وزارة العدل: هذه أسباب قرارات العزل والإقصاء في حق القضاة    توالي الإستقالات بعد تجميد عضوية "محاش" و "المرحاني" أدى إلى إنهيار شبه كامل لهياكل حزب الشمس    رئيس كرانس مونتانا: رغم الضجة المفتعلة يظل المنتدى مقتنعا بنموذج مدينة الداخلة الفريد    مراكش: حوالي 200 مسؤول عسكري ومدني يبحثون سبل مواجهة التطرف والإرهاب بإفريقيا    المغرب: بوابات أمل للمستقبل    أودري أزولاي ابنة المستشار الملكي وزيرة في حكومة فرانسوا هولاند    كيف نحمي البيانات من الضياع لو تعطل الهاتف الذكي؟    مقتل اثنين من جنود حفظ السلام في هجوم شمال مالي    شروط الفرنسي رونار لقيادة "الأسود"    إيمري: أُفَضِّلُ الصين على اللعب في كامب نو    علاقة جنسية مع فتاة قاصر تبعد لاعبا دوليا عن فريقه الإنجليزي    المحمدية.. جلالة الملك يطلق عملية "الصفا" لإعادة إيواء 2922 أسرة من قاطني دور الصفيح    شاحنة تصدم فتاة وترديها قتيلة بطنجة    السجل الوطني الفلاحي وحماية الأراضي الزراعية    "أساتذة الغد" بإنزكان ينادون من الشوارع مجدّدا ب"إسقاط المرسومين المشؤومين"    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد أبي العباس السبتي بمدينة الدار البيضاء    تنصيب ناصر بوريطة وزيرا منتدبا لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون    مواجهة نارية بين نابولي ويوفنتوس في صدارة الدوري الإيطالي    بنزيما يعترف بكذبه حول شريط فيديو    وزارة العدل والحريات: المتابعات التأديبية الأخيرة أمام المجلس الأعلى للقضاء لا تتعلق بأي حالة لعدم تبرير الثروة    افتتاح أول عيادة قانونية بكلية العلوم القانونية بالدار البيضاء    بنكيران يؤكد: الإضراب لن يحل ملف التقاعد    ألمانيا ترفض اللاجئين المغاربة و ترحب بالشواذ منهم فقط    النسخة السابعة من "Morocco Awards" تتزامن مع الذكرى 100 للملكية الصناعية    هذا الخبر .. الاحتفاظ بامرأة ضمن 11 تعيينا على رأس الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين لم تقدم جديدا للنساء    اسم وخبر .. افتتاح الدورة الثانية والعشرين للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء    لارام تطلق رحلات جديدة إلى الناظور في إطار ربط الجهة الشرقية بالدار البيضاء والرباط    قصة قصيرة .. صرخات لا تنتهي لامرأة تلد    تسعة أعمال مسرحية تتنافس في الدورة الأولى لمهرجان مسرح الشباب    وأخيرا تساقطات مطرية غزيرة متوقعة في هذه المدن المغربية    خذ الكتاب، بالمعرض والطول!    وصفة تونسية ممتازة و مجربة لتبييض و صفاء الوجه    والد نيمار يكشف مفاجأة جديدة حول العرض الضخم لإبنه    المهرجان الوطني للفيلم في نسخته 17 : برنامج عروض مسابقة الأفلام الطويلة    فاجعة بإقليم الحسيمة.. إنتحار طفلة في 14 سنة من عمرها شنقا‎    جبهة ضد التطرف    الإرث حق إنساني مبني على المساواة والعدل وشراكة النفس الواحدة بين الرجل والمرأة    ما الفَائدة من الْحُصُول على الشهادات العُليا... إذا كان صاحبُها لم يتحلَّى بالفضائل وَالأدب ؟؟'    كيري يعلن التوصل إلى اتفاق لوقف"العنف" في سوريا    فرع هندسي للشريف للفوسفاط يفوز بمشروع إنشاء ست عمارات شاهقة في داكار    مداخلة النائبة رشيدة بنمسعود، عضو الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، في مناقشة مقترح قانون يقضي بتغيير القانون رقم 99.71 المتعلق بالفنان    حنا مواطنين ماشي اقليات دينية: كيفاش الدولة جات تكحلها عوراتها.    منظمة تضامن الشعوب الإفريقية-الآسيوية تثمن جهود المغرب في معركته الاستباقية ضد الإرهاب    وفاة 12 شخصا في بيرو جراء إصابتهم بداء السعار الذي ينتقل عبر الخفافيش    السلطات الصحية والأمنية تعلن الحرب على النواقل خوفا من «زيكا»    الاتحاد الأوربي يرفض مراجعة اتفاقية الطماطم مع المغرب    حجي: قرار إقالة الزاكي مفاجئا    دراسة: المغاربة يدفعون أكثر من باقي العرب لشراء المحروقات    فص واحد من الثوم على الريق سيغير حياتك إلى الأبد!    ليلى غفران نشرات صورة صدمات جمهورها. رجعات صغيرة وصحاحت من بعد طلاقها السادس    دون أن يلتقي ولا مسلم.. اسكتلندي يعتنق الإسلام    مكتبة أبي الحسن الشاذلي بمرتيل تحتضن يوما دراسيا لدعم النساء الحمالات بباب سبتة المحتلة    بالفيديو والصور. مذيع لقا شبيه ديالو من الاربعون وخرجليه مجرم وا أش دارو ليه فتويتر    فرقة "أكواريوم" تطلق حملة لتشجيع مشاركة المرأة في الحياة السياسية من خلال المسرح    المدير العام للضرائب: التدابير الجبائية المتخذة في إطار قانون المالية لسنة 2016 تروم دعم الاستثمار والمقاولة    هل تثبت صحة نظرية لآينشتاين بعد قرن على إعلانها؟    تعرّف على خمس عادات سيئة تصيبك بالاكتئاب    49 قتيلا في مواجهات داخل سجن في المكسيك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إضرابات الجماعات المحلية بالمغرب تعرقل مصالح المواطنين
العنصر : تمت تلبية مجمل مطالب فئات موظفي الجماعات المحلية
نشر في مغارب كم يوم 15 - 02 - 2012

بدأت أصوات عدد من المواطنين ترتفع بالشكوى من تكرار إضرابات الجماعات المحلية، بعد تعطل مصالحهم، بفعل عدم استكمال معاملاتهم الإدارية.
وبثت التلفزة المغربية ليلة أمس في نشرتها الرئيسية تصريحات لمواطنين ظلوا يترددون أكثر من مرة على مكاتب الجماعات المحلية، حاملين ملفاتهم وأوراقهم دون أن يتمكنوا من إنجازها،مما أثار غضبهم ، وجعل علامات القلق تبدو على ملامحهم، بشكل واضح.
ويرتبط عمل الجماعات المحلية،ارتباطا وثيقا بمصالح الناس في حياتهم اليومية، مثل استخراج عقود الازدياد،وشهادات السكنى، والمصادقة على تسجيل بعض الوثائق،وغيرها.
وقال أحد المواطنين إنه قضى أكثر من أسبوعين، وهو يتنقل من جماعة محلية إلى أخرى، على حساب وقته وأعصابه، من دون أن يتمكن من تحقيق غرضه، المتمثل في المصادقة على وثيقة ذات أهمية خاصة بالنسبة له، لم يكشف عن طبيعتها.
ودخلت الصحافة المغربية على الخط، وعلقت يومية " الأحداث المغربية" ضمن مقالها الرئيسي على الصفحة الأولى، في عددها الصادر نهار اليوم، بعنوان بارز:"إضراب الجماعات المحلية يدخل مرحلة العبث"، مشيرة إلى ضياع مصالح المواطنين،" مماجعلهم يطرحون عدة تساؤلات حول هذه "الفوضى" بدون تلقي إجابات مقنعة حتى الآن."
وتتمثل المطالب النقابية،حسب نفس الصحيفة، في تنفيذ ماتبقى من الاتفاق مع وزارة الداخلية في الحكومة السابقة، خاصة جمعية الشؤون الاجتماعية على الصعيد الوطني، والقانون الأساسي للعاملين في الجماعات المحلية، وإنهاء ملفات ماتبقى من الموظفين المجازين، والتعويض عن المسؤولية والمردودية والوظائف والمهن.
وتطالب النقابات الداعية للإضراب بتخفيض سنوات الترقية ، التي تم تحديدها في عشر سنوات، إلى خمس سنوات فقط، لأن زيادة 600درهم الأخيرة ، من وجهة نظر النقابات، لايمكن أن تلغي الحق في الترقية..
رأي الجهة الوصية على القطاع، عبر عنه، وزير الداخلية،امحند العنصر٬ بالقول٬ إن جميع مطالب فئات موظفي الجماعات المحلية تمت تلبيتها تقريبا٬ وأن هذا القطاع يشهد مأسسة الحوار مع النقابات الممثلة حيث يتم عقد أربعة اجتماعات سنويا.
وأضاف العنصر٬ في معرض رده على سؤال شفوي بمجلس النواب، حول الإضرابات المتكررة التي يخوضها موظفو الجماعات المحلية٬ أن هذه المطالب همت الجوانب المتعلقة بالترقية في الرتبة والدرجة٬ وإدماج جميع الموظفين الحاملين للإجازة (أربعة آلاف عون ) في السلم 10 وإعادة ترتيب الأعوان الذين كانوا في السلاليم الدنيا والمحذوفة.
وفي ما يخص الجانب المادي٬ أبرز الوزير أن هذه الفئة استفادت من زيادة 600 درهم على غرار موظفي الدولة٬ وكذا الرفع من التعويض عن الأشغال الشاقة٬ مشيرا إلى أنه سيتم إعداد مشروع قانون بخصوص إحداث مؤسسة الأعمال الاجتماعية للنهوض بأوضاع موظفي الجماعات المحلية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.