثلاثة لجن تحضيرية لإنشاء تعاونيات خاصة بالعنب الدكالي في أفق المساهمة في إنجاح مشروع تثمين وتكثيف هذه الزراعة. - المشاركة في أشغال مختلف اللجان التقنية على مستوى العمالات الأربع على العموم واللجنة التقنية للشمندر السكري على الخصوص حيث سهرت الغرفة الفلاحية لدكالة عبدة على طرح مشاكل القطاع بكل مسؤولية وتم التركيز على ارتفاع ثمن عوامل الإنتاج وضعف فعالية المبيدات الكيماوية . وفي هذا الصدد تم تسجيل انخفاض مهم في ثمن الأسمدة برسم الموسم الفلاحي 2010/2011 واعتماد مبيدات كيماوية جديدة لمحاربة آفات الزراعة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.