موريتانيا تطرد دبلوماسيا جزائريا لإساءته لعلاقتها مع المغرب    عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم    تكوين الأئمة .. المغرب يشجع على إسلام 'معتدل ومتسامح'    لماذا التمويل الإسلامي؟    شركة مغربية للاتصالات تستخدم تطبيق معلوماتي محظور دوليا للتجسس    هدفان عالميان للمغربي حجي في الدوري الفرنسي – فيديو    "حسنية أكادير" يواجه أول فريق إسباني في تاريخه    تتويج المغرب في معرض جنيف الدولي للاختراعات...    العثور على 450 كيلوغراما من الحشيش مخبأة في الزليج بميناء البيضاء_صور    تقليص ارتفاع الطائرة بين باريس وأكادير إجراء عاد    الدورة 16 للمهرجان الدولي لمسرح الطفل بتازة    أكادير : يوم دراسي للارتقاء بأداء مراكز تصحيح امتحانات البكالوريا بجهة سوس ماسة درعة    قرض جديد للمغرب بقيمة 248 مليون دولار    بيوكرى: سينما و نقاش و احتفاء بتجربة المبدعة الشابة خديجة الكجضى    مرصد السياحة يعرض مخطط عمله لسنة 2015    جنيف: المغرب ينظم بالأمم المتحدة اجتماعا حول مستقبل مجلس حقوق الإنسان    مورينيو يريد التعاقد مع لاعب برشلونة    إذاعة طنجة تحتفي بصعود فريق البوغاز إلى قسم الصفوة    زلزال عنيف يتسبب في انهيار برج تاريخي في النيبال ويلحق أضراراً في إيفرست    أقوى مدمرة بريطانية ترسو في الدار البيضاء    المغرب يطرد (البوليساريو) من المؤتمر الثالث حول الأسلحة النووية    حملة وطنية لمناهضة الاعتداء الجنسي على الأطفال    مقتل فلسطيني حاول طعن شرطيين اسرائيليين عند نقطة تفتيش في القدس    هذا راي "الهاكا" في التلفزات والإذاعات العمومية والخاصة    تكريس البعد العالمي لمهرجان 'موازين' بصوت جنيفر لوبيز    صدور رواية جديدة للكاتب المغربي محمد الهجابي«بيْضةُ العَقْرِ»    وباء ايبولا قد يكون مسؤولا عن آلاف الوفيات الناجمة عن الملاريا في افريقيا    شركة فرنسية تبتكر زجاجة عطر ب"رائحة الأحباء"    مرة اخرى تعيين الخلفي كيجبد الصداع. المدير السابق للمعهد العالي للاعلام والاتصال يحتج على طريقة تعيين مدير جديد ويهدد بالتصعيد    عزيزة العابدي تمثل المغرب في المهرجان الدولي للفن الفطري بفرنسا    إعدادية ألمدون تتوج أسبوعها الثقافي بحفل ختامي    أليغري: هم أبطال أوروبا، و يملكون مدربا كبيرا، لكن ...    "الماط" يسعى إلى مواصلة انتصاراته على حساب الريف الحسيمي    لوديي يمثل جلالة الملك في الاحتفالات المخلدة للذكرى المئوية لمعركة الدردنيل    كاميرا قادرة على التصوير إلى الأبد.. بطاقة الضوء !!    فاس تحتفي بعمقها الإفريقي في الدورة الحادية والعشرين لمهرجان الموسيقى العريقة    افتتاح الدورة السادسة لملتقى هواة الموسيقى الأندلسية بطنجة    التوقيع بطنجة على ثلاث اتفاقيات تهم قطاع صناعة السيارات    الكلمة التي ترهب الجميع    ولي عهد دوقية لكسمبورج الكبرى يترأس بعثة اقتصادية إلى المغرب من 27 إلى 29 أبريل الجاري    ورشة تكوينية تواصلية بالناظور لفائدة العمال المكلفين بقراءة عدادات الماء    حجز و إحراق أزيد من 450 كلغ من القهوة منتهية الصلاحية بسيدي بنور    منحة استثنائية من الدفاع الجديدي للاعبيه لهزم الوداد    صابون الروح    سيدي بيبي : حملات لمراقبة السرعة تخلف ارتياحا لذا الساكنة    إيران تستدعي القائم بالأعمال السعودي للاحتجاج على اعتراض طائرتين في اليمن    الدار البيضاء: افتتاح الملتقى الوطني الرابع للمقاولة الجامعية    بعد حلقة عن شلالات أوزود راديو اصوات يواصل برنامج جولة في بلادي من بحيرة بين الويدان‎    دراسة .. الهاتف فى الجيب يؤثر على خصوبة الرجال    السرطان في كلّ مكان    أُنْبُوشَاتٌ فِي المَفَاهِيمِ القُرْآنِيَّةِ/ الأَمْنُ    جسر أبي رقراق .. الأكبر في إفريقيا بخبراتٍ فرنسية وصينية    جدة اوباما تؤدي مناسك العمرة وتبكي في الحرم المكي    322 حالة إصابة بالملاريا سنة 2014 بالمغرب    فضائل شهر رجب في الميزان.. بقلم // فيصل بن علي البعداني    من أعلام التجديد الإسلامي المعاصر: سعيد النورسي وفتح الله كولن في كتاب "نوروفتح".. بقلم // الصديق بوعلام    السكن والصحة والتعليم والعمل هواجس تؤرق المغاربة    سكري الحمل قد يزيد خطر التوحد لدى المواليد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

برنامج «مسابقات مفتوحة» بين الأمس واليوم
نشر في العلم يوم 11 - 05 - 2009

من بين البرامج الإذاعية التي تقدمها الإذاعة الوطنية صبيحة كل أحد من التاسعة إلى الحادية عشرة برنامج مسابقات مفتوحة، الذي يسهر على تقديمه محمد عمورة حيث يطرح من خلاله مجموعة من الأسئلة على المستمعين من أجل التباري في شأنها والفوز بجوائز مالية أو عبارة عن أجهزة التقاط القنوات الوطنية عبر البث الأرضي الرقمي، لا أقولها بصراحة أن هذا البرنامج كان في بداياته الأولى متألقا وعرف إقبالا منقطع النظير من لدن المستمعين الذين كانوا يتهافتون على هذا البرنامج والمشاركة فيه بغزارة وحماس لدرجة أن البرنامج كان يستغني عن بعض المكالمات ويعتذر لأصحابها في نهاية كل حلقة. بالإضافة إلى طبيعة الأسئلة التي كان يقدمها والتي كانت تحمل في طياتها زخما من الأفكار والمعلومات في شتى مجالات المعرفة.
أما بخصوص الجوائز فكانت عبارة عن مبالغ مالية هامة وكانت تسلم في حينها لأصحابها لكن ما يلاحظ عن هذا البرنامج وخاصة في الشهور الأخيرة أنه أصبح يعرف نفورا من لدن المستمعين الذين أصبحوا غير قادرين ومستعدين لضياع وقتهم في برنامج لافائدة ترجى من ورائه ولعل ما ساعد على فضح كارثية برنامج مسابقات مفضوحة، عفوا «مسابقات مفتوحة» أنه تخلى عن وظيفته الأساسية حيث أصبح يهتم بتقديم المادة الغنائية في حين ظلت مكالمات المستمعين فاترة ونادرة وهنا تبقى المسؤولية ملقاة على المخرج والمكلف بتلقي المكالمات مصطفى لحكيم الذي أنصحه بأن يكون حكيما مع مكالمات المستمعين بإعطائنا شيئا من الإهتمام بدل وضع أرقامهم الهاتفية في لوائح يتم رميها في سلة المهملات عند نهاية كل حلقة. ومما زاد الطين بلة هو أن البرنامج أصبح يعيد طرح أسئلة سبق البرنامج أن طرحها في الحلقات السابقة، حيث أن إعادة الأسئلة المقترحة في البرنامج أفقدته خاصية التنوع والشمولية وبالتالي أسقطت البرنامج في الروتينية والتكرار الشيء الذي أفقده تألقه ولمعانه، وهنا أهمس في أذن مقدم البرنامج محمد عمورة: هل مصادر المعلومات المعتمدة في انتقاء أسئلة البرنامج نفذت؟؟
أقول لك إن الإعداد المسبق والبحث الجاد وراء نجاح كل برنامج إضافة إلى التجربة الإذاعية غير المستهان بها، كل ما أتمناه هو أن يتجاوز البرنامج الهفوات السابقة ويسعى جادّاً إلى تحقيق المعادلة الصعبة بين الترفيهي والتثقيفي والرفع من مستوى الأسئلة لذا وجب إعادة النظر في الطريقة التي يقدم بها البرنامج حتى يساهم في إغناء الرصيد المعرفي لأفراد هذا الوطن والإسراع في تسليم الجوائز للفائزين الذين طال إنتظارهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.