اضراب مفتوح لعمال كولينور حليب تطاون    صراعات بين أعضاء البام تهدد بكشف ملفات الحموتي واخشيشن    جهة طنجة-تطوان-الحسيمة: حجز وإتلاف أزيد من 10 أطنان من المنتجات الغذائية غير الصالحة للاستهلاك    الغطرسة الإيرانية واحتمالية نشوب الحرب    النزاع بين غوغل وهواوي يؤثر على ملايين المستخدمين    فرنسا: اخلاء برج ايفل في بارس بعد رصد متسلق على البرج    هدف كودجو سبب أحزان الزمالك    رسالة تحذيرية من مبابي لميسي    رونار وضع تصور برنامج الأسود لكأس إفريقيا    سكاي سبورت تكشف موعد انضمام دي ليخت إلى برشلونة    3 أشخاص يموتون اختناقا وسط قناة للصرف الصحي في مشهد مأساوي في اليوم 14 من رمضان.    سيدي مومن: جلالة الملك يدشن مركزا طبيا للقرب -مؤسسة محمد الخامس للتضامن    حادثة السير بأشقّار .. الأمن يوقف سائق السيارة    تفاصيل توقيف مروج للمخدرات هاجم الأمن رفقة معارفه بالبيضاء    بالصور .. نغوما يصل إلى البيضاء تمهيداً لإتمام مفاوضاته مع الرجاء    تأجيل محاكمة الصحافيين الأربعة والبرلماني حيسان    أمزازي لطلبة الطب: الامتحانات في موعدها مرحبا بمن جاء ومن تغيب يتحمل مسؤوليته    كروس متفائل بتحقيق الريال لمزيد من الألقاب    التصعيد متواصل بين أطباء القطاع الخاص والكاتب العام لوزارة المالية    طعنات قاتلة تنهي حياة أربعيني نواحي الصويرة    في الحاجة إلى نزع رداء المظلومية    رغم الرفض الشعبي..قائد الجيش الجزائري يتمسك بالانتخابات الرئاسية    السعودية تعترض صاروخا باليسيتيا كان متجها إلى منطقة مكة المكرمة -فيديو    توقعات أحوال الطقس غدا الثلاثاء    حنان الفاضلي:الساحة الكوميدية في المغرب أشبه بالوجبات السريعة    الرباط.. أسبوع أفلام حقوق الإنسان في العالم العربي من 21 إلى 24 ماي    كليات رمضانية.. كلية التحرر والتحرير (4): من محطات التحرر في رمضان سلسلة مقالات رأي    ‘”الشدان” في رمضان مقال رأي    10 نصائح لقهر الجوع والعطش خلال ساعات الصيام الطويلة    الحكومة غادي تناقش قوانين مدونة السير    الموت يغيب وزير الصحة الأسبق الطيب بن الشيخ    مجزرة دموية في ملهى ليلي بشمال البرازيل    محمد عزيز: "تعلم جيدا أن لقاء الإياب سيكون صعبا لكننا نهدف للعودة بالكأس لأرض الوطن"    احتراق حافلة لنقل المسافرين بأكادير في ظروف غامضة    العثماني: الأغلبية متماسكة    لماذا تفسد مجتمعات المسلمين؟    مصر.. القضاء على 12 “إرهابيا” في تبادل لإطلاق النار    تصريح الجعواني بعد الفوز على الزمالك    برامج قنوات القطب العمومي الوطني تستقطب المغاربة خلال رمضان    الدكتور الطيب تيزيني : على هامش رحيله الأبدي    أمر اعتقال سويدي بحق “مؤسس ويكيليكس”    أداء مطارات المملكة يواصل منحاه التصاعدي    إدارة مارينا أبي رقراق تكشف عن برنامج طموح للترفيه السياحي والثقافي ستستفيد منه ساكنة الرباط وسلا    مدخل لدراسة تاريخ الزعامات المحلية بالجنوب المغربي 12 : العلاقة بين الشيخ والمريد    «حي على الفلاح»… إبحار في التصوف على «الأولى»    البنك الدولي: المغرب حقق 27.5 مليار دولار من صادرات الذهب والفوسفاط    أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء : 12 .. النظام الغذائي غير الصحي يتسبب في السمنة والأمراض المزمنة    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    « الإتحاد العام » يمنح إشارة المسؤولية المجتمعية لهذه المقاولات    تكريم عبيد بمكناس    قرقيبو وذكريات مع إليسا    بوسيل وبطمة في “البزار”    «الإيكونوميستا»: إسبانيا أول شريك تجاري للمغرب للعام السابع على التوالي    برلمانيون يتهمون الحكومة بحماية المفسدين    مبادرة جمعوية "تغرس الأخوة" بمدينة الصويرة    «يولر هرميس»: المغرب تلميذ غير نجيب في آجال الأداء    دراسة … تناول عصائر الفواكه المصنعة قد يؤدي إلى الوفاة المبكرة    لصحة أفضل.. تجنب هذه العادات الخاطئة في رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





11مستشفى بجهة الدارالبيضاء -سطات بدون إدارة
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 11 - 04 - 2019

تعيش عدد من المؤسسات الاستشفائية بجهة الدارالبيضاء- سطات، على إيقاع الفراغ الإداري والتسيير المؤقت، في غياب أي مؤشر في الظرف الحالي على وجود تدابير فعلية للنهوض بهذه المرافق العمومية حتى تقدم خدماتها على الوجه المنشود للمرضى الذين يطرقون أبوابها.
مسيرون مؤقتون، إما مناديب للصحة أو أطباء، يقومون بتدبير هذه المرافق بكيفية من الكيفيات، وبشكل مزدوج، في انتظار تدخل مصالح وزارة الصحة لتعيين من يمكنهم تحمل المسؤوليات وفقا للمساطر الإدارية المعمول بها.
عطب تعرفه مجموعة من مستشفيات الجهة، باستثناء مستشفى مولاي رشيد، البرنوصي، عين الشق، بنسليمان وبرشيد، أما البقية فإما أحيل مديرها على التقاعد كمستشفى بن احمد، أو هي بدون مدير فعلي كما أنها لا تتوفر على مسير مؤقت، أو يتم تدبيرها «عن بعد»، أو وضع مدراؤها طلبات الإعفاء من المسؤولية لسبب من الأسباب، كما هو الحال بالنسبة لمستشفيات بنمسيك، الحي الحسني، مولاي يوسف، أزمور، النواصر، سطات والفداء.
وضع معتل، لا يقف عند حدود المستشفيات، بل يطال عددا من المرافق الصحية الأخرى والمندوبيات، كما هو الحال بالنسبة لمندوبية الصحة بآنفا، التي غادرتها المندوبة الإقليمية صوب الرباط، ونفس الأمر بالنسبة لمرفق صحي بنفس التراب، علما أنه وجب توفير مسؤولين أيضا لمرافق صحية أخرى حديثة كمركز الصحة للقرب بالرحمة وبسيدي مومن، الأمر الذي يطرح أكثر من علامة استفهام بشأن الكيفية التي يمكن بها معالجة هذا الشرخ الكبير على مستوى الموارد البشرية، بكيفية حكيمة وناجعة بعيدا عن أي اندفاع، أخذا بعين الاعتبار أنه في ظل الأوضاع الحالية يسابق البعض الزمن، رغم افتقاده للكفاءة، للحصول على منصب مدير بمستشفى بعينه بالدارالبيضاء؟!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.