نداء إلى نساء ورجال الصحة للمشاركة المكثفة في الإضراب العام الوطني    أكد أنه لن يشركه في اللقاءات إن لم يغير سلوكه: ريدناب يهاجم المغربي تاعرابت ويقول إنه يمكنه الركض أسرع منه    اوزين : صحة المغاربة غالية والمغرب لم يعتذر عن تنظيم الكان    التصعيد ضد المعطلين متواصل: الحكم على 9 ب 21 سنة حبسا يصيب المعطلين بصاعقة أمام استئنافية الرباط‪.. ‪*الحكومة سجلت فضيحة في تاريخها وحركت أجهزتها لتوجيه تهم لضرب حركة المعطلين    الدولة تنفق على قطاع الصحة أزيد من 12 مليار درهم    أي دور للإعلام في إصلاح منظومة العدالة؟    سعد الدين العثماني    هذا هو عدد الملايير المحولة للمغرب في هذه الفترة    لعنة القدافي تلاحق فرنسا سياسيا واقتصاديا    بالفيديو:مقتل رئيس "توتال" الفرنسية في حادث طائرة بموسكو    محامون يتظاهرون ضد إطلاق الجزائر الرصاص صوب المغاربة    مؤشرات قوية عن وجود النفط قرب مدينة سيدي إفني    رجم رجل وامرأة أدينا بالزنا في منطقتين يسيطر عليهما جهاديون (فيديو)    كريستيانو رونالدو لم يسبق له التسجيل في "الأنفيلد"!    مانشستر يونايتد يعرض 25 مليون يورو لضم بيكيه    الفيفا يعلن عن بداية بيع تداكر مونديال المغرب    شاهد صور القميص الرسمي الجديد للوداد    تريا العلوي تكرم بمهرجان الدولي للمسرح الجامعي    30 حالة تسمم إثر شرب مياه عين ملوثة بطاطا    إصابة 16 ممتهن للتهريب المعيشي جراء التدافع بباب سبتة    ايت ملول: الدمعة تحكي المأساة، تلميذة بين دروب الدعارة تبيع جسدها    الفرنسية إيزابيل اوبير رئيسة لجنة تحكيم المهرجان الدولي للفيلم بمراكش    قتيلة وجريحة في حادثة سير بوادي زم    الداودي: إتقان اللغة الإنجليزية شرط لولوج مهنة التدريس الجامعي بالمغرب    المغرب سيقترض 24 مليار درهم من الخارج في 2015    هشام الإدريسي يفشل في كسب رهان مباراته الأولى مع الكاك أمام نهضة بركان    قراءة في مضامين بعض الصحف المغاربية لليوم    بروكسيل: اللجنة الفرعية لحقوق الإنسان بالبرلمان الأوروبي قد تتولى ملف محجوبة حمدي داف    الصحة العالمية: الأجهزة المنتشرة في المطارات لن تحمي المغرب من «إيبولا»    آبل تحقق ارقاما قياسية و تبيع 40 مليون من هاتفها أيفون 6 في شهر واحد    مطالب بالتحقيق في أسباب فشل مشروع تصفية مياه البحر خصصت له أربعة ملايير سنتيم بطانطان    ولاية أمن طنجة تكشف عن إستراتيجيتها لحماية المؤسسات التعليمية    شقيق الصالحي: رصاصة الجندي الجزائري اخترقت خد شقيقي وهشمت أسنانه وأنفه    فرقة الكاروزيل للحرس الملكي تشارك في الدورة السابعة لمعرض الفرس بالجديدة    المغرب يعود لساعته القانونية الأحد المقبل    أول محطة حرارية بواسطة الطاقة الشمسية في المغرب تدخل حيز العمل في 2015    القصص في القرآن الكريم: دراسة موضوعية وأسلوبية.. بقلم // الصديق بوعلام 57    طرد خليجية من أوبرا في باريس رفضت خلع نقابها    «سليد» لمخرجه ياسين الإدريسي يتنافس لمهرجان نواكشوط الدولي للفيلم القصير    ساعة ذكية خلال أسابيع قليلة من مايكروسوفت    أبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم    مسجد الحسن الثاني رابع أجمل المساجد في العالم    المعارضة الجزائرية تدعو إلى انتخابات سابقة لأوانها لتفادي "مخاطر تحلل الدولة"    الصحافيون اكثر قلقا ازاء تغطية ايبولا من تغطية الحروب    قطر والمغرب يوقعان عقودا تجارية بقيمة 27.4 مليون دولار    "برنامج مقاولتي" الوسيلة التي تحولت من نعمة إلى نقمة    بنهيمة متخوف من مستقبل 'لارام' بسبب الضرائب    جائزة البابطين تختار المغرب للاحتفال بيوبيلها الفضي    كوبان من القهوة يوميا يقللان فرص الرجال بالإنجاب    فيديو..ببغاء يهاجم عازف كمان بسبب أغنية "تايتنك"    فنان يحبس سحابة في منزله ليصورها    شرب الماء البارد بعد الأكل يتسبب في سرطان الأمعاء    جائحة "داعش" أخطر أوبئة التطرف: 1 التطرف وباء    الغثائية..حال المسلمين بين الكم و الكيف.    رئيس الشيشان معجب بالمغربية ميساء    جائزة الأطلس الكبير للكتاب يوم 26 أكتوبر بالرباط    "قاسم حول" يكتب: حكم النساء في الصبح وفي المساء!    2M تستعين ب«دارويني» للطعن في حديث النبي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أكبر " أوميلط" أكبر المؤخرات...
نشر في هبة بريس يوم 16 - 01 - 2012

أتفاجئ في كل مرة بأكبر الإنجازات في بلدنا، أكبر طجين أكبر علم، أكبر جلباب... و المغرب يدخل اليوم لتاريخ أشياءه الكبيرة أكبر عجة "أومليط" ! لا أعرف لحد الآن لماذا و ما الهدف من ذلك ؟ هل هي رسائل توجه لنا مفادها أننا شعب لا يتقن إلا " السْريط" و كفانا انشغالا بالوجبات وعرض أشهر مأكولاتنا في ساحات مددنا العريقة ! في حين يذهب العالم كله نحو تصغير الأشياء و التقليل من الجحم و الزمن ! تعودنا على الأشياء الكبيرة و تربت فينا عادة سيئة نعتمد فيها على الكم و ليس الكيف في كل شيء تكرست لدينا ثقافة " العين الكبيرة" حتى في مسألة معايير الجمال عند النساء تعطى الأولية لكبر جحم المؤخرات و الوصفة يعرفها الجميع و تغنى بها مغنيي الدرجة الثالثة واللائحة طويلة للأشياء الكبيرة التي نحب ! أتساؤل لماذا لم نعش يوما على وقع حدث إنجاز أكبر مجمع صناعي يحتضن أفواج خريجي مؤسسات التكوين المهني، أو أكبر مبارة تشغيل بشركات خاصة و توظيف بالقطاع العام ! أو إنجاز أكبر مجمع سكني يوقف نزيف الكرامة الذي يسيل كل يوم بالأحياء الصفيحية !
أعرف أن الجواب صعب، أصعب بكثير من تكسير121 ألف بيضة و خلطها ب 300 لتر من زيت المائدة ! والتقاط صور للذكرى بحضور شخصيات وازنة لا تعرف في الأصل موائد وجبات الغذاء و العشاء بفيلاتها الراقية وجبة تسمى "ب- م" تتكون من البيض و الطماطم وجبة الفقراء من الشعب يعرفونها حق المعرفة أكثرهم كان حاضرا هناك في ساحة التحضير بمراكش فعلا هي مناسبة ليشاهدوا وجبتهم اليومية بالحجم الكبير و لو بدون طماطم !قيل أن التظاهرة منظمة بهدف تحسيس المستهلكين بالقيمة الغذائية للبيض وأهميته في ثقافة وذهن المستهلك المغربي كغذاء صحي ومتوازن ! في انتظار تنظيم مبادرات أخرى للتحسيس بالقيمة الاجتماعية و النفسية التي تخلفها عمليات الرفع من الأجور للمواطن المغربي كفعل مسؤول و مواطن ! لنكون بذلك قد ساهمنا في إنجاز أكبر عدالة اجتماعية بالمغرب ! يوسف معضور

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.