الرباط: انفجار قنينة غاز بمنزل يحتضن حفل عقيقة    الملك يستقبل التلميذة مريم بورحيل ويوشحها بوسام من الدرجة الاولى    اعتقال سلفي متلبس بالخيانة الزوجية‎ بحي محافظ بمدينة العروي    محمد السادس يلتحق بعشرين فبراير ويرفع شعار "تقسيم الثروات" وفايسبوكيون يردون "ما فراسيش"    البافاري ينفي إهتمامه بلاعب الريال    داتي: المغرب نموذج لاستقرار اقتصادي وسياسي في قارة تعيش النزاعات    حركة المسافرين على مستوى مطار ورزازات    رسميا : الوداد يتعاقد مع الشافني    فرنسا تخصص تمويلا قدره 10 مليارات يورو لتشجيع استخدام الطاقة المتجددة    الكتاني: البنوك المغربية المتواجدة بإفريقيا تساهم في اقتصاد البلدان الإفريقية    هؤلاء وشحهم الملك في الذكرى ال15 لوصوله للحكم    صاحب الجلالة يتوصل بالعديد من برقيات التهاني    بمناسبة عيد العرش.. الملك محمد السادس يصدر عفوه على أزيد من 13 ألف شخص    عيد العرش.. مشاعل الحرس الملكي تحول فضاء ساحة البريد بالرباط إلى متحف من اللوحات الاستعراضية الرائعة    جلالة الملك يستقبل رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي: ضرورة إعطاء دفعة قوية للحوار الاجتماعي ومأسسته مع العمل على مواصلة ودعم الاستراتيجية المتعلقة بالتنمية المستدامة    ثمانية تلاميذ يفوزون بمنحة الاستحقاق في الدورة الخامسة من المباراة العامة للعلوم والتقنيات    عاجل: درك أولاد عبو بإقليم برشيد يفك لغز جريمة قتل، والمشتبه به يحاول الإنتحار    43 مليون من البرسا لضم ماركينيوس    مصر.. الدور المحوري لا تصنعه الجغرافيا فقط    العنزي: الفنانون لم يتلقوا أي مقابل مادي نظير مشاركتهم في الملحمة    أفضل وأسوأ جواز سفر .. المغرب يحتل المرتبة ال75 عالميا    هزُلت ..نائب أردوغان يحث النساء التركيات بعدم الضحك علنا حفاظا على الأخلاق!!    كتائب القسام تبث شريطا لعملية اقتحام مركز عسكري اسرائيلي وقتل عدد من الجنود(+فيديو)    جون كيري للملك في عيد العرش: صداقتكم تبعث على الاعتزاز    خطير وبالفيديو .. هل دخلت نظارات غوغل إلى المغرب التي تهدد الحياة الخاصة والحميمية؟!    مباراة التوظيف بوزارة الصحة .. 2600 منصب    بحث عن متغيب ينحدر من مدينة عين بني مطهر﴿ برڭم﴾ عمالة جرادة ولاية وجدة    بث مباشر لخطاب العرش على موقع تلكسبريس...    ملحمة "المغرب المشرق" تشعل الفيسبوك المغربي    شاهد كوميديا بالريفية: فيديو ساخر للفنان مراد ميموني بمناسبة عيد الفطر    صندوق النقد "يساند" المغرب بخمسة مليارات دولار    انخفاض أسعار العقارات بسبب تراجع الطلب    اسرائيل تقصف مدرسة تديرها الامم المتحدة في غزة وتقتل 19    قاصرات يقاضين الخطوط الجوية البريطانية بسبب تعرضهن لجرائم جنسية من طرف هذا الطيار    فايسبوك يتفوق على غوغل ويحصد 1.6 مليار دولار في يوم واحد    رودي جارسيا: بيبي؟ الأبطال لا يتصرفون هكذا!    ر ئيس روما الايطالي : بنعطية سيستمر مع النادي.    ميسي يواجه عقوبة السجن 6 سنوات    صلاة العيد في مصر: اختلاط بين الرجال و النساء يشعل نقاشا دينيا+ صور    النفاق الاجتماعي    رسميا باركلي يقرر الاستمرار مع ناديه ايفرتون    (+فيديو):فضيحة أخرى من مصر: العلم المغربي على خصر راقصة كاباريه    جمهور المغنية الإيطالية المحبوبة في أمريكا اللاتينية يكتشف عضوها التناسلي بالبيرو وهي ترد: عندي واحد بحال كلشي (فيديو وصورة)    انفراد. ورطة مالية للكاتب العام لوزارة الصحة. إبرام صفقة ب 60 مليار سنتيم لشراء "لقاحات بادو" دون التوفر على سنتيم واحد لأدائها    اعتقال 45 مروج مخدرات بالحي المحمدي بالبيضاء    هذا هو الفيروس القاتل الذي نشر الهلع في العالم بسبب رحلة طيران    «النقد الدولي»: إصلاح المقاصة وأنظمة التقاعد والنظام الضريبي ضروري    «وداعا كارمن» المغربي يُتوج بالجائزة الكبرى لمهرجان «الشاشات السوداء»    نتنياهو يرفع الرايات البيضاء استسلاما ويستنجد بكيري طلبا لوقف اطلاق النار.. انها الخسائر المتعاظمة في جبهات القتال وصمود رجال المقاومة الاسطوري.. وشكرا اهل غزة    الملحمة الوطنية المغرب المشرق – الكليب الرسمي    العيد: ماذا لو بمشاعر حقا حقيقة؟    عيد بأية حال عدت يا عيد...    العاملون بالمركز الصحي الحدادة يفندون إدعاءات ما نشرته جريدة وطنية بوجود لقاحات فاسدة ويطالبون بمحاسبة المفترين..    العثور على "زر تشغيل/إطفاء" الشهية في دماغ الانسان    مفاجأة.. علماء بريطانيون: الحشيش يكافح نمو الخلايا السرطانية    من الشماريخ إلى الصواريخ ..دجل المرجفين وثبات الصامدين    بنِي غَزَّةَ    عقدة «أبوإسحاق الحوينى» من النساء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الخزينة العامة للمملكة تستخلص ضرائبها عبر الأنترنيت
نشر في المساء يوم 20 - 05 - 2009

أصبح بإمكان أي مواطن يريد دفع الرسم المهني (الضريبة المهنية – البتانتا - سابقا) أو رسم السكن (الضريبة الحضرية) أو رسم الخدمات الجماعية (ضريبة النظافة) التوجه إلى الموقع الإلكتروني للخزينة العامة للمملكة عبر الأنترنيت www.tgr.gov.ma ، دون عناء التنقل إلى وكالات الخزينة العامة كما كان الحال في السابق.
«يمكنك الآن دفع الضرائب من منزلك بأمان» شعار يستهدف تبسيط وتسهيل عملية استخلاص الضرائب بواسطة آلية في متناول الجميع، وحسب الخزينة العامة للمملكة فإن «هذه الخدمة تستخدم أحدث النظم التي تضمن سرية البيانات والحسابات الخاصة بالزبون، والمعترف بها من طرف «مركزالنقديات» والأبناك المغربية وكذا المؤسستين العالميتين «فيزا» و«ماستر كاردز» .
تقريب الخدمات بواسطة الانترنت لا يقتصر فقط على دفع الضرائب، بل يتعداه إلى معرفة وضعية الزبون إزاء الخزينة العامة، وما يتوجب عليه دفعه من ضرائب، حيث يكفيه ملء استمارة مخصصة لهذا الغرض عبر الانترنت وإدخال بعض المعلومات الشخصية للاستفادة من الخدمة .
وكانت الخزينة العامة للمملكة قد أطلقت خدماتها عبر الانترنت سنة 2006 عبر إمكانية دفع الضريبة على القيمة المضافة، ثم في شتنبر 2008 أصبح في استطاعة المقاولات المغربية التي يفوق رقم معاملاتها 50 مليون درهم دفع الضريبة على الشركات عبر الانترنت .
تجربة المغرب في مجال «الحكومة الإلكترونية» كانت محط دراسة في أحد التقارير الأخيرة الصادرة عن الاتحاد العام لمقاولات المغرب حيث خلصت الدراسة إلى أن سنة 2006 تعتبر نقطة تحول بالنسبة لتطور تكنولوجيا المعلوميات والاتصالات بالمغرب، بما في ذلك مستوى خدمات «الحكومة الإلكترونية»، فمثلا «مديرية الضرائب» أعدت موقعا إلكترونيا خصصت أهم خدماته لدافعي الضرائب من أجل عدم التنقل إلى الإدارة وربح الوقت عبر الدفع، واستخلاص الضريبة على القيمة المضافة من خلال الأنترنت، ثم في سنة 2007 طورت «مديرية الضرائب» خدماتها بإمكانية استخلاص الضريبة على الشركات عبر الأنترنت وذلك ابتداء من شتنبر 2008.
يشار إلى أنه في سنة 2007 صادق البرلمان على إصلاح الضرائب المحلية، وذلك بتحديث وتبسيط الرسوم المحلية المستحقة على المقاولات وعلى الأسر، وارتكز على محورين، الأول الضرائب والرسوم التي تديرها الجماعات المحلية، ثم الضرائب التي تديرها المديرية العامة للضرائب لفائدة الجماعات المحلية، فبالنسبة إلى لأولى هدفت تبسيط الجبايات المحلية، وذلك بتقليص عدد الضرائب والرسوم من خلال حذف عدد من الرسوم ذات المردودية الضعيفة أو تلك التي تشكل ازدواجا ضريبيا مع جبايات الدولة، وتم إدماج عدد من الرسوم التي لها نفس الوعاء أو تسري على نفس النشاط أو المجال من أجل تفادي الازدواجية، وترتب عن عملية التبسيط هاته تخفيض عدد الرسوم المحلية من 42 إلى 17 رسما.
أما إصلاح الضرائب التي تديرها المديرية العامة للضرائب، فكان الهدف منه تبسيط الضرائب المحلية التي تديرها الدولة لفائدة الجماعات المحلية، من خلال إعادة النظر في النصوص المنظمة للضريبة المهنية والضريبة الحضرية وضريبة النظافة وقد انطلق هذا الإصلاح منذ سنة 1999.
كما أن هناك تغييرات شكلية همت تسمية بعض الضرائب كاستبدال تسمية الضريبة المهنية (البتانتا) بالرسم المهني، واستبدال الضريبة الحضرية برسم السكن، واستبدال ضريبة النظافة برسم الخدمات الجماعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.