بعد نعمان لحلو.. سعيد موسكير يطالب بتحويل حصته من الدعم لبناء مرافق في المناطق الأكثر حاجة    الاداء الموسيقي الجبلي اعيوع، زهجوكة، والعيطة الجبلية    المركز السينمائي يحتفي بالراحلة ثريا جبران    رئيسة شركة إنوي تستقيل و تعيين عز الدين المنتصر المعفى من إدارة ANRT خلفاً لها !    الملك محمد السادس يعزي في وفاة أمير الكويت !    الدرك يطلق الرصاص لتوقيف عصابة استولت على سيارة سيدة و اختطفت رضيعها ببرشيد !    البحرية تجهض عملية للهجرة غير المشروعة بسواحل بوجدور !    شاحنة تنهي حياة سائق دراجة ببيوكرى !    انطلاق عملية استقبال الطلبة الجدد بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بطنجة    البيجيدي ينقلب على مطلب إعتماد القاسم الإنتخابي ويصفها بالمُهددة للديموقراطية    الرفاق يرفضون الوصاية و سحب اختصاصات الجماعات !    مجلس جطو : حكومة العثماني أغرقت المغرب في الديون الخارجية ووعود البرنامج الحكومي صعبة التحقق !    المغرب يسجل 2470 إصابة كورونا جديدة !    رفع نسبة الإقتطاعات إلى 39 بالمائة .. الحكومة تلجأ إلى جيوب المواطنين لمواجهة شبح إفلاس صندوق التقاعد !    بعد إطلاق نداء على مواقع التواصل.. أمن طنجة يعثر على شابة كانت موضوع "حالة إختفاء"    لحظة وصول حافلة الوداد إلى مركب محمد الخامس قبل مواجهة أولمبيك أسفي    وزيرة السياحة تحل بأكادير لإخراج القطاع من غرفة الإنعاش    بهذه التشكيلة يواجه أولمبيك أسفي منافسه الوداد    اشتباك شرس بين ترامب وبايدن في أول مناظرة رئاسية أميركية !    هام.. اضطراب جوي مليئ بالأمطار في طريقه للمملكة ابتداءا من هذا التاريخ    المستشفى الميداني المغربي في مخيم الزعتري بالأردن ينهي مهامه !    النقاط الرئيسية في رأي المجلس الاقتصادي والاجتماعي حول الإندماج الإقليمي للمغرب في إفريقيا    الأمم المتحدة توبخ "البوليساريو" رغم أنف وكالة الأنباء الجزائرية!    إلغاء حلقة من "شباب في الواجهة"    التشكيلة الرسمية لنهضة بركان أمان نهضة الزمامرة    الكشف عن أسرع آلة في العالم لاكتشاف الإصابة بفيروس كورونا في ظرف وجيز جدا.    مباراة ا.طنجة والماط بقناة العيون عوض السابعة    النصر يهزم الأهلي ويبلغ نصف نهائي أبطال آسيا    الدول العربية تنعى أمير الكويت وتشيد بحكمته    الميلودي شغموم يعيش محنة صحية    أشرف حكيمي يقدم "أسيست" بعد مرور 28 ثانية ولوكاكو يسجل الهدف الأول للإنتر!    لائحة الرجاء لمواجهة مولودية وجدة الرسمية تشهد غياب الشاكير وجبرون    سوس ماسة: جهوية الصحة تكشف عن حصيلة الوضع الوبائي الجديد… التفاصيل بالأرقام.    جوائز الاتحاد الأوروبي: لاعب العام بين ليفاندوفسكي ونوير منطقيا    الحوار الليبي خطوة مهمة تحول الجمود الذي استمر عدة سنوات إلى زخم حقيقي    "Petal search" يمنح فرصة الوصول لمليون تطبيق عبر أحدث هواتف هواوي "aY9"    ڤيديوهات    أدوات التوغل التركي في إفريقيا    المجلس الأعلى للحسابات: المداخيل الجبائية الرئيسية للدولة في منحى تنازلي    رئيس النقابة الوطنية لمهنيي الفنون الدرامية يرد على غضب المغاربة "واش ربعة د المليار فلوس"    الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح يؤدي اليمين الدستورية أميرا لدولة الكويت    "دولي دول" تطور تقنية حصرية"SteriMat" لتعقيم شامل للأفرشة    التسخيريُ علمُ الوحدةِ ورائدُ التقريبِ    دراسة أمريكية تكشف عن وفيات الأطفال بسبب كورونا    فنانون ينتفضون في وجه الوزير فردوس بعد "كعكة" المليار و400 مليون سنتيم    لطيفة رأفت تنفجر غضبا في وجه وزارة الثقافة بسبب الدعم وتصرح: أنا من المغضوب عليهم    كورونا حول العالم .. تسجيل أزيد من 42 ألف إصابة خلال ال24 ساعة الأخيرة    بوريطة في باماكو حاملا رسالة تشجيع وصداقة وتضامن    دوي انفجار كبير في باريس وضواحيها.. وترجيح اختراق طائرة مقاتلة للأجواء    أكادير : وفاة طبيب بفيروس كورونا وسط مستشفى الحسن الثاني.    مندوبية التخطيط: ها كيفاش دايرة الصناعات التحويلية    50٪ من المقاولات الصغرى تموت قبل بلوغ سنتها الخامسة    إخضاع نوع جديد من الاختبارات للمطابقة قبل تعميمه لمواجهة الجائحة الوبائية    نداء للمساهمة في إتمام بناء مسجد تاوريرت حامد ببني سيدال لوطا نداء للمحسنين    التدين الرخيص"    الفصل بين الموقف والمعاملة    الظلم ظلمات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أسباب سرطان الكبد وطرق علاجه?
نشر في المساء يوم 24 - 03 - 2011

غالبًا ما تنتشر السرطانات التي بدأت في أعضاء أخرى -خاصة القناة الهضمية والثديين والرئتين- بانتقالها إلى الكبد، حيث تبدأ في النمو. فالكبد معرض للسرطان الانبثاثي،
بسبب كبر حجمه وكمية الدم الضخمة التي تتدفق من خلاله.
جدير بالذكر أن السرطان أو الورم السرطاني الذي يبدأ في الكبد يسمى السرطان الكبدي الأولي. وثمة نوعان من السرطان الكبدي الأولي، وهما:
- «الهيباتوما» أو سرطان الخلايا الكبدية: تنشأ الهيباتوما في الخلايا الكبدية، وهي أكثر شيوعا لدى الرجال الذين يعانون مرضا طويل الأمد في الكبد (التليف الكبدي، الالتهاب الكبدي «ب» و«ج») والذين هم فوق سن الخمسين.
سرطان القنوات الصفراوية
ينشأ سرطان القنوات الصفراوية في القنوات الصفرواية ويميل إلى إصابة صغار البالغين دون وجود مرض كبدي مزمن، وهو أكثر شيوعا بين المصابين بالتهاب القولون التقرحي والمرض الالتهابي المعوي.

تعريف سرطان الكبد
هو نمو غير طبيعي وغير منتظم لخلايا الكبد، في حال كان الورم أوليا، أما إذا كان ثانويا، فإنه ينتشر من عضو آخر في الجسم وصولاً إلى الكبد. وسرطان الكبد من السرطانات الشائعة جداً في العالم، إذ يعتبر ثالث أنواع السرطانات شيوعاً في العالم.
ويكثر سرطان الكبد في منطقه الشرق الأقصى والدول العربيه (السعودية ومصر) وشمال إفريقيا.

أنواع أورام الكبد

تنقسم أورام الكبد إلى نوعين: حميد وخبيث. وقد الخبيث يكون ناتجا من الكبد أو من عضو آخر، منتشرا إلى الكبد. وينقسم سرطان الكبد إلى عدة أنواع، حسب نوع الورم. ولكن في معظم الأحيان تعتبر الإصابة به من أخطر أمراض العصر ويصعب علاجه.
أسباب سرطان الكبد
يصاب الكبد بعدة أمراض، منها الحاد والمزمن، وأكثر الأمراض شيوعاً هي الفيروسات فمنها E- D- C- B- A...
ويعتبر B- C من أهم مسببات التليف ومن ثم العرضة لسرطان الكبد، وخصوصا فيروس «B»، حيث يمكن أن يسبب سرطان الكبد حتى بدون تليُّف.
كما أن هناك أمراضا أخرى تسبب في تليّف الكبد، ومن ثم الإصابة بالسرطان، مثل الأمراض الناتجة عن كثرة النحاس أو زيادة الحديد وترسبها في الكبد أو الأمراض الناتجة عن الإصابة بالتهاب الكبد، الناتجة عن المناعة الذاتية، حيث يحدث التليُّف، لأن مناعة الجسم تهاجم الكبد أو الخلايا الكبدية أو القنوات المرارية، ومن ثم الإصابة بالتليّف ثم بالسرطان، إذا لم تعالَج في وقتها.
كما أن التليف قد يحدث لأسباب أخرى، فمنها الالتهاب الناتج عن كثرة الدهون أو الأدوية أو الكحول أو المواد السامة الأخرى. وتبدأ أغلب سرطانات الكبد بعد ما تصاب الكبد بالتليُّف، وغالباً ما يكون ناتجاً عن الإصابة بفيروسات الكبد (HBV) أو (HCV).
وحيث إن الوقاية أهم من العلاج، خصوصاً أن سرطان الكبد يعتبر من الأمراض المستعصي علاجها، فإن علاج الأسباب أهم من علاج المرض عندما يتم تشخيصه.
عند الإصابة بالسرطان، قد ينتقل هذا الداء الخبيث إلى الكبد عن طريق الدم أو الجهاز اللمفاوي، وهذا سرطان ثانوي وليس سرطان الكبد الأولي.
نستنتج مما ذكر، إذن، أن سرطان الكبد ينتج عادة في الكبد التي تعاني من التليّف، الذي ينتج بسبب التهاب فيروس الكبد الوبائي أو بسبب تناول الكحول أو مرض البلهارسيا.
أعراض سرطان الكبد
غالبا ما لا يسبب سرطان الكبد في مراحله المبكرة أي أعراض
عندما يبدأ ظهور الإعراض يكون الألم في الجزء العلوي الأيمن من البطن، من أوائل الأعراض المميزة بالإضافة إلى الإعياء ونقصان الوزن وفقدان الشهية.
أما اليرقان وتراكم السوائل في البطن فهما من الأعراض التي تحدث في المراحل الأكثر تقدما
ونستطيع تلخيص أهم أعراض سرطان الكبد في النقط التالية:
- نقص في الوزن
- ضعف عام وإحساس بالتعب مع خمول.
- قلة الشهية
- حرارة -صفار
- آلام في أعلى البطن
- اصفرار الجسم ومقلة العين
- الغثيان والتقيؤ
- ارتفاع في درجة الحرارة.
سوء حالة المريض من مرض مزمن في الكبد إلى ظهور أعراض أخرى، كزيادة في سائل البطن أو نزيف من الدوالي في المريء أو ظهور حالة ما يسمى «السبات الكبدي».

تشخيص سرطان الكبد
1 - الفحص بالموجات فوق الصوتية وعمل أشعة مقطعية للبطن بالحاسب الآلي.
2 - عمل تصوير بالأشعة المغناطيسية (تصوير بالرنين المغناطيسي، عن طريق الشريان الكبد .
3 - تحليل واختبار للدم (لمعرفة مدى كفاءة وظائف الكبد) وقد تجرى اختبارات أخرى للدم، للكشف عن وجود البروتينات التي تنتجها السرطانات الكبدية الأولية أو السرطانات التي يبدأ تكونها في الأمعاء الغليظة ثم تنتشر إلى الكبد.
4 - الفحص بالغاليوم المشع، وهو مهم للتمييز بين الأورام والأمراض الأخرى التي قد تصيب الكبد.
5 - أخذ عينة من الورم ودراستها تحت المجهر.
6 - في بعض الحالات، وحتى يمكن تحديد درجة الحالة السرطانية، فقد يحتاج الأمر إلى إجراء جراحة تقليدية أو عن طريق منظار البطن، حتى يتمكن الطبيب من تقييم مدى انتشار السرطان.
خيارات علاج سرطان الكبد
1 - التدخل الجراحي، إذا كان المرض موضعيا أو في أحد فصوص الكبد، حيث في حالات الأورام الكبدية الأولية التي لم تنتشر بعد خارج الكبد، يكون من الممكن أحيانا للجراحة أن تستأصل الورم السرطاني كله، مما يعطي أملا في الشفاء.
2 - في معظم حالات الأورام الكبدية الأولية وفي كل الأورام الكبدية الثانوية، يتم الاستئصال الجراحي للورم فقط إذا كان الورم يعوق إحدى التركيبات الحيوية أو يسدها، مثل القناة الصفراوية. العلاج الكيميائي عن طريق الوريد أو مباشرة إلى شريان الكبد الأساسي. (عن طريق القسطرة، حيث تعطى جرعات مركزة عن طريق أنبوبة القسطرة الداخلة من شريان الفخذ والواصلة إلى الشرايين المغذية للسرطان. وقد أثبتت هذه الطريقة نجاحات عدة، وتعرف انتشارا واسعا)، حيث يمكن إعطاء العلاج الكيماوي عن طريق الحقن (من خلال قسطرة) مباشرة إلى داخل الشريان الذي يغذي الورم بالدم، وبهذه الطريقة، يمكن إيصال تركيزات عالية من الدواء السام إلى الورم، فلا تصل منه إلى باقي الجسم إلا تركيزات قليلة.
3 - العلاج الإشعاعي كعلاج تلطيفي ولتقليل الألم.
4 - علاج الورم بالتجميد، حيث يتم تجميد الورم بواسطة إبرة داخل الورم.
5 - زراعة الكبد (من شخص ميت أو حي، وهذه أثبتت نجاحا كبيرا في علاج هذا المرض ولكن يجب أن يتم ذلك بسرعة، حيث إن سرطان الكبد قد ينتشر خارج الكبد، إذا لم تتم الزراعة مبكرا.
ويتم الحصول على أكباد لزرعها من أشخاص ماتوا بسبب إصابة في الرأس، وهم دون الستين عاما ولديهم أكباد سليمة وفصيلة دم كل منهم متوافقة وكذلك حجم الكبد مناسب... وهي عملية جراحية دقيقة وشاقة ويُنصَح بإجرائها فقط للأطفال والبغالين الذين يعانون من مرض مستعصٍ في الكبد الذي يمكن أن يكون مميتا أو مقصرا للحياة بشكل خطير أو يمكن أن يتقدم حتى يسبب تلفا مستديما في المخ.
في نفس الوقت، يجب أن تعكون حالة المريض (المتلقي) الصحية تفوق الحد الأدنى المطلوب لكي يتحمل تلك الجراحة المرهقة بدنيا ويتحمل ما بعدها من فترة لازمة للتعافي بعد العملية.
إن الأطفال الذين تُزرع لهم أكباد جديدة غالبا ما يكونون قد وُلِدوا بأكباد مشوهة ناقصة التكوين. أما في الحالات التي تجيز زراعة الكبد لدى البالغين، فتشمل ما يلي:
- التليف الكبدي.
- التهاب القنوات الصفراوية التصلبي (وهي صورة نادرة من التهاب القنوات الصفراوية).
- جلطة وريدية كبدية (إنسداد في وريد كبدي).
- التهاب كبدي حاد شديد مهدد للحياة.
- الالتهاب الكبدي الفيروسي المزمن.
- السرطانات التي تنشأ في الكبد.
وتجرى الجراحة عادة في مركز طبي رئيسي، ويمكن أن تستغرق حتى 10 ساعات. ولإجراء العملية، يجب إعطاء مخدر عام ويتم فتح البطن واستئصال الكبد كله أو جزء منه واستبداله بالأجزاء الضرورية من كبد المتبرع. ويمكن أن يستغرق التعافي فترة تصل إلى أربعة شهور.
يجب على من يتلقون الأكباد المزروعة أن يتناولوا العقاقير المثبطة للمناعة طيلة ما يتبقى من أعمارهم لتثبيط ميل الجسم الطبيعي إلى لفظ الكبد المزروع، باعتباره نسيجا غريبا.

العلاج بالتردد الحراري
التردد الحراري هو عبارة عن إدخال إبرة تحت إرشاد الأشعة إلى سرطان الكبد. هذه الإبرة معزولة حرارياً إلا رأسها. عندما يتم توصيل الجهاز بالإبرة، فإنه تنبعث طاقة من رأس الإبرة الموجود داخل السرطان، مما يؤدي إلى حرق الورم. وتعتبر نتائج حرق السرطان أنجح من العلاج بالكحول. يتم علاج أنواع عديدة من سرطانات الكبد بشرط ألا تكون منتشرة كثيراً أو ذات أحجام كبيرة جداً. في هذه الحالات التي تسمح بعلاج التردد الحراري، لا يحتاج المريض إلى تنويم، مجرد 4 ساعات ملاحظة بعد الإجراء، ومن ثم يذهب إلى بيته. ربما شعر المريض بوجود حرارة وتعب لمدة أيام معدودة تستدعى فقط تناول البندول. وهناك أمر مهم جداً هو أنه لا بد للمريض من المتابعة ولربما احتاج إلى عدة جلسات من التردد الحراري.


سبل الوقاية
الوقاية من الإصابة بفيروسات الكبد بعدم التعرض لأي عدوى، وهذا يكون باتباع الآتي:
1 - التطعيم ضد الالتهاب الكبدي الوبائي (HBV). وقد جعلت حكومات بلدان كثيرة هذا التطعيم إجبارياً.
2 - عدم استعمال أدوات المريض المصاب بعدوى فيروسات الكبد، كالأمواس وفرش الأسنان والمناشف.
3 - عدم التعرض لإفرازات الجسم الأخرى من المصاب بعدوى فيروس الكبد، كالدم واللعاب.
4 - عند الإصابة بفيروس الكبد، من الأجدر طلب العلاج قبل الإصابة بالتليُّف. وهناك علاجات لفيروسات الكبد، وهي في تطور كبير.
5 - عند الإصابة بالتليُّف في الكبد، يجب زيارة الطبيب بشكل دوري، لكشف ورم الكبد المبكر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.