عملية مرحبا .. تعاون وثيق بين إسبانيا والمغرب    احداث الريف .. بوليف يختار الصمت بدل الكلام    فال و فابريس يتمردان على الوداد ويتخلفان عن رحلة الكاميرون    افتتاح أشغال الدورة العادية ال34 للجنة الممثلين الدائمين بالاتحاد الإفريقي    اندلاع مواجهات جديدة في امزورن ومحتجون يَعتلون الهضاب في بني بوعياش    تين منصور : شاب يقتل صديقة بقنينة غاز    كأس القارات | ألمانيا تواصل التحضير لملاقاة المكسيك    إخلاء جامعة أمريكية بعد تهديد إرهابي    ثاني ليالي العيد بالحسيمة‎ تضج باحتجاج "الطنطنة"    النيران تأتي على مساحات كبيرة بالجزائر    وكالة رويترز البريطانية : 50 معتقلاً في الحسيمة يوم العيد و وزير العدل يرفض الحديث؟؟    وزير خارجية قطر: مطالب الدول المقاطِعة "ادعاءات"    انتبه.. سواد الموز ليس "عفن" بل مضاد سرطان    رئيس بلدية الحسيمة: لا لإحراق المدينة واستعمال الأطفال كحطب للنار    نشرة خاصة..زخات عاصفية في مناطق بالمغرب    نشطاء يرفضون المقاربة الأمنية ويحذرون من كارثة في الريف    العاهل السعودي بطنجة لقضاء عطلة الصيف ويرجح أن يكون لقاء بينه وبين الملك محمد السادس    نجم برشلونة يفضل البقاء ويرفض أول العروض من أجل الرحيل    هجوم إلكتروني واسع يضرب شركات ومؤسسات بالعالم    الفيش يوجه رسالة وداعية ليوفنتوس    السكك الحديدية تخصص 22 قطارا يوميا بجهة الشرق    الراية تقرب فال من هذا الفريق القطري    شواطئ الموت بطنجة: 5 ضحايا بينهم 4 أطفال في ظرف 24 ساعة    سيناريوهات تأهل الوداد لربع نهاية عصبة الأبطال    مورينيو يتفق مبدئيًا على صفقته الأولى من ريال مدريد    "حراك الريف" يلجأ إلى إطفاء الأضواء وقرع الأواني    الدم اللي سال البارح بدا يعطي نتائجو السياسية: الاتحادي المكي الحنودي رئيس جماعة "لوطا" بالحسيمة: المخزن الجبان ارتكب جرائم فضيعة ضد اهلنا فالريف وساستقيل يوم غد    جورنالات بلادي 1: تعويم الدرهم.. حرب العملة الصعبة تندلع في الأسواق السوداء وقضاة جطو في وزارة الثقافة    اليونسكو تختار "الشارقة" عاصمة للكتاب لسنة 2019    إيمان الشميطي ستغيب حتى تتفرغ لابنتها    مؤشرات عن إلغاء الدورة المقبلة لمهرجان الفيلم الدولي بمراكش    صحيفة ألمانية تسرب تقرير غارسيا حول إدعاءات الفساد المتعلقة بكأس العالم    ارتفاع منسوب مياه البحار العالمي    تصريح هيفاء وهبي في قضية أصالة    جمعية المعطلين ببني بوعياش تطالب باطلاق سراح عضو مكتبها محمد الحنكاري    الكرملين: التحذيرات الأمريكية لسوريا غير مقبولة    شاهد بالفيديوا:وأخيرا بعد 5سنوات...وليد إمعنكف من مطار العروي "مالقيت مانقول فالحلم تحقق"    خولة بنعمران تتألق في أول أيام العيد رفقة ابنها جاد    شركتان روسيتان تتعرضان لهجوم إلكتروني    صديقة "لمعلم" بعد رمضان: أخيرا سأتناول الطاجين في المغرب    نقل حوالي 40 طفلا لمستعجلات الحسيمة بسبب القنابل المسيلة للدموع    نقابات الصيد البحري تتبرأ من تصريحات العمراوي خلال "مناظرة الريف"    الدولة صرفت 44.4 مليار درهم كأجور للموظفين في 5 أشهر    فالس يستقيل: "أغادر الحزب الاشتراكى.. أو الحزب الاشتراكى يغادرنى"    قربالة فعائلة دنيا باطما نهار العيد    غزة تحت الصقف.. طائرات إسرائيلية تضرب مواقع للمعارضة الفلسطينية    أخصائي تغذية.. سلوكيات غذائية خاطئة بعد رمضان قد تهدد صحتك    حامي الدين: احتجاج الريف سلمي ومطالب الشعوب لا تقمع بالقهر والتركيع    إحذروا... هذا ما قد يصيبكم إذا وضعتم الهاتف بالقرب منكم خلال النوم!    المكتب الوطني للسكك الحديدية يتعبأ لتسهيل حركية آلاف المسافرين خلال الصيف    خطاط لبناني يكتب القرآن بالخط الديواني المعقد    واقعة نادرة| حيّة سامة لدغت فتاة بفمها.. وما حصل معها غريب!    خطيب العيد بالحسيمة يكرر عبارة "اعف عنهم" ثلاث مرات.. ويربط العصيان بالفقر    فى أول يوم عي الفطر.. نصائح تجنبك مشاكل الجهاز الهضمي    الملك يعين حسيبي مديرا لوكالة تقنين المواصلات    زكاة الفطر شعيرة إسلامية ومظهر لوحدة الأمة وتماسكها وتراحمها    "إفتاء طنجة": قيمة زكاة الفطر 15 درهم .. وتخرج قبل صلاة العيد    عمرو خالد: سنة النبي أسلوب حياة .. والتطرف يغتال الإبداع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الضحى" تضغط لتحميل 2000 مستفيد من السكن الاقتصادي نفقات الربط بالكهرباء والماء
نشر في التجديد يوم 01 - 01 - 2008

كشف مصدر مطلع من مجلس مدينة سلا عن إقدام شركة الضحى على الدفع بحقها في الإعفاء من نفقات مد حوالي 2000 منزل من منازل السكن الاقتصادي ضمن مشروع النعيم بمقاطعة تابريكت، محتجة في ذلك بقرار قضائي صدر لمصلحتها في البيضاء في مواجهة شركة ليديك في سنة ,2003 مع العلم أن مشاريع شركة الضحى بالبيضاء بلغت 11500 سكن، لتوقع بعد ذلك اتفاقا مع راديما بمراكش في فبراير 2007 والتي تعمل الضحى على إنجاز 2250 سكن اقتصادي بها، وفي الشهر نفسه بطنجة مع أمانديس حيث تنجز الضحى مشروعين بما مجموعه 12 ألف سكن اقتصادي، وأخيرا في شهر غشت الماضي مع راديف بفاس، والتي تعمل الضحى على إنجاز 2750 سكن اقتصادي، أي ما مجموعه 28 ألف و500 سكن اقتصادي موزعة على البيضاء وفاس مراكش وطنجة.
وحسب المصدر نفسه فإن الضحى طالبت ريضال بإعفائها من حوالي مليون و385 ألف درهم ضمنها أزيد من 400 ألف درهم للربط بالماء، وحوالي 700 ألف درهم للربط بالكهرباء، بالإضافة إلى حوالي 260 ألف للربط بشبكة التطهير، بدون احتساب الضرائب على أساس أن يتحمل ذلك المستفيدين، وبحسب المصدر نفسه فإن هذا الأمر سيكون محط مناقشة في مقاطعة تاربكيت بسلا في الأسبوع المقبل، بعد أن أثار ذلك جدلا عند عدد من المستشارين الجماعيين، خاصة وأن مشروع النعيم الذي أقيم فوق أرض المدرسة الغابوية أثار نقاشا كبيرا بعد تردد السلطات الجماعية في الترخيص به.
يذكر هنا أن الدولة عملت على تمكين المنعشين العقاريين ممن ينخرطون في مشاريع لبناء 2500 مسكن اقتصادي من عدد من الإعفاءات والتي جاء ضمن مقتضيات الفصل 19 من قانون المالية لسنة 20001999 المعدل والمكمل للفصل 16 المكرر، والذي يعفي من أداء كل من حقوق التسجيل والتنبر، وحقوق التقييد في الدفتر العقاري، وضريبة لباتانتا، وضريبة القيمة المضافة، والضريبة على الشركات، والضريبة العامة على الدخل، والمساهمة في التضامن الوطني على الأراضي غير المبنية، والضريبة الحضرية و كل الضرائب و الاستحقاقات و المساهمات المدفوعة لصالح الجماعات المحلية وللمجموعة التابعة، وجاء قانون المالية ل2008 ليحصر الإعفاءات الخاصة بالضريبة على الشركات وكذا الضريبة على الدخل في الشركات التي سبق لها توقيع اتفاقية مع الدولة قبل فاتح يناير ,2008 ويمكن الشركات الجديدة من إعفاء ب50 في المائة في 2008 ويلغى الإعفاء كلية في 2009 مما أثار سخط العديد من المنعشين باعتبار يخل بقواعد التنافسية وتكافؤ الفرص بين المستثمرين في مجال بناء السكن الاقتصادي والذي يفوق ثمن بيعه 140 ألف درهم، وهو ما يعني أن شركة الضحى وباقي الشركات العاملة في مجال السكن
الاقتصادي مطالبة بمراعاة هذه الوضعية الاستثنائية لها والممتدة إلى غاية 2012 وتجنب إثقال كاهل المواطنين بأعباء مالية إضافية، خاصة وأنها تلتزم بتسليم المستفيدين منازل كاملة التجهيز بالبنيات التحتية، وعدم التنصل من مسؤولياتها في أداء نفقات الربط بالكهرباء والواد الحار والماء. .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.