ترتيب الدوري الاسباني    آسفي مدينة تاريخية ينهش التهميش سكانها وتنتظر التفاتة تنقذها    اختتام فعاليات معرض الكتاب بتارودانت    نقطة نظام.. خطر المقامرة    بالصور.. وزير الثقافة والشباب والرياضة يدشن مجموعة من المشاريع الرياضية والثقافية باقليم الجديدة    2050 حالة تستفيد من خدمات قافلة طبية بالقصر الكبير    مصدر مسؤول..غاز البوتان وراء مقتل شخصين بأكادير ولاعلاقة لإشاعة”بتي بان”    تعرف علي موعد مباراة الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد بالدوري الاسباني    ندوة الأرشيف ذاكرة الأمم    الرباح: منطقة إقليمي القنيطرة والعرائش تزخر بإمكانات فلاحية مهمة    بلافريج: غياب الإرادة السياسية يُبعد قطاع التعليم عن أولويات الدولة    بيت الطرب.. مقهى بديع في خدمة المشهد الثقافي بطنجة    مسلم وأمل صقر يخرجان عن صمتهما بإعلان زواجهما!    دارو معاك مزيان آبنتي.. وكيل الملك يقرر متابعة زوجة معتقل الحسيمة "محمد المجاوي" في حالة سراح رغم حيازتها للمخدرات    لاتسيو يلحق بيوفنتوس الهزيمة الأولى في "السيري آ"    منتخب داخل القاعة يتعرف على منافسيه في الكان    ميسي يحتفل بالكرة الذهبية بثلاثية في مرمى مايوركا بالدوري الإسباني    دوري أبطال إفريقيا .. الوداد الرياضي يتعادل بميدانه أمام صن داونز    بعد الإعلان عن الجوائز.. المتوجون بمهرجان مراكش يعودون للبساط الأحمر رفقة جوائزهم-فيديو    المديرية العامة للأمن الوطني ترد على الشرطي “ملولي” الموقوف عن العمل    ابن كيران: الكذب على مصالح الضرائب كالكذب على الله..واعترفت بأسماء بعض أصدقائي بعد اعتقالي بسبب الضرب    مدرب بارادو الجزائري عن مواجهة حسنية أكادير: "نحن الأضعف على الورق ولكن العبرة بالخواتيم"    مسؤول إسرائيلي: نأمل في إحراز «إنجاز دبلوماسي حقيقي» بالتطبيع مع المغرب    متابع في قضية فساد.. شقيق بوتفليقة للقاضي: لا أجيب على أي سؤال!    مجلس المستشارين يسائل العثماني عن حقوق الإنسان والتغيرات المناخية الكوارث الطبيعية    النجم سعيد الناصري يطرح فيلمه الجديد "أخناتون في مراكش"    بهذا التشكيل سيواجه الوداد نادي صان داونز    برئاسة أخنوش.. اجتماع مجلس رقابة القرض الفلاحي للمغرب والسجلماسي يقدّم المنجزات المرقمة التي حققها البنك    مديرية الأمن تنفي تبرئة شرطي في قضية احتجاز    جمعية المقاولين المغاربة الفلامنكيين ومعهد جسر الأمانة ينظمان بأنفرس أمسية دينية بمناسبة عيدي المولد النبوي والإستقلال    الرباط: توقيف سائق سيارة الأجرة المتورط في ارتكاب جريمة القتل العمد    دار الشعر بتطوان تجمع بين الشعر والمسرح ولوركا والميموني    بُورتريهاتْ (2)    الصين تعلن ولادة “حيوان جديد” يجمع بين القردة والخنازير    لارام نقلت أكثر من 160 ألف مسافر على خط الدار البيضاء تونس في 2019    الكشف عن اسم السعودي الذي أطلق النار في قاعدة بفلوريدا    روبرت ريدفورت: لدي علاقة خاصة بالمغرب    قناة إسرائيلية: ملك المغرب ألغى اللقاء مع بومبيو بسبب نتنياهو    الهيئة المغربية لسوق الرساميل تقدم دليلها العملي لمكافحة تبييض الأموال وتمويل الإرهاب    منظمة: مطلق النار بفلوريدا "لا يمثل شعب السعودية"    دراسة بريطانية تحذر من مشروبات أشهر سلاسل المقاهي في العالم والتي تحظى بشعبية كبيرة في المغرب    دراسة: تناول الحليب ومشتقاته لا يطيل العمر عند الكبار.. وقد يكون سببا في أمراض قاتلة    البيت الأبيض يعلن رفضه المشاركة في التحقيق المتعلق بإجراءات عزل الرئيس ترامب    ارتفاع طفيف في نسبة مخزون سد يوسف ابن تاشفينت    كيف تحول الأنظمة الديكتاتورية الثورات ضدها من السلمية إلى العنف؟    الصيادلة يطالبون بمراجعة القوانين التي تضعهم على قدم المساواة مع تجار المخدرات    توشيح موظفين من وزارة الثقافة والشباب والرياضة بأوسمة ملكية    إثيوبيا ترغب في الاستفادة من التجربة المغربية في مجال تدبير وإدماج المهاجرين    دراسة علمية جديدة تكشف فائدة أخرى “مهمة” لزيت الزيتون    المرشحون للانتخابات الرئاسية الجزائرية يقدّمون برامجهم في مناظرة تلفزيونية غير مسبوقة    أكبر هيئة لوكالات السفر البريطانية تتوج مراكش باحتضان مؤتمرها مطلع شهر أكتوبر المقبل    الأحرار يفوز بمقعدين في الغرفة الفلاحية لسوس مقابل مقعد للاستقلال برسم الانتخابات الجزئية    مجلس المستشارين.. المصادقة بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2020 برمته    تقضي مسافات طويلة للذهاب للعمل… هكذا تخفض مستوى توترك    ما يشبه الشعر    أيهما الأقرب إلى دينك يا شيخ؟    مباحثات مغربية سعودية حول الحج    " الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين": قتل المحتجين جريمة كبرى وحماية حق الشعوب في التظاهر فريضة شرعية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأمازيغية في برامج الأحزاب: خطوات لتنزيل مقتضيات الدستور
نشر في الأحداث المغربية يوم 24 - 11 - 2011

بعد النقاشات الحادة أحيانا التي خلقتها الأمازيغية بين عدد من الأحزاب السياسية، وبين أحزاب وفعاليات جمعوية أمازيغية، تمكنت الأمازيغية التسلل إلى الدستور الجديد عبر بوابة لجنة الصياغة الذي قادها الفقيه عبد اللطيف المنوني كلغة رسمية تقف جنبا إلى جنب مع اللغة العربية، الذي طرحته الأحزاب في برامجها من اجراءات لإعادة الاعتبار إلى جزء من هوية المغاربة؟
حزب التقدم والاشتراكية
يعطي حزب التقدم والاشتراكية مكانة بارزة للمسألة الامازيغية في هندسة برنامجه الانتخابي، وذلك بتعهده بضمان شروط إعطاء الأمازيغية وضعها الدستوري كلغة رسمية، إلى جانب اللغة العربية، وذلك بالعمل على
التعجيل بإصدار القانون التنظيمي لتفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية، وكذا صيغ إدماجها في المجالات الأولوية في الحياة العامة، وتقوية الشراكة مع النسيج الجمعوي الأمازيغي ضمانا للتطبيق السليم للمقتضيات الدستورية
وللحفاظ على المكاسب المؤسساتية المتحققة للأمازيغية خلال العشر سنوات الأخيرة والعمل على ترسيخها في التعليم والإعلام والمجالات السوسيوثقافية، يفترح رفاق نبيل نعبد الله في حزب الكتاب إجراءات عملية تقوم على تحسين موقع اللغة الأمازيغية في المشهد الإعلامي الوطني وإعطاء المزيد من الأولوية للاعلام البصري، وذلك بتقوية إمكانيات قناة «تمازيغت»
ما ينطبق على المجال الاعلامي بالنسبة لحزب التقدم الاشتراكية بخصوص الأمازيغية ينطلي ذلك على قطاع التعليم، فالحزب يطالب في برنامجه بتقوية تعليم اللغة الأمازيغية في المؤسسات التعليمية، وكذا بالعمل على
التعميم التدريجي لاستعمال اللغة الأمازيغية في الفضاءات والخدمات العمومية ووضع حد للخروقات التي تطال مظاهر الهوية الأمازيغية في الحياة العامة.
حزب العدالة والتنمية
حزب العدالة والتنمية الذي وقف على مسافة من اللغة الأمازيغية قبل التنصيص على رسميتها في الدستور الجديد، وجر عليه العديد من الانتقادات خاصة من طرف الفعاليات الأمازيغية، دفعته في النهاية إلى تغيير موقفه في ما بعد من هذه القضية وانظم بدوره إلى صفوف المدافعين على أن تصبح الأمازيغية لغة رسمية شأنها في ذلك شأن اللغة العربية، وبالتالي فاستراتيجيته اللغوية المضمنة في برنامجه الانتخابي ذهبت إلى أبعد من ترسيم الأمازيغية، باعتماده سياسة لغوية وطنية قائمة على التنوع وصيانة الوحدة وضمان الانفتاح وتحقيق السيادة اللغوية، ويأتي في صلب هذه الاستراتيجية إعطاء الأهمية للغة سكان المغرب الأولون بالعمل على تطوير استراتيجية تدريس اللغة الأمازيغية بشراكة مع المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية واعتماد مادة إضافية تسمى الجهوية في البرامج الجهوية تعكس تنوع المغرب في ظل الثوابت الدينية والتاريخية للوطن، مع مضاعفة مردودية برامج تكوين مدرسي الأمازيغية وإقرار نظام للتكوين المستمر وإعتماد مديرية لتدريس الأمازيغية داخل الوزارة الوصية، مع إرساء مسالك وشعب خاصة بالأمازيغية بالجامعة العربية
وتتضمن الخطة الاصلاحية في المجال اللغوي المقترحة من قبل إخوان عبد الإله بنكيران الأمين العام الحزب، الانفتاج كذلك على اللغات الأجنبية،وذلك عن طريق تقوية التكوين في اللغتين الإنجليزية والفرنسية وتطوير المناهج المعتمدة، مع الانفتاح المتوازن على مختلف الثقافات العالمية.
الحركة الشعبية
يعتبر حزب الحركة الشعبية في برنامجه الانتخابي الامازيغية لغة وثقافة وهوية إحدى الركائز الرئيسية في مرجعيته الفكرية والسياسية، وبالتالي، فالحزب يتعهد بالإسهام بفعالية في مسلسل مأسسة الأمازيغية هوية ولغة وثقافة، باعتبارها إرثا مشتركا لكل المغاربة وتوفير الضمانات القانونية والدستورية للنهوض بها في كل المجالات
ويدعو حزب السنبلة في برنامجه إلى تفعيل جميع القرارات التي تخص تعميم تدريس اللغة الأمازيغية و تطوير دورها في المشهد السمعي البصري الوطني، وذلك من خلال العمل على تنزيل مضامين الدستور الجديد الذي ينصّ على ضرورة وضع قانون تنظيمي يحدد كيفيات إدراج الأمازيغية في كل مناحي الحياة العامة، مع اعتبار جميع المكاسب المتحققة خلال العقد الأخير المنصرم والمتمثلة في الإلزامية والتعميم والتوحيد واعتماد حرف تيفيناغ، وفق جدولة زمنية معقولة مع مراعاة المجالات ذات الأولوية.
وإلى جانب إخراج القانون التنظيمي، يطالب رفاق امحندالعنصر في برنامجهم بالاسراع على إخراج المجلس الوطني للغات إلى حيز الوجود، والذي يهدف إلى الحفاظ على اللغات الوطنية العربية والأمازيغية بجميع تنوعاتها اللهجية ومكوناتها الثقافية.
وللنهوض بواقع الأمازيغية، يفتح لها الحزب مجالات أخرى، وذلك بالتعاون المشترك مع كل الفاعلين السياسيين والمدنيين والإعلاميين من أجل إنجاح إدراجها في الفضاءات العمومية، والحفاظ على تراثها الثقافي، مع العمل على تعميم استعمال اللغة الأمازيغية في المرافق العمومية الأساسية في أجل لا يتعدى 5 سنوات.
الأصالة والمعاصرة
بالنسبة لحزب الأصالة والمعاصرة التي يتقاسم برنامجه الانتخابي مع مجموعة من الأحزاب السياسية الأخرى التي يشكل إلى جانبها التحالف من أجل الديموقراطية، فيجعل من الأمازيغية قضية مركزية في مشروعه المجتمعي في شقه الثقافي ، فحزب محمد الشيخ بيد الله يرى أنه من أجل مواطنة كاملة ، لابد من الوحدة في إطار التعدد.
ويسعى حزب الأصالة والمعاصرة في برنامجه إلى إعتماد مقاربة استراتيجية للثقافة تحفظ مقوماتها الأصيلة وانفتاحها على القيم الكونية وتساهم في إشعاع البلاد بتبني سياسة لغوية تضمن الارتقاء باللغات الوطنية والانفتاح وتملك اللغات الأجنبية
وجاء اهتمام واضعي برنامج حزب الجرار بالأمازيغية من خلال مطالبتهم بضرورة مأسستهاهوية ولغة وثقافة من خلال وضع قوانين ونصوص تنظيمة وفقا للمضامين التي جاءت في الدستور الجديد بخصوص الارتقاء باللغة الأمازيغية إلى مستوى لغة رسمية تقف على قدم المساواة مع اللغة العربية.
ولتنزيل مقتضيات الدستور لفائدة الأمازيغية، إرتأي حزب الأصالة والمعاصرة أن هذه الخطوة لا بد يواكبها الرفع من مستوى الإنفاق العمومي المخصص للثقافة بكل تلاوينها ، وذلك في أفق بناء مغرب متعدد ومتنوع لغويا وثقافيا
حزب الاستقلال
حزب الاستقلال المعروف بأيديولوجيته التي تنهل من العروبة والاسلام، كان له دائما موقفا من الأمازيغية، وبالرغم من الموقف الذي تبناه الحزب بخصوصها أثناء تقديم مذكرته للإصلاحات الدستورية للجنة عبد اللطيف المنوني التي كانت مكلفة بإعداد وصياغة الدستور ، حيث كان من المطالبين بعدم ترسيمها في الدستور، إلا أن برنامجه الانتخابي الذي دخل به حلبة التنافس الانتخابي لخوض الانتخابات التشريعية التي ستجري بعد غد الجمعة، فقد تبنى موقفا إيجابيا بخصوص الأمازيغية وخفف لهجته اتجاهها، بعدما تمت دسترتها، وذلك بمطالبة واضعي برنامج حزب علال الفاسي بوضع قانون تنظيمي لترسيم اللغة الأمازيغية بما يضمن حمايتها وإدماجها في التعليم وتنمية استعمالها في مجالات الحياة العامة ذات الأولوية.
وينظر حزب الاستقلال إلى الأمازيغية بمنظار توطيد وتماسك الوحدة الوطنية، ولايتبنى موقفا عدائيا ضدها، يقول أحد قيادات الحزب ، أن عددا كبيرا من المناضلين والأطر الذين يتوفر عليهم الحزب هم من الأمازيغ، ويؤكد القيادي نفسه الحزب لم يكن يوما ضد الأمازيغية، فهي ارث للجميع، لكن الحزب ضد كل الحساسيات التي تريد أن توظف الأمازيغية ضد الوحدة الوطنية وتماسكها
الاتحاد الاشتراكي
لم يتحدث حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في برنامجه الانتخابي عن الأمازيغية ولم يشر إليها بأي إجراء من الاجراءات، لكن تحاشي رفاق عبد الواحد الراضي الكاتب الأول للحزب، لايعني أن الحزب يتبنى موقفا عدائيا ضد الأمازيغية وجعلها لغة رسمية منصوص عليها في الدستور لها نفس القيمة التي تتوفر عليها اللغة العربية.
فعدم التطرق للأمازيغية في البرنامج الانتخابي للحزب التي يحاول من خلاله إقناع المواطنين بالتصويت لصالحه، أرجعته مصادر حزبية إلى أن موضوع الأمازيغية قد تم الحسم فيه أثناء المداولات التي كانت تعقدها لجنة صياغة الدستور عند تلقيها لمذكرة الاصلاحات الدستورية التي تقدمت بها كل الأحزاب السياسية في الموضوع، وأضاف نفس المصدر ، أن الأمر إنتهى مع تنصيص الدستور الحالي على الأمازيغية بجعلها لغة رسمية، ولم يبق الآن سوى الاسراع بإخراج القانون التنظيمي القاضي بترسيم اللغة الأمازيغية بالشكل الذي يضمن حمايتها وإدماجها في التعليم ومختلف مجالات الحياة الأخرى
ويعتبر حزب الوردة الأمازيغية إرثا يتقاسمه كل المغاربة ولا يتبى أي موقف يعاكس دخولها إلى الحياة العامة سواء في التدريس أو الإدارة وغير ذلك، باعتماده مقاربة جديدة في برنامجه الانتخابي بهدف التمكن من اللغات الوطنية والأجنبية في إطار مشروع وطني تتم بلورته من قبل المجلس الوطني للغات والثقافات المغربية ، فضلا عن إحداث هذا المجلس خلال سنة 2012.
الاتحاد الدستوري
بدوره حزب الاتحاد الدستوري، تحاشى الحديث عن الأمازيغية ولم يتطرق لها في برنامجه الانتخابي، الذي يسعى من خلاله إلى كسب ثقة المواطنين وبالتالي التصويت لفائدته، ولاينظر حزب الفرس إلى اللغات إلا من زاوية الانفتاح الذي يتطلبه المجال الاقتصادي والمقاولاتي من أجل دعم التواصل وتشجيع المبادرة في إطار محيط منفتح على الآخر، ومن هذا المنطلق يجعل حزب المعطي بوعبيد من تعلم ومعرفة اللغات الأجنبية ضمن أولوياته الكبيرة، فواضعو البرنانج الانتخابي للحزب يرون أن تعلم اللغات الأخرى من فرنسية وانجليزية وغيرها من اللغات التي تحتاج إليها اليوم المقاولة من أجل تحسين مناخ التنافسية والتواصل
لكن اهتمام حزب الحركة الشعبية باللغات الأجنبية لا يعنى إهمال للغات الوطنية، فالحزب يربطه برنامج مشترك مع التحالف من أجل الديموقراطي باعتباره أحد مكوناته ، وفي موضوع الأمازيغية فالتحالف يتبنى اشتراتيجية واضحة تقوم على النهوض بالأمازيغية من خلال المطالبة بمأسستهاهوية ولغة وثقافة من خلال وضع قوانين ونصوص تنظيمة وفقا للمضامين التي جاءت في الدستور الجديد بخصوص الارتقاء باللغة الأمازيغية إلى مستوى لغة رسمية تقف على قدم المساواة مع اللغة العربية.
التجمع الوطني للأحرار
ما يتبناه التحالف من أجل الديموقراطية في ما يخص المسألة الأمازيغية، هو نفسه ما يؤكد عليه حزب التجمع الوطني للأحرار، الذي اختار أن يكون برنامجه الانتخابي خلال الانتخابات الحالية التي ستجري بعد غد الجمعة، هو نفس البرنامج المشترك الذي تتلاقى حوله المكونات السياسية الثمانية المشكلة للتحالف.
ويجعل البرنامج الانتخابي لحزب الحمامة الأمازيغية في صلب اهتماماته، شأنه شأن باقي الأحزاب السياسية ، حيث يرى بدوره أنه بعد دسترتها والارتقاء بها إلى صف اللغة العربية كلغة رسمية لكل المغاربة ، فإن الحزب يرى أنه حان الوقت إلى تفعيل هذا التنصيص الدستوري على الواقع وذلك من خلال إعتماد مقاربة استراتيجية للثقافة في شموليتها بشكل يحفظ مقوماتها الأصيلة وانفتاحها على القيم الكونية وتساهم في إشعاع البلاد بتبني سياسة لغوية تضمن الارتقاء باللغات الوطنية والانفتاح وتملك اللغات الأجنبية.
ويطالب الحزب بدوره بمأسسة الأمازيغية هوية ولغة وثقافة من خلال وضع قوانين ونصوص تنظيمة وفقا للمضامين التي جاءت في الدستور الجديد


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.