كتائب القسام تبث شريطا لعملية اقتحام مركز عسكري اسرائيلي وقتل عدد من الجنود(+فيديو)    هزُلت ..نائب أردوغان يحث النساء التركيات بعدم الضحك علنا حفاظا على الأخلاق!!    جون كيري للملك في عيد العرش: صداقتكم تبعث على الاعتزاز    تهانينا لجلالة الملك محمد السادس نصره    انفجار قنينة غاز يخلف 16 جريحا بالرباط    انطلاق عملية الترشيح لمتابعة الدراسة بالمسالك المحدثة بالبكالوريا المهنية    صندوق النقد "يساند" المغرب بخمسة مليارات دولار    الصينيون مهتمون بقطاع الطاقة المغربي    15 سنة من حكم الملك بعيون الأحزاب السياسية    حملة تضامن واسعة من طرف ساكنة سبتة المحتلة مع طفل مغربي    رودي جارسيا: بيبي؟ الأبطال لا يتصرفون هكذا!    أنشيلوتي: أهم شيء هو أن نكون مستعدين بدنيا    ر ئيس روما الايطالي : بنعطية سيستمر مع النادي.    بايرن يسعى لخطف خضيرة بالمجان!    ميسي يواجه عقوبة السجن 6 سنوات    ملحمة "المغرب المشرق" تشعل الفيسبوك المغربي    شاهد كوميديا بالريفية: فيديو ساخر للفنان مراد ميموني بمناسبة عيد الفطر    صلاة العيد في مصر: اختلاط بين الرجال و النساء يشعل نقاشا دينيا+ صور    النفاق الاجتماعي    انخفاض أسعار العقارات بسبب تراجع الطلب    فايسبوك يتفوق على غوغل ويحصد 1.6 مليار دولار في يوم واحد    بحث عن متغيب مسن ينحدر من مدينة عين بني مطهرنواحي وجدة    فضيحة: القبض على ناشط إسلامي متلبسا بالخيانة الزوجية في العيد بالناظور    (+فيديو):فضيحة أخرى من مصر: العلم المغربي على خصر راقصة كاباريه    روسيا تعرض جائزة مالية لمن يتمكن من اختراق "تور"    جمهور المغنية الإيطالية المحبوبة في أمريكا اللاتينية يكتشف عضوها التناسلي بالبيرو وهي ترد: عندي واحد بحال كلشي (فيديو وصورة)    انفراد. ورطة مالية للكاتب العام لوزارة الصحة. إبرام صفقة ب 60 مليار سنتيم لشراء "لقاحات بادو" دون التوفر على سنتيم واحد لأدائها    فان جال يعترف ببحثه عن مدافعين، ويضفي غموضاً حول مستقبل هرنانديز!    العفو عن أزيد من 13 الف سجين يفجر مخاوف من انتشار الاجرام في شوارع المملكة    جلالة الملك يستقبل رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي    وزارة الطاقة والمعادن تعيد ترتيب اختصاصاتها لتجاوز اختلالاتها التنظيمية    مع قهوة الصباح    هذا ما دار بين الفنانين والأمير مولاي إسماعيل خلال اللقاء الذي جمعهم بالرباط    حُكومة بنكيران تُخفضُ الرسوم الجمركية على واردات القمح اللين    هذا هو الفيروس القاتل الذي نشر الهلع في العالم بسبب رحلة طيران    مجلس بركة يوصي بالدفع بالحوار الاجتماعي ومأسسته    اعتقال 45 مروج مخدرات بالحي المحمدي بالبيضاء    ابن رئيس المجلس الجهوي للسياحة بأكادير في ذمة الله    «النقد الدولي»: إصلاح المقاصة وأنظمة التقاعد والنظام الضريبي ضروري    الخاطفون يطلقون سراح والد خوان ألبرتو كابرال بفدية بلغت 400 ألف بيزو    «وداعا كارمن» المغربي يُتوج بالجائزة الكبرى لمهرجان «الشاشات السوداء»    قصف عنيف على غزة وخسائر جسيمة للجيش الإسرائيلي    هدايا الملك محمد السادس في بيوت المنكوبين الفلسطينيين بغزة    جلالة الملك يتوصل ببرقيات التهاني بمناسبة عيد الفطر السعيد    الحسناوي: «المغرب حول نزاع الصحراء إلى آلية لترسيخ التنمية»    نتنياهو يرفع الرايات البيضاء استسلاما ويستنجد بكيري طلبا لوقف اطلاق النار.. انها الخسائر المتعاظمة في جبهات القتال وصمود رجال المقاومة الاسطوري.. وشكرا اهل غزة    الملحمة الوطنية المغرب المشرق – الكليب الرسمي    العيد: ماذا لو بمشاعر حقا حقيقة؟    عيد بأية حال عدت يا عيد...    تشيلي والبيرو تسحبان سفيريهما في إسرائيل بسبب تصعيد العمليات في غزة    عاجل: اقتتال دموي بين عائلتين بإقليم برشيد يخلف قتيلا وجرحى    حافلة بمواصفات جديدة تعزز أسطول النقل الحضري بالجديدة الكبرى غدا الخميس 20    العاملون بالمركز الصحي الحدادة يفندون إدعاءات ما نشرته جريدة وطنية بوجود لقاحات فاسدة ويطالبون بمحاسبة المفترين..    العثور على "زر تشغيل/إطفاء" الشهية في دماغ الانسان    مفاجأة.. علماء بريطانيون: الحشيش يكافح نمو الخلايا السرطانية    من الشماريخ إلى الصواريخ ..دجل المرجفين وثبات الصامدين    بنِي غَزَّةَ    عقدة «أبوإسحاق الحوينى» من النساء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

برنامج «مسابقات مفتوحة» بين الأمس واليوم
نشر في العلم يوم 11 - 05 - 2009

من بين البرامج الإذاعية التي تقدمها الإذاعة الوطنية صبيحة كل أحد من التاسعة إلى الحادية عشرة برنامج مسابقات مفتوحة، الذي يسهر على تقديمه محمد عمورة حيث يطرح من خلاله مجموعة من الأسئلة على المستمعين من أجل التباري في شأنها والفوز بجوائز مالية أو عبارة عن أجهزة التقاط القنوات الوطنية عبر البث الأرضي الرقمي، لا أقولها بصراحة أن هذا البرنامج كان في بداياته الأولى متألقا وعرف إقبالا منقطع النظير من لدن المستمعين الذين كانوا يتهافتون على هذا البرنامج والمشاركة فيه بغزارة وحماس لدرجة أن البرنامج كان يستغني عن بعض المكالمات ويعتذر لأصحابها في نهاية كل حلقة. بالإضافة إلى طبيعة الأسئلة التي كان يقدمها والتي كانت تحمل في طياتها زخما من الأفكار والمعلومات في شتى مجالات المعرفة.
أما بخصوص الجوائز فكانت عبارة عن مبالغ مالية هامة وكانت تسلم في حينها لأصحابها لكن ما يلاحظ عن هذا البرنامج وخاصة في الشهور الأخيرة أنه أصبح يعرف نفورا من لدن المستمعين الذين أصبحوا غير قادرين ومستعدين لضياع وقتهم في برنامج لافائدة ترجى من ورائه ولعل ما ساعد على فضح كارثية برنامج مسابقات مفضوحة، عفوا «مسابقات مفتوحة» أنه تخلى عن وظيفته الأساسية حيث أصبح يهتم بتقديم المادة الغنائية في حين ظلت مكالمات المستمعين فاترة ونادرة وهنا تبقى المسؤولية ملقاة على المخرج والمكلف بتلقي المكالمات مصطفى لحكيم الذي أنصحه بأن يكون حكيما مع مكالمات المستمعين بإعطائنا شيئا من الإهتمام بدل وضع أرقامهم الهاتفية في لوائح يتم رميها في سلة المهملات عند نهاية كل حلقة. ومما زاد الطين بلة هو أن البرنامج أصبح يعيد طرح أسئلة سبق البرنامج أن طرحها في الحلقات السابقة، حيث أن إعادة الأسئلة المقترحة في البرنامج أفقدته خاصية التنوع والشمولية وبالتالي أسقطت البرنامج في الروتينية والتكرار الشيء الذي أفقده تألقه ولمعانه، وهنا أهمس في أذن مقدم البرنامج محمد عمورة: هل مصادر المعلومات المعتمدة في انتقاء أسئلة البرنامج نفذت؟؟
أقول لك إن الإعداد المسبق والبحث الجاد وراء نجاح كل برنامج إضافة إلى التجربة الإذاعية غير المستهان بها، كل ما أتمناه هو أن يتجاوز البرنامج الهفوات السابقة ويسعى جادّاً إلى تحقيق المعادلة الصعبة بين الترفيهي والتثقيفي والرفع من مستوى الأسئلة لذا وجب إعادة النظر في الطريقة التي يقدم بها البرنامج حتى يساهم في إغناء الرصيد المعرفي لأفراد هذا الوطن والإسراع في تسليم الجوائز للفائزين الذين طال إنتظارهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.