الداخلة.. وزارة الصيد البحري تمنع جمع وتسويق الصدفيات بمنطقة تاورتا-أم لبوير    ترامب يصف بيلوسي بالمجنونة.. تفاصيل لقاء عاصف بالبيت الأبيض    لاعب مغربي يؤدي التحية العسكرية تضامنًا مع المنتخب التركي المؤيد لغزو بلاده لسوريا    منتخب صغار عصبة سوس لكرة الطائرة يفوز بلقب البطولة الوطنية    "طاس" تؤجل الحسم في قضية "فضيحة رادس"    رئيس مصلحة الشؤون التربوية بمديرية التربية والتكوين بالعرائش يتواصل مع الاباء الرافضين للتوقيت المستمر بمؤسسة الخوارزمي+فيديو    تويزي يستعرض ببلغراد جهود المغرب لإيجاد تسوية دائمة لقضية الصحراء المغربية    الرباط ...ورشة عمل لتعزيز الحوار والتشاور بين الفاعل العمومي والمدني    الرميد بعد العفو الملكي على هاجر : "التفاتة إنسانية متميزة قلَّ نظيرها"    رحلة شاقة للحسنية إلى لوساكا الزامبية    “الاتحاد العام لمقاولات المغرب” يحدد 28 أكتوبر لمناقشة تنظيم انتخاب خلف لمزوار    محاكمة "مول 17 مليار" تقترب من محطة النهاية    بسبب "خطأ طبي".. التحقيق مع 4 أطباء ومسؤول مصحة خاصة بتطوان    لا "حريك" لا فلوس.. أمن طنجة يطيح بعصابة تنصب على مرشحين للهجرة    العراق يخسر قرابة مليار دولار جراء حجب الأنترنت إثر الاحتجاجات    ألكسندر أرنولد لاعب ليفربول يدخل موسوعة غينيس    مجلس جهة الشمال في وضع غامض    شاهد.. تنظيم زيارة لرواق المجمع الشريف للفوسفاط بمعرض الفرس للجديدة    فاجعة في السعودية.. وفاة أزيد من 30 معتمرا في حادث سير مروع    إجراء أول عملية من نوعها.. استخدام جلد الخنزير في علاج حروق البشر    جمعية المبادرة تستقبل مجدداً طلبات مربيات التعليم الأولي    نقطة نظام.. مغاربيون رغم الداء    احتجاج الأطر الصحية العاملة بمستشفى طانطان    أمن القصر الكبير يوقف متورطا في تجارة الممنوعات    هاجر بعد الإفراج عنها: آمل أن تكون قضيتي قاطرة لاحترام الحريات الفردية في المغرب    برشلونة يتخذ قرار جديد حيال صفقة نيمار بعد إصابته    المغرب يبرز بالأمم المتحدة التطور السياسي والاقتصادي للأقاليم الجنوبية بفضل الاستثمارات الكبرى التي أنجزها    البيجيدي: مطالبون بطَيِّ صفحة بنكيران واستخلاص العبر وتجاوز تداعيات تلك المرحلة    مشروع مالية 2020.. الحكومة تقلص مناصب الشغل المحدثة ب5000 مقارنة ب2019    معالجة الغلط بالغلط!!! العثور على جثة جنين داخل كيس بالدار البيضاء    هكذا أجاب عموتا على خاليلودزيتش    ميسي: "إذا نمت فيمكن لشاحنة أن تمر بجانبي ولن توقظني"    مصدر من حملة قيس سعيد: لا مسؤول عن الإعلام ولا ناطق رسمي باسم قيس حتى الآن    محمد علي يكشف عن ترف كبير تعيشه عائلة السيسي وشغفهم بالإنفاق    « لوموند »: إلى متى نظل نغض الطرف عن كراهية المسلمين؟    ترامب: الأكراد ليسوا ملائكة وفرض عقوبات على تركيا أفضل من القتال في سوريا    رسمي.. 43.9% من الأسر المغربية تعاني من تدهور مستوى المعيشة    فوز كاتبتين مناصفة بجائزة “بوكر” الأدبية    مركز النقديات يراهن على خدمة الدفع الرقمي لتقريب الإدارة من المواطن (فيديو) خلال لقاء بالرباط    “كبرو ومابغاوش يخويو الدار”.. العرض ما قبل الأول للفيلم الكوميدي الجديد    الصندوق المغربي للتقاعد يعلن عن انطلاق عملية مراقبة الحياة    شاعر السينما المغربية محمد الشوبي في ضيافة دار الشعر بتطوان    البنك الدولي : 9 ملايين مغربي مهددون بالفقر    مندوبية التخطيط تطلق تطبيقا يرصد استعمال المغاربة للوقت    من أجل لبنان.. الدوزي يؤجل إصدار كليبه الجديد    الشارقة… معرض الكتاب بنكهة مكسيكية    بيبول: غافولي: “نحب من لا يحبنا”    “نعيمة وأولادها” في مهرجان الإسكندرية    موقف الاسلام من العنف و الارهاب    مسرحية «دون قيشوح» في جولة وطنية    أكثر من 200 مليون طفل بالعالم يعانون من نقص التغذية أو زيادة الوزن    بكل افتخار أقف أمامكم وأنا جد معتزة لأقول كان أبي    طبيب عربي ينجح بجراحة هي الأولى من نوعها في العالم    التسوس ينخر أسنان 92 ٪ من المغاربة تتراوح أعمارهم ما بين 35 و 45    اختبار جديد يحسن تشخيص وعلاج التهاب الكبد “بي”    ناشئة في رحاب المسجد    هذه تفاصيل كلمة خطيب الجمعة في حضرة أمير المؤمنين    إذ قال لابنه وهو يعظه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





باعدي.. مع وحيد كما مع رونار جاهز لألبس كل الأدوار (1)
نشر في المنتخب يوم 19 - 09 - 2019

لونحن قمنا بتصنيف وتقييم عدد من الوجوه المحلية اللامعة رفقة فرقها وحققت طفرة في البطولة كما حققتها قاريا في مختلف المسابقات التي ظهرت فيها، سنجد كريم باعدي واحدا من الذين يتصدرون القائمة المحلية وواحدا من الوجوه التي نجحت وفي ظرف قياسي من أن تثبت أقدامها داخل المنتخبات الوطنية.
وحين يعز علينا البحث عن ظهر في البطولة، كمن يتحرى عن إبرة في القش فلا نجد غير كريم باعدي الأكاديري الرائع ليمنحنا هذه الثقة ويشعرنا ببصيص الأمل في المستقبل.
باعدي الصريح والعفوي والتلقائي أحد مكاسب الفريق الوطني يغوص معكم في الحوار التالي في عديد المحاور التي تبرز لكم فكر وطموحات هذا الفتي الخلوق.
المنتخب: في ظرف قياسي أقصد منذ عام تقريبا وأنت في نسق تصعدي وثبات في المستوى يجسده حضورك الدائم مع المنتخبات الوطنية في كل قوائمها، هل نضج كريم كما ينبغي؟
كريم باعدي: أعتقد أنك لخصت كل شيء من خلال هذا الحديث، لأنني أشعر حاليا بأنني قمة النضج الكروي وحتى الفكري وعلى أنني تطورت كثيرا عن أولى الإطلالات وهذا يلمسه المقربون مني كما يلمسه الجمهور السوسي.
الحمد لله مثل هذه الأشياء لا تأتي صدفة، لكنها تتطلب تضحيات وتتطلب اجتهادا مضنيا، وأنا لما احترفت هذه الكرة وعدت محيطي وأسرتي بأنني سأتفرغ لها كي تعطيني لا أن أتركها تأخذني.
المنتخب: دائما بصدد نفس التساؤل، ما الذي ساعد باعدي كي ينفجر ويبرز نفسه بهذه الصورة؟
كريم باعدي: لا نجاح إلا وخلفه تضحيات كما يقف وراءه محيط وبيئة، ويستحيل أن تصادف إنسانا ناجحا في حياته دون أن يكون لنجاحه هذا أسس وقواعد منها الأسرة ونظام الحياة ونمط العيش.
الحمد لله والشكر الذي حباني بأسرة محافظة غرست بداخلي القيم المثلى وعلمتني معنى احترام الذات الأمارة بالسوء كي لا تطغى على صاحبها قبل أن أحترم الغير.
لذلك أنا مدين للبيئة التي نشأت بها ومدين بطبيعة الحال للحسنية التي كان لها فضل كبير فيما بلغته حاليا وهذا أمر لا أنكره.
المنتخب: حين تستحضر أنك اللاعب الوحيد من البطولة الذي حضر بالكان، ما الذي تمثله لك هذه الذكرى؟
كريم باعدي: قبل السفر للكان تواجد معنا عدد من لاعبي البطولة وأخبرنا المدرب السابق هيرفي رونار على أن المنافسة ستكون مشتعلة على حجز مكان في اللائحة.
بطبيعة الحال تواجد في المعسكر لاعبون محترفون آخرون محليون سبقوني بسنوات لحمل قميص الفريق الوطني وأكثر خبرة مني٬ لذلك كان اختياري كي أمثل اللاعب المحلي بمفردي في "الكان" حافزا وخطوة لن أنساها أبدا.
المنتخب: تقول هذا رغم أنك لم تشارك ولم تلعب أي مباراة؟
كريم باعدي: بودي أن أوضح هذه النقطة، فتجربة المشاركة في "الكان" واكتشاف أجوائه مع نجوم الكرة الإفريقية العالميون شيء لا يقدر بثمن، لأنه لو كتب الله سبحانه وتعالى مشاركة أخرى في هذه المسابقة فسيكون الأمر مختلفا، لآن ما عشته كان شبيها ب «سطاج» ناجح بكل المقاييس.
المنتخب: عدم مشاركتك لأي سبب يمكن أن نرجعها؟
كريم باعدي: الآن وبعد أن طوينا هذه الصفحة لا يمكن أن أرهق نفسي أتساءل لماذا لم ألعب لما لم يلتفت إلي المدرب في تلك المباراة مثلا.
فطيلة تواجدي في معسكرات الأسود كنت ألمس قدر الرعاية والعطف الكبير من المدرب رونار ومن مصطفى حجي،كما استفدت الكثير والكثير وهنا أتحدث عن تجربة مهمة في الحياة.
المنتخب: كل لاعب إلا ويحتكم لمشاعره في حالات كثيرة، في حالتك متى راودك الإحساس أنك ضامن لمكانتك مع الفريق الوطني؟
كريم باعدي: حتى لا أقدم إجابة على الفترة الحالية التي يملك المدرب مطلق الصلاحية اختيار من يشاء، فإنني أستحضر مباراة قربتني كثيرا من رونار وكانت أمام مالاوي على ملعبه الصعب في تصفيات "الكان".
خلال هذه المباراة ورغم الظروف الصعبة وغير المساعدة مناخيا كنت موفقا في تقمص الدور الذي طلبه مني رونار، ولعبت 75 بشكل جيد، وبعدما استبدلني المدرب ربع ساعة قبل النهائي، أبلغني إشادته الكبيرة بمردودي التقني.
المنتخب: مع وحيد الأمر إختلف عما كان عليه مع رونار، أقصد أنك لعبت رسميا من ثاني مباراة، ما تعليقك؟
كريم باعدي: لكل زمن رجال وقد أكون صالحا للعب مع وحيد وليس مع رونار مثلا.
خاصية اللعب تبنى بالخطط وليس بشكل عشوائي، وكل مدرب له مرتكزات الخطة والتكتيك ويلائم عليها العناصر التي سيعتمد عليها.
المنتخب: سواء مع الحسنية أو المنتخب الوطني تابعناك تلعب في الرواقين معا، بل وأحينا جناحا مزورا ولم تشتك، أين ترتاح أكثر؟
كريم باعدي: أرتاح أكثر حين يكون لدي عمل قليل وتداريب غير شاقة ولا إلتزامات مهنية، وحين تجتمع كل الظروف فإنها تفرز شخصية لطيفة وهادئة ومستعدة لتبادل صاحبها الوفاء والذي أقصد به استعدادي وجاهزيتي للعب في أي مكان أو رقعة أو دور يطلب مني.
المنتخب: لكن الكثيرون رأوا أنك بحضور أفضل نسبيا حين تتقمص دور الظهير الأيسر الذي هو إحدى معضلات الفريق الوطني، هل تشاطر هذا التقييم؟
كريم باعدي: صدقني لا أشعر بأي نوع من الإختلال أو الضعف كما لا أرى نفسي متوترا أو متأثرا بهذا التوظيف على حساب الثاني.
الكثيرون يجهلون أني ألعب بالرجلين معا وبذات المستوى وهذا أمر تدرجت عليه منذ كنت صغيرا في السن، لذلك أنا قلتها للناخب السابق كما الحالي جاهز لكل الأدوار ولأنافس بالشرعية على مكان لي داخل الفريق الوطني.
المنتخب: أثرت قلق الجماهير السوسية وجماهير الفريق الوطني وأنت تغادر مصابا أمام النيجر؟ حدثنا عن طبيعة الإصابة وفترة الغياب؟
كريم باعدي: كل شيء كان على أفضل ما يرام لغاية الدقيقة التي أصبت فيها التي كان الملعب السيء أحد أسبابها، كانت هناك حفرة مكسوة بالرمل إصطدمت بإحداها لأشعر بآلام حادة على مستوى الكاحل وهنا تدخل المدرب للتغيير.
المنتخب: وما الذي أفرزته الفحوصات التي خضعت لها ومنعتك من مرافقة ناديك صوب تونس؟
كريم باعدي: خضعت بعد المباراة بيوم واحد لفحص طبي دقيق في أكادير بالأشعة أثبت أن هناك تمددا على مستوى أربطة الكاحل، وأي تفكير في اللعب سيمثل مخاطرة لأنه حتى بعض أربطة الركبة تأثرت بفعل إصابة ملعب مراكش، وبطبيعة الحال وبعدما نلت الترخيص الطبي وهذه الشهادة التي تؤكد الوعكة، كان من المستحيل أن أكون مع الفريق ولاعبي الحسنية في ليبيا ولو مجرد مرافق، أولا لتفادي أية مضاعفات بشأن الإصابة وثانيا لأن الحسنية والمنتخبات الوطنية يحتاجونني أكثر مستقبلا وليس الآن.
(يتبع)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.