راكيتيتش يزور بعثة إشبيلية ببرشلونة    التعادل السلبي يحسم مبارة الدفاع الجديدي أمام أولمبيك خريبكة    السائق يصاب بسكتة قلبية وينحرف عن الطريق    محكمة بلجيكية تدين مغربيا قتل زوجته في2011 ب5 سنوات    إلقاء القبض على مدمن مخدرات اغتصب شقيقته وتسبب في حملها بضواحي الصويرة    إسبانيا توافق على تسليم المغرب "محمد سعيد" زعيم الخلية المتطرفة بالناظور و مليلية    ستيرلينج يقترب من تجديد عقده مع ليفربول    شاهد صور و فيديو: بلجيكي ذو أصول كاميرونية يعلن إسلامه بالزاوية الكركرية بالناظور    سميرة الفيزازي ابنة الناظور، سيدة الطقس الاولى بالمغرب: أوقفت "الشيميو" و إلتجأت للعسل و الخرقوم لمداواة السرطان    منظمة الصحة العالمية: مرض جديد أخطر من الإيبولا يظهر في إفريقيا    قمة ريادة الاعمال تتيح للمغرب إمكانية عرض نموذجه التنموي للعالم    البيجيدي يُوجه استفسارات لنوابه المتغيبين وعقوبات تنتظرهم    قراءة في بعض صحف اليوم بأمريكا الشمالية    متابعة الأجنبي الفرنسي الشاذ بتهمة هتك عرض 11 قاصرا بمراكش    السيتيزن يجدد إهتمامه بمدافع المرينغي    شاه روخان يعرض آخر افلامه في المهرجان الدولي للفيلم بمراكش    عيسى حياتو سيحل بالمغرب مجددا    لائحة الرجاء البيضاوي لمواجهة الماص    سيول استثنائية لفيضانات تستفر الأجهزة الأمنية، و تخلف خسائر فادحة بجهة الحوز    إقليم تنغير يغرق بالفيضانات وشخصين في عداد المفقودين    تونسية تفوز بجائزة ملكة جمال العالم الإسلامي    عامل إنزكان يحفز المهنيين لتجديد سيارات الأجرة    تأجيل النظر مجددا في ملف كريم زاز ومن معه    أربعينية الزايدي أم أربعينية الحزب؟    خبراء ومسؤولون أفارقة يدعون القطاع الخاص الى الاستثمار في البنية التحتية    بعد "السيلفي" حان وقت ال"هيلفي"!    توقيف رئيس الوزراء البرتغالي السابق في قضية تهرب من الضرائب    مصر والمغرب تتصدران الدول العربية في إنتاج الافلام    القضاء الإسباني يأمر بإيداع "داعشي" مغربي بسجن مورسية    الخضراوت والفواكه لحماية الكلي من الأمراض    المغرب يعتزم إطلاق صندوق استثمار ب50 مليون دولار بشراكة مع البنك الدولي    المصادقة على المشروع المحدد لمقدار الاشتراك في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي    عثمان بنجلون أغنى أغنياء المغرب    مقابر المسلمين بإسبانيا: الملف الميت    ضمانات «الوينرز» تدفع الهجهوج لتجديد عقده مع الوداد لخمس سنوات    فارس يستقبل وفد قضائي رفيع المستوى من جمهورية الغابون    برلمانيون مغاربة ينتقدون أمام الأمم المتحدة الممارسات الإسرائيلية بالقدس الشرقية    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد الإمام علي بفاس    أكادير تحتضن جوائز 'الغارديان' للسفر    بشرى خالد متهمة بقتل أربعة رجال وتنتظر مخالب الماضي    مجموعة التجاري وفابنك تكافئ النساء المقاولات    المغرب والامارات جبهة واحدة ضد الارهاب    افتتاح الدورة الثانية من ملتقى المضيق للكتاب والمؤلف    اتصالات المغرب تخرج بأغرب تبرير لضعف خدمات الأنترنت    للمدخنين فقط .. تناول السمك يساعد على الإقلاع عن هذه العادة    رئيسُ غينيَا بمراكش.. يثير "إيبولا" ويمتَنُّ لمساندة المغرب    ''وفا بنك'' تطلق خدمة '' PayPal'' لأول مرة في المغرب    فعاليات مدنية تلتئم حول ميثاق نظافة طنجة في لقاء تشاوري    العبودية بين سلاسل الماضي و أغلال الحاضر    هذا ما قاله حسن شحاتة للصحافة المصرية بخصوص رحيله عن فريق الدفاع الجديدي    بوليميك : الجزائر: الأمين العام لجبهة التحرير الوطني يتهم الاتحاد الأوربي ب «التدخل» في شؤون البلاد    "المذنبات هي لبنات البناء الأساسية التي شكّلت الكواكب"    أوروبا تستحوذ على أزيد من 72 في المائة من مجموع حركة النقل الجوي للمطارات المغربية    دور علماء الدين بالأطلس في حركة المقاومة ومعركة لهري    لهؤلاء نقول ... «من حسن سلام المرء تركه مالا يعنيه    في حوار مع الأستاذ محمد اللوزي حول السينما الإيرانية:    ستة أفلام تعرض للمرة الأولى عالمياً بمهرجان دبي السينمائي    كيف تلقى إدوارد سعيد الموسيقى؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

تفاصيل جريمة قتل طفلين بانزكان
نشر في هبة سوس يوم 24 - 08 - 2009


جريمة قتل طفلين بانزكان
خادمة تقتل التوأمين آدم وسارة انتقاما من والدتهما
الخادمة من تلوين بتارودانت
والدهما يشتغل دركي ، ووالدتهما طبيبة أسنان.
بعد ساعات من التحقيق، من الساعة 12 زوالا إلى حدود الساعة 10 ليلا، اعترفت الخادمة بقتلها الطفلين ادم وسارة ، وتبين للمحققين أن بصمات الخادمة توجد على جثثي الضحيتين ، وبذلك يضاع حد لكل الإشاعات والتأويلات التي رافقت مقتل الطفلين مند صبيحة أول أمس السبت حين اكتشفت الأسرة جثثي ادم وسارة، التوأمين البالغين 3 سنوات، في قبو بيتهما، وحسب التحريات الأولى للشرطة القضائية باكادير، بررت الخادمة فعلتها بالعنف الممارس عليها من طرف ام الضحيتين، ويذكر أن المتهمة "جميلة" 20 سنة تنحدر من تالوين بإقليم تارودانت.
وقد اهتز حي نرجس بالجهادية عمالة انزكان ايت ملول صبيحة ذلك اليوم اثر انتشار نبأ العثور على جثثي الطفلين ادم وسارة في قبو بيتهما وهما مقتولين في ظروف غامضة،واستنكر السكان وممثلي وسائل الإعلام، الذين حجوا إلى عين المكان ،هذا العمل ووصفوه بالإجرامي،كما وضع أمر العثور على الطفلين مقتولين حيرة لغموض اختفائهما مند يوم الخميس الماضي ،الذي أعلن عنه سابقا، من طرف والديهما.
وقد امتنع رجال الأمن من إعطاء تفاصيل حول وفاة الطفلين بمبرر عدم استكمال التحقيق كما منعوا ممثلي الإعلام من التقاط الصور لجثثي الضحيتين بعد إخراجهما من بيت أسرتهما اتجاه مستودع الأموات.
المعلومات التي استقتها" المساء" من عين المكان تؤكد أن الطفلين وجدا مخنوقين في علبة كبيرة من "الكارتون" في قبو فيلا أسرتهما، وان اكتشافهما تم بناء على انبعاث رائحة كريهة من القبو،والد الضحيتين أكد بدوره في تصريح للجريدة أن الفقيدين ماتا مخنوقين في القبو، ولم يستطيع إضافة أي شيء بسبب توثره الشديد بما أصابه من فقدان فلذات كبده.
ونذكر أن الحي وأمام باب الفيلا التي تقطنها أسرة الضحيتين بحي نرجس بالدشيرة الجهادية عرف تجمهرا كبيرا من المواطنين من سكان الأحياء المجاورة كما تواجد بعين المكان جميع أنواع الشرطة والدرك من اكادير وايت ملول والدشيرة وانزكان يباشرون التحريات وحضر إلى المكان ذاته بعض ممثلو وسائل الإعلام.
ومن المعلوم أن والد الضحيتين (ابراهيم الدركي) ووالدتهما( سعاد طبيبة أسنان) قد أعلنا يوم الخميس الماضي عن اختفاء ابنيهما في ظروف غير عادية، وقاما إبلاغ الشرطة ووسائل الإعلام ،وجرى البحث عن الطفلين مند الحين كما تم الإعلان عن غيابهما عبر ملصقات معلقة في الأماكن العمومية بالدشيرة الجهادية ونشر الخبر عبر وسائل الإعلام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.