روبورتاج مطول: نقابة مساعدي الصيادلة بالناظور تتدارس حبوب الهلوسة في ندوة تحسيسية    أخنوش.. قصة وزير مغربي استقبل الملك في بيته    فيسبوك يغير شعاره بدون علم مستخدميه    الأزمة اليونانية: فوز كاسح في الاستفتاء لرافضي سياسة التقشف    أمريكا تتوّج بلقب "مونديال السيدات" لكرة القدم    فيديو..النجم الطوغولي إيمانويل أديبايور يعلن إسلامه    بعد قضية التنورة صحافية بإنزكان يقذفها الباعة بالطماطم بسبب شعرها    سيدة تشكو مسؤولي السجن المركزي بالقنيطرة    المجلس العلمي المحلي بالجديدة ينظم مسابقة في حفظ وتجويد القرآن الكريم بمسجد الحكمة بالسعادة    زيت جوز الهند أفضل وسيلة لتنظيف الأسنان    التفاح أفضل ما يمكن تناوله من الفواكه بين الإفطار والسحور    بوتفليقة يتعهد بإكمال ولايته رغم حالته الصحية المتدهورة    جانب من المواجهات بين طلبة ريفيين وشباب حي "بلمراح" بوجدة    أميركا.. تمساح يقتل شابا في تكساس    بسبب قصة حب ،شاب يضع حدا لحياته شنقا بالخميسات    إمامَا "مسجد السلام" يكسبان قلوب آلاف الجديديّين خلال رمضان    مرميد مرمد منتج "حبال الريح". المسلسل الفضيحة في تاريخ سليم الشيخ تفرض عليه وفاللخر شوهو = /فيديو/    "حنان"..اُنتشلت من تحت الأنقاض وتفوقت في الباكالوريا    سابقة .. عشاق حسنية اكادير يستعدون لاطلاق إذاعتهم الالكترونية‎    مقتل العشرات من عناصر "داعش" في عمليات للجيش العراقي    بالفيديو. احتجاز أزيد من 300 سيارة وركابها داخل مرآب أرضي لأكبر سُوق تجاري في فاس    البغدادي تعرض لمحاولة اغتيال من 13 قيادي في "داعش من بينهم مغاربة    يوميات رمضانية بتيزنيت (6) … رمضان يحول ساحة المشور التاريخية إلى صورة مصغرة لساحة "جامع الفنا"    عوبادي ينتقل إلى هذا النادي    ابو حفص يكتب :مراجعات لا تراجعات (الحلقة 12)    أكادير : تأسيس جمعية ACTION ALTERNATIVE JEUNESse بالدشيرة الجهادية    اليونانيون يتحدون أوروبا ويرفضون خطة الانقاذ بأغلبية كبير    النصر السعودي يكثف مفاوضاته مع ابن الحسيمة محمد اليونسي    "لخصم جُونيُور" يعانق ثاني انتصاراته الاحترافيّة    آرسنال يتأهب للانقضاض على فيدال    رمضانات مغرب الأمس: العقوبة الكبرى؟    الدكتور علمي علي طبيب متخصص في الأمراض الجهازية يتحدث لجريدة "العلم" عن مرض السكري خلال رمضان وتهاون المرضى في الاعتناء بصحتهم.!    جمال دبوز يشارك في مهرجانات جونيه اللبنانية    Ant-Man.. بطل خارق في حجم نملة ينقذ العالم    عودة (ترمينيتور) لكن هل يفقد شوارزنيجر سحره ?    فيلم جديد في هوليوود عن فضيحة الفيفا    بداية النصر. سلطات الرباط تطلب من علي لمرابط العودة الى بلاده وهو مصر على الحصول على وثائقه وتزايد التعاطف الدولي معه وعمدة جنيف يدعمه ويبعث رسالة الى الملك    تفاصيل مساعي الإخوان لإنقاذ رقبة مرسي وقادة الجماعة.. التنظيم الدولي يكلف الغنوشي بالتدخل لدى السعودية والجزائر لمنع القاهرة من تنفيذ أحكام الإعدام.. استغلال زيارة السيسي لبريطانيا    ضبط 926 طنا من المواد الغذائية الفاسدة في الأسبوع الثاني من الحرب على «الغشاشين»    بنكيران يهاجم لحليمي بعد توقعه تراجع نمو الاقتصاد إلى 2.6 في المائة    بعد صناعة السيارات..الملك يبحث عن ماركات عالمية للنسيج للاستقرار بالمغرب    تسريب وثائق تثبت الجانب التمثيلي لبرنامج رامز واكل الجو    بالصور: طفل هندي يعيش برأس مقلوب للأسفل    بسبب الحروب: الإقتصاد العالمي يخسر 14.3 تريليون دولار    عادات خاطئة عند الإفطار..إحذروها    نعمان لحلو يبهج جمهور سلا في ختام مهرجان باب لمريسة    حصاد للصفريوي: ما تبقاش دخل الملك فالبيزنس ديالك    المجلس الدستوري يحبط سعي الأحزاب للتحكّم بمنتخبيها الجماعيِّين    هذا ما قاله الجرذ "أحمد منصور" ل"سي إن إن" عن الصحافيين المغاربة: "شواذ وقوادين ومرتزقة وفاسدين"    تاريخ الرماية والمسايفة في الثقافة الإسلامية    المغرب خامس منتج مصدر لزيت الزيتون في العالم    نايف حواتمة: قطر وتركيا تتوسطان بالمفاوضات بين حماس وتل ابيب    رجل يتشبث بالحياة بعد 250 أزمة قلبية خلال يوم واحد    فتاوى رمضان: حكم الصوم للشيخ الكبير في السن    ارتفاع نسبة البطالة إلى 9ر9 في المائة خلال سنة 2014    عجز الميزانية يتراجع ب 4,9 في المائة سنة 2014    طلبة "الاستقلال"ينظمون" ليلة الوفاء" في نسختها الثانية باكادير    نحن شعب يخاف الاختلاف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

تفاصيل جريمة قتل طفلين بانزكان
نشر في هبة سوس يوم 24 - 08 - 2009


جريمة قتل طفلين بانزكان
خادمة تقتل التوأمين آدم وسارة انتقاما من والدتهما
الخادمة من تلوين بتارودانت
والدهما يشتغل دركي ، ووالدتهما طبيبة أسنان.
بعد ساعات من التحقيق، من الساعة 12 زوالا إلى حدود الساعة 10 ليلا، اعترفت الخادمة بقتلها الطفلين ادم وسارة ، وتبين للمحققين أن بصمات الخادمة توجد على جثثي الضحيتين ، وبذلك يضاع حد لكل الإشاعات والتأويلات التي رافقت مقتل الطفلين مند صبيحة أول أمس السبت حين اكتشفت الأسرة جثثي ادم وسارة، التوأمين البالغين 3 سنوات، في قبو بيتهما، وحسب التحريات الأولى للشرطة القضائية باكادير، بررت الخادمة فعلتها بالعنف الممارس عليها من طرف ام الضحيتين، ويذكر أن المتهمة "جميلة" 20 سنة تنحدر من تالوين بإقليم تارودانت.
وقد اهتز حي نرجس بالجهادية عمالة انزكان ايت ملول صبيحة ذلك اليوم اثر انتشار نبأ العثور على جثثي الطفلين ادم وسارة في قبو بيتهما وهما مقتولين في ظروف غامضة،واستنكر السكان وممثلي وسائل الإعلام، الذين حجوا إلى عين المكان ،هذا العمل ووصفوه بالإجرامي،كما وضع أمر العثور على الطفلين مقتولين حيرة لغموض اختفائهما مند يوم الخميس الماضي ،الذي أعلن عنه سابقا، من طرف والديهما.
وقد امتنع رجال الأمن من إعطاء تفاصيل حول وفاة الطفلين بمبرر عدم استكمال التحقيق كما منعوا ممثلي الإعلام من التقاط الصور لجثثي الضحيتين بعد إخراجهما من بيت أسرتهما اتجاه مستودع الأموات.
المعلومات التي استقتها" المساء" من عين المكان تؤكد أن الطفلين وجدا مخنوقين في علبة كبيرة من "الكارتون" في قبو فيلا أسرتهما، وان اكتشافهما تم بناء على انبعاث رائحة كريهة من القبو،والد الضحيتين أكد بدوره في تصريح للجريدة أن الفقيدين ماتا مخنوقين في القبو، ولم يستطيع إضافة أي شيء بسبب توثره الشديد بما أصابه من فقدان فلذات كبده.
ونذكر أن الحي وأمام باب الفيلا التي تقطنها أسرة الضحيتين بحي نرجس بالدشيرة الجهادية عرف تجمهرا كبيرا من المواطنين من سكان الأحياء المجاورة كما تواجد بعين المكان جميع أنواع الشرطة والدرك من اكادير وايت ملول والدشيرة وانزكان يباشرون التحريات وحضر إلى المكان ذاته بعض ممثلو وسائل الإعلام.
ومن المعلوم أن والد الضحيتين (ابراهيم الدركي) ووالدتهما( سعاد طبيبة أسنان) قد أعلنا يوم الخميس الماضي عن اختفاء ابنيهما في ظروف غير عادية، وقاما إبلاغ الشرطة ووسائل الإعلام ،وجرى البحث عن الطفلين مند الحين كما تم الإعلان عن غيابهما عبر ملصقات معلقة في الأماكن العمومية بالدشيرة الجهادية ونشر الخبر عبر وسائل الإعلام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.