اعتقال مجرم مبحوث عنه دوليا بعد أصابته بطلق ناري وسط برشلونة    نتانياهو:مقتل الطفل الفلسطيني "عملا إرهابيا بكل معنى الكلمة"    بالفيديو : كاسيا حارس ريال مدريد يتألق في ركلات الترجيح في الفوز على ميلانو    هدف عالمي لميسي المغرب في شباك شتوتغارت الألماني-فيديو    لمسة ساحرة من رونالدو تثير الجماهير العالمية -فيديو    "بِيدُوفِيل" يقتل طفلا بعد اغتصابه بضواحي المحمدية    "ثقة متزايدة" لدى استراليا بأن قطعة الحطام تعود للطائرة الماليزية المفقودة    ها شحال خسر محمد السادس ولالة سلمى ومولاي الحسن ولالة خديجة فعطلتو فاليونان. معطيات اخرى كشفتها صحف محلية عن 7 ايام    موسم فلاحي بنتائج قياسية في جهة دكالة -عبدة    جون كيري: باسم الرئيس أوباما والشعب الأمريكي أتقدم بأفضل متمنياتي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس والشعب المغربي    نحو إحداث صندوق للاستشراف بشأن السلام والاستقرار    الفنانة فدوى برادة تقدم أكبر لوحة تشكيلية في تاريخ المغرب بالدارالبيضاء    مهرجان الفن العيساوي يعيد للغناء الصوفي أصالته    مهرجان العيطة الجبلية يحتفي بالراحل أحمد الكرفطي    رغم الاضطرابات الأمنية.. 50 ألف مغربي لازالوا عالقين في ليبيا    واش خاصهوم يكتبو بالدمياطي باش يفهمو الناس؟. فيديو يظهر شيخ وهو يقضي حاجته على أرض تستعمل كمساحة اضافية لمسجد    كافاني يطالب بالعودة إلى مركزه الأصلي    لي عندو الزهر عندو واخا ف وسط لبحر. أسر امريكية تعثر على كنز قيمته مليون دولار وعمره 300 (صور)سنة    مرعب. بالفيديو انهيار جزئي لجبل في اليمن أثناء مرور السيارات وأحد رعاة الغنم    الحبس سنتين أول ثمار الرقم الأخضر للرميد    الاتحاد الإيطالي يدعم بلاتيني لرئاسة الفيفا    عارضة أزياء مشهورة لبسات البرقع فوسط شوارع باريس وها علاش (صور)    كيد النسا. شيشانيات قولبو عملاء داعش ونصبو عليهوم فلفوس وها كيفاش    تحذير من أمير المؤمنين إلى المغاربة للابتعاد عن المتاجرين بالأديان    رجل يستبدل هاتفه ال "آي فون" بقطعة بيتزا    تحذير بريطاني.. عاصفة شمسية قد تعطل كل وسائل الاتصال    عرض لأبرز عناوين الصحف الورقيّة بشرق أوروبّا    حزب البديل الديمقراطي سيترشح بلائحة مستقلة    الحكومة تعد بخلق 44 ألف منصب جديد في مجالي صناعة الطائرات والشاحنات الكبرى    طبيب قادر على الشعور بنفس آلام مرضاه    احتجاج مواطن بعد نهاية الخطاب الملكي بمقر عمالة تيزنيت    عبد القادر الحيمر    المقامة الانتخابية    بالصور: وليدات "دارنا" من الصويرة بمراكش في جولة سياحية    سفيان كادوم يعزز صفوف الرجاء    الملك وحديث القناصلة    «ديموقراطيتنا» والحوار مع الشيعة    الاستعمال المتكرر للهاتف الذكي يحدث خللاً بوظائف اليد    عيد العرش.. الحرس الملكي ينظم بالرباط طواف المشاعل التقليدي    جلالة الملك يوشح ابنة الجديدة إيناس المعتز بالله بعد حصولها على أعلى معدل بكالوريا..    الإذاعة الجزائرية تمنع بث الأغاني المغربية بشكل مكثف    بسبب حالة نادرة طبيب قادر على الشعور بنفس آلام مرضاه    115 مليون قنطار من الحبوب في موسم فلاحي استثنائي    ONSSA: لاخوف من حشرة الصبار على صحة الإنسان أو الحيوان    سياسيون وفنانون وصحافيون يوشحون بأوسمة ملكية في عيد العرش    مهرجان البندقية السينمائي يعلن برنامج الدورة 72 وإيفرست فيلم الافتتاح    موسم أصيلة يحظى بمتابعة 100 صحفي من مؤسسات وطنية ودولية    قراءة في الصحف الوطنية الصادرة اليوم    السودان يوقع اتفاقا مع شركة روسية للتنقيب عن الذهب    الجواهري في "مشارف": كيف انتقل المغاربة لأغان ليس فيها إبداع شعري؟    إجراء ثاني عملية للحويصلة الصفراوية بواسطة المنظار بأزيلال    مشاريع جهة الرباط.. نهضة تنموية شاملة    طريقة حديث الأبوين مع ابنهما تؤثر على مهاراته الاجتماعية    المجلس العلمي في لقاء مع حجاج وحاجات بيت الله الحرام    الشائعات الإلكترونية.. من الكيبورد إلى العالم    تزويج الصغيرات بين حقائق الشرع الحكيم ...ورأي الفقه التراثي    مسؤول مصري يفتح قبر والديه ويجلس معهما    أُنْبُوشَاتٌ فِي المَفَاهِيمِ الْقُرْآنِيَّةِ / الْجِهَادُ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

المساحات الخضراء بالدارالبيضاء في خطر
نشر في الصحراء المغربية يوم 28 - 04 - 2010

في مناسبات كثيرة، يصف عدد من المنتخبين والمهتمين بالشأن المحلي بالدارالبيضاء الوضع البيئي بالمدينة بالكارثي، معتبرين أن إيكال هذه الخدمة إلى فاعلين خارجيين لم يحرك المياه الراكدة في هذا الملف.تراجع المساحات الخضراء بالدارالبيضاء (سوري)
تشاؤم المهتمين بالشأن البيئي في الدارالبيضاء يصطدم بوجهة نظر أخرى، التي يدافع عنها العمدة محمد ساجد، كلما سنحت له الفرصة بذلك، وتتعلق بكون المدينة شهدت في سنوات قليلة عدة منجزات في هذا المجال، على اعتبار أنه أعيدت هيكلة العديد من الحدائق "كالأليسكو" بمقاطعة سيدي عثمان و"جردة" مردوخ
وتشكل قضية المساحات الخضراء أهم القضايا، التي تثار في كل تجربة جماعية جديدة، إذ يؤكد بعض الغيورين على البيئة في المدينة "أن عدم الاهتمام بالمساحات الخضراء يطرح أكثر من علامة استفهام حول التوجهات والاختيارات المتبعة في إنجاز مشاريع تأهيل مدينة التي تطغى عليها روح الارتجالية وغياب الحس الجمالي، وهذا يرجع، حسب أصحاب هذا الموقف، إلى الفوضى العارمة التي يشهدها قطاع البناء في المدينة، ما يشكل فضيحة كبرى تتطلب فتح تحقيق نزيه حول الطريقة المعتمدة في الترخيص لهذه المشاريع.
الضغط على المنعشين
وفي هذا السياق، تؤكد مصادر "المغربية" أن بعض المنعشين العقاريين لا يولون أي اهتمام للمساحات الخضراء، أثناء إنجاز وحداته السكنية، دون احترام تصاميم التهيئة، وهو الأمر نفسه الذي سبق أن زكاه مستشار جماعي، لذي رفض الإدلاء باسمه، معتبرا "أن المدينة شهدت إنجاز العديد من الوحدات السكنية، لكن دون أن يواكب ذلك إحداث المساحات الخضراء، وقال:" على السلطات المحلية أن تضغط على المنعشين العقاريين لاحترام تصاميم التهيئة، خاصة الجوانب المتعلقة بالمساحات الخضراء، لأنه لا يعقل أن تتحول الدارالبيضاء إلى مقبرة إسمنتية، فهذا يساهم من حدة الضغط النفسي الذي يشتكي منه العديد من سكان هذه المدينة"، وأضاف أن"السلطات المحلية والمنتخبة في الدارالبيضاء مدعوة للاهتمام أكثر بالجانب البيئي، وألا ترك المجال فسيحا للوبيات العقار ليفعلوا ما يريدون، لأن كل ما يردونه هو الاغتناء ولو كان ذلك على حساب صحة المواطنين والمنظر الجمالي للمدينة."
وفي هذا الصدد، تطالب بعض الجمعيات بوقف عملية تقزيم المساحات الخضراء، لأن المدينة تعاني الاختناق الناتج عن وجود منطقة صناعية في المدينة، وإحداث مناطق جديدة للتشجير داخل محيط المدينة، وفتح تحقيق بخصوص ما تصقه بالخروقات المسجلة في مخالفة التصاميم ووثائق التعمير."
وتحولت مزبلة "مريكان"، في مقاطعة سيدي مومن المقفلة، لأزيد من 20 سنة، بضواحي الدارالبيضاء، إلى ما يشبه حديقة عمومية، يقصدها سكان سيدي مومن، والمناطق المجاورة، للتنزه والاستمتاع بخضرة الأشجار، المستحدثة، أخيرا، إما بواسطة الغرس، أو بجلبها جاهزة من الشوارع التي اقتلعت من جنباته، بسبب أشغال مشروع الترامواي،غياب مناطق خضراء بسيدي مومن سرع عملية تحويل هذه المزبلة، الممتدة على مساحة 100 هكتار تقريبا، إلى فضاء ترفيهي، قصد تجاوز مشكل قلة المساحات الخضراء في هذه المقاطعة.
ويوجد في مدينة الدارالبيضاء 234 هكتارا من الحدائق والبساتين و117 هكتارا من المساحات الخضراء. و اعترفت مصالح المجلس الجماعي منذ السنة الثانية من التجربة الجماعية السابقة، بالاختلالات التي تعرفها المساحات الخضراء، خاصة في الجوانب المتعلقة بالصيانة، وكلف المجلس فاعلين خارجيين بخدمات الصيانة وأوكلت مهنيين محليين عن طريق طلبات العروض بهذه العملية، وقسمت المناطق إلى ثلاث مناطق، هي منطقة 1 وتضم سيدي البرنوصي وسيدي مومن والصخور السوداء وعين السبع الحي المحمدي، والمنطقة 2، التي تضم مولاي رشيد وسيدي عثمان وابن امسيك واسباتة، والمنطقة 3، وتضم الحي الحسني وعين الشق ومرس السلطان والفداء، والمنطقة 4، التي تتكون من أنفا وسيدي بليوط والمعاريف.
حديقة الجامعة العربية
وتعتبر حديقة الجامعة العربية أكبر المساحات الخضراء في الدار البيضاء، وتضم عدة نواد ومنشآت رياضية وسياحية، وتوجد بمحاذاتها حديقة ياسمينة المتخصصة في الألعاب، وتحدث العمدة في عدة لقاءات عن ضرورة إعادة هيكلة هذه الحديقة، من أجل التحكم في مساحتها الكبيرة، التي تحولت في السنوات الأخيرة إلى مرتع للمنحرفين والمتسكعين والشواذ جنسيا، لكن لاشيء من ذلك تحقق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.